كيفية العلاج بالتبريد لعنق الرحم

العلاج بالتبريد لعنق الرحم

يعد عنق الرحم من الأعضاء النسائية الهامة ، كما أن تعرضه لمشكلة صحية يؤثر على الحمل والإنجاب، ولعلاج عنق الرحم يستعين الأطباء بطرق علاجية كثيرة أبرزها العلاج بالتبريد، وسوف نقدم اليوم عبر أنا مامي معلومات تفصيلية عن العلاج بالتبريد لعنق الرحم، فتابعونا.

  • يعد العلاج بالتبريد أحد العلاجات الطبية لعنق الرحم ، إذ يتولى الطبيب إزالة أو استئصال الخلايا الغير الطبيعية لعنق الرحم.
  • يعرف العلاج بالتبريد أيضاً باسم الجراحة البردية.
  • يجرى العلاج بالتبريد في عيادة الطبيب، وعن المدة الزمنية يستغرق عشر دقائق.
  • في العلاج بالتبريد ، يستعين الطبيب بغاز التجميد وهو غاز النيتروجين السائل الذي يعمل على تدمير الخلايا السرطانية في عنق الرحم.
  • يعتمد العلاج بالتبريد على تجميد أنسجة الخلايا الغير طبيعية ، الأمر الذي يؤدي إلى تلفها وتدميرها.
  • يستعين الطبيب بالعلاج بالتبريد عند فحص عنق الرحم من خلال التنظير المهبلي.
  • وفي حالة ظهور أو نمو أنسجة وخلايا غير طبيعية لعنق الرحم من خلال الفحص ، يلجأ الطبيب إلى العلاج بالتبريد.
  • وفي العلاج بالتبريد ، يستعين الطبيب بمخدر موضعي .
  • يستعين الطبيب بالمنظار الطبي لجعل المهبل مفتوح  من أجل الوصول لعنق الرحم.
  • يطلب الطبيب من المرأة الاستلقاء على سرير الفحص.
  • يستعين الطبيب بمسبار رقيق خاص بالعلاج بالتبريد يعمل على تجميد وتجليد الأنسجة والخلايا التي تنمو بشكل غير طبيعي.
  • بعد تجمدها تموت الخلايا الغير طبيعية.
  • يقوم الطبيب بهذه الخطوة عدة مرات.
  • من الممكن والمحتمل، أن تشعر المرأة خلال العلاج بالتبريد بتقلصات أو الشعور بالدوخة والدوار.
  • بمجرد الانتهاء من العلاج بالتبريد تختفي هذه الأعراض.
  • بعد العلاج بالتبريد، تشعر المرأة ببعض العلامات أو الأعراض أبرزها نزول إفرازات مائية أو شفافة.
  • إلى جانب نزول نزيف مهبلي خفيف.
  • يطلب الطبيب من المرأة بعد العلاج بالتبريد المتابعة معه بعد شهر مع ضرورة استشارته والتواصل معه في حالة الشعور بأي عرض غريب.

كيفية الاستعداد لعلاج عنق الرحم بالتبريد

  • في البداية، يتم تحديد موعد بين المريضة والطبيب تكون الدورة الشهرية غير موجودة .
  • يقدم الطبيب للمرأة نصائح وتعليمات إرشادية هامة لاتباعها قبل إجراء العلاج بالتبريد .
  • ومن هذه التعليمات، الابتعاد عن الجماع والاتصال الجنسي قبل العلاج بالتبريد بعدة أيام.
  • يطلب الطبيب منع استخدام السدادات القطنية التي توضع بالمهبل قبل العلاج بالتبريد بعدة أيام.
  • ينصح الطبيب بتجنب الأدوية المهبلية أو الكريمات المهبلية قبل العلاج بالتبريد بعدة أيام.
  • بمجرد الوصول إلى عيادة الطبيب، تطلب ممرضة العيادة من المريضة خلع الملابس من الخصر إلى أسفل وارتداء ثوب خاص .
  • قبل العلاج بالتبريد ، يطلب الطبيب من المرأة التبول.

نصائح بعد العلاج بالتبريد

نقدم للسيدات بعض النصائح الهامة التي من شأنها نجاح العلاج بالتبريد فيما يلي:

  • ينصح بتجنب أداء الجماع والاتصال الجنسي بعد العلاج بالتبرد، وعن وقت ممارسة هذا يجب استشارة الطبيب المشرف على العلاج بالتبريد.
  • ينصح بتجنب أداء التمارين الرياضية عدة أيام بعد العلاج بالتبريد.
  • يمكن للمرأة الاستعانة بفوطة صحية لامتصاص النزيف والإفرازات المهبلية  بعد العلاج بالتبريد.
  • يحذر من استخدام السدادة القطنية بعد العلاج بالتبريد تجنباً من التعرض لمخاطر أو مضاعفات صحية.

نصائح وقائية بعد العلاج بالتبريد

بعد نجاح العلاج بالتبريد في قتل الخلايا السرطانية أو الخلايا التي تنمو بشكل غير طبيعي ، نقدم بعض النصائح التي من شأنها منع نمو خلايا غير طبيعية أو خلايا سرطانية مرة أخرى فيما يلي:

مقالات ذات صلة
  • ينصح الأطباء بضرورة عمل مسحة على عنق الرحم بعد العلاج بالتبريد بثلاث أشهر للتأكد من تدمير الخلايا الغير طبيعية ، وعدم نمو خلايا غير طبيعية مرة أخرى.
  • وبعد ذلك يكون من الهام والضروري الخضوع لمسحة عنق الرحم مرة كل عام كإجراء وقائي للاطمئنان على الصحة والتأكيد من عدم نمو خلايا غير طبيعية مرة أخرى.

أعراض تستدعي استشارة طبيب متخصص

من المحتمل ظهور أعراض مقلقة بعد العلاج بالتبريد، وفي هذه الحالة يجب الرجوع إلى الطبيب المختص واستشارته على الفور ، وسوف نقدم الأعراض التي تستدعي استشارة طبيب متخصص فيما يلي:

  • ينصح باستشارة طبيب متخصص عند الشعور بالحمى أو الحرارة المرتفعة التي تزيد عن 38 درجة مئوية.
  • ينصح باستشارة طبيب متخصص عند الشعور بألم في البطن أو ألم في الحوض.
  • ينصح باستشارة طبيب متخصص عند ملاحظة نزول إفرازات كريهة الرائحة.
  • ينصح باستشارة طبيب متخصص عند ملاحظة نزيف مهبلي غزير.

أسباب أمراض عنق الرحم

نقدم أبرز أسباب مشاكل عنق الرحم التي يكون العلاج بالتبريد أهم طرق علاجها الفعالة فيما يلي:

  • يرجع سبب أمراض عنق الرحم إلى الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري ، وفي الكثير من الأحيان ينتقل هذا الفيروس عبر الاتصال الجنسي، إذ ينمو خلايا غير طبيعية لعنق الرحم
  • يرجع سبب أمراض عنق الرحم إلى إصابة المرأة بالتهاب عنق الرحم المزمن.
  • يرجع سبب أمراض عنق الرحم إلى تناول أدوية منع الحمل فترة زمنية طويلة مثل استعمالها خمس سنوات.

علامات مبكرة لسرطان عنق الرحم

يعد سرطان عنق الرحم أخطر المشاكل الصحية التي تصيب العضو الأنثوي عنق الرحم، وسوف نوصح علامات مبكرة تشير إلى وجود مشكلة بعنق الرحم أو الإصابة بمرض سرطان عنق الرحم، وتتمثل هذه العلامات والأعراض فيما يلي:

  • تشعر المرأة بألم عند ممارسة الاتصال الجنسي أو الجماع.
  • تعاني المرأة من نزيف مهبلي بعد الجماع أو بين الدورات الشهرية.
  • تعاني المرأة من إفرازات مهبلية كثيرة.
  • تشعر المرأة بألم في الحوض.
  • تشعر المرأة بصعوبة التبول أو ألم أثناء التبول.
  • تصاب المرأة بالإعياء أو الحمى.

هل يؤثر سرطان عنق الرحم على الحمل والإنجاب؟

  • نعم ، يؤثر سرطان عنق الرحم على الحمل والإنجاب.
  • كما أن إصابة المرأة بأي مشكلة في عنق الرحم من شأنه التأثير السلبي على الحمل والإنجاب.
  • يرجع ذلك إلى أن الإصابة بسرطان عنق الرحم يسبب للمرأة ألم أثناء الجماع والاتصال الجنسي.
  • الأمر الذي يؤثر على قدرة الحيوان المنوي على الوصول إلى البويضة وتلقيحها أو تخصيبها.
  • وهذا يؤثر على نجاح الزرع أو الحمل.

وفي نهاية المقال، يجب الإشارة والتنوية إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشادية، لذا يجب استشارة الطبيب المختص حول العلاج بالتبريد لعنق الرحم

المصدر
Cervical CryotherapyCryosurgery as Cervix Treatment Cervical Cancer

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى