متى تختفي حساسية الحليب .. علامات الشفاء من حساسية اللاكتوز

متى تختفي حساسية الحليب

عبر أنا مامي نقدم متى تختفي حساسية الحليب ، يعاني العديد من الأطفال من حساسية الحليب ، كما أن أكثر أنواع الحليب التي تسبب حساسية للأطفال حليب البقر ، وتتساءل الأمهات حول متى تختفي حساسية اللاكتوز ، وهذا ما نقدمه خلال مقال اليوم إلى جانب معلومات تفصيلية عن حساسية الحليب، فتابعونا.

  • في الحقيقة ، من الصعب تحديد وقت لاختفاء حساسية الحليب عند الأطفال.
  • يختلف اختفاء حساسية الحليب عند الأطفال باختلاف درجتها هل هي بسيطة أم متوسطة أم مفرطة.
  • كما يعاني الأطفال من حساسية الحليب بسبب عدم نضخ جهازهم الهضمي.
  • ولكن مع تقدمهم في السن، تقل حساسية الحليب ثم تختفي بسبب نضج واكتمال نمو الجهاز الهضمي.
  • تختفي حساسية الحليب عند الأطفال في عمر الخامسة، والبعض الأخر في عمر الستة أو العاشرة أو أكثر من ذلك.
  • يجب منع الطفل المصاب بحساسية الحليب من تناول الحليب أو غيره من مشتقات اللبن.
  • كما يجب المتابعة الدورية مع طبيب متخصص مع الالتزام بكافة التعليمات والنصائح التي يقدمها.

معلومات عن حساسية الحليب عند الأطفال

  • تعد حساسية اللاكتوز من أكثر المشاكل الصحية الشائعة بين الأطفال.
  • تنتج حساسية الحليب عن مشاكل في استجابة الجهاز المناعي للطفل تجاه اللبن أو مشتقاته المختلفة.
  • يعد حليب البقر أكثر أنواع الألبان المسببة لحساسية الحليب عند الأطفال مقارنة بأنواع الحليب الأخرى مثل حليب الأغنام والماعز والجاموس.
  • تتراوح حساسية اللاكتوز في درجاتها ما بين الحساسية الخفيفة والمتوسطة والشديدة.
  • تؤثر حساسية اللبن المفرطة سلبياً على صحة الطفل وتضر بصحته لأنها تجعله يشعر بضيق في التنفس بسبب ضيق الشعب الهوائية.
  • تتمثل أول الطرق العلاجية لحساسية الحليب عند الأطفال منع الطفل من تناول الحليب واللبن أو مشتقاته.
  • وفقاً للدراسات العلمية، يحتل الحليب أو اللبن التصنيف الثالث للأطعمة المسببة لحساسية الأطفال بعد الفول السوداني وشجرة الجوز.

حساسية الحليب المفرطة

  • تعد حساسية الحليب المفرطة من أخطر أنواع حساسية الحليب عند الأطفال.
  • أن الطفل الذي يعاني من حساسية الحليب المفرطة يحذر الأطباء من إعطائه الحليب.
  • يحتاج علاج الطفل المصاب بالحساسية المفرطة للحليب أخذ حقنة الإبينفرين أو حقنة الأدرينالين.
  • كما يمكن أن يلجأ الطبيب إلى حجزه عدة أيام بالمستشفى من أجل الاطمئنان على حالته الصحية.
  • وعن العلامات والأعراض التي يشعر بها الطفل المصاب بحساسية الحليب المفرطة تتمثل فيما يلي:
    • يشعر الطفل بصعوبة في التنفس أو ضيق في التنفس.
    • يصاب الطفل بطفح جلدي.
    • يصاب الطفل بالتهاب في الحلق أو تورم الحلق.
    • يصاب الطفل باحمرار الوجه.
    • يعاني الطفل من انخفاض في ضغط الدم.
    • يشعر الطفل بالتعب والإرهاق.

لماذا يصاب الأطفال بحساسية اللاكتوز

نتعرف على سبب حساسية الحليب عند الأطفال في بعض النقاط :

  • يرجع حساسية الحليب إلى خلل في الجهاز المناعي عند الأطفال.
  • حيث يستقبل الجهاز المناعي بروتين الحليب على أنه مكون ضار.
  • ومن ثم تقوم الأجسام المضادة في جسم الطفل بمهاجمته.
  • وبالتالي يصاب الطفل بحساسية الحليب.

كيف أعرف أن الطفل يعاني من حساسية الحليب؟

  • يمكن للأم معرفة حساسية الحليب عند الطفل من خلال ملاحظة بعض الأعراض والعلامات التي تظهر عليه بعد تناول الحليب أو مشتاقته.
  • كما أن تكرار نفس الأعراض عند تناول الحليب أومشتقاته دليل على إصابته بحساسية الحليب.
  • وتتمثل هذه العلامات والأعراض فيما يلي:
    • يشعر الطفل بقشعريرة في الجسم.
    • يصاب الطفل بطفح جلدي
    • يعاني الطفل من تورم الشفاة أو اللسان أو الحلق.
    • يصاب الطفل بالسعال.
    • يصاب الطفل بمشاكل في الجهاز التنفسي مثل ضيق التنفس.
    • يشعر الطفل بالميل إلى القيء والغثيان.
  • كما يوجد علامات وأعراض أخرى تظهر على الطفل بعد تناوله منتجات الألبان بساعة أو أكثر، وتتمثل هذه الأعراض والعلامات فيما يلي:
    • يشعر الطفل بألم في البطن أو مغص.
    • يصاب الطفل بسيلان الأنف.
    • من الممكن، ملاحظة نزول دموع من عين الطفل.

ما تأثير حساسية الحليب على صحة الطفل ؟

تؤثر حساسية الحليب على صحة الطفل وتجعله أكثر عرضة للإصابة ببعض المشاكل الصحية الأخرى، وعن مضاعفات حساسية الحليب على صحة الطفل نقدمها فيما يلي:

  • يكون الطفل المصاب بحساسية الحليب أكثر عرضة للإصابة بحساسية تجاه أطعمة أخرى مثل البيض وفول الصويا والفول السوداني ، إلى جانب حساسية لحم البقر.
  • يكون الطفل المصاب بحساسية الحليب أكثر عرضة للإصابة بحمى القش ، وهو نوع من الحساسية تنتج عن تعامل الطفل مع وبر الحيوانات الأليفة.

ما منتجات الحليب المسببة للحساسية؟

نقدم أبرز منتجات الحليب المسببة للحساسية، إذ يجب منع الطفل المصاب بحساسية الحليب من تناول هذه المنتجات التي نقدمها فيما يلي:

  • يحذر من تناول اللبن سواء كان لبن كامل الدسم أو خالي الدسم أو لبن بودرة.
  • يحذر من تناول الزبادي.
  • يحذر من تناول الجبن.
  • يحذر من تناول الأيس كريم.
  • يحذر من تناول الشوكولاته.

هل يوجد فرق بين حساسية الحليب وعدم تحمل الحليب؟

تعتقد العديد من الأمهات أن حساسية الحليب وعدم تحمل الحليب هما مشكلة صحية واحدة، ولكن في الحقيقة يوجد أختلافات جوهرية بينهما ، وسوف نوضح الفرق بين حساسية الحليب وعدم تحمل الحليب فيما يلي:

  • تنتج حساسية الحليب عن مشاكل في استجابة الجهاز المناعي للطفل تجاه اللبن أو مشتقاته المختلفة .
  • بينما عدم تحمل الحليب أو اللبن ينتج عن عدم تحمل جسم الطفل لبروتين الحليب أو عدم تحمل مادة اللاكتوز الموجودة في الحليب.
  • يعاني الطفل المصاب بعدم تحمل الحليب من بعض الأعراض والعلامات التي يشعر بها عند تناوله اللبن أو الحليب أبرزها إصابته بمشاكل في الجهاز الهضمي مثل الشعور بالانتفاخ أو تكوين الغازات أو الإصابة بالإسهال.

كيف أحمي الطفل الرضيع باللبن الطبيعي من حساسية الحليب؟

  • تلاحظ العديد من الأمهات إصابة الطفل الرضيع بحساسية الحليب رغم اعتماده على الرضاعة الطبيعية.
  • يمكن للأم حماية ووقاية طفلها الرضيع من حساسية الحليب أحد المشاكل الصحية التي تصيب العديد من الأطفال الرضع بشكل خاص.
  • يرجع ذلك إلى تناول الأم أطعمة ومنتجات غذائية تسبب حساسية الحليب، حيث أن لبن حلمة الثدي يتأثر بحمية الأم والأطعمة الغذائية التي تتناولها.
  • يجب على الأم التي تلاحظ حساسية الطفل من اللبن بعد الرضاعة تجنب تناول اللبن أو مشتقات اللبن أو غيرها من الأطعمة التي تسبب حساسية اللبن.
  • وهذا من شأنه حمايته من حساسية الحليب.

تعد حساسية اللاكتوز من المشاكل الصحية الشائعة عند الأطفال، وبعد معرفة كل المعلومات عنها يجب الإشارة والتنوية إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشادية، لذا يجب استشارة الطبيب المختص حول متى تختفي حساسية الحليب.

المراجع Milk allergy Milk & Dairy Allergy
اتركي سؤالك أو تعليقك للرد من طبيبة الموقع