علامات انفتاح العملية القيصرية من الداخل

يقول الأطباء أن الولادة القيصرية من عمليات الولادة التي تتطلب من الأم منذ العودة إلى المنزل الراحة لتسريع التعافي من جرح شق البطن المغلق الذي يتم فتحه أثناء عملية الولادة لإخراج الطفل ، أيضاً عليها ملاحظة الجرح لمتابعة التئامه لتسريع شفائها من العملية و البدء في ممارسة أعمالها اليومية ، عبر أنا مامي نتناول علامات انفتاح العملية القيصرية من الداخل التي يجب فيها الرجوع إلى الطبيب المختص ، كما نتناول أسباب فتح مكان الجرح و نصائح العناية بشق العملية ، فتابعونا.

علامات انفتاح العملية القيصرية من الداخل

يقول الأطباء أن سرعة التعافي من القيصرية ترتبط بالراحة الجسدية مع التغذية الجيدة ، لكن في بعض الحالات يتعرض الجرح إلى الانفتاح مما يؤدي إلى دخول بكتريا للجرح و تلوثه ، الأمر الذي ينجم عنه الإصابة بعدوى ، لذلك نقدم علامات انفتاح العملية القيصرية التي يجب فيها الرجوع فوراً إلى الطبيب المختص:

  • نزيف من مكان شق الجرح.
  • نزيف مهبلي حاد.
  • جلطات دموية مهبلية.
  • إفرازات مهبلية كريهة الرائحة.
  • رائحة كريهة أو قوية من منطقة جرح العملية.
  • رؤية صديد أو تسربه من مكان العملية.
  • التبول المؤلم أو حرقان عند البول.
  • الحمى أو ارتفاع درجة الحرارة .
  • ألم شديد مكان العملية يزيد مع الوقت و لم يتحسن.
  • احمرار أو تورم حول شق العملية.
  • انتفاخ أو صلابة في شق العملية.

أسباب فتح العملية القيصرية من الداخل

يقول الأطباء أن فتح العملية القيصرية من الداخل مؤشر خطير يدل على تلوث الجرح و تعرضه لعدوى ، هذه المشكلة لها العديد من الأسباب التي نقدمها في بعص النقاط:

الإجهاد

  • يكون الإجهاد أول أسباب فتح العملية القيصرية من الداخل ، لذا ينصح دائماً لتفادي هذه المشكلة الراحة الجسدية بعد الولادة حتى التئام الجرح و التعافي.
  • يؤدي الإجهاد إلى فك غرز العملية و تمزقها مما يؤدي لفتح الجرح.
  • فالإجهاد يكون من خلال شدة الضغط على المعدة أو حمل الأوزان الثقيلة أو حمل أكياس التسويق لشراء مستلزمات المنزل.
  • أيضاً ممارسة التمارين الرياضية بعد العملية.
  • أو صعود و هبوط السلم بشكل متكرر.
  • أو الاتصال الجنسي فحركات الجماع تضغط وتجهد جرح العملية مما يعرضه للانفتاح.

بطء شفاء الجرح

  • تعاني بعض الأمهات اللواتي خضعت للولادة القيصرية إلى بطء في شفاء جرح العملية عن المعدل الطبيعي.
  • الأمر الذي يكون من عوامل خطر انفصال شق جرح العملية أو تعرضه للفتح و التلوث و العدوى.
  • يقول الأطباء أن هناك حالات طبية تكون سبباً في بطء شفاء الجرح منها مرض السمنة ، مرض السكر ، مرض فقر الدم ، مرض الجفاف.

النخر

  • النخر حالة طبية تؤدي لبطء في التئام جرح العملية مما يعرضه للانفتاح.
  • يرجع سببه إلى عدم وصول الدم الحامل للأكسجين إلى منطقة جرح العملية مما يؤدي لضعف التئام الجرح لأن الجرج لكي يلتئم يكون بحاجة إلى الدم و الأكسجين.
  • تموت خلايا الجلد الموجودة على حواف مكان جرح العملية مع عدم وصول الأكسجين و الدم لا يمكن أن يلتئم الجرح مما يؤدي لفتحه.

عدوى

  • أن عدوى مكان جرح العملية تؤدي إلى فتحه و تلوثه من خلال دخول بكتريا أو ميكروبات مكان الجرح.
  • أنها حالة تتطلب الرعاية الطبية فوراً و الرجوع إلى الطبيب المختص.
  • هنا تشعر الأم بعلامات العدوى التي أبرزها الحرارة المرتفعة و تغييرات في مكان العملية كرؤية صديد أو دم أو روائح قوية أو تورم مكان الجرح.

علاج انفتاح جرح العملية القيصرية من الخارج

  • يقول الأطباء أن يختلف العلاج من أم لأخرى باختلاف سبب فتح جرح العملية القيصرية.
  • يصف الأطباء مضادات حيوية لقتل البكتريا و الميكروبات التي وصلت إلى الجرح المفتوح أو للوقاية منها.
  • جرح العملية المفتوح من الخارج يجب غلقه فلا يتم تركه .
  • فيقوم الطبيب بإعطاء حقنة موضعية للأم لتخدير منطقة الجرح .
  • يقوم الطبيب بإزالة خلايا و أنسجة الجلد حول شق العملية و إعادة خياطته مرة أخرى أو تدبيسه أو وضع لصقة أخرى.
  • في حالة وجود عدوى أو جلد ميت حول المنطقة يقوم الطبيب بتنطيف الجرح قبل غلقه.

علاج انفتاح جرح العملية القيصرية من الداخل

  • علاج انفتاح جرح العملية القيصرية من الداخل أمر أكثر صعوبة.
  • يلجأ الطبيب إلى إجراء عملية جراحية لإعادة غلق جرح العملية من الداخل.
  • في حالات نادرة ، يقوم الطبيب باستئصال الرحم إذا أصيب الرحم بعدوى أو تلف بسبب دخول بكتريا فتح الجرح إليه.
  • يصف الطبيب مضادات حيوية لمنع الإصابة بعدوى أو بكتريا مرة أخرى بعد غلق مكان جرح العملية داخلياً.

العناية بجرح العملية لمنع انفتاحه

يقول الأطباء على الأم منذ العودة إلى منزلها أتباع بعض النصائح الهامة التي تساعدها على تسريع التئام الجرح مع الوقاية من انفتاحه:
  • تجنب الجماع أو الاتصال الجنسي حتى الالتئام الكامل لجرح العملية ، فينصح الأطباء بأن يكون الجماع الأول بعد الولادة بعد أريعين يوم أو 6 أسابيع على الأقل ، وهذا بعد الحصول على موافقة من الطبيب المختص أو بعد تأكيد الطبيب على التئام كامل لجرح العملية.
  • الابتعاد عن حمل الأوازن الثقلية أو الانحناء ، فهناك قاعدة هامة يقولها الأطباء أن الأم عليها عدم حمل أوزان أثقل من وزن المولود الجديد.
  • الراحة الجسدية خاصة في الأسابيع الأولى بعد الولادة القيصرية.
  • التغذية الجيدة و اختيار الأطعمة المدعمة بالمعادن و الفيتامينات كالفواكه و الخضروات مع تجنب الأطعمة السكرية و الدهنية.
  • تجنب الحمية الغذائية القاسية لإنقاص الوزن الزائد فترة الحمل و تأجيل هذه الخطوة حتى التئام الجرح .
  • الإكثار من تناول المياه و السوائل لترطيب الجسم لمنع الجفاف لأن جفاف الجسم يؤدي إلى جفاف مكان العملية مما يعرضه للانفتاح و التشقق.
  • تجنب النوم على منطقة البطن لأنها بها مكان العملية مما يؤدي للضغط عليها و تعرضها للانفتاح.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة و البحث عن الملابس الواسعة التي تسرع من التعافي و التئام الجرح.
  • النوم و الجلوس في وضعيات مريحة و صحيحة.
  • تجنب الضغط على مكان العملية
  • تجنب الوقوف فترات زمنية طويلة.

جرح العملية القيصرية يحرقني

  • تشعر العديد من الأمهات بعد الولادة القيصرية بألم أو حرقان مكان جرح العملية أو حوله.
  • حرقان الجرح أو ألم شديد فيه أو الشعور بتهيج مكان العملية من الأعراض التي لا يجب تجاهلها ويستوجب إخبار الطبيب المختص فوراً.
  • فيكون هذا الحرقان من المؤشرات السلبية التي تدل على التهاب الجرح أو تعرضه للانفتاح أو التلوث أو العدوى.
  • فيقول الأطباء أن بعد العملية و انتهاء مفعول المخدر تشعر الأم بألم مكان العملية كرد فعل طبيعي عن الجرح الجديد ، و لكن بمرور الوقت و الأيام تتحسن الأعراض و يقل الألم.

تتبع جرح العملية القيصرية

  • تتبع جرح العملية القيصرية أهم ما يجب فعله بعد الولادة إلى الالتئام الكامل للجرح و الخروج من منطقة الخطر إلى الأمان.
  • فيجب على الأم رؤية الجرح و إخبار الطبيب فور ملاحظة علامات غريبة
  • مع الحرص على تنظيف الجرح و تطهيره بالطرق الصحيحة لمنع تلوثه .
  • لتتبع جرح العملية القيصرية بشكل جيد يستوجب على الأم زيارة الطبيب المختص من فترة لأخرى حتى التئام الجرح.
  • فمنذ غلق جرح العملية في المستشفى بعد الولادة ، يقدم الطبيب للأم قبل عودتها للمنزل موعد لتتبع الجرح للاطمئنان على التئامه بشكل جيد ، و في كل زيارة يتم تحديد موعد أخر حتى الالتئام الكامل لجرح العملية.
  • لذا على الأم خلال تلك الفترة عدم تجاهل هذه المواعيد و الانتظام في الذهاب إلى الطبيب مما يساعد على الشفاء من العملية دون مضاعفات أو تلوث أو فتح مكان العملية.

علامات الشفاء من العملية القيصرية

  • يقول الأطباء أن علامات شفاء جرح العملية القيصرية تكون واضحة على صحة الأم.
  • فأنها من تلقاء نفسها تشعر بتحسن في ألم العملية القيصرية مع قدرتها على المشي و الحركة بشكل أفضل.
  • تشعر بقدرتها الجسدية على رعاية مولودها الجديد و إرضاعه.
  • تشعر بشكل تدريجي باستردادها لصحتها و عافتها بشكل أفضل.

متى يلتئم الجرح الداخلي للعمليه القيصرية

  • يقول الأطباء أن جرح العملية يتطلب مدة للالتئام بشكل كامل تستغرق حوالي 40 يوم أو 6 أسابيع .
  • بعد العملية بأسبوعين يكون الجرح أفضل و بدء في الالتئام ، فمع مرور الأيام يلتئم أكثر و أكثر حتى تتعافي الأم.
  • تحتاج الأم في تلك الفترة إلى الراحة الجسدية لتسريع التئام الجرح مما يساعدها على القيام بدورها كأم في رعاية المولود الجديد.
  • يذكر أن تعرض الأم لمضاعفات فتح الجرح يزيد من فترة التعافي.

يمكنكم التواصل معنا عبر التعليقات لمعرفة رأيكم في مقال علامات انفتاح العملية القيصرية من الداخل ، و في ختام موضوعنا نتمنى أن يكون مفيد و نال أعجابكم ، و انتظرونا غداً و مقالات جديدة تحظى باهتماماتكم ، مع الوعد بالرد على جميع أسئلتكم و استفساراتكم بعد مناقشة الأطباء المتخصصون ، و شكراً للمتابعة.

المصدر
Signs That Your C-Section Incision Is Reopening and Needs Medical AttentionC-Section: Tips for a Fast RecoveryWhat Are the Signs of Infection After a C-Section?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى