كيف أعرف تشوهات الجنين

حسناء نصر 29 نوفمبر، 2022
كيف أعرف تشوهات الجنين

كيف أعرف تشوهات الجنين

يعتبر من الأسئلة الشائعة وتقلق الحوامل كثيراً بشأنه؛ لهذا فهي تسعى إلى الطرق الطبية المختلفة لمعرفة تشوهات الجنين بالرغم من أن نسية التشوهات تأتي لطفلاً واحداً ما بين كل 33 طفل وتتم معرفة عن تشوهات الجنين في أول ثلاثة أشهر من الحمل من خلال بعض الطرق التي تتضمن ما يلي:

إجراء فحوصات الدم

  • يتم الكشف عن تشوهات الأجنة من خلال فحوصات الدم منذ الشهر الأول للحمل من خلال فحص بروتين غونادوتروبين ووبروتين البلازما أ في حال ظهور أرقام ليست في المستويات الطبيعية فإن ذلك يشير إلى أن هناك خلل في تكوين الجنين أو احتمالية إصابته بخلل في الكروموسومات.

الفحص بالموجات فوق الصوتية

  • وهو أحد أحدث الطرق المستخدمة في الكشف عن تشوهات الأجنة من خلال إعطاء صورة في منتهي الدقة للجنين في رحم الأم ويتم اللجوء إلى الكشف عن التشوهات من خلال السونار في شهر الحمل الأول.
  • يضع الأطباء احتمالية إصابة الجنين بالتشوه إذا كانت نتائج الكشف بالسونار هو وجود تجمع للسوائل خلف رقبة الجنين أو مشكلات في العضلة القلبية.

فحص السكر

  • يتم هذا الفحص عادة ما بين الأسبوعين الـ24 -28 لمعرفة إذا كانت الأم مصابة بسكر الحمل أم لا؛ لكونه يؤدي إلى إصابة الجنين ببعض المشكلات.

فحص السائل الأمينوسي

  • وهو أحد أشكال الفحص الذي يمكن معرفة تشوهات الأجنة منه، ويتم في الأسبوع الـ15 -18 من الحمل وخاصة للنساء اللواتي قد حملن بعد عمر الـ35 عاماً أو الذين لديهم احتمالية عالية في إنجاب أطفال ذوي عيوب خلقية.
  • يتم تحت الإشراف الطبي من خلال إدخال إبرة في البطن لتنفذ إلى السائل الأمنيوسي لأخذ عينة.

فحص الاعتيان من الزغابات المشيمائية

  • يتم إجراء هذا الفحص عادة ما بين الأسبوع العشر والثاني عشر، وهو من أدق أنواع الفحوصات التي تخبر الأطباء بهل إذا كان هناك خلل جينياً أم أن الأمر غير ذلك.

فحص مسح أعضاء الجنين الموسع

  • أحد الفحوصات التي تتم في الأسبوع الـ20 من الحمل، ويتم الكشف عن أعضاء الجنين لمعرفة إذا كانت سليمة أم تحمل بعض التشوهات الجينية ويتم هذا الفحص من خلال الموجات فوق الصوتية.

أسباب تشوهات الجنين

تتعدد الأسباب المؤدية للإصابة بتشوهات الأجنة، ومن بين أبرزها ما يلي:

  • تعتبر العوامل الوراثية من أقوي الأسباب بسبب انتقال العيوب الخلقية من الوالدين إلى الأبناء عن طريق الجينات وهى من أصعب الأسباب بسبب فشل معظم العلاجات في هذه الحالة.
  • التعرض للإشعاعات أو الكيماويات يؤدي إلى إصابة الجنين بعيوب خلقية.
  • تناول أدوية بدون وصفة الطبيب يعرض جنينك إلى الخطر؛ لذلك منذ اليوم الأول من الحمل لا ينبغي بأية حال تناول أية أدوية دون وصفة من الطبيب.
  • الإصابة بعدوي خلال الحمل.
  • الحمل في سن متأخر، فكلما كان حمل المرأة في سن متأخر كلما زادت احتمالية ولادة جنين مشوه.

هل تشوهات الجنين تظهر في السونار العادي

  • يتم الاستعانة بالسونار أو الموجات فوق الصوتية في الكشف عن تشوهات الأجنة وهى ليست الطريقة الوحيدة في الكشف عن التشوهات ولكنها من أكثر الطرق دقة، إذ أنها تعطى صورة واضحة عن أعضاء الجنين وهل غذا كان حجم نموه طبيعياً أم لا كما أن الأمر يتخطى ذلك ويكشف السونار عن تشوهات العظام أيضاً
  • يتم إجراء الفحص بالسونار في الثلث الثاني من الحمل وهو توقيت مناسب لمعرفة هل ما إذا كان الجنين يعاني من تشوهات أم لا واتخاذ الإجراءات اللازمة لذلك.

كيف أتجنب تشوهات الجنين؟

يمكنك الوقاية من تشوهات الأجنة أو التقليل من احتمالية الإصابة بها بسبب الوراثة من خلال بعض الخطوات، بالإضافة إلى فحوصات ما قبل الحمل التي يتم الكشف فيها عن بعض الأمراض الوراثية ومن بين أبرز الإجراءات الوقائية ما يلي:

  • التوقف عن التدخين أو الابتعاد عن أماكن التدخين التي تنعكس سلباً على صحة الأم والجنين؛ لكونها تؤدي إلى تشوهات الجنين بنسب عالية.
  • اتباع حمية صحية غذائية خلال فترة الحمل يقي من الإصابة بتشوهات الأجنة من أبرز الأطعمة التي تساعد على ذلك هو تناول البرتقال والقرنبيط والطماطم والخردل الأخضر وكذلك المكسرات.
  • يساعد تناول حمض الفوليك على منع الإصابة بتشوهات الجنين، إذ يمكن أن يصف الطبيب لك خلال فترة الحمل بعض المكملات الغذائية التي تحتوى على حمض الفوليك فهو يساعد كثيراً في الحفاظ على الأجنة من الإصابة بتشوهات الأعين كما أنه يتوافر بشدة في بعض الخضروات الورقية.
  • محاولة الابتعاد عن التعرض إلى المواد المشعة أو الضارة أو الأشعة السينية التي تعد أحد الأسباب الرئيسية في الإصابة بتشوهات الجنين.

أسئلة شائعة

في أي شهر تظهر تشوهات الجنين؟

تظهر تشوهات الأجنة عادة في النص الثالث من ثالث شهر من الحمل، ويتم اكتشاف ذلك مبكراً لا سيما إن كانت تحرص الأم على المتابعة الدورية مع الطبيب.

هل حمض الفوليك يحمى الجنين من التشوهات؟

من أهم العناصر التي تحمل من إصابة الجنين بالتشوهات، وينصح الأطباء بتناوله يومياً خلال فترة الحمل كمكمل غذائي تحت إشراف الطبيب.