كيفية معرفة اعراض التصاقات الرحم وعلاجها

التصاقات الرحم هي أحد أنواع المرض الالتهابي الحوضي (PID) والذي من الممكن أن يصيب أي جزء في منطقة الحوض من الرحم أو المثانة أو المبايض، وفي معظم حالات الإصابة يكون السبب هو إجراء العمليات الجراحية بتلك المنطقة ومنها جراحات الولادة القيصرية، لالتصاقات الرحم العديد من الأعراض والمضاعفات الخطرة حيث أن الالتصاق الرحمي إذا انتشر حتى قناتي فالوب يسبب غلهما وعدم السماح للبويضة بالمرور وهو ما يسبب حالات اعقم والحمل خارج الرحم، ولكن تتوافر العديد من أساليب العلاج لتلك الالتصاقات، وهو ما سنتعرف عليه اليوم من خلال هذا المقال على موقع أنا مامي.

أسباب التصاقات الرحم

  • تتكون التصاقات الرحم من الجروح التي تصاب بها بطانة الرحم، ويكون ذلك عند إصابة بطانة الرحم وفي محاولة منها لأن تلئم هذا الجرح تتكون الالتصاقات، ولكن يكون ذلك مع الإصابة بالكثير من الجروح أو الالتهابات الرحمية.
  • والسبب الأهم والأكثر شيوعا للإصابة هو إجراء العمليات الجراحية مثل الولادة القيصرية، استئصال ألياف الرحم، وأهمهم عملية تجريف الرحم الاستقصائي أو العلاجي:
  1. تجريف بطانة الرحم الاستقصائي، هو إجراء تشخيصي يقوم به الطبيب المختص للكشف عن أسباب حدوث نزيف مهبلي، أو الحيض الشديد الذي لا تجدي معه العلاجات الدوائية نفعا.
  2. تجريف بطانة الرحم العلاجي، هو عملية جراحية يقوم بها الطبيب لتنظيف الرحم من بقايا الدم أو بقايا المشيمة والأنسجة في حالات الولادة القيصرية والطبيعية وحالات الإجهاض.
  • ومن أسباب الإصابة أيضا المعاناة من التهابات بطانة الرحم، استعمال جهاز منع الحمل (اللولب) لفترة طويلة دون تغييره.

اعراض الرحم الملتصق

  • الإصابة بالانتفاخ المزمن.
  • المعاناة من الآلام والتشنجات الشديدة.
  • الغثيان.
  • الإمساك.
  • في حالة المعاناة من متلازمة أشرمان، تحدث اضطرابات شديدة بالدورة الشهرية مثل انقطاعها أو قلة فترتها.

هل التصاق الرحم يمنع الحمل

تتواجد احتمالية كبيرة لقدرة التصاقات الرحم على منع الحمل، وذلك لأنها تنشأ داخل تجويف الرحم وعلى بطانة الرحم، وتلك الألياف المتكونة بالرحم تجعل منه بيئة غير مناسبة لاستقبال البويضة الملقحة، وتكون غير قادرة على غرس نفسها ببطانة الرحم.

بالإضافة إلى أن انتشار تلك الأنسجة حتى قنوات فالوب، تؤدي إلى انسداد تلك القنوات والذي يمنع البويضة من المرور، ويؤدي إلى التعرض لحالات الحمل خارج الرحم أو الإجهاض.

تشخيص التصاقات الرحم

  1. تصوير الرحم بالأشعة الصبغية وهو أحد أنواع الأشعة السينية، يتم إجراءها خلال الأيام الأخيرة للدورة الشهرية، وتتم عن طريق حقن الرحم بصبغة معينة يليها تصوير بالأشعة مباشرة.
  2. التنظير الرمي من أكثر الأساليب الشائعة في تشخيص أمراض الرحم، ويكون المنظار عبارة عن أنبوب طويل ترافقه كاميرا صغيرة وضوء، ويتم إدخاله عن طريق المهبل حتى الرحم.

علاج التصاقات الرحم بالاعشاب

علاج التصاقات الرحم بزيت الزيتون

  • قومي بتدفئة زيت الزيتون قليلا بوضعه بالميكروويف.
  • ثم ضعي ملعقة من زيت الزيتون الدافئ بقطارة، واستخدميها كقطرات مهبلية.
  • بعد أن تضعي القطرات بالمهبل، يلزم الاستلقاء على الظهر لمدة 15 دقيقة.
  • كرري تلك العملية بمعدل مرة يوميا لمدة عشرة أيام.

علاج التصاقات الرحم بالبقدونس

  • قومي بغلي بعض من البقدونس مع لتر من الماء.
  • اتركي مغلي البقدونس ليبرد قليلا، ثم قومي بتصفيته.
  • استخدمي مغلي البقدونس كدش مهبلي لمدة ربع ساعة يوميا.

علاج التصاقات الرحم بالمنظار

يكون لإزالة الالتصاقات بالتنظير الأفضلية دائما حيث يكون الإجراء الجراحي الأقل خطرا من حيث المضاعفات كما يمكنك التحرك بعدها بسهولة، ويتم التنظير بالتخدير الكلي، ثم يقوم الطبيب بإرسال أدوات صغيرة عبر المنظار وفك تلك الالتصاقات.

من الممكن أن تعود تلك الالتصاقات مرة أخرى، لذا دائما ما ينصح الأطباء بالمتابعة الدائمة بعد تمام العملية، ويجب الانتظار لمدة سنة على الأقل لمحاولة الحمل من جديد.

في نهاية مقال اليوم ننصح باستشارة الطبيب في حال لاحظت أي من الأعراض، والمتابعة مع الطبيب المختص بشكل مستمر.

المراجع

1

2

3