هل كيراتين الشعر للحامل ضار وما هي أهم الإحتياطات

هل كيراتين الشعر للحامل ضار

عبر أنا مامي نوضح هل كيراتين الشعر للحامل ضار ؟ الذي يعد من منتجات العناية بالشعر لإصلاحه والحفاظ عليه كوسيلة للتمتع بصحة جيدة للشعر ، حيث نتعرف على مدى أمان للأم الحامل والطفل النامي وهل بإمكان السيدة التي تستعمل كيراتين قبل الحمل الاستمرارية في استعماله فترة الحمل.

  • يؤكد خبراء العناية بالشعر على السيدة الحامل بضرورة توخي الحذر عند تطبيق أحد منتجات العناية بالشعر فترة الحمل ونمو الطفل النامي لأنه يوجد منتجات تحتوي على مكونات تضر بنمو الجنين أو صحته.
  • أما عن الكيراتين ، فيكون من منتجات العناية بالشعر التي عليها بعض الأضرار أو المخاطر لأنه يحتوي على مادة (فورمالديهايد) التي تصنف علي أنها من أخطر المواد الكيميائية على النساء الحوامل.
  • ذكرت دراسة علمية أن جلسات الكيراتين للحامل مرتبطة بأضرار أكثر في الثلث الأول للحمل مثل التشوهات الخلقية لأن الجنين يكون في مراحل نموه الأولى مما يجعلها أكثر وأسرع تأثيراً بالمنتجات الضارة.
  • حيث تصل هذه المادة الخطيرة إلى الجنين عبر الجلد أو الاستنشاق بفعل رائحتها القوية النفاذة.
  • حيث يكون الخيار الأفضل للسيدة الحامل تجنب جلسات الكيراتين طول فترة الحمل وتطبيقها بعد الولادة .

أفضل نوع كيراتين للحامل

  • بشكل عام لا ينصح باستعمال الكيراتين طول فترة الحمل تجنباً من الأضرار والمضاعفات على نمو أو صحة الجنين.
  • يؤكد خبراء العناية بالشعر أن أخطر ما في جلسة الكيراتين للجنين احتوائها على مادة فورمالديهايد ، حتى الأنواع الخالية منها تتحول بفعل الحرارة إلى تلك المادة مما يكون مضر.
  • للتوضيح أن كل أنواع الكيراتين مضرة فترة الحمل لأن حتى الأنواع الخالية من مادة (فورمالديهايد) تحتوي على مادة كيميائية أخرى (الميثيلين غليكول) التي تتحول تحت تأثير الحرارة المرتفعة باستعمال المكواة في جلسة الكيراتين إلى مادة فورمالديهايد ، مما يظهر أضرار جلسة الكيراتين للحامل والجنين.

أضرار كيراتين الشعر للحامل

  • أثبتت الدراسات العلمية على الكيراتين ارتباطه بالمزيد من الأضرار خلال فترة الحمل ، لذلك تكون السيدة الحامل من الفئات الممنوعة من استعماله حفاظاً على نمو وصحة الجنين.
  • بشكل عام ، يرتبط استعمال الكيراتين فترة الحمل بالتهابات وحساسية بشرة فروة الشعر ولاسيما أنها تكون أكثر حساسية بفعل هرمونات الحمل ، حيث يظهر من خلال المعاناة من ردود فعل تحسسية كالتهيج.
  • نشرت دراسة علمية أن الاستهلاك المفرط للكيراتين مرتبط بزيادة عوامل خطورة للأمراض السرطانية بفعل احتوائها على مواد تساعد على نمو الخلايا السرطانية.
  • أيضاً يسبب للسيدة الحامل مشاكل في الجهاز التنفسي كالحساسية وصعوبة التنفس ولاسيما السيدة المصابة بأمراض مثل الربو والتهابات تنفسية.
  • كما تسبب التهابات في العين نتيجة الرائحة القوية للمواد الكيميائية.

أضرار كيراتين الشعر للجنين

  • تمتد أضرار استعمال الكيراتين للحامل على الجنين أو الطفل النامي الذي يتعرض لأضرار تتعلق بصحته أو نموه.
  • يحتوي الكيراتين على مواد مفيدة لفرد الشعر مثل مادة فورمالديهايد لكنها تضر بصحة أو نموه الجنين لكونها تصل إليه عبر الجلد أو الاستنشاق ، حيث تضر بالتوازن الهرموني للطفل النامي أو تؤدي لقصور وضعف في نمو الجنين.
  • ترتبط جلسات الكيراتين بالتشوهات الخلقية ولاسيما في الثلاث أشهر الأوائل.
  • تحتوي على مواد كيميائية قوية الرائحة محملة بمواد سامة مضرة لصحة الجهاز التنفسي للأم الحامل تصل للجنين عبر الاستنشاق مما يسبب له مشاكل صحية في التنفس أو الإصابة بمرض الربو ، حيث تظهر هذه المشاكل عند الولادة أو الأيام الأولى للولادة.
  • تؤثر مادة فورمالديهايد بالسلب على نمو الرئة للجنين مما يكون مضراً خاصة للمواليد الخاضعون لولادة مبكرة قبل الأوان ، مما يزيد من مشاكل صعوبة التنفس عند الولادة واللجوء لغرف العناية بحديثي الولادة بالمستشفي لحين استكمال نمو الرئة وقدرة الطفل على التنفس بشكل مستقر وسليم.

تجربتي مع الكيراتين فترة الحمل

  • من خلال سماع تجارب النساء الحوامل مع الكيراتين تم الاتفاق على ضرورة تجنبه طول فترة الحمل منعاً من أضرار صحية للجنين.
  • أكدت تجارب الحمل من ذوي النساء المعتادات على استعماله قبل الحمل ، أنهن لم تكن على علم بأضراره على الجنين ولكن مع استشارة دكتورة النساء أو دكتور النساء كان الرد أنه يضر بصحة أو نمو أو هرمونات الجنين.
  • حيث أكد الأطباء بضرورة الابتعاد عنه طول فترة الحمل مع استعمال منتجات أخرى تتكون من مواد طبيعية آمنة على الجنين ، بحيث يتم تطبيق الكيراتين بعد الولادة والإنجاب منعاً من الأضرار والمضاعفات على سلامة الحمل أو الطفل النامي.

نصائح عند استعمال الكيراتين قبل الحمل

  • ينصح خبراء العناية بالشعر بأهمية الابتعاد عن الكيراتين عند محاولة الحمل أو التخطيط للإنجاب ، مع تجريب تحليل الحمل والتأكد من عدم حدوث حمل قبل اللجوء لجلسة الكيراتين.
  • لأن الدارسات العلمية تؤكد ارتفاع خطر الإجهاض أو السقوط أو التشوهات الخلقية مع استعمال الكيراتين في الأيام الأولى أو الأسابيع الأولى للحمل.
  • أما السيدة المتزوجة التي خضعت لجلسة كيراتين ثم اكتشفت حملها بأيام بعد ذلك ، عليها مراجعة طبيب النساء فوراً وإجراء الاختبارات الطبية التقييمية لصحة الجنين للتأكد من سلامته وعدم تعرضه للضرر بفعل جلسة الكيراتين.

نصائح العناية بالشعر فترة الحمل

  • نظراً لأضرار الكيراتين على السيدة الحامل والطفل النامي نقدم لها بعض النصائح والتعليمات التي تساعد على التمتع بشعر ناعم وقوي لمقاومة المشاكل التي تظهر بشكل واضح فترة الحمل تحت تأثير تغذية الطفل النامي أو هرمونات الحمل.
  • أتباع نظام غذائي صحي غني بالمعادن والفيتامينات المغذية لجذور وبصيلات الشعر مما يساعد على تغذية الشعر وتمتعه بقوة ونعومة مع تسريع نموه دون ضعف أو تساقط.
  • استعمال المكملات الغذائية المقوية للشعر مثل الماغنسيوم أو فيتامين ب.
  • استعمال منتجات العناية بالشعر التي تحتوي على مواد طبيعية مع تجنب المنتجات الكيميائية.
  • اختيار منتجات الشعر المناسب لنوع الشعر أو المناسبة لجميع أنواع الشعر.
  • غسل الشعر بالشامبو والبلسم مرتين أو ثلاثة مرات في الأسبوع لأن شطف الشعر أكثر من ذلك مرتبط بإضراره.
  • تجنب منتجات الشعر التي تتسم برائحة قوية أو نفاذه لأن تصل للجنين عبر الاستنشاق وتضر بنموه بشكل عام ونمو الرئة والجهاز التنفسي بشكل خاص.
  • شراء منتجات الشعر من شركات بعلامة تجارية مع التأكد من سريان الصلاحية لأن المنتج المنتهي الصلاحية يلحق بالضرر على الشعر.
  • زيارة صالة الشعر كل شهرين أو ثلاثة شهور بهدف قص أطراف الشعر مما يساعد على تطويله بسرعة دون تقصف.
  • ينصح باستخدام مشط للشعر بأسنان ناعمة ورقيقة وواسعة.
المصدر
Here Are Some Hair Care Tips To Follow During Pregnancy Hair Care During Pregnancy Are Keratin Treatments Safe for a Pregnant Woman?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى