كيفية تربية الاطفال بدون عنف .. أساليب تربية الأطفال الصحيحة

نوضح لكم في مقال اليوم كيفية تربية الاطفال بدون عنف ، حيث أن طريقة تربية الآباء والأمهات لأولادهم هي التي تتحكم في تكوين شخصياتهم ، فالأسلوب العنيف يجعل من الطفل إنسان عدواني لا يحترم الآخر، بينما الأسلوب اللين يجعل من الطفل إنسان مسالم ومحبوب من المحيطين به، لذا يجب علينا أن نحسن تربية أطفالنا ولا ننسى أنهم هدية وأمانة عظيمة وكبرى سوف يحاسبنا عنها الله عز وجل يوم القيامة.

تتعدد طرق تربية الأطفال بالأسلوب اللين الذي يدفعهم إلى تعديل سلوكياتهم وتصرفاتهم، كما يجب علينا أن نساعدهم في تعديل سلوكياتهم خاصة وأنهم في سن صغير لا يستطيعون التفرق بين الأمر الصحيح، والأمر الخطأ، فنحن الآباء والأمهات  القدوة الحسنة للأطفال، واليد القوية التي تدعم الطفل وقت الضعف والخطأ، لذا نقدم لكم في موقع أنا مامي معلومات تفصيلية عن طرق تربية الأطفال بدون عنف

تربية الاطفال بدون عنف


أشارت الدراسات إلى أن ارتفاع نسبة الجرائم والحوادث تنتج عن التفكك الأسري وأسلوب العنف الذي يمارسه الآباء والأمهات مع الطفل في البيت، حيث يلجأ بعض الآباء والأمهات إلى استخدام الأسلوب العنيف في تربية الطفل ، إذ يتمثل هذا الأسلوب في استخدام ألفاظ تهين الطفل وتجرح مشاعره الرقيقة، أو التعدي على الطفل بالضرب بهدف التربية والتأديب، وهذه سلوكيات خاطئة تؤثر سلبياً على حالة الطفل النفسية.

لذا نوضح لكم بعض أساليب وطرق لتربية الأطفال دون عنف، وهذه الطرق هي كالآتي:

  • عندما يفعل الطفل شيئاً خاطئاً، قدم له النصيحة وتعامل معه على أنه شخص كبير، فهذا يمنحه شعور بالمسئولة، إذ يحذر من الأسلوب العنيف أو أسلوب التوبيخ ، فهذا له تأثير خطير على حياة الطفل في المستقبل.
  • تحدث مع طفلك عن السلوكيات الخاطئة، وساعده على التغلب عليها، فهو يحتاج إلى مساعدك أكثر من توبيخك له.
  • حاول أن تجعل طفلك يحبك لشخصك، فهذا يجعله يبتعد عن الأفعال التي تغصبك بهدف إرضاءك وليست لأنه خاف منك، فالعنف يولد مشاعر الخوف في الطفل، الأمر الذي يجعل منه في المستقبل إنسان ضعيف الإرادة والشخصية لا يستطيع أن يتخذ قرار بمفرده.
  • حاول أن تتحدث مع طفلك في أمور عديدة لكي تعرف كيف يفكر، كما أن الحوار مع الطفل يساعده على معرفة الأشياء التي تغصب الوالدين لكي يبتعد عنها، فالأطفال أذكياء يفهمون الآباء والأمهات من نظرة العين.
  • ساعد طفلك على أن يعبر أمامك عن مشاعره بصراحة دون خوف، فهذا يتطلب منك أن تجعل العلاقة بينكم علاقة صداقة وليس علاقة أب وطفله، أو علاقة أمه وطفلها، كما أن ذلك يساعدك على فهم طفلك ومعرفة الأسباب التي جعلته يفعل ذلك الفعل أو السلوك الخاطئ ، الأمر الذي يسهل من مهمتك في تعديل سلوك طفلك وتغييره من سلوك خاطئ إلى سلوك صحيح وسليم.
  • تحدث مع طفلك عن ضرورة تحمل نتيجة الخطأ، بمعنى أخر أن تعلم طفلك أن يقدم الاعتذار والأسف عند ارتكاب سلوك خطأ، كما ساعده على إزالة الأثر السيئ لهذا السلوك.
  • شجع طفلك على السلوك السليم، إذ يمكنك أن تقدم له هدية عندما يفعل سلوك سليم، كما يمكن أن تصطحبه معك إلى مكان يريد الذهاب إليه.
  • يجب أن نقدم النصيحة للطفل عندما نكون معاً في غرفة مغلقة، إذ يحذر من لوم الطفل عن سلوك خاطئ أمام الضيوف، فهذا يقلل من ثقته بنفسه.

أساليب تربية الطفل

تتعدد طرق وأساليب تربية الطفل، إذ نقدم لكم أبرز الأساليب الصحيحة لتربية الطفل تربية صحيحة وسليمة، وهذه الأساليب هي كالآتي:

  • أسلوب احترام الطفل لنفسه: تحدث مع طفلك بطريقة تزيد من ثقته بنفسه، حيث أن احترامه لنفسه ولكيانه يجعله يشعر بأنه مسئول عن أفعاله وتصرفاته، وأنه صورة حسنة للأسرة ، وهذا يمنعه من ارتكاب الخطأ.
  • أسلوب التحفيز : شجع طفلك على ممارسة الفعل والسلوك الصحيح، على سبيل المثال قدم له الشكر والتشجيع والتحفيز عندما تجده يرتب كتبه أو يصرف بهدوء أو يعطف على أخته أو أخوه الصغير.
  • أسلوب التحكم في النفس: ساعد طفلك على التحكم في انفعالاته وتصرفاته، على سبيل المثال قل له أن الأخلاق الحميدة هي أخلاقه التي يجب أن يتعامل بها مع أي شخص حتي وأن كان هذا الإنسان غير مهذب، بالإضافة إلى ذلك إذا رأيته يريد مشاهدة التليفزيون أو اللعب مع التليفون النقال أو غيره من الأجهزة الإلكترونية الحديثة قل له أفعل ذلك بعد الانتهاء من المذكرة، فهناك أولويات وهي المذاكرة التي تصنع منك شخص ناجح مؤثر فيما بعد، فقد تكون مبدعاً أو مخترعاً يبتكر جهاز أكثر ذكاء من التليفزيون الذي يريد الجلوس عليه، فهذا يدفعه إلى النجاح والثقة بالنفس.
  • أسلوب القدوة الحسنة: يجب أن تكون قدوة حسنة لطفلك، فالطفل يتعلق بالأب والأم وينظر لهم على أنهم قدوة حسنة له، إذ يجب على الآباء والأمهات أن يتصرفوا بذكاء أمام الطفل من خلال التحكم في المشاعر والتصرفات والأفعال، كما يجب أن يحترم الأم والأب بعضهم البعض أمام الطفل، حيث أكدت الدراسات أن الأسلوب العنيف للطفل يأتي من رؤيته لمواقف عنف في الأسرة تشمل تعدي الأب على الأم بالضرب أو شتيمة بعضهم لبعض.

تأثير الأسلوب العنيف على تربية الطفل

ينصح الآباء والأمهات باستخدام الأسلوب اللين في معاملة الطفل وتربيته، ونظراً لأن بعض الآباء والأمهات يعتقدون أن الأسلوب العنيف هو أسلوب يقود الطفل إلى التأديب والتقويم، نقدم لكم أبرز الآثار السلبية للطفل عند استخدام الأسلوب العنيف معه، إذ تتمثل فيما يلي:

  • يشجع الأسلوب العنيف الطفل على أتباع العنف في معاملة الآخرين خاصة الأقل منه قوة أو سناً، إذ يتعدى على زميله بالمدرسة ، كما يضرب أخوه أو أخته بالمنزل.
  • لا يحترم الطفل المعلم، إذ يتحدث معه بصوت مرتفع، وبالتالي تساعد طفلك على نقل صورة سلبية عن الأسرة والمنزل، حيث أن سلوك الطفل بالمدرسة هو صورة  حية لطريقة تعامل الأسرة مع بعضها البعض.
  • يقلل الأسلوب العنيف من ثقة الطفل بنفسه، الأمر الذي يؤثر سلبياً على تحصيله الدراسي والتعليمي، كما يدفعه إلي الانطوائية ورفض التعامل مع المجتمع.
  • يدفع العنف الطفل إلى إدمان المخدرات بسبب شعوره بالحرمان من الحنان والعطف الأسري.

نصائح لتربية الأطفال

نقدم للآباء والأمهات نصائح هامة لتربية الأطفال ، إذ تتمثل هذه النصائح فيما يلي:

  • عندما يفعل طفلك سلوك خاطي لا تنفعل عليه بل أجلس معه، ثم تحدث معه عن هذا الفعل، وساعده أن يعترف بالخطأ الذي ارتكبه عن اقتناع دون خوف، فالاعتراف بالخطأ أول طرق تعديل سلوك الطفل.
  • لابد أن تعرف أن الطفل يوجد بداخله صراع دائم بين الأمر الصحيح والأمر الخطأ، فهذا الصراع يجعله يخطأ كثيراً، وأحياناً يجعله يخطأ في مواقف متشابهة.
  • تحتاج تربية الطفل إلى مشاركة بين الأم والأب في التربية، وذلك يجعل الطفل يشعر بحب الوالدين له، الأمر الذي يدفعه إلى تعديل سلوكه.
  • يجب على الآباء مشاركة الأمهات في تربية الطفل، إذ يرى الكثير من الآباء أن تربية الطفل هي مسئولية الأم فقط، لكن الأب يتحمل المسئولية المادية والمالية للأسرة والطفل، هذا خطأ، هذا يجعل الأب غير مؤثر في حياة طفله.
  • يجب أن ننزع الخوف من قلب الأبناء من خلال التحدث معاً كأصدقاء وليس كعلاقة أب بطفله أو علاقة أم بطفلها، فعلاقة الصداقة تجعله صريحاً معك ، إذ تشجعه على التحدث أمامك دون خوف أو خجل.
  • أحرص على أداء طفلك للتمارين الرياضية، إذ أن الرياضة مفيدة للطفل على المستوى الصحي والمستوى العقلي، كما أنها تقلل من انفعال الطفل ، إذ تجعله أكثر تحكماً في تصرفاته، الأمر الذي يساعده على تعديل سلوكياته الخاطئة بشكل أسرع.

لقد قدمانا لكم في هذا المقال أفضل طرق تربية الأطفال بدون عنف ، إذ ينصح من أجل تربية صحيحة وسليمة للأطفال قراءة هذا المقال للتعرف على طرق تشجيع الطفل من أجل تعديل سلوكياته الخاطئة وتحويلها إلى سلوكيات صحيحة وسليمة.

المراجع Raising a Non-Violent Child Nine Steps to More Effective Parenting