أسباب ضعف نبض الجنين

Bassant Hisham 13 نوفمبر، 2022
أسباب ضعف نبض الجنين

أسباب ضعف نبض الجنين

بمجرد أن تعلم الأم بوجود طفل بين أحشائها يملأها سعادة عارمة فلا تطيق الانتظار حتى تحمل صغيرها بين ذراعيها، لكن قد تمر الأم بأعراض مختلفة منها التعب الشديد وملاحظة ضعف نبض الجنين، لذا ينصح الأطباء بضرورة المتابعة المستمرة منذ اليوم الأول حتى ما بعد الولادة لتجنب المضاعفات.

  • الأدوية العلاجية: هناك بعض الأمهات اللاتي يتوجب عليهم تناول أدوية مثل الأفيونات وكبريتيات المغنيسيوم، لكنها في بعض الأحيان تؤثر بالضرر على نبض الجنين.
  • مشاكل في الحبل السري أحد أسباب ضعف نبض الجنين.
  • خلل في نوم الجنين: من بين عدة أجنة يوم جنين يعاني من اضطرابات تؤثر على النوم، ويترتب على هذا انخفاض نبض الجنين بشكل ملحوظ.
  • ضعف عضلة القلب: يوجد مشكلات صحية تؤثر على القلب مما تعيق وصول الأكسحين إلى الجنين، وعلى هذا يلاحظ انخفاض النبض عن السابق.
  • الأمراض الخلقية بالقلب: في بعض الأحيان يصاب الجنين بأمراض خلقية في القلب خلال تكوينه بالرحم، مما يؤثر على صحته بشكل سلبي ويتضح ذلك من النبض.
  • تشوه بالجنين: أن انعدام الدماغ من إحدى الإصابات التي يتعرض لها بعض الأجنة، حيث يولد بتشوهات تؤثر على نمو الدماغ بشكل طبيعي.
  • بناء على هذا يتأثر نبض الجنين وهذا يتضح خلال قيام الأم بالمتابعة الدورية عند الطبيب، وفي تلك الحالة يجب عمل فحوصات طبية والالتزام بالتعليمات.

كيف يؤثر الحبل السري على نبض الجنين

  • من اللازم على الأم القيام بفحص طبي للكشف عن حالة الجنين والتأكد من عدم وجود أمراض بالدم أو فيروسات أو طفرة جينية، ويكون ذلك عن طريق أخذ عينة من الحبل السري.
  • بناء على هذا قد يصاب الجنين ببعض الأعراض مثل ضعف النبض أو حدوث نزيف للأم أو الجنين، وربما يصاب الحبل السري بعدوى وورم، لكن هذا لا يصيب إلا قلة قليلة من النساء الحوامل.
  • إلى جانب هذا هناك بعض المشكلات التي تؤثر على عضلة القلب للجنين والتي تتمثل في الآتي.
  • شعور الأم باضطرابات في الرحم.
  • وجود مزق بالمشيمة.
  • خلل في ضغط الدم.
  • انخفاض الدورة الدموية للأم.
  • وجود غلق بالحبل السري.
  • في بعض الأحيان يضغط الجنين على الرحم بشكل عكسي مضر.

هل ضعف نبض الجنين يؤدي إلى الإجهاض

  • تقلق الأمهات من حدوث إجهاض مفاجئ أو نزيف خاصة في حالة وجود خلل في نبض الجنين، لكن ذلك لا يسبب في حدوث إجهاض.
  • في حالة إهمال الأم لحالتها الصحية وعدم القيام بفحص طبي، فإن هذا يعرض الجنين لمشاكل صحية مختلفة.

متى يصبح نبض الجنين ضعيف

  • يحدد أن نبض القلب أصبح منخفض عن الحد الطبيعي حين يصبح أقل من 110 نبضة خلال الدقيقة، ويستمر ذلك لمدة 10 دقائق.
  • من اللازم على الأم القيام بالفحص الطبي شهرياً، فقد وضح الأطباء أن انخفاض النبض بشكل كبير يعرض الأم للإجهاض، وعلى هذا يجب الحرص على اتباع التعليمات الطبية من حيث تناول أكلات صحية والالتزام بالراحة فإن هذا يزيد من معدل النبض.
  • الجدير بالذكر أن الإكثار من السوائل على مدار اليوم يقي من التعرض للكثير من الأزمات الصحية للأم، كما ينشط الدورة الدموية مما يجعل الجنين في حالة مستقرة، لذا يجب تناول كميات من المياه والمشروبات الطبيعية باستمرار.

أسباب ضعف نبض الجنين في الأسبوع التاسع

  • هناك عوامل تؤثر على صحة الأجنة، وعلى هذا قد يضعف نبض الجنين خلال الأسبوع التاسع من الحمل.
  • مشاكل صحية بالرحم: في بعض الأحيان يكون الرحم مائل بشكل مختلف عن الطبيعي، فإن نسبة 20 % من السيدات تصاب بتلك العرض، وعلى هذا يصبح الرحم على مسافة بعيدة عن جدار البطن.
  • بناء على هذا ينخفض نبض الجنين، وتلك الإصابة قد تكون بسبب تقدم سن الأم أو وجود أزمة وخلل في الرحم، وفي جميع الأحوال تعالج.
  • أمر طبيعي: في بعض الأحيان يكون ضعف نبض الجنين أمر طبيعي للغاية، إذ أن الحمل ما زال في الأسبوع التاسع فقد يزداد خلال الشهور القادمة.
  • السمنة المفرطة: تعتبر السمنة المفرطة من بين الأسباب المؤدية لضعف نبض الجنين في الأسبوع التاسع، وعلى هذا يجب على الأم إنقاص الوزن خلال شهور الحمل لتجنب حدوث مضاعفات قد تضر بالأم والجنين.

علاج ضعف نبض الجنين

  • أشار الأطباء إن علاج ضعف نبض الجنين يتوقف على طبيعة إصابة الأم، لكن في جميع الأحوال يلزم الراحة التامة وعدم القيام بمجهود شاق، فإن هذا يعرض الأم والجنين للخطر.
  • من الضروري على الأم الحصول على كميات كبيرة من السوائل والأكسجين، فتلك العوامل تساعد في تنظيم معدل النبض للجنين.
  • يجب في حالة ملاحظة وجود أعراض غريبة على الأم أو عدم الشعور بحركة الجنين سرعة التوجه إلى الطبيب للقيام بالفحص والمعاينة.

المعدل الطبيعي لضربات قلب الجنين

  • وضح الأطباء أن نبض الجنين يظهر بعد مرور الشهر الأول وبداية الشهر الثاني من الحمل، والمعدل الطبيعي يكون ما بين 80/85 نبضة في الدقيقة الواحدة.
  • بعد دخول الأم للأسبوع السادس يزيد نبض الجنين ليصل إلى 110 نبضة في الدقيقة، ومن ثم يزداد للضعف في الأسبوع الثامن ليصبح ما بين 150/170 نبضة في الدقيقة.
  • يقل النبض في الأسبوع التاسع والعاشر، وفي الأسبوع العشرين يصبح حوالي 140 نبضة في الدقيقة، وهذا أمر طبيعي للغاية خلال تلك الشهور.
  • مع أقتراب موعد الولادة يصبح النبض ما بين 110 حتى 160 نبضة في الدقيقة، وعلى هذا تشعر الأم بأعراض الولادة.
  • الجدير بالذكر أن الأطباء ذكروا أن نبض الجنين يختلف من حالة لأخرى وفقاً لعدة عوامل، لكن ذلك المعدل يعتبر الأكثر شيوعاً بين النساء الحوامل.

نصائح حول متابعة نبض الجنين

  • وقف الأدوية: في حالة حدوث نقص في معدل نبض الجنين، يجب على الأم وقف تناول الأدوية واستشارة الطبيب المعالج.
  • الراحة: أشار الأطباء أن الراحة هي أساس علاج خلل نبض قلب الجنين، وعلى هذا يجب راحة الأم على الجانب الأيسر فإن هذا يقلل من ضغط الرحم فهذا يحسن من حالتها الصحية ويحميها من الإصابة بالأمراض.
  • استنشاق الهواء النقي: من الضروري على الأم استنشاق الهواء النقي فإن هذا يحد من الإصابة بخلل في نبض قلب الجنين.

كيف يتم تقوية نبض الجنين

تستطيع الأم حماية نفسها والجنين من التعرض لأزمات صحية عن طريق اتباع روتين صحي يتضمن تناول البروتينات وتجنب الكافيين مع ممارسة التمارين الرياضية.

  • تناول البروتينات: وضح الأطباء إن تناول كمية من البروتينات سواء من اللحوم والدواجن وكذلك البقوليات تحمي من التعرض للهبوط، كما أنها تعزز من صحة الأم والجنين طوال شهور الحمل.
  • يجب عدم الإفراط في تناول كميات كبيرة من البروتين، وعلى هذا ينصح بالاكتفاء بمعدل متوسط مع التنوع في تناول باقي أصناف الطعام.
  • التنوع في مصادر الغذاء: أن الحبوب الكاملة مثل الشعير والشوفان والقمح تقوي قلب الأجنة، لذا يجب على الأم تناولها بشكل دائم.
  • الكالسيوم: يعمل عنصر الكالسيوم على تعزيز صحة الجنين، لذا يمكن الحصول عليه من منتجات الألبان وفي حالة وجود حساسية اتجاها يمكن استبدلها بحليب اللوز.
  • الخضروات والفاكهة: تحتوي الخضروات والفاكهة على نسبة كبيرة من الفوائد الغذائية، إذ تساعد الألياف والحبوب الكاملة على نمو الجنين بصورة منتظمة، وهذا يحد من التعرض لأمراض مزمنة سواء للأم أو الجنين.
  • التمارين الرياضية: من اللازم على الأمهات القيام بالتمارين الرياضية خلال الحمل، إذ يمكن الاكتفاء بالمشي لمدة نصف ساعة فهذا ينشط الدورة الدموية وعلى هذا يحمي من الإصابة بمشاكل قلبية للأم والجنين.
  • الأسماك: تساعد الأسماك في زيادة معدل نبضات قلب الجنين ليصل إلى المعدل الطبيعي، كما أن سمك السلمون يحتوي على فوائد
  • تجنب الكافيين: وضح الأطباء إن الإفراط في تناول كميات من الكافيين يلحق بضرر على صحة الأم والجنين، وقد يحدث خلل في نبضات قلب الأجنة.