علاج الاستفراغ عند الاطفال بسبب البرد

روان السيد 9 يناير، 2023
علاج الاستفراغ عند الاطفال بسبب البرد

علاج الاستفراغ عند الاطفال بسبب البرد

  • الاستفراغ الناتج عن الإصابة بالبرد في المعدة يمثل التهاب بالمعدة أو الأمعاء والذي يكون احتمال حدوثه بحلول فصل الشتاء أكبر، وينتج برد المعدة عن التعرض لأحد أنواع الفيروسات المسببة للالتهاب، كما أن برد المعدة يصنف ضمن الأمراض المعدية وقد يستمر مع الطفل حتى ثلاثة أيام، كما تتعدد الفيروسات المسببة للمرض مما يسبب اختلاف الأعراض والعلاجات التي تناسب كل فيروس.
  • لعلاج الاستفراغ الناتج عن البرد عن الطفل ينصح بمراجعة الطبيب المختص لإجراء بعض الاختبارات الطبية التي تقيم سبب الإصابة ، ومن ثم وصف العلاج المناسب.
  • لا ينصح بإعطاء الطفل أي أدوية بدون وصفة من الطبيب المختص لأن ليس جميع الأدوية تناسب فئة الأطفال ، كما أن نوع الدواء يختلف من طفل لأخر حسب سبب الإصابة وعمره وشدة الأعراض.
  • يمنع استخدام المضادات الحيوية في حال أصيب طفلك ببرد في المعدة لأنه التهاب فيروسي لا يتأثر بالمضاد الحيوي تماما، فيكون أضراره أكثر من فوائده فهو لا يساهم في العلاج لأن المضاد يعالج العدوى البكترية في حين برد المعدة يعود لعدوى فيروسية ، وبالتالي يعد العلاج غير مناسب لتلك الحالة.
  • أنما يوصى الطبيب المختص باستخدام مضادات الطفيليات فهي الأنسب في علاج الفيروسات.

افضل مشروبات لعلاج الاستفراغ بسبب البرد

  • الماء: الحرص على شرب الطفل كفيات كبيرة من الماء لتعويض السوائل التي فقدها بسبب ارتفاع درجة الحرارة والإسهال.
  • ماء جوز الهند: يحتوي ماء جوز الهند على الكثير من الفيتامينات والمعادن التي تعوض جسم الطفل عن ما فقده من العناصر الغذائية المهمة بسبب الاستفراغ والإسهال.
  • ماء الأرز: هو الماء الباقي من غليان الأرز والذي يحتوي على العديد من المواد الفعالة للحد من الإسهال.
  • مغلي الكمون: يعتبر مشروب الكمون من أكثر المشروبات التي تساعد على تسكين آلام المعدة، كما له قدرة كبيرة على امتصاص البرد وقتل الفيروسات لأنه يحتوي على نسبة عالية من الحديد، يمكنك تقديمه لطفلك مع إضافة بعض الليمون.
  • عصير التفاح: يحتوي عصير التفاح على نسب عالية من الكربوهيدرات التي تعمل على مد الجسم بالطاقة والحيوية الكافية للقضاء على الشعور بالتعب والإرهاق، كما أنه يحتوي على مادة البكتين والتي تساعد على الحد من الإسهال بشكل كبير.
  • الامتناع عن بعض المشروبات مثل: المياه الغازية فتعمل على زيادة الالتهاب سوءا وتشتد أعراضه خاصة الإسهال، تجنب عصائر الفواكه حيث تحتوي على نسبة عالية من السكريات والتي تزيد من الالتهاب، تجنب تقديم اللبن لطفلك لأنه يسبب تهيج المعدة وزيادة الاستفراغ.

نصائح لعلاج الاستفراغ عند الاطفال

هناك بعض النصائح الهامة التي ينصح بها الأطباء الأمهات لرعاية أطفالهن في حالة الاستفراغ بأنواعه لاسيما حين يكون سبب برد المعدة ، ومن تلك النصائح:

  • الحرص على ترطيب جسم الطفل بتشجيعه على تناول السوائل والكثير من الماء للوقاية من الجفاف الذي يحدث نتيجة انخفاض كمية السوائل في جسم الطفل.
  • يمكن الاستعانة بالمحلول الفموي للجفاف في حالة ظهور على الطفل أعراض الجفاف .
  • الحرص على راحة الطفل في المنزل وعدم تعرضه للإجهاد البدني أو لتيارات هواء باردة ، مع تشجيعه على النوم الهادي العميق والحرص على ترطيب الهواء.
  • أعطاء الطفل عصير الفاكهة المعد في المنزل لاسيما عصير فيتامين سي لتقوية الجهاز المناعي والمساعدة على ترطيب الجسم للوقاية من الجفاف.
  • الاهتمام الجيد بتغذية الطفل ويفضل تقسيم الوجبات الغذائية إلى 6 وجبات في اليوم صغيرة الكمية للمساعدة على هضم الطعام وتقليل أعراض الاستفراغ.
  • ينصح بتزويد الطفل ببعض المأكولات الصحبة التي تقلل الغثيان والتقيؤ مثل اللحوم الحمراء أو الدواجن منزوعة الدسم ، بالإضافة إلى البطاطا الحلوة المهروسة والزبادي والجبن منخفض الدسم والأرز .
  • الإكثار من إعطاء الطفل الفواكه والخضروات الورقية الخضراء مع مراعاة شوربة الفراخ.
  • يجب إبعاد الطفل عن تناول السكريات والأطعمة الدهنية والوجبات السريعة ، بحيث يكون نظامه الغذائي يعتمد على المسلوق والمشوي وليس المقليات.
  • ينصح الأطباء بعدم إعطاء الطفل مشروبات الطاقة أو المشروبات الغازية لأنها تسبب انخفاض في كمية الصوديوم الموجودة في الجسم كما تعوق امتصاص الجسم لبعض المعادن كالحديد مما يسبب للطفل بعض الأضرار الصحية.

أسباب برد المعدة

  • الإهمال في غسل اليدين قبل تناول الطعام، حيث يعد غسل اليدين أهم طرق الوقاية من التعرض لعديد من البكتيريا والفيروسات التي تسبب التهاب المعدة.
  • السماح للطفل بتناول الطعم غير الصحي أو الطعام الملوث والذي يجعله عرضة بشكل كبير للإصابة بأي من الفيروسات المسببة لبرد المعدة.
  • تناول الطفل للطعام غير الناضج جيدا ولم يتم طهوه على حرارة عالية، حيث أن الحرارة تعمل على قتل الفيروسات والبكتيريا، وعدم تعريض الطعام للحرارة بشكل كافي من الممكن أن يسبب بقاء إحدى البكتيريا أو الفيروسات بالطعام.
  • التعامل مع المصابين ببرد المعدة قد يؤدي إلى انتقال العدوى، حيث أنه من الأمراض المعدية.
  • ضعف الجهاز المناعي للطفل يجعله أكثر عرضة للإصابة بالتهاب المعدة، حيث لا تكون المناعة قادرة على مواجهة الفيروسات.
  • من الممكن أن تتسبب الحساسية تجاه بعض الأنواع من الطعام بالتهاب المعدة.
  • قد يصاب الطفل ببرد المعدة في حال كان يتناول أي أنواع أخرى من الأدوية التي تسبب برد المعدة كأحد الأعراض الجانبية.

أعراض برد المعدة عند الأطفال

  • هناك بعض الأعراض التي تشير إلى إصابة الطفل ببرد المعدة والتي يجب الانتباه إليها والتوجه للطبيب المختص لاسيما مع استمرار الأعراض لأكثر من يومين أو ثلاثة أيام.
    • درجة الحرارة المرتفعة.
    • الغثيان والاستفراغ.
    • الشعور بألم شديد وتقلصات بالبطن.
    • إسهال مائي القوام.
    • ألم الرأس.
    • الألم الشديد بالعضلات.
    • الضعف والتعب الشديد، والحاجة للراحة.
  • ومن ناحية أخرى ، يوجد أعراض خطيرة وفيها يعتبر الاستفراغ وبرد المعدة حالة طبية خطيرة يجب فيها التوجه الفوري للطبيب ، ومن تلك الأعراض:
    • لون البول أصفر داكن ، وهو من علامات الجفاف.
    • قلة في كمية البول.
    • جفاف الفم.
    • البكاء بدون دموع.
    • سرعة في التنفس.
    • سرعة في نبض القلب.
    • الشعور بالتعب والإرهاق.
    • الشعور بالخمول وفقدان الطاقة.
    • عدم استجابة الطفل للأمور المحيطة به.
    • البراز بلون أسود.
    • البراز مع دم أو صديد.
    • التقيؤ بالدم .

أسئلة شائعة

كيف اعرف ان استفراغ طفلي برد؟

يكون الاستفراغ عند الطفل ناتج عن برد المعدة حين يعاني الطفل من بعض الأعراض مثل الإسهال وألم البطن أو تقلصات المعدة ، كذلك عدم الارتياح في حركة الأمعاء ، أيضاً الغثيان أو التقيؤ والاستفراغ ، ومن المحتمل ارتفاع في درجة الحرارة .

كيف اطلع البرد من البطن للاطفال؟

لعلاج البرد ينصح بتشجيع الطفل على الراحة الجسدية مع إعطائه مشروبات والكثير من الماء للوقاية من الجفاف ، أيضاً التغذية بأطعمة خفيفة وسهلة الهضم كالفواكه والخضروات والبطاطا الحلوة والمكسرات والدجاج المسلوق ، مع الابتعاد عن الدهون والمقليات والوجبات الجاهزة والأطعمة المصطنعة.

ماذا يعطى الطفل بعد الاستفراغ؟

ينصح بإعطاء الطفل بعد الاستفراغ السوائل مثل عصير الفاكهة للمساعدة على تعويض كمية السوائل المفقودة ، وبعد ساعة من التقيؤ يتم إطعامه بوجبة خفيفة صغيرة الكمية لتغذية الطفل وأن تحتوي الوجبة على اهم المعادن والفيتامينات ، مع مراعاة مراجعة الطبيب في حالة الاستفراغ بعد تناول الوجبة وعدم قدرة الطفل على تحمل المغذيات.

المراجع

1

2