طريقة كمادات الاطفال وفوائدها وأهم التحذيرات

كمادات الاطفال سوف نشرح لكي كل ما يخص موضوع الحرارة العالية عند الأطفال من خلال موقع أنا مامي من المهود أن الأطفال الصغار معرضين جميعهم لارتفاع في درجة الحرارة والذي يكون عادة سبب إصابة الأطفال باحتقان الحنجرة أو يكون سبب مرحلة التسنين عند الرضع أو بسبب التهابات الأذن وغيرها وقد تلجأ الأمهات للتخلص والقضاء على الحرارة المرتفعة بواسطة الكمادات ولكن تختلف آراء الأمهات عن طريقة وضع الكمادات أو مكونات الكمادات ولكن يجب أن تكون الأم على دراية كافية بطريقة استعمال ووضع الكمادة لطفلها ومن هذا المنطلق نشرح طريقة وكيفية وضع الكمادات.

كمادات الاطفال

من المعلومات المؤكدة عن كل الأمهات أن معنى وجود حرارة عند الصغير تعني أن هذا الطفل يعاني من مرض ما والمعروف أن ارتفاع درجات الحرارة عند الأطفال تعني الأمر يمكن أن يكون خطيرا لذا يجب على الأم أن تكون على أكف الإستعداد لعلاج مثل هذه المشكلة فور حدوثها.

طرق الكشف عن الحرارة المرتفعة

يمكن للأم معرفة ما إذا كان صغيرها يعاني من ارتفاع عالي في درجة الحرارة أو أن الحرارة بسيطة ويمكن السيطرة عليها ويمكن ذلك من خلال بعض الأدوات مثل:

الميزان الرقمي

  • هذا الميزان يعتبر من الطرق السهلة للأم.
  • هذا الميزان يقوم بتسجيل درجات الحرارة بالكتابة على الميزان.

الميزان الحراري الطبي

  • هذا الميزان يحتوي بداخله على زئبق.
  • يتم استعمال هذا الميزان عند عيادات الأطباء وفي داخل المستشفيات العامة والخاصة.
  • وعند استخدام هذا الميزان تحت إبط الطفل يتم زيادة نصف درجة عند قراءة درجة الحرارة.

اللهاية أو مصاصة الأطفال

  • هي نوع جديد متواجد في الأسواق.
  • توجد على شكل مصاصة يوجد بها ميزان الحرارة ومكتوب علية الدرجات وتظهر بمجرد وضعها.

أسباب ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال

ارتفاع درجات الحرارة المختلفة عند معظم الأطفال عادة ما يكون لها بعض الأسباب المهمة التي تبين سبب هذا الارتفاع ومن ضمن هذه الأسباب:

  • وجود التهابات في الحلق عند الصغير.
  • الإصابة بالعدوى المختلفة.
  • إصابة الطفل بالأنفلونزا بأنواعها الصيفية والشتوية.
  • التهابات شديدة جدا في الأذن أو الأذن الوسطى.
  • لبس الطفل ملابس ثقيلة بعض الشئ برغم أن الجو حار بعض الشئ.

الأماكن التي يجب عمل الكمادات عليها

قد يختلف مكان وضع الكمادة عند الطفل المصاب بارتفاع في درجة الحرارة وعلى حسب أسباب ارتفاع الحرارة حيث بتم عمل الكمادات على:

  • أعلى جبه رأس الطفل.
  • يمكن أن تكون أسفل ظهر الطفل.
  • يمكن أيضا وضعها بين فخذين الطفل.
  • أو مكان آخر وهو تحت إبط الطفل

أنواع الكمادات

  • كمادات مياه باردة.
  • كمادات مياه دافئة.

أسباب استخدام الكمادات الباردة

كمادات الماء البارد عادة ما يكون لها أسباب عند الحاجة لاستعمالها وعادة تكون:

  • تستخدم عند حدوث شد عضلي وينتج عنه تورم واحمرار.
  • وتعتبر كمادات الماء البارد هذه مفيدة جدا في هذه الحالة.
  • تستخدم أيضا في التهاب الكيس الزلالي.
  • تستخدم هذه الكمادات في حالة التهاب المفاصل والتهاب الأوتار.

الكمادات الباردة وطريقة عملها

الكمادات الباردة أصلحت لها فائدة عظيمة جدا لتساعد الطفل على خفض درجة الحرارة العالية حيث تعمل الكمادات على:

  • هذه الكمادات تساعد الطفل على خفض تدفق الدورة الدموية في مكان تطبيقها.
  • تساعد كمادات المياه الباردة على تخفيف الإلتهاب الموجود مكان إصابة الطفل.
  • تعمل الكمادة على تخفيف حدوث تورم ويخفف الألم ويخدر المنطقة.
  • يخفف حدوث أي نزيف.
  • هذه الكمادات لها فضل كبير جدا في العمل على خفض الحرارة العالية.

طريقة استعمال الكمادات الباردة

يتم استخدام الكمادات الدافئة كالتالي:

  • إحضار ماء بارد ووضع الماء في وعاء.
  • إحضار قطعة قماش قطنية وخفيفة ووضعها في الماء البارد.
  • ثم يتم وضع القماشة بعد بللها على الجسم.
  • ثم يتم تغيير مكان وضع القماش المبلل بالماء البارد في أماكن متفرقة من جسم الطفل.

توضيح أهم الأمور عند استخدام كمادات الماء الباردة

  • توخي الحذر التام من استخدام الثلج أو الماء المثلج على الجلد مباشرة.
  • لأن ذلك يسبب ضررا كبيرا للجسم وقد يسبب في تجمد الأوعية وأنسجة الجلد.
  • يجب أن تكون الكمادات الباردة بعد ثمانية وأربعين ساعة من الإصابة مباشرة.
  • وذلك لأن هذه الفترة من الإصابة هي الأنسب والمفيد لها كمادات الماء البارد.

الكمادات الدافئة للأطفال

هذه الكمادات الساخنة أو الدافئة تتمتع بمهام جيدة ومفيدة جدا حيث تساعد هذه الكمادات على:

  • توسيع الأوعية الدموية وتعزيز وتقوية تدفق الدم.
  • كما أنها تساعد على إرخاء تشنج بعض العضلات وتخفيف الحرقان الموجود بها.
  • كما أنها تستخدم في حالات الشد العضلي.
  • تساعد أيضا على التقليل من خشونة المفاصل.
  • تعمل على تخفيف الآلام الناتجة من الإصابات التي تسبب آلام في العضلات.
  • تقوم أيضا باسترخاء العضلات بعد عمل التمارين الرياضية الشاقة وخصوصا بعد انقطاع ممارستها.

طريقة استعمال كمادات الماء الدافئة

  • إحضار وعاء مناسب مع وضع كمية من الماء الدافئ به.
  • استخدام فوطة صغيرة ورقيقة ووضعها في الماء الساخن.
  • يتم وضع الفوطة بعد بللها بالماء الساخن في أماكن الإصابة.
  • يمكن أيضا شراء قربة جاهزة من الصيدليات.
  • ويتم وضع الماء الساخن داخل هذه القربة.
  • ثم يتم وضع القربة على الأماكن المصابة.

أهم الأمور التي يجب توضيحها عند استخدام الكمادات الدافئة

  • من المهم جدا المداومة على عمل الكمادات الساخنة على مدار ثلاث مرات متتالية لمدة٢٠ دقيقة.
  • يظهر نجاح هذه الكمادات على حسب عمق وضرر الأنسجة المتضررة.
  • من المفضل تجنب استعمال هذه الكمادات مدة ٤٨ساعة بعد الإصابة على العكس تماما من الباردة.
  • يمكن أن تكون الكمادات الساخنة الرطبة أفضل وأنسب من الكمادات الساخنة الجافة.
  • وقد تعطي الكمادات الساخنة الرطبة نتيجة أسرع وأفضل بكثير.

طريقة أخرى لعمل كمادات لخفض درجة الحرارة

كمادات البصل

  • يعتبر البصل من أسهل الطرق التي يمكن استعمالها لخفض درجة الحرارة.
  • وذلك لأن البصل له فاعلية وقدرة كبيرة على خفض درجة الحرارة.
  • لأنه يمتص الحرارة ويعمل على طرد البكتيريا والجراثيم نهائيا من الجسم.
  • حيث يتم تقطيع البصل إلى شرائح.
  • يتم وضع شريحتين من البصل في باطن قدم الطفل وضرورة ارتداء شراب من الصوف.
  • نلاحظ بعد ساعات تغير لون شرائح البصل للون الأسود.
  • ومن ثم نجد أن درجة حرارة الطفل بدأت تأخذ مسارها الطبيعي لجسم الطفل.

كمادات الخل

  • الخل من الأشياء التي لا غنى عنها في البيت.
  • هناك أنواع مختلفة من الخل يمكن الإعتماد عليها في خفض درجة الحرارة العالية.
  • يمكن استخدام خل التفاح.
  • أو استعمال خل قصب السكر.
  • وتكون عن طريق تدليك قدم الطفل جيدا بالخل.
  • ثم بلل الجوارب جيدا بالخل أي نوع.
  • ثم عصرها وجعل الصغير يرتدي الجوارب بالخل.
  • وبعد مرور ساعة نجد أن درجة حرارة الطفل بدأت في الرجوع لمستواها الطبيعي.

النصائح التي يجب اتباعها عند إرتفاع درجة الحرارة

من المهم جدا على الأم عند ارتفاع درجة حرارة طفلها إتباع بعض الطرق والنصائح السريعة ومنها:

  • من المهم جدا إعطاء الطفل السوائل الكافية التي تعوض ما فقد منه خلال ارتفاع درجة الحرارة.
  • من الضروري الانتباه لوجود علامات الجفاف وعلاجها فور ظهورها.
  • من المهم جدا إطعام الطفل الطعام عند قدرتة على بلع الطعام.
  • من الضروري جدا متابعة درجة الحرارة وارتفاعها خصوصا خلال فترات الليل.
  • توفير سبل الراحة للطفل داخل المنزل.
  • من المهم جدا إعطاء الطفل الباراسيتامول لسرعة خفض درجة الحرارة.
  • وإعطائه الإيبوبروفين إذا كانت درجة الحرارة عالية وتؤثر على الطفل بشكل سلبي.

متى تكون درجة حرارة الطفل المرتفعة خطيرة؟

  • تكون درجة الحرارة المرتفعة خطيرة إذا دامت الحرارة مرتفعة خمسة أيام متتالية.
  • وصول درجة حرارة الرضيع إلى ٣٨درجة يجب خلالها مراجعة طبيب الأطفال للأهمية.
  • عند ملاحظة صعوبة تنفس الطفل وبذل مجهود في التنفس مع ارتفاع درجة الحرارة المرتفعة.
  • عند استمرار ارتفاع درجة حرارة الصغير لمدة يومين من دون سبب لهذا الارتفاع.
  • يجب استشارة طبيب الأطفال على الفور عند ارتفاع الحرارة بدون أي التهابات وأي آلام.
  • يجب الذهاب للطبيب في حالة ارتفاع الحرارة ويكون مصاحب له البكاء المستمر بدون سبب.
  • عند ملاحظة ظهور الكسل عند الطفل وحركة الطفل باتت بطيئة وقليلة وغير المعتاد عليها.
  • يجب استشارة الطبيب عندما لا يتناول الطفل السوائل اللازمة لتساعده في ضبط الحرارة.
  • عند إصابة الطفل بأعراض أخرى غير الحرارة المرتفعة مثل الإحساس بآلام خلال التبول.
  • حدوث معاناة خلال القيء.
  • عدم استطاعة الطفل تناول أي سوائل.
  • عند شعور الطفل بألم في الرقبة من الخلف.
  • أو عند حدوث تشنج في منطقة الرقبة.
  • عند الشعور بالصداع الشديد.
  • في حالة وجود التهاب شديد في الحلق.
  • الإصابة بألم شديد في الأذن أو ألم في البطن.
قد يعجبك ايضا