التقيؤ متى يكون طبيعياً ومتى يكون غير طبيعي

التقيؤ متى يكون طبيعياً ومتى يكون غير طبيعي، الكثير من الأمهات يشعرون بالقلق عندما يرون طفلهم يتقيئ وتبدأ الأسئلة تدور في رأسهم عن هذا الأمر وهل هو طبيعي أم خطر لذلك جئنا لك بهذا المقال من خلال موقع أنا مامي حتى نجيب على كل الأسئلة التي تدور في رأسك.

التقيؤ متى يكون طبيعياً ومتى يكون غير طبيعي

  • تقيؤ الطفل الرضيع من وقت لآخر يعتبر من الأشياء الطبيعية التي لا تستدعي القلق.
  • ولكن في بعض الأحيان لا يكون أمر طبيعي وذلك لأنه يكون مؤشر قوي ودليل على أن عضلات المريء والمعدة يكونوا غير مكتملين النمو.

أسباب التقيؤ عند الأطفال

التقيؤ عند الأطفال يكون ناتج عن عدة أسباب منها الآتي:

  • بسبب رد الفعل البلعومي بسبب الإكثار في تناول الأغذية.
  • بسبب الالتهابات التنفسية أو الفيروسية.
  • الدوار الذي يصيب الطفل بسبب ركوبه السيارات أو القطار أو أي وسيلة مواصلات.
  • كثرة بكاء الطفل.
  • قيام الطفل بابتلاع مواد قد تكون سامة.
  • إصابة الطفل بانسداد الأمعاء.
  • بسبب تكاثف العضلات التي تربط على الأمعاء مما يؤدي إلى دفع الطعام للخارج.

أسباب القيء عند الرضع

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الطفل الرضيع بالقيء ومن بينها الآتي:

  • إصابة الطفل الرضيع بالتهاب الأذن الوسطى.
  • بسبب التأثير الجانبي لبعض الأدوية.
  • بسبب التهاب البلعوم.
  • بسبب التهاب الجهاز التنفسي.
  • بسبب التهاب المسالك البولية.
  • بسبب التهاب المعدة والأمعاء.
  • بسبب التهاب الكبد الحاد.
  • يكون بسبب إصابة الطفل بالتسمم الغذائي.
  • يكون ناتج عن انسداد الأمعاء.
  • بسبب التهاب السحايا عند الرضع.

الحالات التي تستدعي القلق

يوجد مجموعة من الحالات التي تستدعي القلق ومن بين تلك الحالات التالي:

  1. إذا ظهر على طفل الاكتئاب.
  2. إذا كان الطفل قليل الحركة ولا يحب التحرك كثيراً.
  3.  عند إصابة الطفل بالقيء المستمر.
  4. إصابة الطفل بالإسهال وارتفاع شديد في درجة الحرارة.
  5. قلة نشاط الطفل وشعوره بالكسل الدائم.
  6. نزول دموع من عين الطفل.
  7. إصابة فم الطفل بالجفاف.
  8. قلة التبول.
  9. أن يكون الطفل غير قادر على شرب كميات من السوائل.
  10. إصابة الطفل بانتفاخ في البطن.
  11. يكون لون القيء الطفل أصفر مخضر أو برتقالي أو أصفر لامع.
  12. إصابة الطفل بالتبول اللاإرادي فيغير أكثر من ست حفاضات في اليوم.

نصائح لمساعدة الطفل أثناء القيء

سوف نقدم لكم مجموعة من النصائح التي يمكن استخدامها لمساعدة الطفل أثناء القيء ومن هذه النصائح الآتي:

  • قومي بوضع مجموعة من الحفاضات ومناشف اليد قبل الرضاعة ووقتها وبعدها.
  • قومي باستعمال المرايل للأطفال لأنه سوف يسبب فوضى كثيرة أثناء التقيؤ.
  • الابتعاد عن هز الطفل بعد قيامه بتناول الطعام.
  • عدم القيام بتغيير مواعيد إطعام الطفل.
  • القيام بإعطاء الطفل دواء القيء دون استشارة الطبيب.
  • الابتعاد عن تغيير تركيبة الحليب للطفل.

طرق لمنع الطفل من التقيؤ

يوجد مجموعة من الطرق التي تساعد على منع الطفل من القيام بالتقيؤ وهذه الطرق كما يلي:

  1. جعل الطفل يجلس في وضع مستقيم.
  2.  الابتعاد عن إعطاء الطفل أي طعام صلب.
  3. القيام بإعطاء كبيرة من الماء.
  4. تقديم وجبات طعام صغيرة للطفل.
  5. القيام بتجشئة الطفل بعد الرضاعة.
  6. استمرار الطفل في الرضاعة الطبيعية.

الفرق بين التجشؤ والتقيؤ

يوجد فرق بين تجشؤ والتقيؤ عند الطفل وهذا الفرق يكون كالآتي:

التقيؤ

  • التقيؤ يكون عبارة عن قذف مجهد لمحتويات المعدة من السوائل.
  • سوف يصاحب التقيؤ شحوب وجه الطفل وبكاءه وفي بعض الأوقات صراخه.
  • وفي بعض الأوقات يحدث التقيؤ بشكل فجائي.

التجشؤ

  • التجشؤ يكون عبارة عن طرح جزء من محتويات معدة الطفل من السوائل.
  • لا يصاحب التجشؤ شحوب في الوجه أو بكاء.

أسباب التجشؤ عند الأطفال

يوجد مجموعة من الأسباب التي تدفع الطفل للتجشؤ ومن بين هذه الأسباب:

  1. رضاعة الطفل وجبته من الرضاعة بسرعة ودون توقف.
  2. يكون بسبب إعطاء الطفل كمية من السوائل والحليب بزيادة.
  3. بسبب وجود ثقوب كبيرة لحد ما في زجاجة الرضاعة.
  4. نوم الطفل على ظهره بعد الرضاعة.

أسئلة سوف يطرحها على الأم أثناء فحص الطبيب

سوف يقوم الطبيب بعرض مجموعة من الأسئلة على والدة الحالة:

  • متى حدث أول تقيء للطفل؟
  • ما هي عدد مرات التقيؤ وما هي المواعيد التي تقيء فيها الطفل والفروق بينهم؟
  • علاقة التقيؤات بالرضاعة وهل حدث قبلها أو بعدها؟
  • ما هي كمية القيء؟
  • ما هي صفات القيء؟
  • هل يحدث القيء عند نوم الطفل بوضعية معينة؟
  • ما هو قوام القيء وشكله؟
  • ما هو السلوك الذي يقوم به الطفل بعد التقيؤ؟
  • هل أصيب الطفل بارتفاع في درجة الحرارة؟
  • هل يعاني الطفل من الإمساك أو الإسهال؟
  • ما هو نظام تغذية الطفل؟

علامات لا تستدعي القلق عند إصابة الرضيع بالقيء

يوجد مجموعة من العلامات التي تظهر على الطفل ولا تتطلب قلق الأهل ومن بينها بين هذه الأعراض:

  1. ظهر على وجه الطفل الشعور بالسعادة والارتياح.
  2. لا يظهر على الطفل الشعور بالانزعاج.
  3. زيادة وزن الطفل بشكل ملحوظ.
  4. ألا يكون الطفل مصاب بالكحة أو ضيق التنفس.

علامات القيء المتكرر التي تستدعي القلق

هناك مجموعة من العلامات التي تظهر على الطفل والتي تستدعي القلق وتكون كالآتي:

  • إذا كان التقيؤ مصاحب ببكاء كثير من الطفل.
  • معاناة الطفل من الكحة والشرقة والصفير المتكرر.
  • عدم زيادة وزن الرضيع.

علاج القيء عند الرضع

سوف نتعرف الآن على طريقة علاج القيء عند الأطفال الرضع:

  1. القيام بتنظيم رضعات الطفل مرة كل ثلاثة أطفال.
  2. إذا الطفل يعاني من القيء ويكون مصاحب بشعور الارتياح يزول بعد مرور ستة أشهر.
  3. إذا كان التقيؤ بسبب ضيق صمام البواب في المعدة يتطلب تدخل جراحي.

الأعراض الشديدة التي تصاحب القيء

يوجد مجموعة متنوعة من الأعراض التي تصاحب القيء عند الأطفال وتكون شديدة:

  • ظهور علامات الجفاف.
  • ظهور الدم.
  • ظهور مادة صفراء.
  • عدم القدرة على التبرز.
  • انتفاخ بطن الطفل.
المراجع Symptoms & Causes of Cyclic Vomiting Syndrome Vomiting: Symptoms & Signs
قد يعجبك ايضا
اتركي رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.