أسباب التفتفة عند الأطفال الرضع

التفتفة هي حالة شائعة لحديثي الولادة تنتج عن سيلان اللعاب خارج الفم فأنها متعددة الأسباب و التشخيصات ، حيث أبلغت العديد من الأمهات عن    تفتفة طفلها الرضيع أو طفلتها الرضيعة بعد الولادة لمدة شهور متعددة ، عبر أنا مامي نتناقش مع أطباء الأطفال عن أسباب التفتفة عند الأطفال الرضع و طرق علاجها و هل هي أمر طبيعي أو إشارة لحالة طبية و مشكلة صحية ، فتابعونا.

أسباب التفتفة عند الأطفال الرضع

  • يقول الأطباء أن السبب الأول و الرئيسي لمشكلة التفتفة عند حديثي الولادة زيادة إفراز اللعاب مع ضعف العضلات .
  • يؤكد الأطباء أن حديثي الولادة يعانوا من ضعف عضلات الفك فأنها سوف تقوى مع التغذية الجيدة و البدء في تعلم الكلام و النطق.
  • التأخر العقلي أو تأخر النمو يؤثر سلبياً على قدرة الطفل في التحكم في عضلات الفك ، أنها مشكلة شائعة لأطفال متلازمة دوان أو غيرهم من الذين يعانوا من تأخر في النمو مما يتطلب عرضهم على الطبيب المختص.
  • دخول الطفل في مرحلة التسنين من عوامل و مسببات التفتفة .
  • إصابة حديثي الولادة بانسداد الانف أو حساسية الأنف أو نزلة برد .
  • إصابة الطفل الرضيع بالحموضة المعوية .
  • إصابة الطفل حديثي الولادة بالديدان المعوية.
  • دخول الطفل مرحلة الطعام الصلب تزيد فيها التفتفة نتيجة لصعوبة تحكمه في اللعاب أثناء تناول الطعام ، أنها مشكلة شائعة في عمر 6 أشهر.
  • تناول الطفل الرضيع كمية مفرطة من الطعام أكثر من التي يحتاج إليها مما يتطلب إطعام الطفل وفقاً لحجم معدته و عدم امتلائها .

أسباب خروج ماء من فم الرضيع

  • تنفس الطفل من الفم و ليس الأنف من مسببات التفتفة وخروج ماء من فمه، أنها حالة تحدث للأطفال حين يعانوا من مشكلة تؤثر على التنفس من الأنف مثل التهاب الجهاز التنفسي أو انسداد الأنف.
  • يميل الأطفال حديثي الولادة لفتح الفم فترة زمنية طويلة مما يؤدي إلى سيلان اللعاب وخروج ماء من الفم.
  • عدم قدرة الطفل على ابتلاع اللعاب.
  • أن أوقات التركيز و الانتباه العالية هي أكثر أوقات التفتفة عند الرضع نتيجة لانشغالهم و عدم قدرتهم على التحكم في اللعاب و يظهر ذلك بوضوح أثناء اللعب أو مشاهدة فيلم أو مسلسل كرتوني أو أثناء تركيز الطفل مع أحد أفراد الأسرة.
  • أن النظام الغذائي له دور في زيادة إفراز اللعاب مما يتطلب تعديل النظام الغذائي للطفل الرضيع للتغلب على تلك المشكلة حين يبلغ عمر 6 أشهر و يدخل في مرحلة الطعام الصلب ، حيث يقول الأطباء أن الأطعمة الحمضية و الحارة و بعض الفواكه كالبرتقال و العنب و الليمون من الأكلات التي تزيد من إفراز اللعاب فيفقد الطفل قدرته على امتصاصه مما يؤدي إلى التفتفة أو سيلان اللعاب.
  • أحياناً تكون التفتفة نتيجة لإصابة الطفل بحالة طبية تحتاج إلى مراجعة الطبيب للتشخيص و العلاج مثل شلل الوجه النصفي ، الشلل الدماغي.
  • تناول بعض الأدوية الطبية تؤدي إلى زيادة إفراز اللعاب مما يؤدي إلى التفتفة ، ليس شرطاً أن يتناول الطفل هذه الأدوية فأنها يمكن أن يصل إليه أثناء الرضاعة الطبيعية من حليب الثدي إذا كانت الأم تتناول علاجات دوائية تؤدي لزيادة إفراز اللعاب.

أسباب التفتفة في سن 4 سنوات

  • يعاني بعض الأطفال الصغار من استمرار التفتفة بعد بلوغ عمر 4 سنوات.
  • هي حالة يجب فيها مراجعة الطبيب لأنها علامة لوجود مشكلة صحية .

التفتفة و دورها في نمو الطفل

  • أن التفتفة لحديثي الولادة ليس مجرد سيلان اللعاب من الفم بل أنها حالة تشير تطور في نمو الطفل.
  • التفتفة علامة على دخول الطفل مرحلة التسنين و ظهور الأسنان.
  • التفتفة بعد تناول الحليب أو الطعام علامة على تطور حاسة الشم.
  • أن سائل اللعاب يحتوي على مجموعة من الإنزيمات المهمة لصحة الجهاز الهضمي تعمل على منع تراكم الأحماض الأمر الذي يساهم في وقاية الطفل من الحموضة المعوية.
  • أيضاً يساعد اللعاب في تطوير نمو بطانة الأمعاء و يمنع تهيج بطانة المريء.

علاج التفتفة عند حديثي الولادة

يقول الأطباء أن التفتفة من الأعراض الطبيعية لحديثي الولادة التي يمكن علاجها و إدارتها من خلال أتباع بعض النصائح :

  • مساعدة الطفل على غلق فمه و تجنب فتح الفم فترة زمنية طويلة.
  • مساعدة الطفل على الجلوس في وضعية مستقيمة صحيحة.
  • تقليل الأطعمة المثيرة للتفتفة مثل الأطعمة الحمضية.
  • مساعدة الطفل على بلع الحليب و الطعام الصلب جيداً.
  • تشجيع الطفل على شد عضلات وجه لتقويتها لمنع التفتفة الناتجة عن ضعف العضلات.
  • التقليل من استخدام الطفل للهاية فيقول الأطباء في ذلك الأمر أن اللهاية عندما يقوم الطفل بعضها كثيراً تؤدي إلى زيادة اللعاب مما يؤدي إلى التفتفة.
  • إعطاء الطفل حصته من الحليب الطبيعي أو الطعام الصلب وفقاً لحجم معدته و عدم ملئ معدته .
  • تقوية عضلات الطفل الرضيع من خلال تشجيعه على تحريك عضلات الفم و الفك ، كما أنها تساعده على تطوير مهاراته بسرعة و تساعده على تعلم الكلام و تمنعه من مشكلة تأخر النطق.

نصائح التعامل مع الطفل عند التفتفة

  • مسح فمه بواسطة قطعة مناديل أو قطعة قماش.
  • تغير ملابسه عندما يسيل اللعاب خارج الفم.
  • مساعدته على الجلوس في وضعية مريحة.

هل التفتفة حالة شائعة بين الأطفال الرضع

  • يجيب الأطباء ، نعم أنها حالة شائعة بين الأطفال الرضع.
  • نتيجة عدم تحكم الطفل في ابتلاع اللعاب التي يتم إنتاجه من الغدد.
  • تختفي بعد بلوغ الطفل عمر 18 شهر أو 24 شهر.

التفتفة متي تبدأ و متي تنتهي

  • يجيب الأطباء ، أنها تبدأ بعد الولادة و تمتد إلى بلوغ الطفل عمر ثلاثة أشهر أو ستة أشهر.
  • كما أنها شائعة حتى دخول الطفل مرحلة التسنين .
  • تنتهي التفتفة في عمر العامين.

هل التفتفة طبيعية أم خطيرة

  • أنها حالة طبيعية تشير إلى نمو الطفل مع الوضع في الاعتبار أنها في حالات نادرة تكون نتيجة حالة طبية أو مشكلة صحية.
  • يؤكد الأطباء أن استمرار التفتفة بعد بلوغ الطفل عامين أو 24 شهر حالة غير طبيعية تستدعي مراجعة الطبيب ، لأنها إشارة إلى حالة طبية تؤدي إلى زيادة إفراز اللعاب يستدعي التشخيص والعلاج.
  • يجب علاجها لتمتع الطفل بصحة جيدة مع منع التفتفة .

يمكنكم التواصل معنا عبر التعليقات لمعرفة رأيكم في مقال أسباب التفتفة عند الأطفال الرضع  ، و في ختام موضوعنا نتمنى أن يكون مفيد و نال أعجابكم ، و انتظرونا غداً و مقالات جديدة عن الأمراض الشائعة لحديثي الولادة و طرق العلاج و الوقاية ، و شكراً للمتابعة .

المصدر
What Causes Drooling?Drooling in Babies

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى