علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام

تحجر الحليب في الثدي أنها واحدة من المشاكل التي تشتكى منها بعض الأمهات بعد الفطام أو بعد التوقف عن الرضاعة الطبيعية ، حيث أن كلما قلت جرعات رضاعة الطفل كلما قل إنتاج حليب الثدي ، و بمجرد فطامه يمتنع الثدي عن إفراز الحليب ، و لكن فئة من الأمهات تعاني من استمرار نزول الحليب بعد الفطام ، حيث يبدو الثدي متورم بسبب الحليب الموجود بداخله ، عبر أنا مامي نسلط الضوء على علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام ، فتابعونا.

علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام

كيفية علاج تحجر الثدي بعد الفطام ، نقدم بعض النصائح للأمهات التي تساعد على علاج تحجر الحليب في الثدي بعد التوقف عن الرضاعة الطبيعية خاصة أن تراكم الحليب يؤدي إلى الشعور بألم أو احتقان الثدي :

  • الاستعانة بكمادات دافئة ووضعها على الثدي التي تساعد على تسهيل نزول الحليب من الثدي.
  • الاستعانة بكمادات مثلجة لتخفيف ألم الثدي الناتج عن تحجر الحليب.
  • تدليك أو فرك الثدي برفق لمساعدة الحليب على النزول.
  • الاستعانة بجهاز مضجة الثدي الذي يعمل على شفط الحليب من الثدي مع مراعاة استعماله عدد مرات قليلة لأن الإكثار منه يحفز الثدي على إنتاج المزيد من الحليب.
  • تناول المشروبات العشبية التي تعمل على تقليل إفراز حليب الثدي مثل المريمية.
  • تناول حبوب منع الحمل لأنها تحتوي على هرمونات تقلل من قدرة الثدي على إفراز الحليب.

الوقاية من تحجر الحليب بالثدي بعد التوقف عن الرضاعة الطبيعية

  • كيفية علاج تكتل الحليب في الثدي بعد الفطام ، يقول الأطباء أن تحجر الثدي مشكلة تعاني منها الأم التي قررت فطام الطفل بشكل مفاجئ.
  • بعض الأمهات تتخذ قرار الفطام حين يبلغ الطفل من العمر ستة أشهر و هي المرحلة العمرية التي ينتقل فيها إلى تناول الطعام الصلب مما يجعلها تنقل الطفل من الرضاعة الطبيعية إلى الرضاعة الصناعية مع الطعام الصلب.
  • وهذه هي المشكلة الأساسية في تحجر الحليب .
  • لأن الطفل عندما يرضع و يمتص حليب الثدي يقوم الثدي بإفراز كمية أخرى من الحليب كافية لتغذية الطفل ، في حين أن قلة عدد جرعات الرضاعة أو قلة احتياج الطفل إلى حليب الثدي يؤدي إلى قلة إفراز حليب الثدي.
  • لذلك لمنع تحجر الحليب يجب على الأم أتباع طريقة الفطام التدريجي مقابل الابتعاد عن الفطام المفاجئ.
  • هذا يطلب تقليل عدد جرعات الرضاعة تدريجياً بدءاً من دخوله في مرحلة تناول الطعام الصلب مما يؤدي إلى قلة إفراز الثدي للحليب بشكل تدريجي.
  • أيضاً أن هذه الطريقة تؤدي إلى امتناع الثدي عن إفراز الحليب بمجرد اتخاذ قرار الفطام.
  • هذه الطريقة هي الخيار الأفضل لمنع تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام و التوقف عن الرضاعة الطبيعية.

أسباب تكتل الحليب في الثدي بعد الفطام

يقول الأطباء أن أحياناً يكون تحجر الثدي سببه مشكلة صحية يجب علاجها مع طبيب متخصص  ، وسوف نتعرف على أبرز الأسباب :

  • انسداد قناة الحليب مما يؤدي إلى تراكم الحليب بالثدي.
  • التهاب الضرع التي تنتج عن عدوى أو انسداد قناة الحليب.
  • خراج الثدي الذي يتطلب العلاج السريع بعملية جراحية لإزالة الخراج أو الصديد.
  • تورم أو التهاب العقد الليمفاوية.
  • وجود كيس داخل الثدي غالباً يكون حميد .

علامات تحجر الحليب بالثدي

هناك مجموعة من الأعراض و العلامات التي يمكن من خلالها الاستدلال على تحجر الحليب في الثدي :

  • ألم في الثدي مع ألم حلمة الثدي.
  • نزول الحليب الطبيعي مع الضغط على الثدي.
  • زيادة حجم الثدي أو تورمه أو انتفاخه بسبب وجود الحليب بداخل الثدي.
  • الشعور بكتلة صلبة أو متحجرة داخل الثدي.
  • الشعور بسخونة في الثدي.

كم يوم يبقى الثدي متحجر بعد الفطام

  • تختلف المدة الزمنية من أم لأخرى.
  • حيث تتراوح هذه الفترة الزمنية من أيام قليلة إلى شهر.
  • لكن إذا كان تحجر الثدي بسبب مشكلة صحية يجب المتابعة مع طبيب متخصص للتشخيص الصحيح و العلاج.

يمكنكم التواصل معنا عبر التعليقات لمعرفة رأيكم في مقال علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام ، و في ختام موضوعنا نتمنى أن يكون مفيد و نال أعجابكم ، و انتظرونا غداً و مقالات جديدة تحظى باهتماماتكم ، و شكراً للمتابعة.

المصدر
Weaning: stopping breastfeedingWhat Causes Lumps in Breasts of Breastfeeding Women?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى