إفرازات الولادة كيف شكلها

إفرازات الولادة كيف شكلها

إفرازات الولادة كيف شكلها ، تعد الإفرازات المهبلية أحد علامات قرب الولادة ، ولكن تختلف إفرازات قبل الولادة عن إفرازات الحمل، وسوف نتعرف معاً عبر موقع أنا مامي على شكل الإفرازات المهبلية قبل الولادة ، إلى جانب علامات المخاض، فتابعونا.

  1. تلاحظ المرأة الحامل قرب موعد الولادة نزول إفرازات مهبلية ، إذ يتراوح لونها من اللون الوردي أو اللون البني أو اللون الدموي.
  2. يرجع سبب نزول هذه الإفرازات إلى السدادة المخاطية.
  3. يكون نزول السدادة المخاطية علامة على الرحم المفتوح.
  4. وعلاوة على ذلك، خلال مراحل الحمل ينمو الجنين ويتطور داخل الكيس الأمنيوسي ، إذ يحيط الجنين بالسائل الأمنيوسي.
  5. يتمثل وظيفة هذا الكيس الأمنيوسي في حماية الجنين من الصدمات ، ولكن مع اقتراب موعد الولادة يتمزق أو تنفجر .
  6. أن انفجار الكيس الأمنيوسي علامة على المخاض ، وغالباً يحدث هذا قبل أيام من الولادة .
  7. وهذا يجعل السائل الأمنيوسي ينزل على شكل إفرازات مهبلية.
  8. يجب على المرأة الحامل فور ملاحظة نزول هذا السائل إخبار طبيب النساء والولادة إلى جانب وصف لون السائل ورائحته.
  9. وبمجرد نزول السائل الأمنيوسي يكون الجنين غير محاط بسائل واقي ، وهذا يزيد من فرصة تعرض الجنين إلى الإصابة بعدوى ، لهذا الأمر يلجأ الطبيب إلى إجراء عملية الولادة بعد التأكد من نزوله.
  10. وبعد التعرف على إفرازات الولادة وشكلها ، يجب أن نوضح علامات يجب عند ملاحظتها الرجوع فوراً إلى طبيب المختص، أبرز هذه العلامات نزول إفرازات مهبلية صفراء اللون أو خضراء اللون ، أو الشعور بألم في منطقة المهبل أو الشعور بألم أثناء التبول، إلى جانب ملاحظة رائحة قوية أو كريهة لهذه الإفرازات المهبلية.

علامات وإنذارات الولادة

نقدم بعض العلامات والأعراض التي يجب عند ملاحظتها الذهاب إلى طبيب النساء لإجراءات فحوصات قبل الولادة، إلى جانب تحديد موعد الولادة ، وتتمثل هذه العلامات فيما يلي:

  1. من أهم وأول علامات الولادة أتساع عنق الرحم وتمدده، الأمر الذي يسمح بنزول الجنين من الرحم إلى الحوض استعداداً للولادة، إذ ينزل الجنين مقلوباً بحيث يكون رأسه لأسفل وأقدامه لأعلى ، ومما بالجدير بالذكر أن عنق الرحم يتسع تدريجياً إلى أن يصل مقدار أتساعه 10 سم ، فور وصوله إلى 10 سم يقوم الطبيب بتحديد موعد الولادة.
  2. عند حدوث هذا تبدأ الحامل في الشعور بقلة الضغط على الحجاب الحاجز ، الأمر الذي يجعلها تشعر بتحسن في عملية التنفس.
  3. وفي المقابل، يزيد ضغط وتحميل الجنين على منطقة الحوض والمثانة، الأمر الذي ينجم عنه زيادة نسبة التبول والرغبة المتزايدة في دخول المرحاض وإفراغ المثانة.
  4. تلاحظ المرأة الحامل انخفاض منطقة البطن، إذ تصبح أقل بروز عن قبل ، وهذا أمر طبيعي ناتج عن انتقال الجنين من الرحم إلى الحوض.
  5. تشعر المرأة الحامل بانقباضات وتقلصات في الرحم ، إلى جانب الشعور بألم في منطقة الظهر، في الغالب تبلغ هذه الانقباضات حوالي ثلاث انقباضات منتظمة كل نصف ساعة.
  6. تشعر المرأة الحامل بألم أسفل منطقة الظهر .
  7. تشعر المرأة الحامل بألم في المستقيم.
  8. وأيضاًَ تعد الإفرازات المهبلية من أهم علامات وإنذارات الولادة، إذ ترمز هذه الإفرازات إلى نزول ماء الجنين (السائل الأمنيوسي) إلى جانب نزول السدادة المخاطية.

طرق تسهيل المخاض

نقدم للسيدات الحوامل بعض الطرق البسيطة التي تهدف إلى تحفيز المخاض فيما يلي:

  • ممارسة الجماع : يعد الاتصال الجنسي والجماع من الطرق الفعالة في تسهيل المخاض ، يرجع ذلك إلى مركب البروستاجلاندين الذي يوجد داخل الحيوانات المنوية ويعمل على تلين عنق الرحم وتسهيل المخاض.
  • تدليك الحلمة: أن تدليك المرأة الحامل لحلمة الثدي بواسطة اليد يساعدها على تسهيل المخاض من خلال تعزيز إفراز هرمون الأوكسيتوسين الذي يحفز من حدوث تقلصات الرحم.
  • التمارين الرياضية: يوجد أنواع من التمارين الرياضية التي تساعد على اتساع عنق الرحم وتحفيز المخاض أبرزها تمارين كيجل.

نصائح قبل الولادة

بدءاً من الأسبوع ال35 للحمل تحتاج المرأة الحامل إلى بعض النصائح التي تساعد على اكتمال الحمل، لذا نقدم أهم نصائح قبل الولادة فيما يلي:

  1. ينصح  المرأة الحامل بالاستعانة بحاسبة الحمل التي تساعد على معرفة موعد ولادة الجنين.
  2. بدءاً من الأسبوع ال35 للحمل يكون من الضروري والهام تكثيف عدد زيارات طبيب النساء والولادة والخضوع إلى فحص السونار (الموجات الفوق الصوتية) للاطمئنان على الحالة الصحية للجنين ومراحل تطوره ، إلى جانب إجراء فحوصات قبل الولادة .
  3. يجب على المرأة الحامل مراقبة وملاحظة الأعراض التي تشعر بها وإبلاغ طبيب النساء عن أي إفرازات مهبلية تنزل منها ، إلى جانب وصف لونها وشكلها.
  4. يجب أخبار طبيب النساء عن أي أعراض غريبة تشعر بها ، أو أي انقباضات في الرحم تشعر بها .
  5. فور ملاحظة علامات المخاض أو الطلق يجب الذهاب فوراً إلى طبيب النساء والولادة.
  6. يجب أن تعرف المرأة الحامل أن بالرغم من حدوث عملية الولادة في الشهر التاسع أو الأسبوع الأربعين إلا أن في أحيان كثيرة يتم إجراء عملية ولادة مبكرة ، وهذا يتطلب عدم تجاهل أي أعراض تظهر عليها، إلى جانب عدم تجاهل فحوصات قبل الولادة.
  7. على المرأة الحامل الاهتمام بنظامها الغذائي وتناول الأطعمة المفيدة للجنين مع الامتناع عن الوجبات الفقيرة القيمة الغذائية ، إذ ينصح بتناول الأسماك ومنتجات الألبان والفواكه والخضروات بشكل خاص، وفي المقابل يحذر من تناول الأطعمة السكرية والنيئة والدهنية إلى جانب منع الأطعمة المقلية أو التي تحتوي على مكسبات طعم ولون، فضلاً عن تجنب تناول الأطعمة السريعة والجاهزة.
  8. على المرأة الحامل الابتعاد نهائياً عن المؤثرات التي تؤثر سلبياً على الحالة النفسية والمزاجية والمعنوية ، إذ أن القلق والتوتر والانفعال والعصبية يؤثر سلبياً على الحمل خاصة في مراحل الحمل الأخيرة.
  9. ينصح بالتحدث مع الطبيب حول أجراءات تسهيل المخاض أو الأنشطة الرياضية التي تعمل على تسريع فتح عنق الرحم ، إلى جانب التحدث مع الطبيب حول وقت القيام بها، إذ أن القيام بتمارين تسهيل المخاض في وقت مبكر من شأنه إجراء عملية ولادة مبكرة، فالوقت المناسب هو أفضل طريقة للولادة في الأسبوع الأربعين.
  10. يفضل الاستمرار في تناول فيتامينات ما قبل الولادة التي تساعد على اكتمال نمو الجنين من خلال إمداده بالعناصر والفيتامينات التي يحتاج إليها خاصة وأنها فيتامينات تستخدم في الأصل بهدف تغذية الأجنة وحمايتهم من الأمراض الصحية والتشوهات الخلقية.

كيف يمكن التفريق بين المخاض الحقيقي والمخاض الكاذب؟

تعد انقباضات الرحم أهم علامات المخاض ، إذ من خلالها يمكن التفريق بين المخاض الحقيقي والمخاض الكاذب، وسوف نوضح الفرق بينهما في بعض النقاط :

  1. على المرأة الحامل معرفة الفرق بين المخاض الحقيقي والمخاض الكاذب ، نظراً لأن شعور الحامل بانقباضات في الرحم تجعلها تظن أن موعد الولادة قد حان أو أن هذا علامة على المخاض الحقيقي.
  2. ولكن يوجد فرق بينها ، إلى جانب أن يطلق على المخاض الكاذب اسم أخر ( انقباضات براكستون هيكس ).
  3. في المخاض الحقيقي، تشعر المرأة الحامل بانقباضات في الرحم منتظمة ، كما يكون من الصعب تقليل هذه الانقباضات أو السيطرة عليها من خلال تغيير وضعيات الجسم أو التحرك أو الاستلقاء.
  4. بينما في المخاض الكاذب أو ( انقباضات براكستون هيكس ) لا تكون انقباضات الرحم منتظمة ، إلى جانب نجاح الحامل في السيطرة عليها من خلال تغيير وضعيات الجسم أو الاسترخاء أو المشي ، كما أنها تكون انقباضات مرتكزة في أسفل منطقة البطن.

وللمزيد يمكنك متابعة

وفي نهاية المطاف، يجب الإشارة والتنوية إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشادية، وليس بديل عن استشارة الطبيب المختص، لذا يجب استشارة طبيب النساء حول إفرازات الولادة كيف شكلها.

المراجع Vaginal Discharge During Pregnancy Is the Baby Coming? | 6 Signs of Labor
اتركي سؤالك أو تعليقك للرد من طبيبة الموقع