هل ارتفاع هرمون LH يمنع الحمل ويسبب العقم

هل ارتفاع هرمون LH يمنع الحمل ويسبب العقم

مع مواجهة المتزوجين صعوبات الإنجاب يطلب منهم طبيب العقم تحليل هرمون LH لقياس نسبة الخصوبة عند الرجل والمرأة ، ومن النتائج يتم التحقق من سبب العقم ، هل ارتفاع هرمون LH يمنع الحمل ويسبب العقم ؟ هذا ما نوضحه عبر  أنا مامي لمعرفة تأثيره وأهميته على الصحة الإنجابية  ، إليكم التفاصيل فتابعونا.

  1. نعم أن ارتفاع هرمون ملوتن (LH)  من أسباب العقم للنساء والرجال معاً ، فهو من أهم الهرمونات التي يتم إفرازها من الغدة النخامية.
  2. يساعد على عملية التكاثر الجنسي لأنه يتولى مهمة إنتاج الحيوانات المنوية للرجل وتحفيز الإباضة عند المرأة ، حيث تشير المستويات الغير طبيعية له سواء بالزيادة أو النقصان إلى وجود مشكلة تؤدي لحالة عقم.
  3. يؤكد أطباء العقم أن النساء أو الرجال الذين لديهم مستويات مرتفعة أو منخفضة من هرمون الملوتن يعانون من مشاكل الإنجاب لأن يؤثر تأثيراً مهماً في الجهاز التناسلي الذكري أو الأنثوي.
  4. بالجدير بالذكر أنه هرمون يطلق عليه أسماء أخرى مثل هرمون المنشط للجسم الأصفر أو الهرمون اللوتيني  وبالإنجليزية يشار به (Luteinizing hormone).

تأثير هرمون LH على الحمل والصحة الإنجابية

  1. لا يمكن أن يحدث حمل إذا كان مستوي هرمون (LH) منخفض أو مرتفع عن النسبة الطبيعية سواء للرجل أو المرأة ، لذلك يكون من أهم الاختبارات الطبية التي يوصى بها طبيب العقم لمعرفة سبب تأخر الإنجاب.
  2. ولفهم أهميته عند النساء فهو يعمل على تحفيز الإباضة من خلال تعزيز المبيض على إنتاج بويضات ، بحالة حدوث عملية التلقيح أو التخصيب يعمل على تحفيز الجسم لإطلاق مستويات من هرمون البروجسترون للمساعدة على ثبوت الحمل وتجنب الإجهاض.حيث أن المستويات المنخفضة أو المرتفعة منه يمنع إطلاق البويضات ، كما يؤدي إلى الإجهاض للحامل.
  3. وعن أهميته للرجل فهو له دور كبير في تحفيز الجسم على إنتاج الهرمون الذكري (هرمون التستوستيرون) الذي يفرز بواسطة الخصيتين ، بحيث يساعد على تعزيز جودة السائل المنوي وتحفيز إنتاج الحيوانات المنوية التي تتولى مهمة تلقيح البويضة ليحدث حمل ، إذ أن المستويات المنخفضة أو المرتفعة منه يؤثر سلبياً على صحة الحيوانات المنوية وهو سبب كافي للعقم عند الرجل.
  4. بالجدير بالذكر أن من مضاعفاته عند المرأة الإصابة بمشكلة في المبيض مثل التكيس ، وهو مرض ينتج عن عدم التوازن الهرموني ، ويكون من أسباب العقم الشائعة عند النساء.
  5. حيث تعاني مريضة تكيس المبيض من ارتفاع كبير في هرمون الأنسولين أو هرمون الملوتن مما يؤدي لانخفاض بهرمون الأنوثة مقابل ارتفاع بهرمون التستوستيرون ، وهي مشكلة من شأنها توقف عمل المبيض عن إنتاج البويضات ، فلا يحدث حمل.

أسباب اللجوء إلى تحليل هرمون (LH)

  1. بحالات كثيرة يمكن أن يتم الخضوع لتحليل هرمون LH  بهدف مساعدة الطبيب المختص على تشخيص حالة المريض ، حيث يعد من الهرمونات المهمة للغاية ، ويتم إجراء التحليل من خلال الذهاب إلى أحد المعامل الطبية ليحصل الخبير على عينة دم لفحصها.
  2. يساعد على تشخيص سبب العقم لأنه مسئول عن إنتاج الحيوانات المنوية للرجل ، كما يساعد على تحفيز الإباضة للمرأة ، كما يمنح نتائج عن مخزون المبيض من البويضات ، فكل هذا يقيم سبب عدم قدرة المتزوجين على الحمل بشكل طبيعي.
  3. يساعد على مراقبة عملية الإباضة وتحديد وقت انطلاق البويضة من المبيض بهدف ممارسة الجماع للحمل ، وغالباً يتم مراقبته عبر تحليل البول وهو أحد الاختبارات المتوفرة بالصيدلية تعمل على قياس مستوى هرمون LH بهدف تحسس مستوياته لمعرفة وقت أيام التلقيح للإنجاب لأن نسبته تختلف خلال مراحل الدورة الشهرية ليصل لمرحلة الذروة بوقت خروج البويضة .
  4. يساعد على تقييم سبب انخفاض هرمون التستوستيرون عند الرجل ، ومن أعراضه ضعف الرغبة الجنسية مع انخفاض في الكتلة العضلية.
  5. يساعد على تشخيص وتقييم سبب عدم انتظام أو انقطاع الدورة الشهرية لأن المستويات الغير طبيعية منه تؤثر على دورة الحيض .
  6. يساعد على تحديد إذا كانت السيدة دخلت سن اليأس أم لم تدخل ، كما يساعد على تحديد الفترة الزمنية المتوقع فيها الدخول بسن اليأس.
  7. يساعد على تشخيص أسباب البلوغ المبكر عن الأطفال ، وهي مشكلة تحدث بسبب المستويات المرتفعة معه ، والمقصود بها أن يبلغ الولد قبل 9 سنوات ، أو تبلغ الفتاة قبل 10 سنوات.
  8. أيضاً يساعد على تشخيص سبب تأخر البلوغ عند الأطفال الذكور أو الإناث.

أسباب اضطراب هرمون الملوتن LH

  1. بشكل عام هناك عوامل خطورة تؤثر على المستويات الطبيعية لهرمون الملوتن منها الإصابة بأمراض الكبد أو مشاكل الغدة الدرقية أو السمنة أو الأشعة السينية أو تناول بعض الأدوية الهرمونية.
  2. يقول الأطباء أن انخفاض مستوي هرمون LH لكل من الرجل أو المرأة يرجع سببه إلى قصور بالغدة النخامية أو تلف جزء من الدماغ (تحت المهاد) ، أو الإصابة بفقدان الشهية العصبي ، إلى جانب التوتر أو الضغط العصبي وانخفاض وزن الجسم خلال فترة زمنية قصيرة.
  3. أما عن الأسباب وراء ارتفاع هرمون LH عند النساء تختلف عن الرجال.
  4. النساء يرجع لولادة الأنثى بدون مبيض ، أو الخضوع بأي فترة من فترات العمر لعملية استئصال المبيضان ، أو نتيجة للإصابة بمشكلة بالمبيض مثل التكيس ، أو الدخول بمرحلة اليأس وانقطاع دورة الطمث ، أو البلوغ المبكر للفتاة أو الخضوع للعلاج الكيميائي أو الإشعاعي.
  5. الرجال يرجع لعدم وجود الخصيتين لإجراء عملية جراحية لاستئصالهم نتيجة حالة طبية ، أو نتيجة للإصابة بعدوى النكاف ، أو التعرض للعلاج الكيميائي أو الإشعاعي أو الإصابة ببعض الأورام السرطانية أو الإصابة بمرض متلازمة كلاينفلتر.
  1. مع اللجوء لتحليل هرمون ملوتن (LH)  والحصول على المستويات المرتفعة منه تدل النتيجة لدى المرأة على وجود مشكلة بالإباضة أو مشكلة بالمبيض كالتكيس أو دخول المرأة بسن اليأس وبداية انقطاع الدورة الشهرية .
  2. أما النتيجة المرتفعة للرجل تشير إلى وجود مشكلة بالخصيتين أو تعرضهما للتلف نتيجة الإصابة بعدوى أو الخضوع للعلاج الكيميائي أو الإشعاعي ، أيضاً يمكن أن تشير لمشكلة وراثية تؤدي للعقم مثل متلازمة كلاينفلتر.
  3. لكن الطبيب المختص يتمكن من تفسير النتيجة الدقيقة من دراسة ملف المريض وحالته الصحية العامة ، كما يدخل العمر في نطاق تشخيص الحالة الصحية.
  4. بالجدير بالذكر أن المستويات المنخفضة تسبب حالة عقم ويكون السبب الإصابة باضطرابات بالغدة النخامية المسئولة عن إفراز هرمون (LH) ، مما أثر على كفاءة عمل الغدة والهرمونات التي تفزرها بحيث يتم إنتاج هرموناتها بمعدلات أقل من الطبيعي ، الأمر الذي يعوق إنتاج الحيوانات المنوية ويحد عملية الإباضة ، بالتالي يحدث صعوبة الحمل.
المصدر
What does the LH surge mean for pregnancy?Follicle-Stimulating Hormone Abnormalities Luteinizing Hormone (LH) Test Luteinizing Hormone (LH) Test

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى