طرق الوقاية من هشاشة العظام

هشاشة العظام من الأمراض الخطيرة التي تنتج عن انخفاض كثافة العظام مما يزيد من مخاطر الكسور ، فالدراسات العلمية أثبتت ارتفاع معدلات الإصابة بذلك المرض بين النساء أكثر من الرجال ، كما ترتفع معدلاته بشكل خاص مع وصول السيدة مرحلة اليأس و انقطاع الدورة الشهرية ، لذا نقدم لكم اليوم عبر أنا مامي أفضل طرق الوقاية من هشاشة العظام ، فتابعونا.

طرق الوقاية من هشاشة العظام

بالرجوع إلى الأطباء المتخصصون قالوا أن هناك مجموعة من التدابير و النصائح الهامة التي يمكن من خلالها الوقاية من هشاشة العظام و استبعاد عوامل الخطر لمنع ذلك المرض أو تقليل نسبة خطورة المعاناة منه:
  • ممارسة التمارين الرياضية المنتظمة خاصة التي تعمل على زيادة الكتلة العضلية ، حيث تعمل الرياضة على تقوية العظام و تحقيق توازن الجسم و تقليل مخاطر الكسور ، أيضاً أشارت الدراسات العلمية أن الأشخاص الرياضين الأقل عرضة لهشاشة العظام.
  • الإقلاع عن التدخين أو الكحوليات أو المواد المخدرة فتلك المواد غير صحية و تكون من عوامل خطر هشاشة العظام.
  • الابتعاد عن شرب المشروبات الغازية لأنها تكون سبباً في هشاشة العظام من خلال انخفاض كثافة العظام.
  • الإكثار من تناول الأطعمة التي تتكون من الكالسيوم مثل منتجات الألبان كالحليب و الجبن و الزبادي فيقول الأطباء أن انخفاض الكالسيوم السبب الأول لهشاشة العظام مما يتطلب تناول أطعمة الكالسيوم و الاهتمام بها ووضعها كعنصر أساسي في النظام الغذائي اليومي.
  • أيضاً يجب الإكثار من الأطعمة الغنية بفيتامين دال لفوائدها في مساعدة الجسم على امتصاص و تثبيت الكالسيوم في الجسم ، مما يتطلب الإكثار من تناول الأسماك الدهنية كالسلمون و السردين ، صفار البيض.
  • كما ينصح بالتعرض يومياً حوالي 15 دقيقة أو 20 دقيقة لأشعة الشمس لكونها المصدر الرئيسي لفيتامين دال.
  • من الضروري أتباع نظام غذائي صحي غني بالبروتينات التي تعمل على بناء العظام و العضلات مما يقلل مخاطر الإصابة بهشاشة العظام ، كما يفضل اختيار البروتينات الخالية من الدهون.

نصائح للوقاية من هشاشة العظام

يقدم الأطباء خاصة للنساء نصائح للوقاية من هشاشة العظام ذلك المرض الخطير التي تعاني منها نسبة كبيرة من السيدات خاصة الكبيرات في السن:

  • أول طريقة يقدمها الأطباء الاختبارات المبكرة لهشاشة العظام خاصة مع ملاحظة ألم العظام أو ضعف الأظافر ، أو مع توافر التاريخ العائلي للمرض خاصة من الأب أو الأم.
  • متابعة نسبة هرمون الاستروجين في الجسم الذي يؤدي انخفاضه عن المعدل الطبيعي إلى نقض كثافة العظام ، الأمر الذي ينجم عنه هشاشة العظام.
  • النساء في مرحلة اليأس يجب مناقشة الطبيب لوصف أدوية هرمونية كبديل عن هرمون الاستروجين الذي ينخفض بشكل طبيعي مع تقدم العمر نتيجة لانقطاع دورة الطمث ، الأمر الذي يقي من هشاشة العظام و أمراض صحية أخرى.
  • تجنب أتباع حمية غذائية قاسية بهدف أنقاص الوزن بسرعة فخسارة الوزن يجب أن تكون بنظام صحي و يفضل أن يكون تحت إشراف طبيب تغذية ، لاسميا أن الحمية القاسية تؤدي لانخفاض هرمون الاستروجين أحد عوامل هشاشة العظام.

الوقاية من هشاشة العظام عن طريق الغذاء

يؤكد الأطباء أن هشاشة العظام من الأمراض التي يمكن الوقاية منها بالغذاء من خلال تعديل الحمية الغذائية و أتباع نظام غذائي صحي غني بالبروتينات و الكالسيوم و فيتامين دال ، لذا نستعرض أهم أطعمة يجب وضعها في النظام الغذائي اليومي لمنع هشاشة العظام :

  • اللحوم الحمراء الخالية الدهون.
  • الفراخ المنزوعة الجلد.
  • الحليب.
  • الزبادي.
  • الحبن.
  • البيض.
  • الأسماك .
  • الكبدة.
  • البرتقال.

ومن ناحية أخرى ، يجب الابتعاد نهائياً عن الأطعمة التي تمنع امتصاص الكالسيوم مما يؤدي لفقدان العظام و الإصابة بالهشاشة ، سوف نقدم الأطعمة التي ينصح بتجنبها:

مقالات ذات صلة
  • الأطعمة المالحة لان ارتفاع الأملاح و الصوديوم في الجسم من مسببات هشاشة العظام.
  • الأطعمة و المشروبات الغنية بالكافيين المادة التي تعوق امتصاص الكالسيوم مثل الشاي ، القهوة ، النسكافيه.
  • المشروبات الغازية.
  • مشروبات الطاقة.
  • مشروبات الصويا.
  • الكحوليات.

كيف احمي نفسي من هشاشة العظام

  • التمتع بوزن مثالي مع مؤشر كتلة للجسم صحي ، فالدراسات العلمية توصلت إلى ارتفاع مخاطر هشاشة العظام مع النحافة أو السمنة.
  • الابتعاد عن الأدوية المسببة لهشاشة العظام مما يتطلب منع تناول دواء دون وصفة طبية مع قراءة النشرة الخارجية قراءة جيدة قبل تناول العلاجات و الحقن الطبية.
  • تناول مكملات الكالسيوم مع فيتامين دال من الطرق الوقائية لهشاشة العظام ، لكن قبل تناولهما يجب عمل فحص للكالسيوم و فيتامين دال لمعرفة نسبتهما في الجسم لأخذ الجرعة المناسبة تجنباً من فرط هذه العناصر في الجسم مما يسبب مخاطر متعددة ، الأمر الذي يتطلب أيضاً تناولهما تحت استشارة الطبيب المختص.
  • ممارسة تمارين رياضية باعتدال بالرغم من فوائد الرياضة لمنع هشاشة العظام إلا أن ممارستها بإفراط يؤدي لنقص كثافة العظام و الإصابة بالهشاشة.

منع هشاشة العظام للحامل

  • يؤكد الأطباء أن السيدة الحامل من الفئات الأكثر عرضة لهشاشة العظام بسبب سحب الطفل النامي لعنصر الكالسيوم الموجود في جسمها لنمو الهيكل العظمي و العضلي له.
  • الأمر الذي يتطلب منها تزويد منتجات الألبان فترة الحمل .
  • مع الإكثار من تناول أطعمة الكالسيوم و الآكلات التي تعمل على تثبيته في الجسم.
  • إلى جانب تناول مكملات الكالسيوم.
  • هذا يساعدها على انتهاء الحمل بصحة جيدة و منع إصابتها بهشاشة العظام.

طرق العلاج من هشاشة العظام

  • في حالة تأكيد تشخيص هشاشة العظام يتم علاجه من قبيل الطبيب المختص وفقاً لشدة هشاشة العظام ، يكون العلاج هام للغاية لمنع الكسور و فقدان توازن الجسم .
  • أن الأدوية الأكثر شيوعاً لعلاج هشاشة العظام فوساماكس ، بونيفا ، ريكلاست .
  • أو العلاج بالأدوية الهرمونية للنساء لرفع هرمون الاستروجين ، هذا يحدث للنساء خلال مرحلة انقطاع الدورة الشهرية ، كما أن هذه الأدوية مهمة لتقليل مخاطر الكسور إلى جانب منع أمراض القلب و بعض أنواع من الأمراض السرطانية.
  • أو أدوية التستوستيرون التي تعالج بشكل خاص للرجال لزيادة كثافة العظام.

أعراض تحذيرية لهشاشة العظام

  • يقول الأطباء أن هناك مجموعة من الأعراض و العلامات الخطيرة التي يجب عدم تجاهلها أو إهمالها فأنها تكون علامة تحذيرية لهشاشة العظام يجب فيها زيارة طبيب عظام متخصص لإجراء فحص هشاشة العظام لتأكيد الإصابة به أو نفيه مما يساعد على التشخيص المبكر .
  • كما أن في حالة تأكيد الإصابة بهشاشة العظام يتم علاجه بسرعة قبل التحول إلى هشاشة العظام المزمن أو الحاد.
  • هشاشة العظام له أعراض واضحة أهمها أظافر ضعيفة أو هاشة تكون قابلة للكسور ، فالأشخاص المصابون بهشاشة العظام لا يتمكنون من تطويل الأظافر.
  • الشعور بألم في العظام أو المفاصل .
  • الشكوى من ألم الظهر أو ألم الرقبة.
  • ملاحظة فقدان الطول.
  • الكسور مع الأنشطة البسيطة مثل العطس أو السعال .

نبذة عن هشاشة العظام

  • أشارت الدراسات العلمية أن هشاشة العظام مرض يصيب السيدات أكثر من الرجال.
  • كما يصيب كبار السن أكثر من الشباب و الأطفال.
  • ينتج عن ضعف العظام مع انخفاض كثافة العظام مما يؤدي لرقة العظام و هشاشتها ، الأمر الذي يجعلها قابلة للكسور حتى مع الصدمات البسيطة.
  • الأشخاص المصابون بذلك المرض يتعرضون لمخاطر الكسور مع القيام بالأعمال و الأنشطة اليومية الروتينية البسيطة المعتاد عليها مثل الوقوف أو المشي.
  • هشاشة العظام يمكن أن يصيب أي جزء من العظام ، و لكنه شائع أكثر في مناطق الوركين ، العمود الفقري.
  • يكون هشاشة العمود الفقري هو الخطير ، كما أن بعض المصابون به يعانون من مشاكل في المشي ربما تصل إلى العرج.
  • يقول الأطباء أن من أهم عوامل خطر هشاشة العظام تقدم العمر مع أتباع نظام غذائي فقير في عناصر الكالسيوم أو فيتامين دال.
يمكنكم التواصل معنا عبر التعليقات لمعرفة رأيكم في مقال طرق الوقاية من هشاشة العظام ، و في ختام موضوعنا نتمنى أن يكون مفيد و نال أعجابكم ، و انتظرونا غداً و مقالات جديدة تحظى باهتماماتكم ، أيضاً نوعدكم بسرعة الرد على التعليقات و الإجابة على استفساراتكم بعد الرجوع إلى الأطباء المتخصصون و مناقشتهم ، و شكراً للمتابعة.
المصدر
OsteoporosisOsteoporosisWhat Do You Want to Know About Osteoporosis?Osteoporosis

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى