حبوب منع الحمل ميكروجينون الجرعة الصحيحة وطريقة الإستخدام

حبوب منع الحمل ميكروجينون

يدور مقال اليوم حول حبوب منع الحمل ميكروجينون التي تعد أحد أقراص منع الحمل الشائعة التي يقوم العديد من الأطباء بوصفها من أجل تحديد النسل ومنع الحمل المفاجئ ، ولكن يجب على المرأة الحصول على موافقة الطبيب المختص قبل شراء هذا الدواء أو تناوله ، حيث يوجد بالصيدليات العديد من أدوية منع الحمل والطبيب يحدد أفضل نوع وفقاً للحالة الصحية للمرأة وعمرها، ولمعرفة معلومات أكثر عن دواء منع الحمل ميكروجينون تابعوا مقال اليوم الذي يقدم لكم عبر موقع أنا مامي ، وفي البداية نقدم دواعي الاستخدام التي تتمثل فيما يلي:

  • تستخدم حبوب ميكروجينون من أجل منع الحمل المفاجئ وتحديد النسل.
  • تحتوي الحبوب على هرمون الأستروجين وهرمون البروجستيرون ، إذ تعمل هذه الهرمونات الأنثوية على منع الحمل من خلال منع المبيض من إخراج البويضة.
  • كما تعمل على زيادة سمك السائل الموجود بعنق الرحم، الأمر الذي يعوق الحيوان المنوي من تلقيح البويضة ، وبالتالي لا يحدث الحمل.
  • تساعد حبوب ميكروجينون المرأة على الوقاية من بعض الأمراض النسائية مثل مرض سرطان الرحم ومرض سرطان المبيض، خاصة إذا تم استخدام هذه الحبوب فترة زمنية طويلة.
  • يقلل الدواء من ألم الجسم قبل الدورة الشهرية، كما يساعد على تنظيم الدورة الشهرية.

الآثار السلبية لتناول حبوب ميكروجينون لتحديد النسل

يجب قبل تناول حبوب ميكروجينون قراءة النشرة الخارجية لمعرفة آثارها الجانبية ومضاعفاتها الصحية، وسوف نقدم أبرز مضاعفات تناول أقراص ميكروجينون فيما يلي:

  • من الممكن أن تصاب المرأة بجلطة في الدم.
  • من الممكن أن تصاب المرأة بمرض سرطان الثدي.

علامات خطيرة تستدعي استشارة طبيب

يوجد بعض العلامات والأعراض التي يجب عدم إهمالها أو تجاهلها عند الشعور بها أثناء تناول أقراص ميكروجينون ، وتتمثل هذه الأعراض والعلامات فيما يلي:

  • يجب استشارة طبيب متخصص عند الشعور بتؤرم أو تضخم في اللسان أو الوجه أو الحلق.
  • يجب استشارة طبيب متخصص عند الشعور بصعوبة في البلع.
  • يجب استشارة طبيب متخصص عند الشعور بضيق في التنفس أو صعوبة في التنفس.
  • يجب استشارة طبيب متخصص عند الشعور بزيادة سرعة القلب.
  • يجب استشارة طبيب متخصص عند الشعور باكتئاب أو تقلبات في الحالة النفسية والمزاجية.

متى يكون من الخطر تناول أقراص ميكروجينون ؟

يوجد حالات إذا توفرت يكون من الخطر تناول أقراص ميكروجينون تجنباً من الإصابة بمشاكل صحية، وسوف نقدم الحالات التي يجب فيها الامتناع عن تناول هذا الدواء فيما يلي:

  • تمتنع المرأة التي تعاني من حساسية تجاه المواد الفعالة للدواء عن تناول أقراص ميكروجينون.
  • تمتنع المرأة المصابة بجلطة دموية عن تناول أقراص ميكروجينون.
  • تمتنع المرأة المصابة بمرض القلب عن تناول أقراص ميكروجينون.
  • تمتنع المرأة التي تعرضت لذبحة صدرية عن تناول أقراص ميكروجينون.
  • تمتنع المرأة المصابة بمرض السكر عن تناول أقراص ميكروجينون.
  • تمتنع المرأة المصابة بمرض الضغط عن تناول أقراص ميكروجينون.
  • تمتنع المرأة المصابة بمرض سرطان الثدي عن تناول أقراص ميكروجينون.
  • تمتنع المرأة المصابة بمرض كرون عن تناول أقراص ميكروجينون.
  • تمتنع المرأة المصابة بمرض فقر الدم عن تناول أقراص ميكروجينون.
  • تمتنع المرأة المصابة بمشاكل صحية في البنكرياس عن تناول أقراص ميكروجينون.
  • تمتنع المرأة المصابة بمشاكل صحية في الكبد عن تناول أقراص ميكروجينون.
  • تمتنع المرأة التي تعاني من ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية أو الكرولسترول عن تناول أقراص ميكروجينون.
  • تمتنع المرأة التي تفكر في إجراء عملية جراحية عن تناول أقراص ميكروجينون.

جرعة حبوب ميكروجينون

عند التفكير في تحديد النسل والاستعانة بحبوب ميكروجينون، يجب الالتزام بالجرعة المحددة من أجل ضمان النتيجة المطلوبة، وعن جرعة الدواء هي كالآتي:

  • تحتوي العلبة على 21 قرصاً من حبوب ميكروجينون.
  • تؤخذ هذه الحبوب على مدار 21 يوم بمعدل قرص واحد كل يوم.
  • يجب تناول هذه الحبوب في مواعيد منتظمة كل يوم، دون نسيان قرص أو زيادة الجرعة أو نقصانها.
  • يجب تناول الأقراص بالترتيب من أجل ضمان النتيجة المطلوبة، حيث أن حدوث أي خلل في ترتيب الأقراص يؤدي إلى الحمل المفاجئ.
  • يوجد علامة بالقرص تساعد على تناول الأقراص بالترتيب.
  • بعد الانتهاء من القرص، قومي بأخذ استراحة لمدة سبعة أيام.
  • وبعد مرور الأسبوع، يجب شراء علبة أخرى من حبوب ميكروجينون وتناولها.
  • يجب تناول هذه الأقراص مع كوب من الماء تجبناً من الشعور بالقيء والغثيان أو غير ذلك من المشاكل الهضمية.

هل يوجد أدوية لا تستخدم مع دواء ميكروجينون ؟

نعم يوجد أدوية تتفاعل سلبياً مع حبوب ميكروجينون ، لذا يجب على المرأة الامتناع عن تناول هذه الأدوية عند تناول حبوب ميكروجينون ، وسوف نقدم الأدوية الممنوعة مع هذا الدواء الطبي فيما يلي:

  • يحذر من تناول حبوب ميكروجينون مع الأدوية الطبية المعالجة لمرض الصرع.
  • يحذر من تناول حبوب ميكروجينون مع الأدوية الطبية المعالجة لعدوى فيروس نقص المناعة.
  • يحذر من تناول حبوب ميكروجينون مع الأدوية الطبية المعالجة لمرض التهاب الكبد الوبائي سي.
  • يحذر من تناول حبوب ميكروجينون مع الأدوية الطبية المعالجة للأمراض النفسية مثل المهدئات.
  • يحذر من تناول حبوب ميكروجينون مع الأدوية الطبية التي تحتوي على عشبة سانت جون.
  • يحذر من تناول حبوب ميكروجينون مع الأدوية الطبية التي تنتمي إلى المضادات الحيوية.
  • يحذر من تناول حبوب ميكروجينون مع الأدوية الطبية المضادة للفطريات.

هل تحمي حبوب ميكروجينون من مرض السيلان أو داء المشعرات؟

  • يعد مرض السيلان أو مرض داء المشعرات أحد الأمراض البكترية التي تنتقل عبر الجماع أو الاتصال الجنسي.
  • أن تناول حبوب ميكروجينون لا يمنع الإصابة بالمرض أثناء الاتصال الجنسي.
  • يمكن الاستعانة بالواقي الذكري للوقاية من هذه الأمراض التي تنتقل عبر الجماع أو الاتصال الجنسي.

هل تمنع حبوب ميكروجينون الإصابة بمرض سرطان الرحم؟

نعم تمنع حبوب ميكروجينون الإصابة بسرطان الرحم بشرط استخدام الدواء مدة زمنية طويلة، فهو يمنع الإصابة بالمرض على المدى الطويل.

هل تحمي حبوب ميكروجينون الإصابة بمرض سرطان المبيض؟

نعم تحمي حبوب ميكروجينون الإصابة بسرطان المبيض بشرط استخدام الدواء مدة زمنية طويلة، فهو يمنع الإصابة بالمرض على المدى الطويل.

هل يمكن تناول حبوب ميكروجينون أثناء فترة الرضاعة الطبيعية؟

  • تفكر العديد من السيدات في تناول أدوية منع الحمل خلال فترة الرضاعة الطبيعية تجبناً من الحمل المفاجئ.
  • ولكن يحذر من تناول هذا الدواء خلال الرضاعة الطبيعية.
  • إذا كنتي تفكري في تأجيل الحمل أو عدم الحمل خلال الرضاعة، ينصح باستشارة طبيب متخصص لاستبدال هذا الدواء بدواء أخر أكثر آمن على حليب حلمة الثدي.

هل يمكن للمرأة المصابة بمرض سرطان الثدي تناول حبوب ميكروجينون؟

  • يحذر المرأة المصابة بسرطان الثدي من تناول أقراص ميكروجينون لأنه يزيد من فرصة الإصابة بالمرض أو يساعد على تدهور الحالة الصحية.
  • إذا كنتي مصابة بمرض سرطان الثدي، أخبري الطبيب لكي يصف لكي دواء أخر لمنع الحمل أو طريقة أخرى لتحديد النسل.
  • إذا كنتي غير مصابة بمرض سرطان الثدي، يجب عند تناول أقراص ميكروجينون فحص منطقة الثدي واستشارة طبيب متخصص عند رؤية عرض غريب مثل تؤرم منطقة الثدي أو نمو كتل بمنطقة الثدي، حيث أن هذه العلامات تشير إلى الإصابة بسرطان الثدي، لذا يجب الإسراع إلى الطبيب على الفور لإجراء التحاليل والفحوصات اللازمة وتلقي العلاج من أجل سرعة الشفاء والتعافي.

هل يسبب دواء ميكروجينون أكتئاب؟

  • بعض السيدات اللاتي تناولن دواء ميكروجينون لتحديد النسل أصابن بمشاكل نفسية مثل القلق والتوتر واضطرابات النوم وتقلبات في الحالة النفسية والمزاجية، إلى جانب الشعور بالاكتئاب.
  • إذا لاحظتي أي عرض نفسي يجب استشارة طبيب متخصص لاستبدال الدواء بدواء أخر.
  • إذا كنتي تعاني من أمراض نفسية قبل تناول الدواء، يحذر من استخدام هذا الدواء.

 

نصيحة إلى المرأة التي تفكر في تناول حبوب ميكروجينون

  • يجب عليكي قبل تناول هذه الحبوب الحصول على موافقة من الطبيب المختص.
  • يجب عليكي عند الشعور بأي عرض غريب الذهاب إلى طبيب فوراً.
  • يجب عليكي الالتزام بطريقة تناول الحبوب مع أتباع التعليمات المرفقة بالنشرة خاصة تناول الأقراص بانتظام من حيث مواعيد تناول الجرعة أو ترتب الحبوب، وذلك من أجل الحصول على النتيجة المطلوبة والوقاية من الحمل المفاجئ.

وفي النهاية، يجب الإشارة إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشادية، لذا يجب استشارة الطبيب المختص قبل تناول حبوب منع الحمل ميكروجينون.

المراجع Microgynon 30 Microgynon 30 ED
قد يعجبك ايضا
اتركي رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.