تضخم القلب عند الاطفال الأسباب والأعراض والعلاج

تضخم القلب عند الاطفال تعرف عليه على موقع أنا مامي، حيث يعد مرض تضخم القلب من الأمراض التي يصاب بها الكثير من الأشخاص في مختلف الفئات العمرية، وهي من الأمراض التي تسبب معاناة شديدة المريض وبشكل خاص عندما يصاب بها الأطفال، من خلال مقالنا  سوف نتعرف عن أسباب تضخم القلب عند الأطفال، وماهي أعراضه وكيفية علاجها، وكل المعلومات الخاصة عنها.

تضخم القلب عند الأطفال

  • مرض تضخم القلب من الأمراض المتداولة بشكل كبير بين الأطفال، وبشكل خاص عند أطفال حديثي الولادة.
  • يصلب الطفل حدوث ضعف في الأجزاء الداخلية القلب، مما ينتج عنها حدوث ضعف في عضلة القلب، وإصابة الطفل بالعديد من المشاكل الصحية، مثل ضيق التنفس وعدم التوازن.
  • والجدير بالذكر أن مرض تضخم عضلة القلب يسبب العديد من المشاكل الصحية للأطفال.
  •  مثل الإصابة بتضخم في القلب، لأن يسبب في عدم ضخ الدم بشكل جيد إلى القلب، وضعف الدورة الدموية، ويجعل الطفل عرضة للإصابة بقصور القلب، واضطراب في ضربات القلب وانسداد الشرايين.

أسباب الإصابة بتضخم القلب عند الأطفال

هناك العديد من الأسباب والعوامل التي تؤدي إلى إصابة الأطفال بتضخم القلب وتعرضهم للإصابة بالعديد من المشاكل الصحية، ينتج عنها ضعف ضخ الدم للجسم، مما يجعل باقي أعضاء الجسم للتعرض من العديد من الأمراض ومن العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بتضخم القلب ومنها ما يلي:

1- ثقوب القلب

  • إصابة الطفل بثقب في القلب، هي واحدة من الأسباب الشائعة عند الأطفال الذي يؤدي إلى الإصابة بتضخم القلب، وبشكل خاص عند حديثي الولادة.
  • يتسبب ثقب القلب بحدوث اختلاط الدم الغير مؤكسد مع الدم المؤكسد، مما يؤدي إلى ضعف وظائف القلب وحدوث خلل بها.

2- انعكاس في الشرايين

  • يوجد بعض الحالات المرضية المصابة بانعكاس الشرايين.
  • الشريان الرئوي في الطبيعي يوجد في الجهة اليمنى، والشريان الأورطي يوجد في الجهة اليسرى.
  • عندما يصاب الطفل انعكاس الشرايين يخرج الشريان الرئوي من الجهة اليسرى، ويخرج الشريان الأورطي من الجهة اليمنى.
  • وبالتالي يصاب الطفل بالعديد من المشاكل الصحية، وهي اختلاط الدم المؤكسد، مع الدم الغير مؤكسد، مما يؤدي إلى إصابة الطفل بالضغط الشديد على خلايا القلب وتضخمه.

3- الوصلات الشريانية

  • يولد الطفل الطبيعي وصلة شريانية في الشريان الأورطي في الشريان الرئوي.
  • بعد عملية الولادة يتم غلق تلك الشرايين من تلقاء نفسه، لكن يوجد بعض الحالات المرضية التي تعاني من عدم غلق الوصلة.
  • مما يؤدي إلى خروج الدم من الشريان الأورطي والشريان الرئوي، ويسبب ضغط شديد في القلب والإصابة بتضخم.

4-  ضيق الصمام

  • الصمام وهو عبارة عن جهاز صغير يوجد في شرايين القلب، يساعد على مرور الدم وتنقيته.
  • عندما يصاب الطفل بضيق في شريان القلب أو ارتجاع به يتسبب له عدم مرور الدم بشكل جيد إلى القلب والضغط على شرايين القلب بشكل كبير.
  • يوجد بعض الحالات المرضية التي يتطور بها الأمر، تصاب بمضاعفات كبيرة امثل انفجار صمام القلب والإصابة تضخم شديد في القلب.

5- ضيق الشريان الأورطي

  • الشريان الأورطي من الشرايين الهامة في تكوين القلب، وهو مسئول عن التخلص من الدماء المؤكسدة الغير في القلب.
  • ويوجد بعض الحالات المرضية التي تعاني من ضيق في الشريان الأورطي مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، وإصابة القلب تجليات.

6- رباعي فالوت

  • رباعي فالوت هو أحد الأمراض التي تصيب القلب، هو عبارة عن ثقب كبير يوجد بين الجانبين، ويؤدي إلى انسداد في الصمام الرئوي، وحدوث تضخم شديد في القلب.

7- أسباب خلقية

  • هناك العديد من الحالات المرضية التي يصاب بها الأطفال، يولدوا يعانون من عيوب خلقية.
  •  مثل المصابين بمتلازمة داون، ومتلازمة تيرنر، وتلك الأمراض تسبب بإصابة الطفل بأمراض في القلب.

أمراض القلب عند حديثي الولادة

هناك العديد من الأمراض التي يعاني منها حديث الولادة والأطفال: وتصيب القلب ومن بينها ما يلي:

  • تجمع كمية كبيرة من السوائل حول القلب، مما يؤدي إلى الضغط على القلب وإصابته بالقصور، وتضخم.
  • انخفاض كبير في كرات الدم الحمراء، مما يؤدي إلى إصابة الطفل بفقر الدم، وتسارع ضربات القلب، ونقص داخل كميات الأكسجين والدم في الجسم.
  • الإصابة بأمراض الغدة الدرقية مما يؤدي إلى مشاكل في آلية عمل القلب، وإصابته بالتضخم.

 أعراض تضخم القلب عند الأطفال

هناك العديد من الأعراض والعلامات التي تؤكد إصابة الطفل بتضخم في القلب ومن أبرزها ما يلي:

  • إصابة الطفل بضيق شديد في التنفس.
  • عدم القدرة على التكلم ولا البلع.
  • عدم القدرة على أداء المهام اليومية أو أي نشاط بدني.
  • حدوث تورم ملحوظ في الساقين والذراعين.
  • زيادة ملحوظة في الوزن.
  • الشعور بالتعب الدائم، سرعة ضربات القلب.
  •  الشعور بآلام شديدة في منطقة الصدر.
  • إصابة الشفتين باللون الأزرق.
  • التعرض له غيبوبة.

أنواع تضخم القلب

ينقسم مرض تضخم القلب لمجموعة من الأقسام والأنواع وهي ما يلي:

خلل في عضلة القلب التوسعية

  • مما يؤدي إلى زيادة الحجم القلب عن الحجم الطبيعي، والضغط على عضلاته.
  • الإصابة ضيق التنفس، وآلام شديدة.

 اعتلال عضلة القلب الضخامي

  • هي زيادة سمك القلب في غير مستواه الطبيعي، مما ينتج عنه ضعف تدفق الدم لأعضاء الجسم.
  • يؤدي إلى إصابة الطفل بسرعة ضربات القلب، وآلام شديدة في الصدر.

 اعتلال عضلة القلب المخيط

  • هي زيادة صلابة سمك القلب، وتراجع مرونتها، وتراكم الدهون في الشرايين.
  • غالبا ما يصاب بتلك الحال هم كبار السن الذين يعانون من الكولسترول العالي.

حدوث خلل في نسيج البطين الأيمن

  • وذلك ينتج عنه تضخم القلب بشكل كبير، وضعف عضلات البطن الأيسر والبطين الأيمن مع تسارع ضربات القلب.

كيفية تشخيص تضخم القلب عند الأطفال

يستخدم أطباء الأطفال مجموعة من الطرق التي تساعد في الكشف عن تضخم القلب عند الاطفال ، والعيوب الخلقية، الذي يعاني منها الأطفال الصغار وحديثي الولادة وذلك من خلال الطرق الآتية:

  • استخدام التخطيط الكهرباء.
  • استخدام الموجات فوق الصوتية الخاصة بمنطقة القلب.
  • قسطرة القلب.
  • تحليل الدم الوراثي.
  • الأشعة السينية للصدر.
  • تصوير الرنين المغناطيسي.
  •  كل الطرق تستطيع أن توضح الحالة الصحية للمريض، حتى يتعرف الطبيب على كيفية علاجه بشكل صحيح.

علاج تضخم القلب عند الأطفال

بعد خضوع الطفل المريض لعدد من الطرق لتشخيص حالته المرضية، والتعرف علي أسباب إصابته بتلك الأمراض، يقوم الطبيب باستخدام العديد من الطرق لعلاجه ومنها ما يل:

العلاج بالأدوية

  • يوجد بعض الحالات المرضية التي لا يستدعي التدخل الجراحي بها، ويقوم الطبيب وصف مجموعة من الأدوية حتى تساعد على سيولة الدم، ومنع التجلط.
  • وصف أدوية تساعد على انتظام ضربات القلب.

أجهزة القلب القابلة للزراعة

  • يوجد بعض الأجهزة التي لها قدر كبير على تنظيم عضلات القلب، وحماية القلب من الإصابة بالأمراض.
  • بشكل خاص في الحالات المصابة بالعيوب الخلفية.

 عملية القلب المفتوح

  • عادة لا يلجأ الأطباء إلى عملية القلب إلا في الخيارات الأخيرة التي من الضروري التدخل الجراحي، لإصلاح العيب الخلقي الذي يعانون منه الطفل سواء كان ثقب في القلب أو إصلاح صمام في القلب.
  • عملية توسيع في الأوعية الدموية.

 زراعة القلب

  • يوجد بعض الحالات المرضية التي تعاني منها العديد من المشاكل في القلب وتحتاج إلى عملية زرع قلب.
  • لكن نادرا ما يصاب الأطفال إلا في مشكلة بسيطة ويستطيع الطبيب حلها دون حاجة إلى عملية زرع القلب.

 

المراجع What is an enlarged heart? Cardiomyopathy Cardiomyopathy and Your Child