كل ما تودي معرفته عن السيلان أثناء الحمل أعراضه وأسبابه ومضاعفاته وعلاجه

نتعرف معاً في هذا المقال على مرض السيلان أثناء الحمل ، حيث يعتبر مرض السيلان من الأمراض الخطيرة التي تصيب المرأة خلال فترة الحمل، وذلك لأنه مرض ينتقل إلى الطفل ويسبب له مضاعفات صحية، إذ ينتج عن مهاجمة بكتريا النيسرية البنية جسم المرأة أثناء العلاقة الزوجية بين الرجل والمرأة، وللوقاية منه ينصح بالنظافة الشخصية.

يجب على المرأة خلال فترة الحمل الاهتمام بصحتها وصحة جنينها من خلال إجراء تحاليل طبية دورية من فترة لأخرى ، كما يجب أن تستشير طبيبها عند الشعور بأي عرض، وأخباره بحالتها الصحية، الأمر الذي يساعدها على اكتمال الحمل دون إصابة الجنين بأي أمراض، وسوف نتناول من خلال موقع أنا مامي معلومات تفصيلية عن مرض السيلان أثناء الحمل، وتأثيره على صحة الجنين، فتابعونا.

السيلان أثناء الحمل

يعتبر مرض السيلان من الأمراض المعدية التي تنتقل من خلال العلاقة الزوجية بين الرجل والمرأة، فإذا أصيبت الحامل بمرض السيلان فأنه ينتقل إلى الجنين، حيث يحدث مرض السيلان نتيجة تعرض الحامل إلى بكتريا ضارة تسمي بكتريا النيسرية البنية.

تستهدف البكتريا المسببة لمرض السيلان المناطق الرطبة بالجسم خاصة منطقة المهبل، ومنطقة فتحة الشرج، والعين والحلق، بالإضافة إلى الجهاز التناسلي للمرأة، فعند إصابة الجهاز التناسلي للمرأة بمرض السيلان فإن البكتريا تؤثر سلبياً على قناة فالوب ومنطقة الرحم، الأمر الذي يؤثر سلبياً على صحة الجنين، كما يزيد من احتمالية إصابة الجنين بمرض السيلان.

يجب قبل أداء العلاقة الزوجية بين الرجل والمرأة خلال فترة الحمل إجراء كل منهما تحاليل طبية لمعرفة احتمالية إصابة أي منهما بمرض السيلان ، وذلك لمنع أنتقال العدوى، كما يحمي ذلك التحليل الطفل من انتقال العدوى إليه.

أعراض مرض السيلان أثناء الحمل

تختلف أعراض مرض السيلان من امرأه حامل لأخرى ، كما أنه يكون في بعض الأحيان عديم الأعراض، إذ تتراوح الفترة الزمنية لظهور الأعراض من 48 ساعة إلى أسبوعين، وسوف نوضح أعراض مرض السيلان فيما يلي:

  • تشعر الحامل بألم حاد مصحوب بحرقان أثناء عملية التبول.
  • تعتبر زيادة نسبة التبول من علامات مرض السيلان أثناء الحمل .
  • يعد نزول دم أو نزيف من علامات مرض السيلان أثناء الحمل.
  • تصاب المرأة الحامل بحمى أو ارتفاع في درجة الحرارة.
  • تشعر المرأة لحامل بألم أثناء أداء العلاقة الزوجية.
  • تشعر المرأة الحامل بألم في البطن خاصة الجزء السفلي.
  • تشعر المرأة الحامل المصابة بمرض السيلان بالتهاب الحلق.
  • تلاحظ الحامل زيادة ملحوظة في حجم إفرازات المهبل.
  • ينتج عن مرض السيلان احمرار العين أو تؤرمها.
  • يؤدي إلى التهاب في العين يجعل الرؤية غير واضحة.
  • يودي إلى التهاب في منطقة الشرج.
  • يؤثر مرض السيلان على الجهاز الهضمي ، إذ يسبب تقلصات في الأمعاء.

مضاعفات مرض السيلان أثناء الحمل

يحتاج مرض السيلان إلى اكتشافه في وقت مبكر، حيث أن الاكتشاف المتأخر لمرض السيلان يقلل من نسبة الشفاء، خاصة عند وصول البكتريا إلى قناة فالوب أو الرحم أو المبيض، وسوف نوضح مضاعفات الإصابة بمرض السيلان أثناء الحمل، وهذه المضاعفات هي كالآتي:

  • تصاب المرأة الحامل بانسداد في قناة فالوب، الأمر الذي يترتب عليه نمو الجنين خارج الرحم.
  • يصل المرض إلى مجرى الدم ، إذ يسبب خلل في صمام القلب، أو التهاب المفاصل، كما يؤثر على النخاع الشوكي.
  • يعرض الحامل إلى إجهاض الجنين.
  • ينتج عن مرض السيلان وفاة الجنين في رحم الأم، إذ يرجع ذلك إلى انسداد قناة فالوب.
  • يسبب الولادة المبكرة أو الولادة في الشهر السابع.
  • يصاب الجنين بمرض السيلان، إذ تظهر علامات إصابة الجنين بمرض السيلان بعد أسبوع من ولادته، حيث يسبب المرض مضاعفات صحية للطفل أهمها إصابة الطفل بالتهاب في العين، الأمر الذي يؤثر سلبياً على رؤية الطفل ، حيث تبدو غير واضحة ، وقد تظهر مضاعفات أخرى للطفل تتمثل في إصابته بالعمي وفقدان تام للرؤية.

كيف تعرف الحامل أنها مصابة بمرض السيلان

عند ما تلاحظ الحامل ظهور أعراض مرض السيلان عليها، يجب أن تذهب إلى الطبيب المتخصص سريعاً الذي يقوم بفحصها ، كما يوجه لها عدة أسئلة تساعده على تشخيص الحالة، وبعد ذلك يطلب منها عدة اختبارات طبية تقوم لإجراءها بأحد المعامل الطبية، وهذه التحاليل تساعده على معرفة حقيقة إصابة الحامل بمرض السيلان أم لا.

إذا أكدت نتائج التحاليل حقيقة إصابة الحامل بمرض السيلان، يقدم لها الطبيب المعالج بعض الأدوية الطبية التي تنتمي إلى المضادات الحيوية بعد معرفته لتطور الحالة الصحية، ومدى تأثير المرض على صحة الجنين في رحم الأم.

وصفات صحية تحمي من مرض السيلان

نظراً لأن مرض السيلان ينتقل عن طريق العلاقة الزوجية بين الرجل والمرأة ، نقدم بعض الوصفات الطبيعية التي ينصح  بتناولها خلال فترة الحمل، إذ تعمل هذه الوصفات على مهاجمة البكتريا المسببة لمرض السيلان فتمنع وصولها إلى جسم الحامل، وذلك من خلال زيادة قوة الجهاز المناعي الذي يهاجم البكتريا بواسطة بناء أجسام مضادة، وهذه الوصفات الطبيعية تتمثل فيما يلي:

الثوم the Garlic

المكونات : تتكون وصفة الثوم من المكونات الآتية

  • ثلاث فصوص من الثوم.
  • ثمرتين من الجزر.
  • كوب من الماء.

طريقة التحضير: يمكن إعداد وصفة الثوم للوقاية من مرض السيلان من خلال أتباع الخطوات الآتية

  • قومي بغسل الجزر جيداً، ثم تقطيعه.
  • أهرسي فصوص الثوم.
  • أضربي كل من الماء، وفصوص الثوم المهروس، والجزر المتقطع في الخلاط الكهربائي حتى يصبحوا خليط واحد متماسك.
  • تناولي مشروب الثوم مرتين في اليوم للوقاية من مرض السيلان.

الحبة السوداء Black seed

المكونات : تتكون وصفة الحبة السوداء من المكونات الآتية

  • ملعقة من الحبة السوداء.
  • كوب من الماء.
  • ملعقة عسل.

طريقة التحضير: يمكن إعداد وصفة الحبة السوداء للوقاية من مرض السيلان من خلال أتباع الخطوات الآتية

  • أحضري غلاية وضعي بداخلها الحبة السوداء والماء.
  • قلبيهم جيداً بعد الغليان.
  • ضيفي العسل إلى الخليط  مع التقليب الجيد.
  • تناولي مشروب الحبة السوداء مرتين في اليوم للوقاية من مرض السيلان.

الزعتر البري Wild thyme

المكونات : تتكون وصفة الزعتر البري من المكونات الآتية

  • ملعقة من الزعتر البري.
  • كوب من الماء.
  • ملعقة سكر.

طريقة التحضير: يمكن إعداد وصفة الزعتر البري للوقاية من مرض السيلان من خلال أتباع الخطوات الآتية

  • أحضري غلاية وضعي بداخلها الزعتر البري والماء.
  • قلبيهم جيداً بعد الغليان.
  • استخدمي مصفاة لتصفية الشوائب
  • ضيفي ملعقة سكر من أجل التحلية، أو أكثر من ذلك حسب الرغبة.
  • تناولي مشروب الزعتر البري مرتين في اليوم للوقاية من مرض السيلان.

نصائح وقائية تحمي الحامل من مرض السيلان

نقدم بعض النصائح والإرشادات الصحية التي من شأنها مساعدة الحامل على الوقاية من مرض السيلان، وهذه النصائح هي كالآتي:

  • ينصح بالاهتمام بالنظافة الشخصية جيداً، حيث أن النظافة الشخصية هي أول طرق الوقاية من مرض السيلان، خاصة وأن مرض السيلان هو مرض معدي ينتقل أثناء العلاقة الزوجية.
  • يحذر الحامل من استخدام  المتعلقات الشخصية لأي شخص أخر كاستخدام فراشاة الأسنان، أو استخدام المشط..
  • يحذر الحامل من تناول وجبات غذائية مع أشخاص آخرون في طبق واحد.
  • ينصح بغسل الفواكه والخضروات جيداً قبل تناولها.
  • ينصح بغسل الأيدي قبل وبعد الطعام، بالإضافة إلى تعقيمها دائماً بواسطة كحول، الأمر الذي يحمي الحامل من التعرض للبكتريا والميكروبات المسببة للأمراض الصحية.
  • ينصح الحامل بالمتابعة الدورية مع طبيب متخصص، إذ يقدم لها النصحية التي تساعدها على اكتمال الحمل دون تعرض صحتها أو صحة جنينها للأمراض الصحية.
  • يحذر من ممارسة العلاقة الزوجية بين الرجل والمرأة في حالة إصابة إي منهما بمرض السيلان.
  • ينصح بتناول الأطعمة المعدة داخل المنزل، والامتناع عن الأطعمة الجاهزة أو الوجبات السريعة، إذ تكون محملة بالبكتريا والميكروبات.
  • ينصح بتعديل النظام الغذائي للحامل، إذ يجب أن تضم الوجبات الغذائية عناصر غذائية صحية أهمها عنصر الكاليسوم، وعنصر الماغنسيوم، وعنصر الحديد، ومعدن الزنك.
  • ينصح بتناول الفواكه والخضروات لأنها تحتوي على العديد من الفيتامينات المقوية للجهاز المناعي ، الأمر الذي يحميها من الإصابة بالأمراض الصحية من خلال قدرة الجهاز المناعي على مهاجمة وطرد البكتريا التي تدخل جسم الحامل.

 

المراجع Gonorrhea
قد يعجبك ايضا