اعراض التهابات الرحم

نتعرف معا اليوم على أهم اعراض التهابات الرحم ، وهو مشكلة قد تعاني منها المرأة بأي عمر ولكنه يكون أكثر شيوعا وتأثيرا على المرأة خلال سنوات الخصوبة ومحاولات الإنجاب، وذلك لأنها تسبب لها العديد من المشكلات والأعراض المزعجة من أهمها أنها قد تسبب مشاكل في القدرة الإنجابية لدى المرأة، لذا سنتعرف معا اليوم على أهم الأعراض التي تعاني منها المرأة عند الإصابة بالتهاب الرحم والعلاجات المناسبة للأعراض الظاهرة، وأهم العوامل المسببة للإصابة وكيفية الوقاية منها، كل ذلك وأكثر عبر موقع أنا مامي.

اعراض التهابات الرحم

ما هي التهابات بطانة الرحم

التهابات بطانة الرحم هي نوع من الالتهابات يصيب بطانة الرحم في حال دخول جسم غريب إلى الرحم وهي مثل استخدام اللولب كوسيلة لمنع الحمل، أو أداة أخرى غريبة قد تدخل الرحم وهي غير مألوفة له، فتحفز ظهور تلك الالتهابات، والتهابات الرحم قد تزداد بعد الولادة في حالة تم القيام بولادة قيصرية، ويجب التنويه عن أن التهابات الرحم لا صلة لها ببطانة الرحم المهاجرة فهي تعد مجرد التهاب آخر يصيب بطانة الرحم ليس أكثر.

اسباب التهابات الرحم

لا تعتبر الأسباب الآتية هي السبب الرئيسي من الإصابة أو أن فور القيام بها ستصابي بالتهاب الرحم لكنها تعد من العوامل التي تزيد من فرص الإصابة بالالتهاب، ومن تلك الأسباب:

  • الأمراض والعدوى الجنسية.
  • استخدام أدوات منع الحمل داخل الرحم مثل اللولب.
  • التعرض للإصابة بداء السل.
  • التعرض للإجهاض.
  • إجراء جراحة منظار الرحم.
  • احتباس بعض الأنسجة بالرحم كوجود بقايا من المشيمة بعد عمليات الولادة أو الإجهاض.
  • الولادة القيصرية.
  • انتقال بعض البكتيريا الضارة إلى الرحم.
  • إجراء الكثير من الفحوصات المهبلية التي تتطلب إدخال أي أدوات غريبة للمهبل، ويكون ذلك خلال فترة زمنية قصيرة.
  • التعرض للإصابة بفقر الدم.
  • تقطع الأغشية خلال فترة الحمل.
  • التعرض للإصابة ببعض الالتهابات الأخرى مثل: التهاب الحوض، التهاب المشيمة والسلى.

اعراض التهابات الرحم

في معظم الحالات تظهر أعراض التهاب الرحم خلال فترة الدورة الشهرية على هيئة بعض المشكلات، ومنها:

  • ارتفاع طفيف بدرجة الحرارة.
  • نزيف مهبلي حاد.
  • الشعور برخاوة بالرحم وليونة زائدة عند لمس البطن.
  • الشعور بألم شديد خلال ممارسة العلاقة الزوجية.
  • التعب والإرهاق الشديد.
  • نزول إفرازات مهبلية غريبة وبكميات كثيرة.
  • زيادة ملحوظة بنسبة الخلايا البيضاء بالدم.
  • الشعور بألم حاد في الجزء السفلي من البطن عند منطقة الحوض.
  • بعض المشكلات بالجهاز الهضمي مثل الإمساك.

التهابات الرحم والحمل

ينصح بمراجعة الطبيب المختص فور ملاحظة أي من الأعراض التي تم ذكرها خاصة خلال فترة الحمل، حيث تشكل التهابات الرحم خطرا كبيرا على الجنين وصحته، فيلزم اكتشاف الإصابة بوقتا مبكرا حتى لا يتأذى الجنين، فهي تؤدي إلى المضاعفات الآتية في حالة لم يتم علاجها:

  • الولادة المبكرة.
  • الإجهاض.
  • انتقال العدوى للجنين.

مضاعفات التهابات الرحم

  • عدم القدرة على الإنجاب (العقم).
  • التهاب الصفاف الحوضي.
  • صديد وتقرح مهبلي.
  • الصدمة الإنتانية.

علاج التهابات الرحم

  • يبدأ الطبيب العلاج بالمضادات الحيوية لعلاج الالتهاب.
  • إذا كان السبب هو وجود بقايا المشيمة يكون من اللازم إجراء عملية جراحية لإزالة تلك البقايا وصديد الالتهاب و أي مسبب للالتهاب.
  • إذا أصيبت المرأة خلال فترة الحمل يكون من اللازم القيام بعمل عمليات كحت وكشط للقضاء على الالتهاب وإنقاذ الحمل.
  • في حال كانت المرأة تعاني من التهاب شديد لا تجدي الأساليب السابقة نفعا معه فيكون الحل الوحيد هو اللجوء لجراحة منظار الرحم.

في نهاية مقال اليوم ننصح بزيارة الطبيب على فور في حال لاحظت أي من الأعراض، ونؤكد على أهمية تشخيص الإصابة بوقت مبكر.

المراجع

1

2

3

قد يعجبك ايضا
اتركي رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.