أعراض وأسباب تليف الرحم وعلاجه مجرب

تليف الرحم هو أحد الأورام التي تنمو في رحم المرأة ولكنه لا يشكل خطر على حياتها ولا يعتبر أحد الأورام السرطانية ويطلق عليه الورم الليفي، وتظهر الأورام الليفية في فترة الخصوبة لدى المرأة، ومن أهم الأمور المطمئنة للمصابين بتليف الرحم أنها لا توجد أي علاقة بينها وبين الأورام السرطانية ومن غير الممكن أن تتسبب في سرطان الرحم، وتنحصر تطوراتها في أنها من الممكن أن يزيد حجمها، أو يزداد عددها، واليوم من خلال هذا المقال سنتعرف على أهم المعلومات عن الورم الليفي بالرحم عبر موقع أنا مامي، فتابعينا.

اعراض تليف الرحم البسيط

في أغلب الأوقات لا تظهر أي أعراض عند الإصابة بتليف الرحم، حيث تصاب به العديد من النساء دون المعرفة به أو التعرض لأي من الأعراض إلا في حالات قليلة جدا تحدث بعض الأعراض مثل:

  • زيادة كمية الدم التي تنزل خلال الدورة الشهرية.
  • زيادة أيام الدورة الشهرية عن المدة الطبيعية لها.
  • الشعور بألم حاد في الجزء السفلي من البطن أي منطقة الحوض.
  • الإصابة بالإمساك.
  • إما التعرض لزيادة الحاجة في التبول عن الحد الطبيعي، أو مواجهة صعوبة في القيام بعملية التبول.
  • الإحساس بألم أثناء ممارسة العلاقة الزوجية.
  • في حالات نادرة جدا ومع الزيادة في حجم الأورام الليفية قد يتعرض جسم المرأة لمواجهة صعوبة في توصيل الدم إلى الرحم بشكل كافي مما يؤدي إلى موت بعض الخلايا داخل الرحم مسببة آلام شديدة.

أسباب تليف الرحم

لم تثبت الدراسات والأبحاث حول تليف الرحم أي أسباب واضحة للإصابة بها أو لتحفيز تلك الخلايا للنمو، بالرغم من ذلك توجد بعض الدراسات أشارت إلى أحتمالية وجود بعض الأسباب مثل:

  • تاريخ وراثي مع الإصابة بتليف الرحم.
  • حدوث بعض الاضطرابات في إنتاج هرموني الاستروجين و البروجسترون.
  • تناول بعض الأدوية التي تحفز نمو الأنسجة.
  • للعرق دور في الإصابة بتليف الرحم حيث أكبر نسبة لتليف الرحم كان بين النساء الأفريقيات.
  • نزول الدورة الشهرية للبنت في سن مبكر.
  • السيدات اللواتي يعانين من النقص في فيتامين د.
  • استخدام وسائل منع الحمل الهرمونية مثل البرشام أو التحاميل.
  • تناول المشروبات الكحولية.
  • الزيادة المفرطة في الوزن.

اضرار تليف الرحم للحامل

بالرغم من أن الأورام الليفية بالرحم لا تشكل أي خطر على صحة المرأة لكنها من الممكن أن تتسبب ببعض المضاعفات للمصابين بها بشكل عام وللحامل بشكل خاص حيث تؤدي إلى:

  • الإصابة بفقر الدم بسبب نزف كميات كبيرة من الدم، وفقر الدم له العديد من المضاعفات الخطيرة على الحامل وصحة الحمل والجنين.
  • توجد بعض الأنواع النادرة من الأورام الليفية التي من الممكن أن تسبب الإجهاض أو الإصابة بالعقم.
  • من الممكن أن تتسبب الأورام الليفية ببعض المضاعفات الخطيرة مثل: الولادة لمبكرة، وانفصال المشيمة.

علاج تليف الرحم

  • لأن الأورام الليفية لا تعد من الأورام الخطيرة أو تسبب الكثير من المتاعب للمصابين بها فيمكنك الاكتفاء بالمتابعة مع الطبيب المختص ففي بعض الأحيان تبدأ الأورام بالتقلص والاختفاء بنفسها دون علاج وخاصة بعد بلوغ سن اليأس.
  • من الممكن علاج الأورام الليفية عن طريق تناول بعض الأدوية الهرمونية التي يصفها الطبيب.
  • من الممكن أن يتم استئصال تلك الأورام عن طريق إجراء عملية جراحية.
  • كما تتوافر أساليب خنق الرحم والتي يتم بها حقن الأورام ببعض المراد التي تعمل على تقلصها.
  • يمكن التخلص من الأورام الليفية عن طريق الكي بالكهرباء من خلال توصيل الكهرباء إلى مكان الأورام.

في نهاية مقالنا اليوم ننصحك إذا لاحظت أي من الأعراض عليك بزيارة الطبيب على الفور، وعدم ممارسة أي تقنية من تقنيات العلاج دون استشارة الطبيب فهو يكون على دراية أكبر بحالتك والعلاج المناسب لها.

المراجع

1

2