أعراض واسباب انفجار الرحم في بدايته

حالة انفجار الرحم لا تكون بالمعنى الحرفي للمسمى الخاص بها حيث أن مصطلح انفجار يثير الذعر وكأن الرحم فجأة وبدون مقدمات قد انفجر وانحل إلى أجزاء صغيرة، ولكن المعنى الحقيقي للحالة يقصد به تمزق أو تقطع بأربطة وعضلات الرحم، والمصطلح العلمي للحالة هو تمزق الرحم، وغالبا ما تحدث مثل تلك الحالة للسيدات الحوامل مع اقتراب موعد الولادة وفي حال حدوثها يجب الذهاب للمستشفى فهي تتطلب تدخل طبي على الفور ومحاولة إنقاذ الموقف بأقصى سرعة ممكنة لتجنب ما قد يحدث للأم أو الجنين، واليوم سنتعرف على أعراض وأسباب والنتائج المترتبة على حالة انفجار الرحم من خلال هذا المقال على موقع أنا مامي.

أعراض انفجار الرحم

  • الشعور بآلام شديدة في البطن.
  • التعرض لنزيف مهبلي شديد.
  • آلام حادة بمنطقة الصدر.
  • انقباضات رحمية قوية.
  • زيادة معدل ضربات قلب المرأة الحامل، والذي ينتج عن وجود نزيف داخلي.
  • إذا انفجر الرحم تتوقف انقباضات الولادة كليا.
  • تورم واضح في المهبل.
  • اضطراب ضربات قلب الجنين.

أسباب انفجار الرحم

من أكثر الأسباب شيوعا لتلك الحالة هو أن يقوم الطبيب بشق نفس الجرح الذي تم منه الولادة القيصرية السابقة أو أي نوع من الجراحات التي تتم بالرحم مثل إزالة الأورام الليفية أو جراحات تجميل التشوهات بالرحم، ولكن تتعدد الأسباب التي قد ينتج عنها انفجار الرحم مثل:

  • زيادة الضغط على الرحم أثناء دخول الحامل بالمخاض قيد يسبب انفجار بالرحم، وغالبا ما ينتج ذلك الضغط بسبب تحرك الجنين ونزوله للأسفل أثناء توسع الرحم.
  • من الممكن أن يحدث بسبب خطا طبي غير مقصود، أو تغافل وتخاذل من الطبيب لذا يجب اختيار طبيبك الخاص بعناية.
  • قد يستعمل الطبيب نسبة من الطلق الصناعي أكثر من النسبة المطلوبة.
  • قد يتسبب حجم الجنين وكبر رأسه ببعض التمزق بعضلات الرحم وخاصة إن كان ضيقا، وفي حالات عدم اتخاذ الجنين وضع الولادة الصحيح ونزل بجسمه بدلا من رأسه.

هل الطلق الصناعي يسبب انفجار الرحم

كما ذكرنا سابقا يعد استخدم الطبيب للطلق الصناعي أحد الأسباب المحتملة للتعرض لانفجار الرحم، ولكن ليس بشكل مؤكد، فيحدث ذلك نتيجة خطأ الطبيب من حيث تقدير الكمية المناسبة التي تحتاجها الحامل، والذي يسبب انفجار الرحم هو إعطاء الحامل كمية أكبر من اللازم لتسريع الولادة.

انفجار الرحم والحمل بعده

في حالات تمزق الرحم يجب إجراء جراحات خاصة يقوم فيها الأطباء بالعمل على التئام ذلك التمزق الحادث بأربطة الرحم، وتتطلب تلك الجراحة ما لا يقل عن سنة للاستشفاء والقدرة على الحمل من جديد ويتطلب متابعة دائمة مع الطبيب والتأكد منه من الوقت المناسب للحمل.

في بعض حالات الانفجار الشديد والتعرض لنزف كميات كبيرة من الدم يكون الحل الوحيد هو استئصال الرحم، والعمل على تعويض كميات الدم المفقودة من الجسم، وفي تلك الحالة يكون من المستحيل أن تحمل المرأة مرة أخرى.

الوقاية من حدوث انفجار بالرحم

  • ينصح بالمتابعة المستمرة مع الطبيب الخاص بك، وفحص نبض الجنين بشكل دائم، حيث يكون التغير بنبض الجنين هو أول الأعراض الظاهرة في حالات تمزق الرحم.
  • ملاحظة انقباضات وتقلصات الرحم بدقة واستشارة الطبيب على الفور في حالة الشعور بأي تغير.
  • المتابعة الدقيقة لحجم الجنين أو وضعه قبل الولادة ما إذا كان موجها للأسفل أو لا عن طريق أشعة الموجات فوق الصوتية وذلك حتى يكون الطبيب قادرا على كيفية إتمام عملية الولادة وجميع الاحتياطات التي يجب اتخاذها خلال الولادة.

في نهاية موضوع اليوم نتمنى لك ولمولوك كل الصحة والعافية، وننصح بالذهاب للمستشفى على الفور في حال شعرت بأي من الأعراض التي سبق ذكرها.

المراجع

1

2

3

اتركي سؤالك أو تعليقك للرد من طبيبة الموقع