هل عملية الكحت مؤلمة

عملية الكحت أو التوسع من العمليات الجراحية التي يوصى بها الأطباء بعض النساء لعلاج حالات طبية معينة ، يتم فيه توسيع عنق الرحم ثم استخدام أداة طبية تعرف باسم (مكشطة) يزيل بها الأنسجة المتبقية ببطانة الرحم أو التجمعات الدموية ، الهدف منها تطهير الرحم وتنظيفه ، الأمر الذي يدعنا للرد على مخاوف النساء من هذا الإجراء الطبي هل عملية الكحت مؤلمة ؟ ، إلى جانب أسباب اللجوء إليه وعلاقته بفرص الحمل ، إليكم التفاصيل عبر أنا مامي ، فتابعونا.

هل عملية الكحت مؤلمة

  1. عملية الكحت غير مؤلمة لأن المرأة حين يتم الخضوع للعملية تكون تحت تأثير المخدر مما لا يجعلها تشعر بأي ألم أو إجراءات الأطباء وقت العملية.
  2. لكن بعد الخروج من غرقة العمليات وبمجرد أن ينتهي مفعول المخدر يمكن أن تشعر ببعض الآلام أو التقلصات نتيجة إجراء العملية .
  3. هنا يوصى الأطباء بمسكنات الألم مع الراحة وبعض التعليمات لتسريع التعافي والشفاء

نوع التخدير لعملية الكحت

  1. أن نوع التخدير لعملية الكحت مرتبط بالإجابة على سؤال هل عملية الكحت مؤلمة ؟ أو هل عملية تنظيف الرحم مؤلمة ؟
  2. يوجد  3 أنواع من التخديرات المستخدمة في تلك العملية ، يوصى الطبيب بالنوع الأفضل وفقاً للحالة الصحية للمريضة ، وذلك بعد دارسة طبيب التخدير بالمستشفي الوضع الصحي للمريضة بشكل عام.
  3. مما يتطلب إخبار الطبيب بكل شئ عن الحالة الصحية كإصابة بحالة مرضية معينة أو أنواع الأدوية التي يتم تناولها بشكل عام ، والأدوية المستخدمة لعلاج حالات طبية بشكل منتظم مثل السكر أو الضغط أو القلب ،
  4. حتى يتمكن من أتخاذ القرار بشأن نوع التخدير المناسب لمنع مضاعفات وقت العملية أو بعدها.
  5. إذا رغبت المريضة في استعمال نوع معين من التخدير عليها بمناقشة الطبيب قبل العملية ، فيمكن أن يوصى بها إذ كانت حالتها الصحية تسمح بذلك.

 التخدير العام

  1. هو أفضل أنواع التخديرات بالنسبة للمريضة يحدث من خلال الحقن بوريد الذراع.
  2. يتميز بأنه المريضة تكون نائمة طول وقت العملية تفقد الشعور بالإحساس الكامل بإجراءات الأطباء داخل غرفة العملية.
  3. الأمر الذي لا تشعر فيه المريضة بأي نوع من الألم طول فترة العملية حتى الخروج إلى غرفة أخرى وإنهاء فعالية المخدر.

التخدير الموضعي

  1. يتم إعطاء الحقن في عنق الرحم مما لا يجعل المريضة تشعر بألم في منطقة العملية.
  2. يؤكد الأطباء أن هذا النوع من التخدير لا يجعل المريضة تشعر بألم خلال توسيع عنق الرحم أو تنظيفه.
  3. لكن يكون من المتوقع أن تشعر بتقلصات رحمية فترة العملية وقت قيام الطبيب بإزالة البطانة بواسطة (المكشطة).

التخدير النخاعي

  1. نوع أخر من التخديرات يحدث من خلال حقن المخدر في الحبل الشوكي .
  2. يجعل المريضة مستيقظة طول إجراء العملية لكنها لا تفقد الإحساس بالمنطقة التي يجري فيها الأطباء العملية.
  3. يتميز هذا النوع من التخدير بأن المريضة لا تشعر بألم العملية لكن يمكنها رؤية إجراءات العملية .

أسباب عملية كحت الرحم

  1. يقول أطباء النساء أن عملية كحت الرحم من العمليات الهامة التي يتم التوصية بها في العديد من الحالات الطبية بهدف تنظيف الرحم والتعافي من الرحم.
  2. الإجهاض من أول الأسباب لعملية الكحت يحدث نتيجة اختيار الزوجين قرار نزول الجنين بشكل اختياري بالموافقة بينهم .
  3. في حالات الإجهاض الإجباري المفاجئ إذا لم يحدث بشكل تلقائي بنزول كافة أنسجة الجنين من خلال نزيف مهبلي ، هنا يوصى بعملية الكحت لتنظيف الرحم من بقايا الحمل ، لمنع المضاعفات مثل العدوى.
  4. تكون عملية الكحت من العمليات الهامة بعد الولادة في حالات معينة إذا لم ينزل من الأم فترة النفاس الأنسجة المتبقية من الرحم ، هنا تجري العملية لتنظيف الرحم وتطهيره من الدماء والأنسجة.

وعلى صعيد أخر ، يوجد أسباب أخرى يوصى بها الأطباء بعملية تنظيف الرحم (الكحت والتوسع) ، لكن أيضاً يمكن أن يوصى الطبيب بتجنب هذه العملية مقابل الاستعانة بإجراء طبي آخر وهو (المنظار) الذي يهدف إلى تشخيص الحالة الصحية وتأكيد نتائج الاختبارات قبل المنظار إلى جانب العلاج  ، إليكم هذه الحالات الطبية:

  1. إزالة التجمعات الدموية الرحمية أو في حالة وجود نزيف رحمي غير طبيعي.
  2. إزالة الأورام السرطانية أو الغير سرطانية أو الأورام الليفية الرحمية.
  3. إزالة بعض الأنسجة التالفة بسبب عدوى مثل الأمراض المنقولة جنسياً.
  4. إزالة اللولب الرحمي المستخدم لمنع الحمل وتحديد النسل.

أضرار عملية الكحت

  1. يؤكد الأطباء على أمان عملية الكحت على المريضة طالما أتبعت تعليمات طبيبها بالراحة والأدوية الموصوفة مع التغذية الجيدة وغيرها من الأمور .
  2. لكن في نفس الوقت هي عملية جراحية يوجد معها مخاطر لحدوث مضاعفات ، مما يتطلب من المريضة المتابعة مع الطبيب المختص بعد العملية وحتى إتمام التعافي لإخباره بالأعراض الغريبة التي تظهر عليها ، إلى جانب إجراء الاختبارات الطبية بعد العملية التي تؤكد الشفاء والتعافي وخلو المضاعفات والمخاطر.
  3. أما عن الأضرار المحتملة الإصابة بالتصاقات الرحم يعرف بأنه مرض يؤدي لتكوين ندبات ونمو أنسجة على الرحم ، ومن الحالات الطبية النسائية النادرة ، يرجع سببه الأول والرئيسي إلى آثر جانبي لجميع العمليات التي تتطلب فتح شق في البطن أو الرحم ، بما فيها تنظيف الرحم أو عملية الكحت.
  4. يوجد احتمالية للإصابة بعدوى بعد العملية ، هنا يجب إخبار الطبيب بأي أعراض تشير لعدوى مثل الحمي أو قشعريرة الجسم أو إفرازات برائحة قوية ، حيث تعالج بالأدوية مثل المضادات الحيوية.

هل عملية الكحت ضرورية بعد الإجهاض

  1. يرد أطباء النساء أن ليس من تجهض تجري عملية الكحت ، فأنها عملية مهمة للغاية في حالات معينة فقط.
  2. الإجهاض أو فقدان الحمل يؤدي لنزيف مهبلي يستمر مع المتزوجة حوالي أسبوعين ينزل منها جلطات دموية للتخلص النهائي من الحمل بنزل أنسجة الجنين والمشيمة المتبقية.
  3. بعد ذلك ، يتم إجراء فحص عند عيادة طبيب النساء لمعرفة إذا كان الإجهاض مكتمل أو ليس مكتمل.
  4. إذ أظهرت الاختبار وجود تجمعات دموية نتيجة نزول بقايا الحمل وتراكم بعض البقايا حول الرحم ، هنا يكون من الضروري إجراء عملية الكحت لتنظيف الرحم من بقايا الحمل .
  5. لأن استمرار هذه التجمعات دون تطهير يؤدي إلى تلف الرحم أو عدوى الرحم أو غيرها من المضاعفات التي تؤدي إلى صحة المرأة ، إلى جانب صعوبات الحمل مرة أخرى ، أو الإجهاض المتكرر.

هل عملية الكحت تؤخر الحمل

  1. بالرجوع إلى الأطباء أكدوا أن عملية الكحت لا تؤخر الحمل بل على العكس تماماً أنها تزيد من فرصة الإنجاب لأن الأطباء يوصون فيها لعلاج مشاكل تؤخر الحمل مثل استئصال نزيف متراكم حول الرحم.
  2. أيضاً يتم إجراء لتنظيف الرحم من بقايا الحمل المتبقية من الإجهاض أو الولادة.
  3. لكن على الزوجة قبل محاولة الحمل بعد العملية التعرف على أنسب أفضل وقت مناسب لها للحمل ، من خلال المناقشة مع الطبيب المختص.
  4. لأن جسمها بعد العملية يحتاج إلى وقت للتعافي والالتئام مما يجعل الرحم قادر على استيعاب جنين بداخله ينمو لمدة تسعة أشهر.
  5. غالباً يوصى الأطباء بتجنب الحمل قبل مرور 3 أشهر إلى 6 أشهر.
  6. أيضاً يفضل قبل الحمل إجراء كافة الاختبارات الطبية التي تؤكد عدم وجود موانع تمنع الإنجاب سواء من السيدة أو الرجل.
مقالات ذات صلة
المصدر
What is a D and C?Dilation and Curettage (D & C)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى