هل التمر مضر للحامل في الشهور الاولى

هل التمر مضر للحامل في الشهور الاولى ؟ إذا كنت بالشهر الأولى من حملك فعليك الحذر تجاه الأطعمة وكميات الأطعمة التي تتناوليها وذلك لأن الثلاثة أشهر الأولى من الحمل يكون الحمل غير مستقر بعد، وإذا كنت من محبي التمر وتشتهين تناوله خلال تلك الفترة، فعليك متابعة مقالنا اليوم حيث سنتعرف على أهم فوائد التمر وهل للتمر أضرار على الحمل والجنين، وما الكمية المسموح بتناولها خلال الحمل، لذا تابعي معنا هذا المقال عبر موقع أنا مامي.

هل التمر مضر للحامل في الشهور الاولى

تنتشر العديد من الأقاويل حول إمكانية التمر بأن يسبب الإجهاض إذا تم تناوله خلال الشهور الأولى من الحمل بالطبع تلك معلومات غير صحيحة ولا توجد أي أدلة تؤكد على صحتها، فبالعكس تمام حيث أن للتمر العديد من الفوائد للأم والجنين خلال تلك الفترة، وفي التالي نتعرف على أهم فوائد التمر للحامل.

فوائد التمر للحامل

يحتوي التمر على العديد من العناصر الغذائية والتي تفيد كلا منها الأم والجنين بشكل مختلف، حيث:

يحتوي على البروتين

البروتين هو أحد الأحماض الأمينية التي يحتاجها الجسم للنمو، فيحتاج جسم الحامل وجسم الجنين كميات كبيرة من البروتين للنمو بشكل سليم وصحي والتي يمكنك الحصول عليها من ثمار التمر.

يحتوي على كميات كبيرة من السكريات الطبيعية

يحتوي التمر على كميات كبيرة من السكريات الطبيعية والتي تتميز بسهولة هضمها وامتصاص الجسم لها، والتي تمد الجسم بكميات كبيرة من الطاقة وتزيد من حاجة الحامل لتناول الماء، وإذا تم تناوله خلال الشهور الأخيرة من الحمل فإنه يعمل على تسهيل الولادة.

يحتوي على حمض الفوليك

تحتاج الحامل لكميات كبيرة من حمض الفوليك وذلك لأنه يساهم بنمو الحبل الشوكي لدى الجنين، بالإضافة إلى وقاية الجنين من الإصابة بعيوب خلقية بالجهاز العصبي، كما أن حمض الفوليك يعمل على تقليل خطر حدوث ولادة مبكرة أو إجهاض.

غنيا بـ فيتامين ك

تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ك يساعد على الوقاية والعلاج من تخنثر الدم، فعادة ما يتم ولادة الأطفال بنقص في فيتامين ك، فتناول التمر يساعد على مد جنينك بفيتامين ك لضمان نمو عظامه بشكل سليم.

يحتوي على نسبة عالية من الألياف

تساعد الألياف الموجودة بالتمر على الحد من الإصابة بالإمساك وعلاجه، بالإضافة إلى الوقاية من الإصابة بسكري الحمل، كما أنه يحمي من الإصابة بتسمم الحمل.

يحتوي على كميات كبيرة من المعادن

  • الحديد: يعد الحديد من أهم العناصر الغذائية التي تحتاجها الحامل خلال فترة الحمل حيث يكون له العديد من الوظائف الهامة بالجسم، كالمساهمة بإنتاج خلايا الدم الحمراء للوقاية من الإصابة بفقر الدم، تعزيز جهاز المناعة عند الأم، وأهمها نقل الأكسجين إلى جميع أجزاء الجسم بما فيهم المشيمة لتوصيل الأكسجين للجنين.
  • البوتاسيوم: يعد البوتاسيوم من أهم العناصر التي تساعد في تنظيم ضغط الدم وذلك لأنه يحافظ على توازن نسب الماء والملح بالجسم مما يساعد أيضا على الوقاية من حدوث نزيف خلال الولادة.
  • الماغنسيوم: يعمل الماغنسيوم على تعزيز عضلات الرحم، مما يساعد في تقليل النزيف خلال عملية الولادة، الحد من التشنجات خلال فترة الحمل، بالإضافة إلى تحفيز انقباضات الرحم وتسهيل عملية الولادة.

كم حبة تمر في اليوم للحامل

  • الثلاثة شهور الأولى من الحمل: ينصح بتقليل الكميات التي يتم تناولها من التمر خلال الثلاثة أشهر الأولى من الحمل، وذلك لتجنب الإصابة بالإمساك، أو ارتفاع مستويات السكر بالدم، أو التهابات عنق الرحم والشرج.
  • الثلاثة أشهر الثانية من الحمل: أيضا لا يجب الإفراط بتناول التمر خلال تلك الفترة من الحمل لأنها تكون الفترة الأكثر شيوعا للإصابة بسكري الحمل، فيجب الحرص على تناول كميات معقولة منه.
  • الثلاثة أشهر الأخيرة من الحمل: ينصح بتناول التمر بكميات كبيرة خلال تلك الفترة من الحمل، وذلك لأنه التمر يساعد على تسهيل عملية الولادة من حيث المدة الزمنية وتخفيف آلام الولادة، وذلك لأن التمر يتميز ببعض الخصائص الملينة.
  • ينصح بتناول حوالي ستة حبات من التمر بشكل يومي بداية من الأسبوع السادس والثلاثون بالحمل.

اضرار التمر للحامل

لا يوجد للتمر أضرار في حال تم تناوله بكميات بسيطة ومعقولة، ولكن في حالة الإفراط بتناوله يمكن أن يسبب التمر العديد من الآثار الجانبية منها:

  • زيادة وزن الأم الحامل بشكل كبير.
  • ارتفاع مستويات السكر بالدم.
  • زيادة احتمالية الإصابة بسكري الحمل.
  • المعاناة من مشكلات بالأسنان كالتسوس، في حال كانت الأم لا تهتم بنظافة أسنانها.

في نهاية مقال اليوم ننصح باستشارة الطبيب حول إمكانية تناول التمر، والكمية المسموح بتناولها من التمر.

المراجع

1

2