هل يمكن للطبيب أن يخطئ في تحديد نوع الجنين في الشهر الثامن

هل يمكن للطبيب أن يخطئ في تحديد نوع الجنين في الشهر الثامن

  1. ليس من المرجح أن يخطئ أخصائي النساء في تحديد نوع الجنين في الشهر الثامن بسبب نضج العضو التناسلي بالشكل الكافي الذي يؤكد نوع الجنين ولد أو بنت ، على الرغم من احتمالية حدوث ذلك إلا أنها تحدث في حالات نادرة للغاية.
  2. يؤكد خبراء طب النساء أن أخطاء نوع الجنين واردة في الثلث الأول للحمل أو بداية الثلث الثاني ، بينما مع الشهر السادس إلى الشهر السابع تكون دقيقة لنسبة تقترب من 100 %.
  3. لذلك ينصح الوالدين بعدم البدء في شراء أغراض المولود الجديد أو اتخاذ القرار الأخير باسمه قبل الشهر السابع لضمان النتيجة الدقيقة.
  4. وعن تفسير الأخطاء ، أن تحديد نوع الجنين يحدث خلال الفترة الزمنية بين الأسبوع 16 إلى الأسبوع 20 بسبب نضج العضو التناسلي الذكري والمهبل بشكل يسهل من التنبؤ بجنس الطفل المنتظر.
  5. لكن تكون تلك الفترة بدايات وضوح العضو التناسلي بعدما كان القضيب والمهبل متشابهان في الشكل والمظهر في الأسابيع السابقة الماضية.
  6. لكن بدخول الحمل المرحلة الثالثة بدءاً من الشهر السابع يكون الجنين قريب من اكتمال النمو بجميع أعضائها بما في ذلك العضو التناسلي ، بالتالي تكون النتيجة أكثر دقة ومصداقية ، ومن غير المحتمل حدوث أخطاء فيها.

نسبة الخطأ في تحديد نوع الجنين بالموجات الفوق الصوتية

  1. يؤكد أطباء النساء على دقة فحص الموجات الفوق الصوتية في الكشف عن نوع الجنين بنسبة تصل لأكثر من 99 % ، مقابل 1% تكون نسبة الخطأ ، عادة ترتبط أخطاء الفحص في الثلث الأول من الحمل أو بداية الثلث الثاني.
  2. بينما في الثلث الثالث من الحمل يساعد فحص الموجات الفوق الصوتية على تأكيد النتيجة السابقة ، أو تعديلها بسبب وضوح العضو التناسلي بشكل أفضل .
  3. يبدأ توقيت الكشف عن جنس الجنين في الأسبوع 18 إلى الأسبوع 22 بسبب نضج العضو التناسلي بشكل يساعد على التحقق من النوع ، حيث يكون القضيب علامة على الحمل بولد بينما يكون المهبل علامة على الحمل بفتاة.

دراسة علمية عن أخطاء نوع الجنين

  1. أشارت دراسة علمية أن حالة واحدة من كل 100 حالة يتم التنبؤ فيها عن جنس الجنين بشكل خاطئ بواسطة فحص الموجات الفوق الصوتية ، وذلك بعد الأسبوع 14.
  2. ترتفع نسبة أخطاء فحص الموجات الفوق الصوتية في الكشف عن جنس الجنين في الثلاثة أشهر الأوائل من الحمل بسبب عدم نضج العضو التناسلي بالشكل الكافي للتحقق من نوع الطفل المنتظر بينما تقل في الثلث الثاني من الحمل وتقل أكثر في الثلث الأخير.
  3. ذكرت دراسة أخرى أن احتمالية الخطأ  تزيد في التنبؤ بجنس الجنين مع وجود تشوهات خلقية في الأعضاء التناسلية للجنس الذكري أو الجنس الأنثوي

أسباب الخطأ في تحديد نوع الجنين

هناك بعض الأسباب التي تكون وراء الخطأ في تحديد نوع الجنين عبر الموجات الفوق الصوتية بفعل عدم وضوح العضو التناسلي للجنين ، ولكن عادة لا تشكل مشكلة لأن خلال الزيارات القادمة لعيادة طبيب أمراض النساء يتم اللجوء لتكرار فحص الموجات الفوق الصوتية للاطمئنان على صحة الجنين مع المساعدة في تأكيد نوعه ولد أو بنت ، ومن أسباب الخطأ في تحديد نوع الجنين.

الفحص المبكر

  1. أن اللجوء لفحص الموجات الفوق الصوتية في توقيت مبكر يرتبط بأخطاء النتيجة بسبب عدم نضح العضو التناسلي للجنين بشكل واضح.
  2. لذلك يجب إجراء الفحص في توقيت مناسب ليس قبل الأسبوع 18 من الحمل مما يساعد على النتيجة الصحيحة.

وضعية الجنين

  1. وضعية الجنين داخل رحم الأم تساهم في خطأ النتيجة ، لأن يمكن أن يكون العضو التناسلي مختبئ وراء الحبل السري .
  2. هي مشكلة تعوق رؤية العضو التناسبي بشكل واضح ، بالتالي يتم تكرار الفحص في الزيارة المقبلية لحين يعدل الجنين وضعيته بشكل يساعد على التحقق من جنسه بشكل سليم.

الحمل بتوأم

  1. أن الحمل بتوأم من عوامل الخطورة للحصول على نتيجة خاطئة من فحص الموجات الفوق الصوتية للتحقق من جنس الجنين.
  2. يرجع السبب إلى تقارب الأجنة من بعضهم البعض مما يشكل صعوبة في دقة الفحص خاصة المشتركين في كيس حمل واحد.

وزن الأم الحامل

  1. أن المرأة الحامل السمينة تكون أكثر عرضة لخطأ في فحص الموجات الفوق الصوتية للتنبؤ بجنس الجنين مقارنة بالأم الحامل النحيفة أو التي لها وزن متناسق.
  2. يرجع السبب في أن الدهون المتراكمة حول البطن تكون عائق أمام دقة النتيجة.

قصص واقعية عن اخطاء السونار

  1. تشير الكثيرات من النساء الحوامل أن فحص السونار دقيق للغاية للكشف عن جنس الجنين وصادق سواء مع الولد أو الفتاة.
  2. في المقابل ، عانت أخريات من أخطاء السونار التي كانت صدمة كبيرة بسبب تغير جنس الجنين في الأسابيع السابقة للولادة ، مما أدى إلى تغير اسم المولود وشراء ملابس تناسبه .
  3. ومن أخطاء فحص الموجات الفوق الصوتية ، تسرد سيدة حامل أنها كانت تشعر بالتعجل في الكشف عن جنس الجنين بالسونار ، حيث رفض طبيب النساء الإفصاح عن نوعه في الثلاثة شهور الأولى بسبب عدم نضج العضو التناسلي للولد والفتاة ، وبالتالي تكون النتيجة خاطئة.
  4. لكن أخبرها أخصائي طب النساء بإمكانية معرفة نوع الجنين في الشهر الرابع أو بداية الشهر الخامس ،  حيث خضعت للسونار في ذلك الوقت ، وعرفت أنها حامل في ولد وكانت فرحة كبيرة بالمولود البكر.
  5. خلال زيارات المتابعة مع طبيب النساء للحالة الصحية للجنين كان يؤكد لها أن الحمل في ولد مع كل فحص يتم إجرائه بالموجات الفوق الصوتية.
  6. ولكن في الشهر السابع أو بداية الشهر الثامن أخبرها طبيب النساء بأن الجنين جنسه فتاة ، حيث اعتذر لها عن خطأ السونار وأوضح لها أن السبب في ذلك هو وضعية الجنين داخل الرحم التي أدت إلى اختباء العضو التناسلي للجنين مقابل ظهور الحبل السري .

هل ممكن يخطئ السونار في البنت؟

تتوقف أخطاء السونار في الكشف عن البنت على توقيت إجراء الفحص ، حيث ينصح بعدم التفكير في الكشف عن جنس الجنين قبل الشهر الخامس لضمان نضج العضو التناسلي بشكل يساعد طبيب النساء على التفريق بين المهبل والقضيب لإعطاء النتيجة الدقيقة .

هل يخطئ السونار في البنت في الشهر الثامن؟

يمكن أن يخطي السونار في الكشف عن نوع الجنين أو الحمل بفتاة في الثلث الأول أو الثاني من الحمل ، لكن نسبة الخطأ في الثلث الأخير تكاد تكون منعدمة بسبب نضج الأعضاء التناسلية بشكل يجعل من السهل التميز بين القضيب والمهبل ، بالتالي من غير المرجح الخطأ في الشهر الثامن.

كيف اعرف نوع الجنين في الشهر الثامن في المنزل؟

  1. لا يوجد طريقة دقيقة لمعرفة نوع الجنين في المنزل بل ينصح بالتوجه إلى عيادة طبيب أمراض النساء للخضوع لفحص الموجات الفوق الصوتية.
  2. ولكن هناك طرق غير علمية مستوحاة من التاريخ الشعبي القديم مثل نبض القلب الأقل من 140 دقة لكل دقيقة دليل على أن الجنين ولد بينما النبض الأكثر من 140 دقة لكل دقيقة من علامات الحمل بفتاة.
  3. أيضاً الوحام على التوابل أو الموالح أو الدهون من علامات الحمل بولد بينما التوحم على الفواكه والحلويات والسكريات من علامات الحمل بفتاة.

كيف اعرف اني حامل في ولد في الشهر الثامن؟

يتم معرفة الحمل بولد في الشهر الثامن عبر فحص الموجات الفوق الصوتية الذي يؤكد الحمل بصبي بحالة رؤية العضو التناسلي الذكري ، ولكن التاريخ القديم يسرد بعض علامات الحمل غير علمية تدل على الحمل بولد .

  1. نبض قلب الجنين الولد أقل من 140 نبضة لكل دقيقة.
  2. اختفاء أو قلة الغثيان.
  3. التمتع بصحة جيدة للبشرة والشعر.
  4. الوحام على الأطعمة المالحة أو الغنية بالتوابل.
  5. تدلي شكل البطن المرتفعة لأسفل.
  6. تركيز زيادة الوزن على منطقة البطن فقط.
المصدر
Facts About Predicting the Sex of Your Baby

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى