كيف أربي أولادي الذكور بطريقة صحيحة

كيف أربي أولادي الذكور سوف نشرح لكي كل ما يخص تربية الذكور من خلال موقع أنا مامي من المعروف أن تربية الأولاد أمر صعب ولكن تربية الأولاد الذكور تعد الأصعب لأن الذكور يكون لهم طباع تختلف عن الإناث ويجب تربية الأبناء على على الدين والخلق القويم من أجل إنشاء جيل نافع وصالح ويجب العلم أن تربية الأولاد صلاحها لا يعتمد على العنف والترهيب ولكن يجب مصادقة الطفل والبحث عن سياسة نافعة تؤتي ثمارها معهم وتساعد في تنشئة جيل قويم صالح ونافع لنفسه وللمجتمع.

كيف أربي أولادي الذكور

عند تربية الأولاد خصوصا الذكور يجب الإبتعاد عن منهج العقاب والصراخ والعنف والتأكد أن استخدام العنف لا ينشأ أطفال أصحاء ومميزين ولكن يمكن أن يسبب في إنشاء جيل شرس متهور عنيف يجب أن ندرك أن تربية الأولاد لها أصول وقواعد على الأهل فعلها.

أهم النصائح الخاصة في تربية الذكور

توجد بعض القواعد على الأهل اتباعها من أجل تربية الأبناء وتنشئتهم تنشئة قويمة منها مثلا:

تربية الأبناء بالقدوة الحسنة

  • كلما كانت القدوة الحسنة للطفل صحيحة وقوية ومفيدة كلما تولد خلق قويم للولد.
  • يجب على الأم والأب الانتباه لتصرفاتهم لأنهم القدوة للإبن.
  • الولد دائما يتبع خطوات أبية ويقلدها فيجب على الأب مراعاة هذه الخطوة.
  • الأسرة هي العامل الأساسي والمهم في إنشاء ولد صالح وقويم.

تربية الأبناء أهم عبادة دينية

  • يجب على الأهل تعلم الدين وأصوله من أجل إخراج جيل نافع وصالح.
  • ضروري جدا تعليم الولد معالم وأصول الدين حتى يتعلم أساسيات الدين والخلق القويم.
  • يجب تربية الأولاد على أصول ديننا الإسلامي من أجل خروج جيل صالح للمجتمع.

تربية الأولاد هندسة

  • كلما كانت البيئة المحيطة بالولد هادئة وحسنة كلما نتج عنها تربية قويمة وسليمة.
  • ضرورة تهيئة المكان للولد حتى يحس بمشاعر صادقة وقوية.
  • كلما سعى الأهل في هندسة المنزل كلما لعب المنزل دور هندسة مشاعر الطفل.
  • من المهم مراعاة النظافة والجمال داخل المنزل.
  • ضروري جدا توفير السلام النفسي للولد في البيت.
  • من المهم مراقبة سلوكيات الطفل وتشجيع الصالح منها ويجب تقويم الخطأ.
  • ضرورة عدم التفرقة بين الأولاد.
  • من المهم مراعاة الفروق الفردية بين الأخوات ومعاملة كل طفل حسب قدرة استيعابه.

تربية الأولاد اهتمام ومحبة

  • الحرص على صحة الولد وتقديم الغذاء الصحي والمناسب له.
  • ضرورة مراجعة الطبيب عند ظهور أي أعراض مرضية على الطفل فورا.
  • المداومة على قراءة الرقية الشرعية وأذكار الصباح والمساء.
  • إشباع الطفل بالعاطفة الأبوية وإظهار مظاهر الحب والعطف والحنان.

التربية آداب هامة للطفل

  • ضرورة تعليم الطفل الأخلاق الحميدة والعادات الحسنة.
  • حث الطفل على إلقاء تحية الإسلام عند الدخول والخروج وتعليمه السنن الطيبة.
  • تعليم الولد دائما على تنمية صلة الرحم.
  • تعليم الطفل آداب الطعام وآداب استقبال الضيف.
  • تعريف الولد على ضرورة عيادة المريض وزيارته.
  • من المهم جدا تعليم الطفل الإنصات والانتباه عند حديث الأكبر سنا.

تربية الطفل تأديب

  • ضرورة التأكيد على الأبوين أن التربية يجب لا تأخذ شكل العقاب والحساب.
  • من المهم جدا التوازن والعقلانية في تعليم وتقويم سلوك الطفل.
  • يمكن محاسبة الطفل على السلوك السيئ ولكن بعيدا عن القسوة والعنف.
  • العمل بمكافأة وتقدير السلوك الحسن والسليم من ناحية التحفيز والتعزيز.

التربية حوار وتفاعل

  • ضرورة الحوار بين الأبوين والولد والعمل على إقناع أي من الطرفين بوجهة النظر الصحيحة.
  • يجب الحرص على الهدوء خلال المناقشة.
  • ضرورة فتح مجال للحوار مع الولد لكي يشعر بالإهتمام من الأبوين.
  • يجب إتاحة المساحة للولد للتعبير عن رأيه وإعطائه حق الإختيار.
  • ضرورة تشجيع الولد على رأيه الذي إقترحه مع تعديل السلوك السلبي مع البعد عن السيطرة.
  • تجنب الاستهزاء في في التعامل مع الطفل ويجب أن يكون القرار بالإقناع وليس بالأوامر.

تربية الطفل انضباط ونظام

  • عند اتخاذك قرار للطفل يجب عدم الرجوع فيه.
  • ضرورة عدم الاستسلام لرغبات الولد حتى مع البكاء والعويل.
  • الولد ذكي يراقب ويلاحظ رد فعل الأب أو الأم ويراقب حركات العيون.
  • الطفل متأكد تماما من ضعف مشاعرك أمام بكائه.
  • يستغل طفلك قلة صبرك على البكاء ويستغل ذلك في تلبية رغباته المستحيلة.
  • لا ترفض طلب الطفل إلا بعد إبداء السبب وإقناع الطفل بذلك.
  • لا تنهي الولد عن فعل أمر أنت قمت بعملة أمام عينيه.

التفريق بين العقاب والعنف والضرب

أسلوب العقاب

  • يستخدم العقاب كنوع من أنواع الأسلوب التربوي.
  • الهدف منه تأديب الطفل.
  • يجعل العقاب الطفل لا يقدم على تكرار الخطأ مرة أخرى.

أسلوب الضرب والعنف

  • استعمال العنف والضرب بعيد كل البعد عن التربية السليمة للولد.
  • معظم الآباء لا يفرقون في تربية الأولاد بين العنف والضرب.
  • استعمال الضرب والعنف في التربية يسبب مفهوم خاطئ للطفل.
  • يعتقد الولد أن العقاب والضرب دليل أنه على صواب.

تحقيق المعادلة بين اللين والشدة في الحوار مع الولد

  • يمكن للأبوين اتباع الشدة والعنف في الكلام مثل الأجداد ولكن بحدود.
  • لكن يجب مراعاة اللين والإقناع للطفل حتى ينشأ متعلم اللين في الكلام.
  • أيضا أسلوب الإقناع والتأثير يجعل الطفل مبدع ومتزن.

تربية الطفل دون استعمال الضرب

  • استخدام الضرب للأطفال يسبب له عواقب جسدية ونفسية.
  • الضرب يسبب في إنهيار شخصية الولد ونفسيته وقد يؤثر على مستقبله.
  • من المهم تجنب ضرب الطفل لأنه لا يعي تصرفاته ولا يميز الخطأ من الصواب.
  • لهذا يجب على الأهل عدم استعمال الضرب لتقويم سلوك الولد.

بدائل عديدة غير الضرب المؤذي للطفل

  • استعمال النظرة الحادة للتعبير عن خطأ الولد.
  • ضرورة الإتفاق وتعليم الطفل النظرة ومعناها ويستجيب للأمر.
  • حرمان الطفل من الأشياء المفضلة عنده.
  • يبدأ العقاب تدريجيا من الحرمان بالأشياء الأقل إحتياج لها.
  • يتم زيادة الحرمان تدريجيا حتى يستجيب الولد لأمر الوالدين.
  • في حالة عدم الإستجابة يقوم الآباء برفع مستوى الحرمان.
  • في حالة عدم الإستجابة من الولد يمنع من اللعب من أصحابه ثم يمنع من المصروف.
  • جعل الطفل يتحمل مسؤولية عدم طاعة أوامر الأبوين.
  • إتباع نظام الهجر والخصام قد يؤتي هذا النظام نتائج ناجحة خصوصا حين تعلق الطفل بالأهل.
  • إبداء خيبة الأمل من الوالدين وعدم الرضا منهم بأفعال الولد.

ضرورة تربية الأطفال على الهدوء

يجب على الأم البحث عن الطريقة والأسلوب الصحيح لتربية الأولاد على الهدوء وهذه بعض النصائح التي يستفيد منها الولد والأم معا وهي:

  • التقرب من الطفل ومحاولة المناقشة معه في كافة المواضيع.
  • استعمال الألفاظ والكلمات التي يفهمها الطفل على حسب الفئة العمرية.
  • البعد عن استخدام الصراخ واستخدام الألفاظ البذيئة.
  • ضرورة الإبتعاد عن الكذب أمام الطفل حتى لا يستخدمه الطفل فيما بعد.
  • عند محافظة الطفل على الهدوء يجب مكافأة الطفل على ذلك.

هل اتباع واستخدام العنف يشكل خطرا على سلوك الولد؟

من المؤكد أن العنف بشتى أنواعه يكون سبب في خلق جيل معقد يميل ويفضل العنف مع المحيطين به وقد يسبب أيضا إصابة الولد بمرض نفسي وخصوصا إذا كان العنف أمام أعين الناس.

كيف أتقرب من إبني لكي يشعر بالحب والحنان؟

من المؤكد أن الآم يقع على عاتقها مسئولية كبيرة سواء كانت مسئوليات زوجية ومنزلية أو العمل إذا كانت تعمل قد تلجأ لأساليب العنف والصراخ وغيرها مما تجعل الولد لا يشعر بحنان ودفئ وحب الأم فما عليك إلا التقرب والتودد للولد وإظهار مشاعر الحب والعطف حتى يحس الولد بذلك وتظهر هذه العلامات من خلال التعامل مع المقربين له.

المراجع How to Handle Raising Boys An Age-by-Age Guide to Raising Boys, According to Child Development Experts How to Raise a Good Man
قد يعجبك ايضا