اعراض حساسية اللاكتوز الواضحة واهم اسبابها

ما هي اعراض حساسية اللاكتوز ؟ الحساسية تجاه اللاكتز هي حالة مرضية يتعرض فيها المريض لصعوبة بهضم اللاكتوز وامتصاص الجسم، وعند تناول أي من منتجات الألبان وهي المصادر الأساسية للاكتوز تظهر عليه بعض الأعراض المزعجة والتي سنتعرف عليها من خلال مقالنا اليوم عبر موقع أنا مامي بالإضافة إلى أهم أسباب الإصابة بحساسية اللاكتوز وكيفية علاجها، فتابعونا.

ما هي حساسية اللاكتوز

تتمثل حساسية اللاكتوز في عجز الجهاز الهضمي للشخص المصاب على هضم وامتصاص اللاكتوز في حالة تناول أي من منتجات الألبان وذلك بسبب فقدان الجسم لإنزيم اللاكتيز، وفي الغالب يكون سبب الإصابة بتلك الحالة هو سبب وراثي يظهر بعد الولادة مباشرة أو خلال مرحلة الطفولة عامة.

عندما يتناول الشخص المصاب الحليب أو منتجات الألبان يقوم سكر اللاكتوز بالتحرك في الأمعاء الغليظة مسببا انتفاخ وآلام شديدة في البطن بالإضافة إلى زيادة غازات البطن، وتعد الحساسية تجاه اللاكتوز حالة شائعة بين البالغين والأطفال ولا تصيب فئة عمرية محددة.

أنواع حساسية اللاكتوز

تنقسم حساسية اللاكتوز إلى نوعين لا غيرهما، هما:

  • النوع الخلقي: يتمثل النوع الخلقي في ولادة طفل يعاني من حساسية اللاكتوز كنوع من أنواع العيوب الخلقية، وتظهر الأعراض فور الولادة مباشرة عند تناول الطفل أي من منتجات الحليب التي تحتوي على اللاكتوز.
  • النوع المكتسب: يتمثل النوع المكتسب في إصابة الشخص بحساسية اللاكتوز بسبب التعرض لبعض المشكلات بالجهاز الهضمي كالإصابة بالإسهال لعدة مرات مسببا نقصا بإنزيم اللاكتيز ينتج عنه الإصابة بحساسية تجاه سكر اللاكتوز، وقد يظهر في الأطفال والبالغين وليس له سن معين، بالإضافة إلى إمكانية تطور الأعراض مع التقدم بالعمر بشكل تدريجي وبطيء.

أسباب الإصابة بحساسية اللاكتوز

السبب الرئيسي للتعرض لحالة عدم تحمل اللاكتوز هو نقص نسبة إنزيم اللاكتيز بالأمعاء الدقيقة، وهو ما يسبب مواجهة صعوبة بهضم اللاكتوز عند تناول أي من منتجات الألبان، ولكن هناك بعض العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بحساسيى اللاكتوز، مثل:

  • تعد العوامل الوراثية من أهم العوامل التي تؤدي إلى نقص إنزيم اللاكتيز بالجسم.
  • التقدم بالعمر.
  • التعرض لعددا من الإصابات والأمراض بالجهاز الهضمي.
  • إذا كان الشخص يتلقى أيا من علاجات السرطان التي تسبب نقص بإنزيم اللاكتيز كأحد الأعراض الجانبية.

اعراض حساسية اللاكتوز

قد تظهر الأعراض الآتية على الشخص المصاب بحساسية اللاكتوز في خلال ساعة أو ساعتين من بعد تناول الأطعمة التي تحتوي على اللاكتوز، ومن أهم تلك الأعراض:

  • الشعور بالغثيان، والقيء.
  • الإصابة بالإسهال.
  • انتفاخ البطن مع تكون كمية كبيرة من الغازات.
  • ألم حاد وتقلصات بالبطن.

تحليل حساسية اللاكتوز

في حالة التعرض لأي من الأعراض التي سبق ذكرها عند تناول الحليب أو أي من منتجاته يجب استشارة الطبيب على الفور لتشخيص الحالة، وقد يطلب منك الطبيب بعض الفحوصات والتحاليل لتشخيص الإصابة بحساسية اللاكتوز، وتتمثل تلك التحاليل في:

تحليل قدرة اللاكتوز

ويكون عبارة عن إعطاء المريض بعضا من المحلول الذي يحتوي على سكر اللاكتوز ليقوم بشربه، ثم يتم الانتظار لمدة ساعتين حتى يقوم الجسم بهضمه، وبعدها يتم عمل فحص لنسبة اللاكتوز بالدم، فإذا كانت النسبة مرتفعة هذا يعني أن الشخص يعاني من حساسية تجاه اللاكتوز والجسم غير قادر على هضمه.

تحليل هيدروجين التنفس

يتم أيضا إعطاء الشخص قدرا من محلول اللاكتوز والانتظار لمدة ساعتين، ثم يتم فحص نسبة الهيدروجين في النفس والتي من الطبيعي أن تكون قليلة، فإذا كانت النسبة مرتفعة عند الفحص فذلك يعني الإصابة بحساسية اللاكتوز.

تحليل حموضة البراز

ويتم عن طرق أخذ عينة من براز المريض وفحص نسبة الأحماض التي تكون موجودة بسبب الإصابة بحساسية اللاكتوز ومن ضمنها حمض اللاكتيك.

علاج حساسية اللاكتوز

لا يوجد أي علاجات ممكنة للتخلص من حساسية اللاكتوز نهائيا، ويكمن الحل الوحيد في الحد من أعراض حساسية اللاكتوز هو التقليل من تناول الأطعمة التي تحتوي على اللاكتوز والاهتمام بالنظام الغذائي للمريض جيدا، وقد يصف الطبيب بعض الأقراص الدوائية التي تحتوي على إنزيم اللاكتيز ولكن تختلف طريقة العلاج من مريض لآخر.

تغذية مرضى حساسية اللاكتوز

يستطيع مريض حساسية اللاكتوز تناول ما يريد من أطعمة وسوائل ما عدا تلك التي تحتوي على سكر اللاكتوز، مثل:

  • القهوة سريعة التحضير.
  • جميع مشروبات الحبوب التي تحتوي على الحليب.
  • الخبز الذي تم صنعه باستخدام الحليب.
  • جميع المعجنات التي تم خبزها باستخدام الحليب أو الزبدة أو المرجرين.
  • الفواكه المعلبة.
  • الكسترد.
  • الزبدة والكريمة بجميع أنواعهما.
  • حليب الأم الطبيعي.
  • الخضراوات المجمدة.
  • الكراميل.
  • العلكة.
  • مشروبات الشكولاتة الساخنة والباردة.
  • الحلوى والصلصة والفرنسية.
  • حلوى الأطفال.

في نهاية مقالنا اليوم ننصح بالاهتمام بالنظاف الغذائي لمرضى حساسية اللاكتوز لتجنب التعرض لأي من الأعراض الجانبية للحالة، بالإضافة إلى أهمية استشارة الطبيب في حالة التعرض لأم من تلك الأعراض واستشارته حول النظام والغذائي المناسب والعلاجات المقترحة.

المراجع

1

2