ما هي أعراض وأسباب التهاب الثدي وعلاجه

 

التهاب الثدي هو أحد الألتهابات التي تصيب أنسجة الثدي عند السيدات ويسبب ألم شديد لهم، وعادة ما ينتج هذا الالتهاب نتيجة التعرض إلى عدوى ميكروبية أو مشكلة ما خلال فترة الرضاعة، وسوف نتعرف أكثر عن اسباب التهابات الثدي وأعراضه وكيفية الوقاية منه وعلاجه وغيرها من المعلومات مع موقع انا مامي.

التهاب الثدي

  • التهاب  الثدي هو عبارة عن التهاب يصيب أنسجة الثدي، قد يكون ناتج عن الإصابة  بعدوى.
  • يَنتج عن الإصابة بهذا الالتهاب ألم في الثدي وتورُّمه ودفؤه واحمراره. كذلك قد تصابين بالحُمّى والقُشَعْريرة.
  • عادة ما يصيب التهابُ الثدي السيداتِ المرضعات، لكن من الممكن أن يصيب السيدات في غير أوقات الرضاعة وقد يصيب الرجال ايضًا.
  • يمكن أن يؤدي التهاب الثدي الإرضاعي إلى الشعور بالإنهاك؛ الأمر الذي يتسبب في صعوبة الاعتناء بالرضيع.
  • في بعض الأحيان، يتسبب التهاب  الثدي في عدم قدرة السيدة على إرضاع الطفل وقد تقوم بفطام الطفل.
  • لكن  لا يجب فعل ذلك وعليك تناول المضادات الحيوية المخصصة لعلاج هذا الالتهاب، فهذا أفضل لكِ ولطفلكِ.

اعراض التهاب الثدي

هناك مجموعة من الأعراض التي قد تظهر عليك نتيجة الإصابة بالالتهاب من بينها:

  • الم شديد في الثدي مع سخونة.
  • تورُّم الثدي
  • زيادة سُمك نسيج الثدي، أو ظهور كتلة بالثدي
  • الإحساس بالألم وحرقان شديد خلال الرضاعة.
  • الشعور بالمرَض والتعب العام بصورة عامة.
  • حُمَّى بدرجة حرارة 38.3 درجة مئوية (101 درجة فهرنهايت) أو أكثر

متى يجب زيارة الطبيب؟

يجب عليك سيدتي زيارة الطبيب على الفور حال شعورك بأي من هذه الأعراض من أجل العمل على علاجها بصورة سريعة.

اسباب التهاب الثدي

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى إصابة السيدة بالتهاب الثدي ومن بينها:

  • الحليب المحتبَس في الثدي هو السبب الرئيس لالتهاب الضرع.
  • انسداد إحدى القنوات اللبنية. ويحدث ذلك إذا لم يتم إفراغ الثدي بالكامل في الرضاعة، فإن اللبن يتجلط في القناة اللبنية. مما يؤدي إلى الإصابة بالتهاب الثدي.
  • دخول البكتيريا إلى الثدي.

هل التهاب الثدي خطر

هناك مجموعة من العوامل التي تزيد من خطورة الالتهاب ومن بينها:

  • الإصابة بنوبات من التهاب الثدي في مرات سابقة خلال فترة الرضاعة الطبيعية.
  • الإصابة بقرحة أو حلمات متشققة .
  • ارتداء حمالة ضيِّقة أو الضغط على صدرك أو ارتداء حقيبة ثقيلة.
  • أسلوب الرعاية غير السليم
  • الإصابة بسوء التغذية
  • إذا كانت السيدة من المدخنين.

مضاعفات التهاب الثدي

يمكن أن يؤدي التهاب الثدي غير المُعالَج بصورة مناسبة وسريعة أو بسبب قناة مسدودة في ظهور تجمع صديدي (خراج) في ثدييك. وعادةً ما يستلزم علاج الخراج تدخل جراحي.

كيفية  الوقاية من التهاب الثدي

لتقليل فرص الإصابة بالتهاب الثدي، اتبعي الخطوات التالية:

  • يجب  عليك إخراج الحليب بالكامل من ثدييك أثناء الرضاعة الطبيعية.
  • يجب أن يتم إفراغ الثدي بالكامل قبل قيامك بإرضاع الطفل من الثدي الأخر.
  • غيري الموضع المستخدم أثناء الرضاعة من مرة إلى أخرى.
  • يجب التأكد من وضعية الرضاعة الصحيحة.
  • إذا كنت من المدخنين فيجب الإقلاع عن التدخين على الفور.
قد يعجبك ايضا