مراحل الحمل

هل الولادة في الشهر السابع أفضل من الثامن

الولادة في الشهر السابع أفضل من الثامن

الولادة في الشهر السابع أفضل من الثامن ، تعد  كل من الولادة في الشهر السابع والولادة في الشهر الثامن ولادة مبكرة ، حيث تسأل الحوامل عن الأفضل هل الولادة في السابع أو الثامن، لمعرفة الولادة في الشهر السابع أفضل من الثامن أم  الولادة في الشهر الثامن أفضل من السابع قومنا بتوجيه السؤال إلى أطباء النساء والتوليد، عبر أنا مامي نقدم آراء الأطباء، فتابعونا.

  1. يقول أطباء النساء والولادة أن الولادة في الشهر الثامن هي الأفضل بينما الولادة في الشهر السابع هي الأخطر.
  2. أن مولود الشهر السابع ومولود الشهر الثامن يولد قبل موعده ، ولكن مولود الشهر الثامن تكون أعضاء وأجهزة جسمه قريبة من اكتمال النمو ، وهذا يقلل من المضاعفات الصحية ويجعله أقل عرضة لمشاكل صحية بعد الولادة.
  3. وفي كل الأحوال يكون موعد إجراء عملية الولادة سواء في الشهر السابع أو الشهر الثامن هو قرار يرجع إلى الطبيب المشرف على الحمل، يوجد حالات يمكن فيها تأجيل الولادة من الشهر السابع إلى الشهر الثامن.
  4. وفي المقابل يوجد حالات أخرى تستدعي ولادة مبكرة سريعة وعدم التأخير، حيث أن أي تأخير يؤثر على حياة الأم والجنين ويهدد حياتهم.

الولادة في الشهر السابع أفضل من الثامن

مميزات مواليد الشهر السابع

  1. لا يوجد مميزات لمواليد الشهر السابع، بل يحتاج مولود الشهر السابع إلى عناية طبية لولادته قبل موعده بعدة أسابيع .
  2. يكون مولود الشهر السابع عرضة لمشاكل صحية كثيرة ، لذا يجب عرضه على طبيب متخصص كلما تم ملاحظة أي عرض غريب عليه خاصة الحرارة المرتفعة وشحوب الوجه ومشاكل في التنفس.

لماذا لا يعيش الجنين في الشهر الثامن

  1. تعتقد بعض الأمهات اللاتي تعرضن للولادة في الشهر الثامن أن المولود يموت ولا يعيش.
  2. بسؤال أطباء النساء والولادة، أكدوا أن مولود الشهر الثامن يعيش ولا يموت.
  3. ولكنه يعاني من مشاكل صحية عديدة بسبب ولادته قبل موعده وولادته قبل اكتمال نموه.
  4. يوضع الطفل المولود في الشهر الثامن تحت العناية الطبية في غرفة الحضانة حتى الاطمئنان عليه ومن ثم يعود مرة أخرى إلى حضن أمه بصحة جيدة.

الولادة في الشهر السابع أفضل من الثامن

أسباب الولادة المبكرة

يقول أطباء النساء والولادة أن يوجد سيدات تعرضن للولادة المبكرة دون سابق إنذار رغم تمتعهم بالحمل السليم وعدم تعرضهم لمشاكل أو مضاعفات صحية أثناء الحمل، والسبب في ذلك يكون غير معروف وأنما في الغالب يرجع إلى العامل النفسي أو التوتر أو الإجهاد.

ومن ناحية أخرى ، قامت العديد من الدراسات التي تناولت الولادة المبكرة وأسبابها ، حيث توصلت إلى عوامل الخطر المقصود بها الحالات التي تجعل الزوجة الحامل أكثر عرضة للولادة المبكرة، حيث أن توافر عوامل الخطر تعرض الزوجة إلى الولادة المبكرة في الشهر السابع أو الشهر الثامن، وهنا يكون من الضروري توخي الحذر أثناء الحمل.

وعن أسباب الولادة المبكرة يقول أطباء النساء والولادة أن عوامل الخطر تتمثل فيما يلي:

  1. الحمل متعدد الأجنة أو الحمل في توأم ، لقد أشارت أكثر من دراسة إلى أن 50 % من حالات الحمل في أكثر من جنين انتهت بالولادة المبكرة.
  2. الولادة المبكرة في حمل سابق.
  3. الإصابة بمشاكل في الأعضاء التناسلية أثناء الحمل أو الإصابة بأمراض السيلان أو داء المشعرات أثناء الحمل.
  4. الإصابة بقصر طول عنق الرحم يعرض الزوجة للولادة المبكرة.
  5. الإصابة بالتهاب المسالك البولية.
  6. الإصابة بارتفاع ضغط الدم.
  7. الإصابة بسكري الحمل.
  8. الإصابة بتخثر الدم.
  9. التعرض إلى نزيف مهبلي أثناء الحمل .
  10. التعرض للإجهاض في حمل سابق يزيد من خطر الولادة المكبرة في الحمل القادم.
  11. إصابة الجنين بتشوهات أو عيوب خلقية أثناء الحمل.
  12. الحمل بواسطة التلقيح الصناعي.
  13. إصابة الزوجة بالسمنة قبل الحمل أو النحافة قبل الحمل يعرضها للولادة المبكرة ، لذلك ينصح الأطباء بالوصول إلى الوزن المثالي عند التفكير أو التخطيط في الحمل.
  14. إصابة الزوجة بالسمنة الشديدة أثناء الحمل، إذ يجب أن تكون زيادة الوزن أثناء الحمل معتدلة ومناسبة مع مراحل الحمل وعمر الجنين.
  15. قصر الفترة الزمنية بين الحمل الأول والحمل الثاني، حيث ينصح الأطباء بأن يكون الفرق بين الحمل الأول والحمل الثاني 18 شهر على الأقل أو عام ونصف ، إلى جانب تجنب الحمل أثناء فترة الرضاعة الطبيعية لأنه يؤثر على نسبة الحليب الطبيعي الذي يتغذى عليه الطفل.
  16. الإصابة بمشاكل المشيمة يزيد من خطر الولادة المبكرة خاصة إذا كانت مصاحبة بالنزيف المهبلي ،في حالة حدوث النزيف يجب إجراء عملية ولادة قيصرية مبكرة من أجل الحفاظ على الأم والجنين.
  17. الحمل قبل عمر ال 18 عام.
  18. الحمل بعد عمر ال 35 عام.
  19. تدخل بعض العادات السيئة أثناء الحمل من عوامل الخطر أبرزها التدخين وتناول الكحوليات وتعاطي المواد المخدرة ، إلى جانب زيادة فرصة ولادة طفل يحمل عيوب وتشوهات خلقية.
  20. تناول الأدوية المحظورة الغير آمنة أثناء الحمل يزيد من خطر الولادة المبكرة ، لذلك ينصح بتناول الأدوية الطبية تحت إشراف طبي.
  21. تكون الزوجة الحامل العاملة أكثر عرضة للولادة المبكرة بسب الضغط النفسي والإجهاد.
  22. التعرض للملوثات البيئية مثل الإشعاعات الضارة أو المبيدات الحشرية من عوامل خطر الولادة المبكرة.

الولادة في الشهر السابع أفضل من الثامن

كيفية تأخير الولادة المبكرة

نقدم للزوجة الحامل بعض النصائح التي تساعدها على تأخير الولادة المبكرة فيما يلي:

  1. يجب الحرص على تنظيم ضغط الدم وسكر الدم أثناء الحمل للوقاية من الإصابة بالضغط المرتفع أو سكري الحمل أو تسمم الحمل أكثر حالات الولادة المبكرة.
  2. ينبغي منذ بداية الحمل الحرص على إجراء فحوصات المشيمة بانتظام لمعرفة مشاكل المشيمة في وقت مبكر وعلاجها .
  3. ينصح بتناول فيتامينات قبل الولادة التي تساهم في الولادة بالشهر التاسع، كما أن في حالة الولادة المبكرة تقلل من المخاطر والمضاعفات الصحية للجنين.
  4. يجب أتباع كافة تعليمات وإرشادات طبيب النساء.
  5. لابد من تناول كافة الأدوية الطبية تحت إشراف طبي.

هل المثبت يمنع الولادة المبكرة

من أجل الوقاية من الولادة المبكرة تبحث الزوجات الحوامل عن طرق لمنع الولادة قبل الشهر التاسع، فهل مثبت الحمل يمنع الولادة في الشهر السابع أو الولادة في الشهر الثامن، هذا ما نقدمه وفقاً لرأي أطباء النساء والولادة:

  1. يعد مثبت الحمل دواء طبي يستعين به بعض أطباء النساء والولادة لمنع الإجهاض أو الولادة المبكرة.
  2. بسؤال الأطباء هل يمكن تناوله كإجراء وقائي لمنع الولادة المبكرة ، وهل هو مناسب لكل حالات الحمل.
  3. يقول الأطباء أنه دواء يتم وصفه في الحالات التي تكون فيها الحامل عرضة للإجهاض أو الولادة المبكرة .
  4. ولكن الزوجة الحامل التي تتمتع بحمل صحي يفضل عدم استعماله أو تناوله.
  5. يحذر الأطباء من تناوله دون إشراف طبي ، يجب تناوله بعد موافقة الطبيب المشرف على متابعة الحمل الذي يتابع الحالة الصحية للجنين أول بأول.

ملحوظة هامة:

  • في نهاية مقال الولادة في الشهر السابع أفضل من الثامن ، يجب التنويه والإشارة إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشادية وليس بديل عن استشارة الطبيب المختص، لذا يكون من الضروري المتابعة المنتظمة أثناء الحمل والتحدث مع الطبيب حول أفضل نصائح لتجنب الولادة المبكرة والمساهمة في الولادة في الشهر التاسع.

يمكنكم الاستفسار أو التعليق على مقال الولادة في الشهر السابع أفضل من الثامن ، ونوعد بالإجابة على الأسئلة التي ترغبون في معرفتها من أجل المساعدة على الحمل السليم وتجنب الولادة المبكرة.

المصدر
What are the risk factors for preterm labor and birth?Preterm laborPremature birth

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى