اوضاع للجماع للحامل في الشهر التاسع

تتساءل العديد من النساء الحوامل عن أفضل اوضاع للجماع للحامل في الشهر التاسع ، وما إذا كان الجماع مفيد لصحة الحمل والجنين أو يضر بهما، وذلك يرجع التغيرات الكثيرة التي تحدث للحامل طوال رحلة الحمل الطويلة والتي تستمر حتى تسعة أشهر، لذا اليوم من خلال هذا المقال سنتعرف على مدى أمان ممارسة الجماع للحامل وما أفضل الوضعيات لممارسة الجماع أثناء الحمل ولا تضر بصحة الحمل والجنين، كما سنقدم لك بعض النصائح التي يجب عليك اتباعها في الشهر التاسع من الحمل، كل ذلك وأكثر عبر موقع أنا مامي، فتابعينا.

اوضاع للجماع للحامل في الشهر التاسع

العلاقة الزوجية اثناء الحمل فى الشهر التاسع

يعد الجماع في الشهر التاسع آمنا على الحامل والجنين في حال لم تكن الحامل تعاني من أي مضاعفات من الحمل، والتي يجب حينها استشارة الطبيب قبل القيام بأي نشاط جنسي، وفي التالي سنقدم لك أهم المعلومات التي يجب أن تعرفيها عن الجماع في الشهر التاسع من الحمل:

العلاقة الزوجية بالشهر التاسع آمنة على الجنين

اطمئني عزيزتي الحمال فعلى عكس ما يعتقده الكثيرون أن الجماع في الشهر التاسع من الحمل قد يضر الجنين، فهو آمن تماما عليه كما أن الجنين محاط بالسائل الأمينوسي داخل كيس الحمل والذي يحميه تماما، بالإضافة إلى وجود سدادة عنق الرحم المخاطية والتي تمنع أي شئ من الوصول للرحم والجنين.

الوضعية الأنسب لممارسة الجماع

يجب عليك عزيزتي الحامل أن تختاري الوضعية المناسبة لكي والتي تشعرك بالراحة ويجب ألا تتسبب بأي ضغط للجنين، وحاولي أن تكون حركتك أقل خلال ممارسة العلاقة الزوجية.

اللجوء للمداعبة بدلا من ممارسة الجماع بشكل كامل

ينصح دائما باستبدال العلاقة الزوجية الكاملة بالمداعبة فقط خلال الشهر التاسع من الحمل، وذلك في حالة كان الزوج والزوجة معتادان على ممارسة الجماع عدة مرات بالأسبوع، لذا ينصح التقليل من عدد المرات أو الاستكفاء بالمداعبة حفاظا على صحة الحمل والجنين.

زيادة رغبة المرأة في ممارسة الجماع أثناء الشهر التاسع

من ضمن التغيرات الكثيرة التي تحدث للمرأة في ذلك الوقت من الحمل هي زيادة إنتاج خلايا الدم الحمراء بالجسم، وتوجه كمية كبيرة منها إلى المهبل، والذي يزيد من رغبة المرأة في ممارسة العلاقة الزوجية ويجعلها أكثر حساسية.

اختلاف الرعشة الجنسية خلال الشهر التاسع من الحمل

تظل هرمونات الجسم لدى المرأة مضطربة طوال أشهر الحمل وذلك يسبب في الشهر التاسع أن المرأة قد تصل إلى الرعشة الجنسية خلال مدة أقل من المعتاد، وتكون أكثر حدة من المعتاد وتتمتع بها الحامل أكثر من ذي قبل.

ولكن لبعض النساء قد يحدث العكس تماما وتنعدم الرغبة الجنسية لديهن، وذلك يختلف من مرأة لأخرى وقد يختلف للمرأة نفسها من حمل لآخر.

متى يجب الامتناع عن الجماع في الشهر التاسع

في بعض الأحيان تحدث بعض المضاعفات للحامل من الحمل والتي يجب حينها تجنب ممارسة الجماع تماما، ومن تلك المضاعفات:

  • إذا كان الحمل مهددا بخطر حدوث ولادة مبكرة.
  • تعرض المرأة لنزيف مهبلي غير معروف سببه.
  • إذا كانت المشيمة تغطي جزءا من عنق الرحم أو تغطيه كليا.
  • إحساس الحامل بتسريب السائل الأمينوسي المحيط بالجنين.
  • الحمل بتوأم.

أفضل اوضاع للجماع في الشهر التاسع

  • وضع الوسادة: والذي يسمح للحامل بدعم ظهرها بوسادة ورأسها أيضا حتى يعطي شعورا بالراحة للحامل أثناء ممارسة العلاقة الزوجية، ويكون الزوج بالأعلى في تلك الوضعية، ومن أفضل مميزات تلك الوضعية أنها تسمح بالتقاء الأعين للزوجين أيضا مما يعطي شعورا بالتواصل والحب.
  • الوضع الجانبي: في ذلك الوضع تستلقي الحامل على جانبها ويقوم الزوج بالمثل، وذلك الوضع يخفف العبء عن بطن الحامل ولا يشكل أي ضغط على الجنين، ويجب أن يراعي الزوج ألا يكون الإيلاج عميق حتى لا يتسبب بأي مضاعفات للحامل.
  • الوضع التقليدي: يعد ذلك الوضع من أفضل الأوضاع للحامل بالشهر التاسع حيث لا يسبب أي متاعب للحامل أو أي ضغط على البطن والجنين، وهو يكون باستلقاء الزوجة بينما يقوم الزوج بالعمل الأكثر مع مراعاة عدم الضغط على بطن الزوجة، ويسمح ذلك الوضع أيضا بالتقارب واتصال الأعين لدى الزوجين.

المراجع

1

2

3