أفضل وقت لتركيب اللولب

اللولب جهاز يوضع داخل الرحم يحتوي على هرمون البروجسترون يفرز في الجسم لمنع الحمل مع ممارسة الاتصال الجنسي ، فالدارسات العلمية أثبتت فعاليته بنسبة كبيرة تصل إلى 99 % ، ترتبط فعاليته بمجموعة من العوامل أولها و أهمها توقيت تركيبه ، لذا نتعرف معاً في مقال اليوم عبر أنا مامي على أفضل وقت لتركيب اللولب ، فتابعونا.

أفضل وقت لتركيب اللولب

  • أن الوقت من الأمور الهامة التي يجب الاهتمام بها عند التخطيط لمنع الحمل باللولب الهرموني.
  • فاللولب جهاز يتم تركيبه في عيادة طبيب النساء الذي يسأل في البداية عند مواعيد الدورة الشهرية لتحديد وقت تركيبه.
  • اللولب الهرموني يتم تركيبه في أيام الدورة الشهرية من اليوم الأول لنزولها إلى أخر أيامها ، هذا الوقت هو الأفضل لضمان الفعالية القوية لتحديد النسل.

متى يبدأ مفعول اللولب

  • متى يبدأ مفعول اللولب ؟ هذا السؤال أهم الأسئلة التي تبحث عنها السيدات لمعرفة متى يبدأ اللولب في فعاليته لمنع الحمل لمعرفة الوقت المناسب لممارسة الاتصال الجنسي دون مخاوف من الحمل المفاجئ.
  • يقول الأطباء أن فعالية اللولب تختلف باختلاف وقت تركيبه ، لذلك وقت تركيبه أهم العوامل المؤشرة على فعاليته.
  • أن تركيب اللولب في أيام الدورة الشهرية أفضل وقت لأنه يبدأ في الفعالية مباشرة و بسرعة ، فيمكن للمرأة المتزوجة ممارسة الاتصال الجنسي في اليوم التالي لتركيب اللولب دون مخاوف من الحمل.
  • أما في حالة تركيب اللولب بعد الدورة الشهرية أو في أي وقت من الشهر بخلاف أيام الدورة الشهرية يجب الانتظار أسبوع كامل لبدء فعالية اللولب.
  • مما يعني الامتناع عن ممارسة الاتصال الجنسي لمدة سبعة أيام تجنباً للحمل المفاجئ الغير مخطط له.

متى ينتهي مفعول اللولب

  • يقول الأطباء أن اللولب من وسائل تحديد النسل طويلة الأمد التي تساعد السيدة المتزوجة على منع الحمل فترة طويلة أو عدة سنوات.
  • يوجد العديد من الشركات المصنعة للولب و بالتالي يوجد منها أنواع متعددة لكل منهما فترة زمنية لانتهاء مفعولها.
  • تبدأ اللولب في الفعالية من 3 سنوات و تمتد في المدة الزمنية إلى 10 سنوات.
  • لذا يجب قبل تركيب اللولب التحدث مع الطبيب المختص عن الفترة الزمنية التي يخطط لها لمنع الحمل لتحديد النوع المناسب .

آلية عمل لوالب تحديد النسل

  • يقول الأطباء بمجرد تركيب اللولب الرحمي يتم إفراز هرمون البروجسترون في الجسم الذي يقوم بأداء مجموعة من الوظائف التي تضمن تحديد النسل بطريقة فعالة.
  • حيث يقوم بزيادة المادة المخاطية لإفرازات عنق الرحم لمنع و إعاقة الحيوانات المنوية إلى الوصول للبويضات حين ممارسة الاتصال الجنسي فيؤدي دخولها الأعضاء التناسلية إلى إعاقة مسيرها لمنع وصولها للبويضة مما يؤدي لعدم تلقيحها ، و بالتالي عدم الحمل.
  • أيضاً تجعل الرحم غير مستعد و غير مهيئ للحمل و استيعاب الجنين فتغير في سماكة و طبيعة جدار الرحم لمنعه عن القدرة في التصاق أو زرع البويضة.
  • هذا يضمن عدم الحمل من خلال عدم وصول الحيوانات المنوية للبويضات ، كما أن في أسوء الأحوال إذا التقي كل من الحيوان المنوي و البويضة و نحج في تخصيبها لا تحدث الحمل بسبب فشل جدار الرحم في زرعها بعمق في جدار الرحم .

الاستعداد لتركيب اللولب

  • أن اللولب الهرموني وسيلة لمنع الحمل فعالة لكنها غير مناسبة لجميع النساء.
  • حين يتم إبلاغ الطبيب بالتفكير في تحديد النسل باللولب يطلب أولاً الخضوع لبعض الاختبارات لتقييم صحة الرحم للتأكد من أنه مهيئ لتركيب اللولب.
  • فهناك أمراض تمنع تركيبه لأنها تؤدي إلى مخاطر الإصابة بعدوى فترة استعماله أو زيادة مخاطر انتقاله أو تحركه من الرحم مما يؤدي لبطء فعاليته أو انعدامه مما يعني احتمالية الحمل المفاجئ أو الحمل الغير مخطط له.
  • يقول الأطباء أن الحالات الطبية التي تمنع استعمال اللولب أمراض الرحم كعدوى و الالتهابات أو التصاقات الرحم التي تعني وجود ندبات تؤدي لتحرك اللولب من مكانه ، وكذلك الأمر في حالة الإصابة بورم في الرحم .
  • أيضاً لا يتم تركيب اللولب في حالة الإصابة بالتهاب الحوض.
  • قبل تركيب اللولب يتم التحقق من عدم إصابة السيدة بعدوى منقولة جنسياً لأن يؤدي تركيب اللولب مع هذه العدوى إلى تفاقم الحالة و الإصابة بالتهاب في الحوض.
  • أما في حالة سلامة السيدة من هذه الحالات الطبية ، يقوم الطبيب بتحديد موعد معها لتركيب اللولب في العيادة .
  • أيضاً يتحدث معها عن النوع الأفضل الذي يتم تركيبه ليكون الأفضل لحالتها الصحية.
  • كما يتحدث معها عن عدد سنوات رغبتها في تحديد النسل لوصف النوع المناسب لسنوات عدم الحمل الغير مخطط له.

الآثار الجانبية للولب الرحمي

أن اللولب جهاز يدخل داخل الرحم يقوم بإفراز هرمون البروجسترون ، منذ تركيبه يتم ملاحظة مجموعة من الآثار و الأعراض الجانبية التي نوضحها:

  • الدورة الشهرية الغير منتظمة خاصة في الشهور الأولى من تركيب اللولب.
  • أحياناً تكون الدورة الشهرية أثقل أو أكثر ألم .
  • أو تكون الدورة الشهرية أخف .
  • أيضاً تظهر علامات أخرى مثل الصداع أو ألم الرأس
  • ظهور حب الشباب.
  • الميل إلى الغثيان.
  • ألم الثدي أو حساسية.
  • يذكر أن هذه الأعراض تختلف من سيدة لأخرى باختلاف حالتها الصحية ، إلى جانب اختلافها وفقاً لنوع اللولب المستخدم.
  • يقول الأطباء أن الأثر الجانبي الشائع بين السيدات للولب النحاسي الدورة الشهرية الثقيلة مع تقلصات أكثر حدة عن المعتاد للدورة الشهرية.

مخاطر اللولب على النساء

  • يقول الأطباء أن اللولب من وسائل تحديد النسل الآمنة القليلة المخاطر و المضاعفات.
  • لكن أحياناً تحدث مضاعفات نتيجة دخول عدوى أو بكتريا إلى الرحم أثناء وجود اللولب مما يؤدي إلى التهابات تنتهي بالتهاب الحوض.
  • لذلك السبب قبل تركيب اللولب يتحقق الطبيب من سلامة الصحة و عدم وجود بكتريا أو عدوى أو الإصابة بعدوى منقولة جنسياً.
  • أيضاً يجب إبلاغ الطبيب في حالة استعمال اللولب مع ملاحظة أي أعراض مقلقة تشير إلى عدوى.
  • أيضاً يجب مراجعة الطبيب في حالة الشعور بألم أثناء أو بعد ممارسة الاتصال الجنسي ، الحرارة المرتفعة ، قشعريرة في الجسم ، تقلصات دائمة ، نزيف مهبلي غزير ، نزيف مهبلي بين الدورات الشهرية ، تغير في لون أو رائحة الإفرازات المهبلية.

هل يحدث حمل مع اللولب

  • يجيب الأطباء ، أن اللولب من وسائل تحديد النسل الفعالة التي تصل إلى 99 %.
  • أن 1% فقط يكون احتمال لحدوث الحمل ، أنها نسبة ضعيفة و منخفضة للغاية.
  • يحدث الحمل نتيجة عدم تركيب اللولب بشكل صحيح ، أو تحركه أو اهتزازه من مكانه.
  • لضمان فعاليته يجب أن يكون مثبت في مكانه.
  • خلال جلسة تركيب اللولب يقوم الطبيب بالتحدث مع السيدة المتزوجة عن إجراءات تأكدها و فحصها في المنزل لوجود اللولب في الرحم في مكانه و ثباته.
  • أو يخبرها بضرورة المتابعة معه لإجراء اختبار يؤكد ثبات اللولب و عدم تحركه مما يمنحها شعوراً بالراحة بعدم الحمل المخطط له.
  • أيضاً يقول الأطباء أن الحمل مع اللولب غير مقلق لأنه غالباً يكون حملاً خارج الرحم ، حيث تنغرس البويضة المخصبة في مكان غير الرحم مما يعني عدم استكمال الحمل و إيقاف نمو الجنين .
  • فالحمل غير الرحم من حالات الحمل الغير طبيعية التي لا تنتهي و يجب فيها إيقاف نمو الجنين لأن نموه و زيادة وزنه يؤدي لانفجار قناة فالوب و حدوث نزيف مهبلي حاد يكون مهدد للحياة.
  • بالتالي يكون إنهاء الحمل السبيل الوحيد للحفاظ على حياة السيدة.
  • ينتهي الحمل بطرق متعددة يختار الطبيب الطريقة الأفضل وفقاً للحالة الصحية للأم و عمر الجنين منها عملية إجهاض لتنظيف الرحم من بقايا الجنين أو إعطاء أدوية لوقف نمو الجنين و الانتظار لحدوث إجهاض طبيعي بنزول نزيف مهبلي يشير إلى تخلص الجسم من تلقاء نفسه من بقايا الجنين.

اللولب هل تمنع الأمراض المنقولة جنسياً

  • يجيب الأطباء ، أن اللولب الرحمي لا يمنع الأمراض المنقولة جنسياً.
  • أنه واحد من عيوبها و مخاطرها.
  • فهذه الأمراض خطيرة و تؤدي لعدوى تنتقل إلى باقية أعضاء الجسم.
  • لذا يجب الوقاية أو الحماية من تلك الأمراض من خلال الاستعانة بأحد الوسائل الآمنة التي تمنع انتقال تلك الأمراض بين الرجل و المرأة خلال الجماع مثل الواقي الذكري.
  • أيضاً يمكن استشارة الطبيب المختص قبل تركيب اللولب عن خيارات وسائل تحديد النسل التي تمنع الحمل و تمنع الأمراض الجنسية معاً.

فيديو  اللولب الرحمي لتحديد النسل

قبل تركيب اللولب في الرحم لمنع الحمل الغير مخطط له يكون من الضروري التحدث مع الطبيب و مناقشه ، لذلك نقدم لكم فيديو  (معلومات عن أفضل أنواع اللولب وأمن وسائل منع الحمل المميزات والعيوب والاحتياطات) يوضح رأي الخبراء في اللولب:

يمكنكم التواصل معنا عبر التعليقات لمعرفة رأيكم في مقال أفضل وقت لتركيب اللولب ، و في ختام موضوعنا نتمنى أن يكون مفيد و نال أعجابكم ، و انتظرونا غداً و مقالات جديدة لأفضل وسائل تحديد النسل الطبية لتجنب الحمل الغير مخطط له ، و شكراً للمتابعة.

المصدر
What’s an IUD?The IUDIntrauterine Devices (IUDs)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى