هل ألم الحلمتين من أعراض الحمل

نجيب اليوم عبر أنا مامي عن سؤال هل ألم الحلمتين من أعراض الحمل ولاسيما أن النساء تبحث عن أقوى علامات الحمل المبكر ، حيث أن خلال فترة الحمل ترتفع هرمونات الجسم مما يؤدي إلى ظهور بعض الأعراض التي يمكن من خلالها الاستدلال على الحمل ، وتعتبر الدورة الشهرية الغائبة أول علامات الحمل التي تكتشفها السيدات فهل هناك علامات حمل يمكن أن تظهر قبل غياب الدورة الشهرية ، هذا ما نتعرف عليه اليوم ، فتابعونا.

هل ألم الحلمتين من أعراض الحمل

  • نعم ، يعد ألم الحلمتين من أعراض و علامات الحمل المبكرة.
  • مع الوضع في الاعتبار أن ألم الحلمة يمكن أن يكون له سبب أخر غير الحمل.
  • الأمر الذي يتطلب إجراء اختبار الحمل الذي يعد الوسيلة الموثق فيها لمعرفة الحمل أو عدم الحمل.

هل ألم الحلمتين من أعراض الدورة الشهرية

  • نعم ، أن ألم الحلمتين من أعراض الدورة الشهرية.
  • قبل الدورة ترتفع مستويات هرمون البروجسترون وهرمون الاستروجين في الجسم مما يؤدي إلى الشعور بألم الثدي والحلمتين.

هل ألم الحلمتين من أعراض التبويض

  • نعم ، أن ألم الحلمتين من أعراض التبويض.
  • خلال فترة الإباضة يفرز الجسم المزيد من هرمونات الأستروجين والبروجسترون مما يؤدي إلى ظهور مجموعة من الأعراض تشير أن الخصوبة عالية وأن وقت الجماع قد حان لممارسة الاتصال الجنسي.
  • أبرز هذه الأعراض ألم الحلمتين.

بهذا يتضح أن ألم حلمة الثدي من أعراض الحمل المبكر و الدورة الشهرية و التبويض مما يتطلب إجراء اختبار الحمل المبكر للتأكد من الحمل أو عدم الحمل ، في النقاط التالية نتعرف على ألم الثدي للحامل بالتفصيل ، فتابعونا.

في أي وقت يظهر ألم الحلمة أثناء الحمل

  • يبدأ ألم الحلمة أو ألم الثدي في الفترة الواقعة من الأسبوع الأول إلى الأسبوع الثاني من الحمل.
  • أنه من أول علامات الحمل التي تظهر ويمكن من خلالها الاستدلال على الحمل المبكر و التفكير في التأكد منه من خلال اختبارات الحمل.
  • للمزيد يمكنكم متابعة أو قراءة مقال متى يبدأ ألم الثدي في الحمل.

سبب ألم الثدي أثناء الحمل

  • أن ألم الثدي من أهم أعراض الحمل التي يرجع سببها إلى ارتفاع الهرمونات.
  • مما يؤدي إلى زيادة تدفق الدم في أنسجة وخلايا الثدي .
  • الأمر الذي يؤدي إلى الشعور بألم الحلمة ، زيادة حجم الثدي ، التهاب الثدي.
  • يشير ألم الثدي أيضاً إلى نمو قنوات الحليب لتحضير و تهيئة الثدي إلى الرضاعة الطبيعية
  • تقوم الهرمونات لتهيئة الثدي للرضاعة الطبيعية منذ الحمل إلى استقبال المولود.

شكل ألم الثدي خلال مراحل الحمل

  • تؤثر هرمونات الحمل على شكل الثدي وأعراض ألم الثدي وفقاً لمرحلة الحمل.
  • في المرحلة الأولى من الحمل يكون ألم الثدي و ألم الحلمتين العلامات المتوقعة المتعلقة بالثدي ، حيث تتراوح شدة الألم من الخفيف أو المتوسط أو الشديد.
  • في الثلاث أشهر الأولى يؤدي زيادة تدفق الدم إلى الثدي لزيادة حجم الثدي أو تغير في شكل حلمة الثدي.
  • في المرحلة الثانية من الحمل تكون الهالة المحيطة بحلمة الثدي لونها داكن و أغمق عن المعتاد .
  • فضلاً عن أنها تزيد في داكنة اللون كلما تقدمت شهور الحمل.
  • كما يتم ملاحظة ظهور نتوءات صغيرة على الهالة يكون سببها نمو غدد دهنية مسئولة عن تلين الثدي أثناء الرضاعة الطبيعية مما يسهل من عملية الرضاعة ويجعلها مريحة للأم و الطفل.
  • في المرحلة الثالثة من الحمل يتم ملاحظة تسرب سائل أصفر يطلق عليه اللبأ ، يكون أول قطرات لبن تنزل من الثدي ويكون إشارة إلى استعداد الثدي للرضاعة بمجرد وصول الطفل.
  • هذا الحليب يكون مفيد جداً للطفل الذي يبدأ في امتصاصه في الأيام الأولى لولادته ، وبعدها يقوم الثدي في إفراز و أنتاج الحليب.
  • في الأسابيع الأخيرة قبل الولادة يتم ملاحظة كبر حجم الثدي وثقله عن المعتاد .

أعراض الحمل الأكيدة مع ألم الثدي

هناك مجموعة من الأعراض المبكرة التي تشير إلى الحمل على المتزوجة إجراء اختبار الحمل بمجرد الشعور بثلاثة أو أربعة علامات من تلك الأعراض التي نقدمها :

  • غياب الدورة الشهرية.
  • نزول نزيف الزرع الذي يطلق عليه اسم نزيف الحمل ، ويشير إلى نجاح البويضة المخصبة في الالتصاق بجدار  الرحم ، يختلف هذا النزيف عن الدورة الشهرية ويكون أقل من الدورة الشهرية من حيث كثافة الدم وكميته ومدته ، يتم ملاحظة نزول نزيف الحمل في فترة تصل إلى 48 ساعة كحد أقصى.
  • ألم الثدي مع زيادة حجم الثدي.
  • ألم حلمة الثدي مع تغير لونها إلى اللون الداكن أو اللون الغامق.
  • الصداع أو ألم الرأس.
  • الدوار أو الدوخة.
  • التعب أو الخمول.
  • فقدان الشهية أو زيادة الشهية.
  • كثرة التبول.
  • تغييرات في الحالة النفسية أو المزاجية.
  • المغص أو الغازات أو انتفاخ البطن.
  • ألم في البطن أو الرحم أو الحوض.

أسباب أخرى لألم الثدي و الحلمتين غير الحمل

من الضروري للمتزوجة إجراء اختبار الحمل للتأكد من أن ألم الحلمة بسبب الحمل ، لأن هناك أسباب متعددة تسبب ألم الثدي نقدمها في بعض النقاط :

  • التهاب الثدي بسبب ممارسة الاتصال الجنسي.
  • الإصابة بسرطان الثدي.
  • أرتداء حمالة صدر ضيقة.
  • كما أن ألم الثدي أو ألم حلمة الثدي يمكن أن يكون سببه التبويض أو أن الدورة الشهرية على وشك النزول.

علاجات منزلية لتخفيف ألم الثدي

  • ارتداء حمالات صدر واسعة.
  • الاستعانة بكمادات دافئة ووضعها على الثدي.
  • أخذ حمام ماء دافئ.

هل يمكن الإصابة بسرطان الثدي أثناء الحمل

  • أشارت دراسة علمية أن سيدة واحدة من 1000 سيدة حامل أصيبت بسرطان الثدي أثناء الحمل.
  • أن رؤية كتلة متزايدة في الثدي أثناء الحمل مؤشر على احتمالية الإصابة بسرطان الثدي مما يتطلب المتابعة مع طبيب متخصص للتأكد من الأمر و البدء في العلاج.
  • يذكر أن سرطان الثدي من الأمراض التي يجب الاهتمام بها و الإسراع في علاجها لأنها تشكل خطراً كبيراً على صحة الأم وصحة الطفل النامي.

فيديو  ألم الثدي و الحلمتين للحامل وعلاجه

يعد ألم الثدي والحلمتين من أعراض الحمل المبكرة التي تشتكي منها السيدات الحوامل ، لذلك نقدم فيديو (هل الم الثدي من أعراض الحمل في بدايته ومتى يظهر ألم الثدي في بداية الحمل) الذي يوضح سبب ألم الثدي وعلاجه ومتى يظهر ومتى يختفي وطرق علاجه و الحد منه :

للمزيد يمكنكم متابعة :
يمكنكم التواصل معنا عبر التعليقات لمعرفة رأيكم في مقال هل ألم الحلمتين من أعراض الحمل ، وفي ختام موضوعنا نتمنى أن يكون مفيد ونال أعجابكم ، وانتظرونا غداً في مقالات جديدة تحظى باهتماماتكم ، مع الشكر للمتابعة.
المصدر
Do Sore Boobs Mean I’m Pregnant? Plus, Why This HappensAre sore nipples around ovulation a sign of pregnancy?Breast changes during pregnancy

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى