متى حسيتي بصداع الحمل

متى حسيتي بصداع الحمل أنه السؤال الأهم للنساء الحوامل اللاتي تصاب بصداع و ألم الرأس مما يطرح بعض التساؤلات منها هل الصداع من علامات الحمل و هل الصداع مضر للجنين و متي يبدأ و متي ينتهي و هل يشير إلى مشكلة صحية وكيف يمكن علاجه والوقاية منه ، لقد أشارت الدراسات العلمية إلى أن 39 % من النساء الحوامل تعاني من الصداع في مراحل الحمل الثلاثة ، لذلك نقدم لكم عبر أنا مامي معلومات تفصيلية عن صداع الحمل ، فتابعونا.

متى حسيتي بصداع الحمل

  • يبدأ الصداع في الثلث الأول من الحمل ويمكن ملاحظته في الأسبوع الثالث أو الرابع.
  • من الطبيعي أن يظهر في بداية الحمل بسبب ارتفاع الهرمونات التي تدعم وتثبت الحمل و الجنين داخل الرحم.
  • كما يمكن أن يظهر الصداع في الثلث الثاني أو الثلث الثالث من الحمل بسبب تغييرات الوزن .
  • أنه يكون متقطع وليس متواصل ، حيث يظهر في فترات ويختفي في فترات ويعود مرة أخرى.

صداع الحمل وأنواعه

يوجد ثلاث أنواع من الصداع تعاني منه النساء في فترة الحمل هما صداع التوتر ، الصداع النصفي ، الصداع العنقودي ، سوف نقدم الفرق بينهما في بعض النقاط :

صداع التوتر

  • أنه الصداع الأكثر شيوعاً بين النساء الحوامل.
  • تشعر فيه النساء الحوامل بألم في الرأس مع ثقل أو ضغط في منطقة الرأس.
  • يمكن أن يصاحبه أعراض أخرى مثل ألم الرقبة ، ألم الكتف.

الصداع النصفي

  • أنه أحد أشكال الصداع و يحدث على جانب واحد من الرأس.
  • تشعر فيه النساء الحوامل بألم أو ثقل في جانب واحد على الرأس.

الصداع العنقودي

  • أنه الصداع الأقل شيوعاً بين النساء الحوامل.
  • يمكن أن يحدث في أي وقت أثناء الحمل.
  • تشعر فيه النساء الحوامل بألم حول منطقة العين مع ألم الرأس.
  • غالباً تظهر الأعراض في نفس الموعد أو نفس الوقت يومياً خلال فترة الإصابة به.

مسببات الصداع أثناء الحمل

يوجد العديد من الأسباب و العوامل التي تسبب الصداع و تختلف باختلاف مرحلة الحمل  ، وسوف نوضح أبرزها و أكثرها شيوعاً:

  • التغييرات الهرمونية الناتجة عن الحمل وإفراز الجسم الهرمونات التي تدعم الجنين وتساعده على النمو والتطور.
  • أن الخمول و الكسل و الراحة المستمرة مع ممارسة نشاط بدني قليل من مسببات الصداع أثناء الحمل.
  • تغييرات و زيادة الوزن أثناء الحمل بسبب نمو الجنين وزيادة حجمه.
  • الإصابة بالجفاف الناتج عن نقص السوائل في الجسم.
  • يكون الصداع من الأعراض المصاحبة للتقيؤ والغثيان.
  • قلة النوم أو التوتر النفسي و العصبية.
  • سوء التغذية و تناول أطعمة غير صحية أو غير متنوعة و غير متكاملة العناصر والمعادن و الفيتامينات.
  • التعرض إلى الشمس فترات زمنية طويلة.
  • انخفاض مستوى السكر في الدم.
  • احتقان الجيوب الأنفية.
  • التدخين.
  • الإصابة بمضاعفات الحمل مثل داء السكري أو الضغط المرتفع.

نساء حوامل أكثر عرضة لصداع

  • النساء الحوامل اللاتي لهن تاريخ عائلي لمرض الضغط المرتفع.
  • النساء الحوامل المصابات بالضغط المرتفع.
  • النساء الحوامل المدخنات.

الصداع وعلاقته بمضاعفات الحمل

  • في الثلث الثاني أو الثلث الثالث من الحمل يفضل إبلاغ الطبيب عند الشعور بالصداع مع تسجيل وقت الصداع والأعراض المصاحبة له و شدة الألم ونوعه ( متواصل أم متقطع) وإخبار الطبيب عنها.
  • بدءاً من الثلث الثاني من الحمل تزيد مخاطر حدوث مضاعفات صحية خاصة لمرضى الضغط المرتفع وداء السكر.
  • مما يتطلب زيارة طبيب متخصص لإجراء فحوصات للاطمئنان على الحمل .
  • لأن الصداع من أعراض حدوث مضاعفات صحية مما يشكل خطراً على الحمل و اكتماله.

علاج الصداع أثناء الحمل

نقدم بعض النصائح التي تساعد النساء الحوامل على علاج الصداع  بطريقة آمنة على صحة الجنين النامي:

  • تناول المزيد من المياه لتقليل الصداع من خلال الحفاظ على رطوبة الجسم ، يذكر أن يوجد علاقة قوية بين الصداع و جفاف الجسم.
  • تساعد الراحة و عدم بذل مجهود بدني كبير على علاج الصداع.
  • أداء بعض التمارين التي تعمل على تنشيط الدورة الدموية وعلاج الصداع.
  • أتباع حمية غذائية صحية متكاملة العناصر و المعادن والفيتامينات لتجنب الصداع الناتج عن سوء التغذية.
  • تقسم الوجبات الغذائية إلى ست وجبات أو سبعة وجبات قليلة الكمية مع الابتعاد عن تناول ثلاث وجبات كبيرة الكمية لمنع انخفاض سكر الدم مما يمنع الصداع.
  • الحرص على تدليك منطقة الرأس بشكل دائري.
  • الاستعانة بالكمادات الدافئة ووضعها على منطقة الرأس.
  • استنشاق بعض الزيوت العطرية الطبيعية مثل زيت النعناع.
  • تجنب التعرض إلى الضوء الساطع فترات زمنية طويلة.

هل صداع الحامل يحتاج مراجعة طبيب

بالرغم من أن الصداع من علامات الحمل التي تنتج عن التغييرات الهرمونية ، كما أنه في الأغلب يكون آمن و لا يدل على مشكلة صحية ، لكن في المقابل يكون الصداع عرض لبعض مضاعفات الحمل أو المشاكل الصحية ، وعلى هذا الأساس لابد من مراجعة الطبيب عند الشعور بالصداع مع الأعراض التالية:

  • الحمى و الحرارة المرتفعة.
  • التقيؤ و الغثيان.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • صعوبة في عملية التنفس.
  • الدوار أو الدوخة أو الإغماء.
  • تورم في الجسم مثل تورم القدم أو اليد.

ما علاقة الكافيين بصداع الحمل

  • تعد المشروبات الساخنة التي تحتوي على مادة الكافيين مثل النسكافية و القهوة من الأمور الأساسية للعديد من النساء قبل الحمل خاصة على الريق أو مع تناول وجبة الفطور.
  • منذ الحمل تبدأ النساء في تقليل نسبة هذه المشروبات لتقليل مادة الكافيين المضرة للجنين وتؤثر سلبياً عليه خاصة بعد تأكيد الأطباء والدراسات العلمية على مخاطر مادة الكافيين على الجهاز العصبي للأجنة و ارتباطه بفرط النشاط للأطفال بعد الولادة.
  • أن التقليل من مادة الكافيين ينتج عنه الصداع كعرض من أعراض انسحاب الكافيين .
  • هذا الأمر طبيعي يستمر بضعة أسابيع ويقل تدريجياً مع تعويد الجسم على عدم تناول الكافيين.

هل علاجات تسكين الصداع آمنة على صحة الطفل النامي

  • يفضل الابتعاد عن تناول أدوية تسكين الصداع أثناء فترة الحمل خاصة أول ثلاث أشهر.
  • تندرج الأدوية المسكنة إلى الأدوية التي تؤثر سلبياً على صحة الطفل النامي خاصة في مراحل نموه الأولى بسبب المواد الفعالة الموجودة في هذه الأدوية و التي تصل إليه من خلال المشيمة.
  • ليس كل العلاجات مضرة و لكن يفضل الاستغناء عنها و الاعتماد على الطرق الطبيعية خاصة في الثلث الأول من الحمل.
  • في حالة الصداع المزمن لابد من زيادة طبيب متخصص لمعرفة السبب وعلاقته بحدوث مضاعفات صحية أو وصف دواء مسكن آمن للحامل والطفل النامي.

فيديو  صداع الحمل أسبابه وعلاجه وطرق الوقاية منه

تعاني أغلب النساء الحوامل من الصداع و ألم الرأس ، سوف نساعدهن على علاجه والوقاية منه بطريقة آمنة وسهلة ، لذلك نقدم فيديو ( هل الصداع من علامات الحمل وكيف أتخلص من الصداع فترة الحمل) :

 

للمزيد يمكنكم متابعة:

يمكنكم التواصل معنا عبر التعليقات لمعرفة رأيكم في مقال متى حسيتي بصداع الحمل ، وإلى اللقاء في مقالات جديدة تهم النساء الحوامل و تساعدهن على التمتع بحمل آمن وصحي ، وشكراً للمتابعة.

المصدر
Is a Headache During Pregnancy Something to Worry About?Headache and migraine remedies that are safe during pregnancyHeadache During Pregnancy: What You Need to Know

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى