أدوية

هل الكلوميد يسرع التبويض

في الفترة الواقعة بين كل دورتين شهريتين تحدث الإباضة أو التبويض وفيها تخرج البويضة الناضجة من المبيض استعداداً للتلقيح من خلال الحيوان المنوي ، إذ لم تحدث عملية الإخصاب تنزل الدورة الشهرية القادمة ، أن فترة التبويض هي مرحلة الخصوبة العالية للنساء ، كما أن ضعفها يؤدي إلى اضطرابات الدورة الشهرية والعقم وتأخر الإنجاب ، في السطور التالية نصب حديثنا على أبرز أدوية الخصوبة ، فتابعوا عبر أنا مامي من خلال مقال هل الكلوميد يسرع التبويض.

هل الكلوميد يسرع التبويض

  1. نعم أن دواء الكلوميد Clomid من أهم العلاجات الطبية المحفزة للتبويض والإباضة.
  2. يعمل على تنشيط المبايض من أجل إنتاج بويضات ناضجة لرفع نسبة الخصوبة ومساعدة النساء على تنظيم الدورة الشهرية وتسهيل الحمل وتسريعه في حالات العقم أو تأخر الإنجاب.
  3. يعمل على تنشيط المبايض بسبب احتوائه على هرمون الاستروجين.

علامات التبويض بعد الكلوميد

يمكن معرفة استجابة الكلوميد في تنشيط المبايض من خلال ظهور بعض الأعراض التي نقدمها فيما يلي:
  1. الشعور بألم في البطن أو ألم في المبيض الأيمن أو المبيض الأيسر ، يرجع هذا الألم عن خروج البويضات من المبيض.
  2. الشعور بالصداع وألم الرأس.
  3. الشعور بألم الثدي.
  4. الشعور بالغازات أو انتفاخ البطن.
  5. الشعور بارتفاع في درجة الحرارة.
  6. المعاناة من الإفرازات المهبلية.
  7. المعاناة من التغييرات المزاجية والنفسية مثل التوتر والقلق، يرجع السبب إلى ارتفاع هرمون الاستروجين في الجسم.
  8. الشعور بزيادة في الدافع الجنسي.
يذكر أن هذه أعراض التبويض ولكنها تتفاوت في شدتها من امرأة لأخرى ، كما أن لا تعاني كل النساء من هذه الأعراض يكفي الشعور بمعظم الأعراض معرفة أن الكلوميد جاب نتيجة.

متى يبدأ التبويض بعد اخذ الكلوميد

  1. يبدأ التبويض خلال فترة تتراوح من 7 أيام إلى 10 أيام من انتهاء أخر قرص من حبوب الكلوميد.
  2. إذ تم تناوله من أجل الحمل ينبغي ممارسة الجماع يومياً خلال فترة التبويض.
  3. بمجرد خروج البويضة من المبيض الأيمن أو الأيسر تكون مستعدة للتخصيب.
  4. يذكر أن من أسباب ضرورة الجماع يومياً خلال تلك الفترة أن البويضات الناضجة مدة حياتها 12 ساعة إلى 24 ساعة.
  5. إذا لم تحدث عملية الإخصاب خلال تلك الفترة لا يحدث الحمل لأن البويضة تموت مما يؤدي إلى عدم الحمل ونزول الدورة الشهرية القادمة في موعدها.

كيف اعرف ان الكلوميد جاب نتيجة

كيف أعرف ان الكلوميد اخذ مفعوله ، هذا الأمر يتوقف على سبب تناول حبوب الكلوميد إذا كان يتم استخدامه من أجل نزول الدورة الشهرية وعلاج عدم انتظامها أم  تسريع الحمل وعلاج العقم:
في حالة تناول الكلوميد لتسريع الحمل ، سوف تشعر الزوجة بعلامات الحمل الأولى التي تشمل:
  1. غياب الدورة الشهرية القادمة ، أنها أول علامات نجاح عملية الزرع أو الإخصاب.
  2. نزول نزيف مهبلي خفيف لفترة تصل من 24 ساعة إلى 48 ساعة يرجع سببه إلى التصاق البويضة المخصبة في جدار الرحم.
  3. الشعور بنزول إفرازات مهبلية لونها أبيض أو شفاف ، يمكن أن تنزل مع نزيف الحمل لزرع البويضة.
  4. تشعر الزوجة ببعض الأعراض الهامة للحمل المبكر مثل ألم الثدي، ألم البطن، ألم الظهر، ألم الحوض، ألم الرحم، بالإضافة إلى الصداع وألم الرأس.
  5. الشعور بتغييرات في الثدي مثل زيادة حجمه أو تغير لون الحلمة إلى اللون الداكن.
  6. الشعور بالدوخة والدوار مع الكسل والخمول.
  7. الشعور بكثرة التبول عن المعتاد.
  8. الشعور بتغييرات مزاجية ونفسية مثل القلق والتوتر.
  9. الشعور بالانتفاخ أو الغازات أو الحموضة المعوية أو المغص أو الإمساك.
  10. الشعور بفقدان الشهية أو زيادة الشهية.
  11. الاشتهاء إلى تناول أطعمة معينة أو النفور من مذاق أو رائحة أطعمة أخرى.
أن الشعور بمعظم هذه الأعراض يعني ضرورة إجراء اختبار الحمل للتأكد من الحمل، ويفضل من أجل الحصول على نتيجة صحيحة إجراء اختبار الحمل بعد موعد الدورة الشهرية الغائبة بعشرة أيام أو أربعة عشر يوم.
في حالة تناول الكلوميد لنزول الدورة الشهرية ، سوف تشعر الفتاة أو المرأة ببعض العلامات التي تشمل:
  1. نزول الدورة الشهرية والبدء في انتظامها وعلاج مشاكل تأخرها.
  2. الشعور بانتفاخ البطن أو الغازات بسبب تراكم السوائل واحتباسها في الجسم.
  3. الشعور بألم في البطن أو المغص.
  4. الشعور بالصداع أو ألم الرأس.
  5. الشعور بالتعب أو الإرهاق.
  6. الشعور بتغييرات هرمونية مثل القلق والتوتر.

تنويه هام:

  • سواء تم تناول حبوب الكلوميد لنزول الدورة الشهرية أو تسريع الحمل وعلاج العقم يجب استخدامه تحت إشراف طبيب متخصص مع التحذير من استعماله دون وصفة طبية.
  • أنه لا يعالج جميع حالات تأخر الدورة الشهرية ، حيث يعالج حالات معينة فقط مثل ضعف التبويض.
  • أيضاً لا يناسب جميع حالات تأخر الحمل، لذا يجب استخدامه بعد فحوصات أسباب العقم ووصفه من الطبيب المختص.

متى يحدث الحمل بعد الكلوميد

  1. يحدث الحمل في فترة التبويض التي تحدث بعد سبعة إلى عشرة أيام من تناول أخر قرص لحبوب الكلوميد.
  2. يحدث الحمل في خلال 24 ساعة من خروج البويضة من المبيض.
  3. إذ نجحت عملية الإخصاب ، تبدأ البويضة المخصبة في الانغراس والزرع بجدار الرحم.
  4. ثم يقوم الجسم بإفراز هرمونات الحمل التي تكون مسئولة عن تدعيم الحمل وتثبيته.
  5. مع ارتفاع هرمونات الحمل تظهر علامات الحمل ، ويمكن معرفة الحمل المبكر أو أن الكلوميد حقق النتيجة المرجوة من خلال إجراء اختبارات الحمل المنزلية أو المعملية.
  6. يذكر أن عملية انغراس البويضة تأخذ فترة زمنية تتراوح من 6 أيام إلى 12 يوم ، هذا يعني عدم التسرع أو التعجل لإجراء اختبارات الحمل.
  7. يفضل إجراء اختبار الحمل بعد موعد الدورة الشهرية الغائبة بعشرة أيام أو أربعة عشر يوم، أو بعد تخصيب البويضة بأربعة عشر يوم على الأقل.

فيديو شكل الدورة الشهرية بعد الكلوميد

بالإضافة إلى أن الكلوميد هو الخيار الأول للأطباء لعلاج العقم إلا أن يتم وصفه كثيراً لعلاج مشاكل الدورة الشهرية المتأخرة والغير منتظمة ، لذا نقدم فيديو ( علامات الدورة الشهرية بعد أخذ الكلوميد ) لمعرفة فعالية هذا الدواء الطبي:

 

للمزيد يمكنكم متابعة:

بعد أن تعرفنا على هل الكلوميد يسرع التبويض يمكنكم الاستفسار أو التعليق ، وإلى اللقاء في مقالات أخرى عن أبرز الطرق السريعة والعلاجات الطبية لتنشيط المبايض ورفع الخصوبة ، في انتظار مشاركتكم لنا التي تسعدنا دائماً، وشكراً للمتابعة.
المصدر
Ovulation and When to Have Sex During a Clomid Treatment CycleInstructions for the use of Clomid Clomid

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى