أضرار حبوب منع الحمل للبكر

تتخذ العديد من الفتيات حديثي الزواج قرار منع الحمل بعض الوقت بهدف تأخر الإنجاب و الاستماع بالسنة الأولى من الزواج دون مسئولة تربية الأطفال ، الأمر الذي يجعل الخيار الأول لهن تناول موانع الحمل الفموية ، لكن قبل البدء في تناولها تسأل الفتيات عن آثارها الجانبية حين يتم أتخاذ قرار الحمل فيما بعد  وهل تؤثر على الصحة الإنجابية ، هذا ما نتعرف عليه معاً عبر أنا مامي من خلال التطرق إلى أضرار حبوب منع الحمل للبكر لتأخر الحمل في الطفل الأول ، فتابعونا.

أضرار حبوب منع الحمل للبكر

  • يقول أطباء النساء أن حبوب منع الحمل من وسائل تحديد النسل المؤقتة التي تمنع الحمل فترة استعمالها ، فبمجرد التوقف عنها يمكن الحمل في الشهر القادم ، أو بعد بعض الأشهر القليلة .
  • أنها لا تؤثر على الصحة الإنجابية أو خصوبة المرأة ، لكنها تسبب خلل في عملية التبويض لمنع الحمل ، بمجرد التوقف عنها تستعيد الإباضة حالتها الطبيعية قبل البدء في استعمال موانع الحمل الفموية.
  • الدليل على أن حبوب منع الحمل لا تؤثر على خصوبة المرأة أو قدرتها على الحمل في المستقبل ، أن بعض السيدات حملت بالخطأ فترة استعمال حبوب منع الحمل بسبب نسيان جرعة أو خلل في ترتيب الحبوب ، لذلك لأن هذه الحبوب لها طريقة معينة في الاستعمال تؤدي في النهاية إلى النتيجة المرجوة لمنع الحمل .

أضرار حبوب منع الحمل في بداية الزواج

  • يقول أطباء النساء أن من الأضرار المتوقعة بسبب حبوب منع الحمل في بداية الزواج الإصابة بعدوى منقولة جنسياً.
  • حيث أن هذه الأدوية تمنع الحمل ، لكنها لا تمنع الأمراض المنقولة عبر الجماع.
  • الأمر الذي يتطلب استعمال وسيلة محمية من تلك الأمراض قبل الاتصال الجنسي لمنع هذه العدوى.
  • خاصة أنها تؤثر سلبياً على الصحة الإنجابية  ،فتكون سبباً في منع الحمل.
  • لأن العدوى يمكن أن تنتشر من المهبل إلى عنق الرحم أو الرحم أو الحوض .
  • يذكر أن من أعراضها ألم الجماع ، ألم المهبل أو تورمه أو التهابه ، ألم التبول ، هذه الأعراض يجب فيها مراجعة الطبيب فوراً قبل انتشار العدوى إلى أعضاء أخرى.

عيوب حبوب منع الحمل للبكر

  • ومن ناحية أخرى ، يقول الأطباء أن صحيح أن حبوب منع الحمل لا تكون مضرة حين يتم استعمالها في بداية الزواج فيما يتعلق بالصحة الإنجابية ، إلا أن لها بعض الآثار الجانبية و الأضرار التي تنتج عن الهرمونات الأنوثية الموجودة فيها .
  • خلل في مواعيد الدورة الشهرية فتصبح غير منتظمة.
  • غياب الدورة الشهرية بعض الفترات أو خلال فترة استعمال موانع الحمل الفموية.
  • تصبح الدورة الشهرية خفيفة أو قصيرة المدة ، فحبوب منع الحمل تقلل من غزارة نزيف الدورة.
  • نزيف مهبلي بين فترات الدورة الشهرية.
  • تغييرات في الشهية مع تغييرات الوزن.
  • اضطراب في ضغط الدم.
  • بعض المتاعب مثل الصداع ، ألم الرأس ، التعب ، الإرهاق ، الدوار.
  • بعض المشاكل الهضمية مثل الانتفاخ ، عدم راحة الأمعاء.
  • تقلبات في الحالة المزاجية أو النفسية مثل التوتر أو العصبية.
  • زيادة في نمو شعيرات الجسم.
  • حب الشباب.
  • تصبغ البشرة أو ظهور النمش.
  • ألم الثدي الذي يصبح حساس عن المعتاد.
  • مما الجدير بالذكر أن هذه الأضرار و الآثار الجانبية تختلف من حالة لأخرى باختلاف نوع حبوب منع الحمل و فترة الاستعمال ، مع عمر الزوجة و حالتها الصحية و طبيعة الدورة الشهرية قبل استعمال مانع للحمل.

تعليمات هامة قبل استعمال حبوب منع الحمل

  • قيل البدء في استعمال حبوب منع الحمل للمرة الأولى يجب أولاً استشارة طبيب نساء لوصف النوع المناسب للحالة الصحية و عمر المرأة ، مما يمنح للمرأة فوائد الحبوب منع تقليل الأضرار.
  • يحذر من الذهاب إلى الصيدلية و شراء أي مانع الحمل لأن يوجد العديد من هذه الوسائل ، فلكل منهما مناسب لبعض الحالات ، غير مناسب لحالات أخرى.
  • يجب التحدث مع طبيب النساء قبل وصفه لحبوب منع الحمل عن الحالة الصحية ، نوعية الأدوية التي يتم تناولها بالتفصيل ، لأن هناك أدوية تتفاعل سلبياً مع حبوب منع الحمل مما يؤثر بالسلب على فعالية نوعي الدواء ، كما يعرض للحمل المفاجئ.
  • يجب استشارة الطبيب في حالة الشعور بأعراض غريبة حرصاً على سلامة الصحة و منع المضاعفات.

التقيؤ بعد حبوب منع الحمل

  • تعاني بعض السيدات من التقيؤ بعد حبوب منع الحمل ، هذه مشكلة كبرى يجب فيها مراجعة الطبيب المختص.
  • أن التقيؤ فيه يتم استفراغ الأطعمة مع المواد الفعالة لحبوب منع الحمل أو بعضها ، الأمر الذي يزيد من مخاطر الحمل المفاجئ.
  • هنا يجب مراجعة الطبيب خاصة مع تكرار الأمر للمساعدة على منع التقيؤ مع تجنب الحمل المفاجئ.

طريقة استعمال حبوب منع الحمل

  • يقول أطباء النساء أن طريقة استعمال حبوب منع الحمل أهم ما يجب معرفته و الإطلاع عليه و تنفيذه بدقة لتجنب الحمل المفاجئ.
  • يتم استعمال حبوب منع الحمل للمرة الأولى من خلال شراء عبوة و البدء في تناول القرص الأول مع كوب من الماء لمنع التقيؤ.
  • يتم تناول القرص الأول وفقاً للأسهم الموجودة على العبوة التي تشير إلى مكان القرص الأول و المسار التي يتم متابعته لتناول القرص الثاني ، القرص الثالث ، انتهاءً بالقرص الأخير.
  • يجب أن يكون الفرق الزمني بين قرص و أخر 24 ساعة ، مما يعني تناول القرص يومياً في موعد ثابت.
  • إذا كان موعد القرص الأول 5 مساءَ يكون هذا الموعد وقت تناول موانع الحمل الفموية يومياً.
  • لعدم نسيان موعد الدواء لمنع الحمل المفاجئ يمكن تشغيل ساعة تذكر على الهاتف الذكي.
  • بعد انتهاء القرص الأخير يتم الانتظار أسبوع لنزول الدورة ، ثم البدء في عبوة جديدة فوراً لمنع الحمل ، أو التوقف عنه في حالة الرغبة في التخطيط للإنجاب.
  • يذكر أن موانع الحمل متعددة لا تقتصر عن حبوب منع الحمل  لمعرفة أفضل موانع الحمل للعروس يمكنكم الإطلاع على هذا المقال طرق منع الحمل للعروس.

هل حبوب منع الحمل تسبب عقم

  • تعتقد العديد من النساء أن حبوب منع الحمل تسبب عقم و مشاكل في الحمل في المستقبل ، مما يترك مخاوف عند استعمالها و اللجوء إليها.
  • يجيب أطباء النساء أن حبوب منع الحمل لا تسبب عقم ، فأنها تحتوي على هرمونات تمنع الحيوان المنوي من الوصول للبويضة لتخصيبها، كما تمنع عملية الزرع مما يؤدي لمنع الحمل المفاجئ.
  • بمجرد التوقف عنها يمكن الحمل.
  • أما إذا شعرت المرأة بعقم و صعوبة الحمل بعد التوقف عن حبوب منع الحمل ، فأنها ليس السبب بل يكون السبب إصابة بمشكلة تمنع الحمل أو وجود مشكلة عند الرجل ، مما يتطلب مراجعة طبيب الخصوبة مع إجراء اختبارات طبية لمعرفة أسباب تأخر الإنجاب ، فتكون هذه الاختبارات على الرجل و المرأة معاً ، فالعقم مشكلة تتعلق بالجنسين ليس مقتصراً على المرأة فقط.

فيديو أفضل موانع الحمل الفموية

يوجد العديد من موانع الحمل الفموية وفقاً للشركات المصنعة ، كما تنقسم إلى نوعان الأول الحبة الصغيرة التي تتكون من هرمون البروجسترون فقط ، الثاني الحبة المركبة التي تتكون من هرموني البروجسترون و الاستروجين معاً ، فنتعرف على الأفضل و كيف تمنع الحمل من خلال طبيب النساء الدكتور محمد بدر عبر حوارنا معه في هذا الفيديو بعنوان (الفرق بين حبوب أحادية الهرمون وثنائية الهرمون مميزات وعيوب كل نوع):

بعد توضيح أضرار حبوب منع الحمل للبكر  ،  مع نصائح استعمالها الصحيحة لمنع الإنجاب الخاطئ بشكل مفاجئ ، بهذا يكون قد انتهى مقال اليوم ، لكننا نفتح مجال للنقاش عبر التعليقات التي نجيب عليها بعد الرجوع إلى الأطباء المتخصصون لتقديم إجابة صحيحة من لسان الخبراء ، وشكراً للمتابعة.
المصدر
Your Guide to Birth Control Pills: Types, Effectiveness, and Safety Birth Control Pills Combined pill

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى