فوائد وجرعه الاسبرين للحامل ومضاره

شيماء محمد صدقي 13 ديسمبر، 2022
فوائد وجرعه الاسبرين للحامل ومضاره

فوائد وجرعه الاسبرين للحامل ومضاره

  • فترة الحمل هي واحدة من الفترات الحساسة والهامة جدًا والتي تشمل الكثير من التغيرات الصحية والتي تختلف ما بين كل سيدة وأخرى، لذلك ليس كل ما يناسبك يناسب غيرك من السيدات لذلك قد يصف الطبيب الأسبرين لبعض السيدات ولا يقوم بوصفه للآخريات، ويوجد الكثير من الأسباب الصحية التي تستدعي تناوله والتي من بين أبرزها منع إصابة الأم الحامل بالتجلطات، كما أنها تحمي من الولادة المبكرة للنساء فوق سن الـ35 أو المعرضات للإصابة بالإجهاض.
  • قد يكون تناول الاسبرين خلال فترة الحمل من الأمور الغريبة ولكنه من الأمور الهامة جدًا حيث أنه يعمل على وقاية السيدة من مجموعة كبيرة من المشكلات الصحية، ولكن يجب أن يتم تناوله تحت إشراف الطبيب المعالج حيث أن هناك الكثير من الأضرار الصحية التي قد تنتج عن تناول الحامل للاسبرين وبصورة عامة لا يُنصح بتناول الأسبرين بجرعات كبيرة.
  • يعالج الأسبرين مخاطر الارتجاع كما أنه يقي من الإصابة بتسمم الحمل، وتوسيع الأوعية الدموية
  • لكن عادة ما يقوم الطبيب بوصف جرعات قليلة للحامل قد تكون أقل من الموصوفة للأطفال بحيث تبدأ من 75 مللي جرام ولا تزيد عن 100 مللي جرام في اليوم الواحد.
  • يعتبر الأسبرين آمن على الأم الحامل إذا كانت تتناوله بصورة يومية بجرعة لا تقل عن 600 مجم ولا تزيد عن 100 مجم في بداية الثلث الثاني من الحمل.
  • توجد بعض المخاطر التي يمكن أن تحدث نتيجة لتناوله بجرعات عالية قد تهدد بوفاة الجنين أو ولادته مبكراً بمشكلات صحية أو وفاته داخل الرحم؛ ولذلك يشدد الأطباء على ضرورة تناوله بالجرعات المحددة وبحسب الحالة.

حالات استعمال الاسبرين للحامل

  • يتم استخدام الاسبرين أثناء الحمل إذا كانت الأم تعاني من اضطرابات في الدم وبالتالي قد تؤثر هذه الاضطرابات على المشيمة العضو المسؤول عن تغذية الجنين بداخل الرحم، لذلك دائمًا ما يتم وصفه خاصة إذا كانت السيدة تعاني من ارتفاع مستوى ضغط الدم أو الإصابة بالسكر وغيرها من الحالات المرضية التي تعاني من زيادة في بروتينات البول أو تسمم الحمل، أو في حالة كانت تعاني السيدة من أمراض الكلى أو تعرضت لخطر الإجهاض في السابق كما قد ذكرنا في السطور السالف ذكرها، لذلك تناول الأسبرين هو أمر هام جدًا لهذه الحالات لتعزيز ضخ الدم عبر المشيمة وتفادي التعرض للإجهاض ولكن بالطبع يجب تناوله تحت إشراف طبي كامل.

متى تترك الحامل تناول الأسبرين

  • يقوم الطبيب بوصف الأسبرين للسيدة في حالات الضرورة القصوى، بينما من الممكن أن يقوم الطبيب بوصفه للسيدة التي قد تعرضت لخطر الإجهاض في السابق ولكن تناوله في العموم في الجزء الأول والثاني من الحمل أمن، لكن تناول الأسبرين بعد الوصول إلى الأسبوع رقم 32 من الحمل شيء غير أمن وقد يعرض السيدة إلى الإصابة بخطر النزيف أو الولادة المبكرة أو بعض المضاعفات الصحية التي قد تؤدي إلى وفاة الطفل، لذلك غالباً ما يقوم الطبيب المعالج بإصدار قرار بوقفه تناول الاسبرين بداية من الشهر السابع.

مضار الاسبرين للحامل

بالرغم من فوائد تناول الأسبرين للسيدة خلال فترة الحمل ولكن إذا كانت السيدة تعاني من أي من الأمراض او لديها سبب لتناوله أما تناول الأسبرين دون داع خلال فترة الحمل قد يعرضها إلى مجموعة من المشاكل الصحية مثل:

  • قد يؤدي إلى إصابتها بالنزيف الشديد خلال فترة الحمل أو في أثناء الولادة.
  • قد يعرضها إلى خطر الإصابة بانفصال المشيمة بصورة مفاجئة مما قد يؤدي إلى الولادة المبكرة أو وفاة الجنين.
  • تناول الأسبرين من قبل السيدة خلال فترة التنشيط أو فترة الإخصاب قد يؤثر على تطور نمو الجنين ويزيد من احتمالية إصابته بأمراض القلب والرئتين.
  • بالنهاية عزيزتي تأكدي أن تناول الأسبرين خلال فترة الحمل هو أمن جدًا طالما يتم تناوله تحت إشراف الطبيب المعالج، لذلك لا يجب أن تقومي بتناوله إلا بعد الرجوع للطبيب المعالج.

حالات يجب عدم تناول الأسبرين فيها للحامل

توجد بعض الفئات التي لا يجب أن تتناول الأسبرين خلال فترة حملها، ومن بين أبرزها ما يلي:

  • الأمهات المصابات بالربو.
  • من لديهم قرحات ي المعدة أو مشكلات في الجهاز الهضمي، أو من لديهم مشكلات في وظائف الكبد.
  • لا يجب أن تتناوله الحامل إذا كان عمرها أقل من 18 عام.
  • من لديهم حساسية من مكونات الأسبرين.

أسئلة شائعة

هل تناول الاسبرين يوميا مضر؟

إذا لم يتم الالتزام بالجرعات المحددة من الطبيب فإنه قد يتسبب في وقوع أضرار تهدد حياة الأم والجنين.

هل الأسبرين يقوي نبض الجنين؟

بالفعل يقوي الأسبرين من نبض الجنين بفضل تحفيزه لتدفق الدم تجاه المشيمة مما يعمل على توصيل الأكسجين للجنين.