هل يتفاعل الكلور مع البول بدون حمل

هل يتفاعل الكلور مع البول بدون حمل

تحليل الكلور من اختبارات الحمل المنزلية التي تقوم بها العديد من النساء المتزوجات لاكتشاف الحمل في وقت مبكر ، حيث يتم التعرف على وجود حمل أو تلقيح البويضة من خلال تفاعل مادة الكلور مع عينة البول بينما انعدام التفاعل هو عدم حمل ، عبر أنا مامي نوضح هل يتفاعل الكلور مع البول بدون حمل ؟ الذي من خلاله نتعرف على مدى دقة التحليل.

  1. أن طريقة إجراء تحليل الكلور تتطلب حدوث تفاعل بين مادة الكلور وعينة البول من خلال ظهور فقاعات مما تستدل منه السيدة المتزوجة على الحمل.
  2. لكن يمكن أن يحدث تفاعل رغم عدم الحمل ، لأن اختبار الكلور ليس من الاختبارات الموثوق فيها لمعرفة الحمل ولا يمنح نتيجة دقيقة أو صادقة .
  3. أيضاً الدراسات العلمية لم تدعم اختبار الكلور للحمل ، ولم تشير إلى استخدام مادة الكلور في الكشف عن الحمل بشكل سليم.
  4. يؤكد أطباء النساء أن اكتشاف الحمل يحدث من خلال فحص هرمون الحمل بالبول أو الدم ، فمادة الكلور غير مخصصة لفحص مستويات هذا الهرمون ، بل أنها مادة تستخدم لأغراض التنظيف والتطهير.
  5. بناءً على عدم مصداقية اختبار الكلور لمعرفة الحمل يمكن أن يتفاعل مع البول مع الحمل أو عدم الحمل ، بالتالي لا ينصح بالسير ورائه لاكتشاف حدوث حمل.
  6. فيمكن للفتاة الغير متزوجة أو الرجال يقومون بهذا الاختبار بوضع مادة الكلور على عينة بول فيحدث تفاعل ، فهذا لا يعني حدوث حمل لأن هذه الفئات لم تحمل.

طريقة استعمال اختبار الحمل بالكلور

  1. قديماً كانت الجدات تستعمل اختبارات منزلية مثل فحص الكلور نظراً لتدني المجال الطبي لمعرفة الحمل ،  وعدم اكتشاف الاختبارات الموجودة في عصرنا الحالي التي تعكس الطفرة التكنولوجية في الطب مثل جهاز كشف الحمل المنزلي المباع بالصيدلية أو تحليل الحمل بالدم في المختبر أو فحص الموجات الفوق الصوتية في عيادة أمراض النساء.
  2. حيث كان يتم إجراء  تحليل الكلور مع غياب الدورة الشهرية التي تعد أول علامة للحمل لتأكيد أو نفي الحمل ، لكن الحقيقة أنها من الاختبارات الغير موثوق فيها.
  3. كانت الجدات تقوم بصب كمية صغيرة من مادة الكلور في كوب ، مع وضع عينة البول في كوب أخر ، بحيث يتم اللجوء إلى الكلور العادي مع الابتعاد عن الكلور المعطر أو الملون ، ثم يتم سكب البول بشكل بطئ على كوب مادة الكلور (مادة التبييض).
  4. بعد ذلك يتم الانتظار القليل من الدقائق لظهور النتيجة التي تكون على شكل تفاعل بين البول ومادة الكلور يظهر من خلال رؤية فقاعات ، مما يدل على الحمل.
  5. في حين أن عدم ظهور تفاعل أو تغييرات دليلاً على عدم حدوث حمل.

مدى دقة اختبار الحمل بالكلور

  1. ما هو رأي الأطباء في تحليل الحمل بالكلور هل هو دقيق ؟ يؤكد خبراء طب النساء أن تحليل الحمل بالكلور من الاختبارات الغير دقيقة التي لا يجب السير ورائها أو الاعتماد عليها.
  2. حيث أن الدراسات العلمية المتناولة مادة الكلور لم تشير إلى أنه مخصص للكشف عن هرمون الحمل أو الكشف عن الحمل.

أضرار اختبار الحمل بالكلور

  1. في الوقت الحالي تستعمل بعض النساء تحليل الحمل بالكلور بهدف تسلية الوقت أو المتعة ، بحيث يتم الاعتماد النتيجة من الاختبارات الطبية الأخرى الموثوق في نتائجها.
  2. من تستعمل الاختبار لا تكون على علم بأضراره التي يؤدي معرفتها إلى التوقف عن استعمال هذا الفحص تماماً ، لأن مادة التبييض (الكلور) تتسم برائحتها القوية واحتوائها على مواد كيميائية يؤدي التعرض لها أو استنشاقها وقت إجراء الفحص إلى مشاكل صحية كحساسية بالجهاز التنفسي ، أو تهيج بالأنف أو الحلق أو الرئة أو البشرة ، ولاسيما إذا تم إجراء الفحص في مكان مغلق النوافذ أو الأبواب كالحمام.
  3. كما أنها من المواد المضرة والغير آمنة للحامل والجنين مثل زيادة عوامل حدوث إجهاض أو تشوهات خلقية للجنين بفعل المواد الكيميائية الموجودة فيها.
  4. أيضاً يؤدي تحليل الحمل بالكلور إلى الحصول على نتيجة إيجابية أو سلبية كاذبة وخادعة نظراً لأنه غير مخصص للكشف عن هرمون الحمل ، فيكون من الاختبارات الغير دقيقة ، الأمر الذي يرتبط بحدوث صدمة نفسية مع الحصول على نتيجة إيجابية كاذبة تخبر السيدة المتزوجة بكونها حامل من رؤية تفاعل بين مادة الكلور وعينة البول ثم تكشف فيما بعد عدم حدوث حمل.

تجربتي مع تحليل الحمل بالكلور

  1. بعد تأكيد أطباء النساء ونتائج الدراسات العلمية على عدم مصداقية تحليل الحمل بالكلور ، يكون من الضروري معرفة تجارب تحليل الحمل بالكلور التي تخبرنا عنها عينة من النساء اللواتي استعملت هذا الفحص للكشف عن حدوث حمل.
  2. تقول سيدة أنها سمعت عن تحليل الحمل بالكلور فقامت بتجريبه لمعرفة الحمل بعد فقدان الدورة الشهرية وتأخر نزولها لمدة 7 أيام ، حيث أنتج الفحص حدوث تفاعل بين مادة الكلور وعينة البول ظهر من خلال رؤية فقاعات ، مما جعلها تستدل عن أنها حامل ، ولكن خلال زيارة عيادة طبيب النساء لتأكيد الحمل ومتابعة الجنين أخبرها بأنها ليس حامل وأن تأخر الدورة سببه عامل نفسي ، وحين تحدثت معه عن تحليل الحمل بالكلور أكد لها أنه فحص غير دقيق النتيجة.
  3. تسرد سيدة أخرى أنها أجرت تحليل الحمل بالكلور ولم يحدث تفاعل بين مادة التبييض والبول مما يدل على عدم الحمل ، لكن شعرت بعد عشرة أيام من الفحص بأعراض كالغثيان وعدم ارتياح في حركة الأمعاء مع كثرة التبول ، ثم أجرت تحليل الحمل  بالدم في المعمل الطبي وأظهر إيجابية النتيجة وحدوث حمل.
  4. هذا يوضح أن نتيجة تحليل الحمل بالكلور غير دقيقة ، فيمكن حدوث تفاعل بين مادة الكلور وعينة البول مع الحمل أو عدم الحمل ، أو عدم حدوث تفاعل مع الحمل أو عدم الحمل ، فيكون الأفضل تجنب هذا الفحص واستبداله بأخر أكثر مصداقية ودقة.
المصدر
Is the bleach pregnancy test a myth?DIY Bleach Pregnancy Test

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى