أين يذهب ماء الرجل بعد استئصال الرحم

تعاني بعض النساء من حالات طبية تنتهي باستئصال الرحم الذي يكون له آثار سلبية عديدة على المرأة أولها فقدان قدرتها على الحمل و الإنجاب مرة أخرى ، إزالة الرحم له العديد من الأسباب و التشخيصات التي نتعرف عليها معاً عبر أنا مامي ، أيضاً نتناول الطرق العلاجية المستخدمة في ذلك ، لكن قبل ذلك نجيب عن سؤال أين يذهب ماء الرجل بعد استئصال الرحم أحد الأسئلة المطرحة التي تثير تساؤل النساء بعد تلك العملية الجراحية ، فتابعونا.

أين يذهب ماء الرجل بعد استئصال الرحم

  • يجيب الأطباء أن استئصال الرحم عملية تؤدي إلى إزالة الصلة التي ترتبط بين الأعضاء التناسلية الأنثوية و تجويف البطن ، الأمر الذي يعني أن ماء الرجل أو السائل المنوي لا تتمكن من الوصول إلى الأعضاء الأنثوية.
  • فيكون مسار ماء الرجل في تلك الحالة أنه يمكث فترة في تجويف البطن إلى أن يتخلص منه الجسم عن طريق الإفرازات المهبلية الطبيعية.

أسباب استئصال الرحم عند النساء

يقول الأطباء أن استئصال الرحم حالة طبية لها العديد من الأسباب ، فليس بالسهل إخبار الطبيب للمريضة بضرورة استئصال الرحم الذي يقع عليه كصدمة نفسية كبيرة ، فأن يخبرها بذلك عندما يكون ذلك السبيل الوحيد للعلاج أو مع فشل طرق علاجية أخرى فدائماً يكون الخيار الأخير للعلاج ، و عن أسباب استئصال أو إزالة الرحم فأنها تشمل:

الورم الليفي الرحمي

  • الورم الليفي الرحمي هو ورم غير سرطاني تتكون في الرحم.
  • تكون السبب الأكثر شيوعاً لإزالة الرحم.
  • أحياناً تصل الحالة الصحية إلى نمو كبير في الورم مما يؤدي لضغط على أعضاء الحوض الأخرى.
  • هذا يؤدي ألم حاد في الحوض مع نزيف مهبلي حاد.
  • يوصى الطبيب بالأدوية أو إجراءات علاجية أخرى أقل توغلاً من الاستئصال الكامل مثل استئصال الورم العضلي الذي فيه يتم استئصال الورم فقط مع ترك الرحم كما هو سليم.
  • مع استمرار الأورام الرحمية في النمو يكون الخيار الوحيد استئصال الرحم حفاظاً على حياة المرأة.

سرطان أمراض النساء

  • يقول الأطباء أن استئصال الرحم هو خيار يستوجب لعلاج بعض أنواع السرطان النسائي .
  • مثل سرطان الرحم ، سرطان عنق الرحم ، سرطان بطانة الرحم ، سرطان المبيض.
  • ليس دائماً ينتهي الأمر باستئصال الرحم لكن مع فشل طرق العلاجات الأخرى مثل العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي.
  • أيضاً يوجد حالات يلجأ فيه الطبيب إلى استئصال الرحم لاستبعاد عوامل خطر الإصابة بالسرطان في المستقبل.

الانتباذ البطاني الرحمي 

  • أنها حالة طبية ينمو فيها أنسجة المبطنة للرحم خارج الرحم .
  • ينتج عنها ألم شديد  مع عدم انتظام الدورة الشهرية أو نزيف مهبلي بين الدورات الشهرية.
  • أيضاً تكون من أسباب العقم و تأخر الإنجاب.
  • يحاول الطبيب العلاج بالأدوية الهرمونية أو إزالة بطانة الرحم .
  • لكن في تطور الحالة يستوجب إزالة الرحم.

العضال الغدي

  • أنها حالة تحدث عند نمو بطانة الرحم في عضلة الرحم ، تكون متشابهة مع مرض (الانتباذ البطاني الرحمي).
  • تؤدي إلى زيادة سماكة جدار الرحم مع ظهور أعراض كألم حاد مع نزيف مهبلي غزير.
  • يقترح الأطباء العلاجات الدوائية الهرمونية حين تفشل في العلاج مع تفاقم الأعراض يستوجب استئصال الرحم.

التهاب الحوض

  • عبارة عن عدوى تنتقل إلى الحوض تسبب ألم في الحوض.
  • تعالج هذا المرض بالمضادات الحيوية لقتل العدوى.
  • لكن في حالة العلاج المتأخر يؤدي إلى تلف الرحم.
  • هنا يتم استئصال الرحم.

تضخم بطانة الرحم

  • أنها حالة تنتج عن زيادة سماكة بطانة الرحم .
  • يرجع سببها إلى ارتفاع هرمون الاستروجين مع انخفاض هرمون البروجسترون.
  • يكون من مضاعفات تضخم بطانة الرحم الإصابة بسرطان الرحم مما يسبب أعراض الدورات الشهرية الغزيرة ، أو الدورات الشهرية الغير منتظمة أو بقع دموية بين فترات دورة الحيض.
  • حين يشتبه الطبيب في الإصابة بالسرطان أو تطور الحالة الطبية إلى سرطان يقترح استئصال الرحم.

نزيف غزير

  • يوصى أطباء النساء باستئصال الرحم في حالة إصابة المرأة بنزيف مهبلي غزير سواء في الدورات الشهرية أو خارجها.
  • يكون هذا النزيف الغزير سببه أورام الرحم ، عدوى ، سرطان أمراض النساء ، التقلب الهرموني.
  • يكون استئصال الرحم الحل الوحيد للقضاء على النزيف الغزير بعد فشل العلاجات الهرمونية.

تدلي الرحم

  • أنها حالة يرجع سببها انزلاق الرحم عن مكانه الطبيعي ليكون في المهبل.
  • تحدث بشكل خاص للنساء اللواتي خضعن للعديد من الولادات المهبلية الطبيعية.
  • تؤدي إلى ضغط الحوض مع مشاكل في الأمعاء و المسالك البولية.
  • يحاول الطبيب جعل استئصال الرحم الخيار الأخير بعد فشل المحالات العلاجية الأخرى الأقل توغلاً مثل إصلاح أنسجة الحوض الضعيفة.
  • يذكر أن طريقة العلاج تتوقف على شدة تدلي الرحم ، و يكون التدلي الشديد علاجه الأول استئصال الرحم.

أسباب استئصال الرحم للحوامل

المرأة الحامل تمر بمجموعة من المتغيرات الجسدية الناتجة عن نمو الجنين في الرحم ، أحياناً يحدث مضاعفات أثناء الحمل تنتهي بالولادة مع استئصال الرحم:

مضاعفات الولادة

  • أحياناً يكون استئصال الرحم حالة طبية ضرورية بعد الولادة الطبيعية أو القيصرية إذا عانت الأم أثناء الولادة من نزيف مهبلي حاد.
  • هنا يجب السيطرة على النزيف الذي يكون مهدداً لحياتها فيتم استئصال الرحم حفاظاً على حياتها.
  • تكون تلك الحالة هي الأصعب على نفسية الأم التي تدخل غرفة العمليات لإنجاب طفل و تخرج منها باستئصال الرحم مما يعني أنها أصبحت عاقراً غير قادرة على الإنجاب أو الحمل مرة أخرى.

المشيمة الملتصقة

  • المشيمة الملتصقة تكون من مضاعفات الحمل.
  • تنمو فيها المشيمة في جدار الرحم بعمق شديد.
  • في أغلب الحالات أن لم يكن جميعها يتم إجراء عملية ولادة مبكرة قيصرية باستئصال الرحم للسيطرة على النزيف المهبلي الذي يحدث عند انفصال المشيمة.

تجربتي مع استئصال الرحم

  • استئصال الرحم عملية جراحية صعبة نفسية على المرأة أكثر من صعوبتها جسدياً ، بالرجوع إلى بعض النساء الخاضعات لتلك العملية لمعرفة مشاعرهن و تجاربهن .
  • قالت سيدة أنها شعرت بصدمة حين أخبارها الطبيب بضرورة استئصال الرحم ، رغم تخطيطها لتحديد النسل و عدم رغبتها في الحمل هي و زوجها إلا أن فكرة العقم في حد ذاتها تسبب ألم نفسي حاد لا يمكن نسيانه .
  • أشارت زوجة أن استئصال الرحم لا يؤثر على الاتصال الجنسي فيمكن ممارسته بعد التعافي من العملية ، أيضاً من فوائده اختفاء الألم و النزيف المهبلي ، لكن له آثار نفسية حادة على الصحة النفسية منها العقم و صعوبة الحمل مرة أخرى.
  • أجمعت جميع النساء منهن كانت تحاول الحمل و منهن تحدد النسل أنها الآثر النفسي الكبير الذي تتركه جراحة استئصال الرحم العقم.

هل يؤثر استئصال الرحم على الرجل

  • تخاف بعض النساء من استئصال الرحم خوفاً من تأثيره بالسلب على الرجل مما يؤثر سلبياً على الزيجة .
  • يجيب الأطباء ، أن من الناحية الجنسية لا يؤثر استئصال الرحم على الرجل.
  • حيث يتم الامتناع عن الاتصال الجنسي فترة تتراوح من 6 أسابيع إلى 8 أسابيع بعد الاستئصال حتى التعافي من تلك العملية الجراحية ، و العودة لها مجدداً.
  • لكن المشكلة التي يمكن أن تؤثر فيها على الرجل أن الزوجة لم تكون قادرة على الحمل أو الإنجاب ، أنها مشكلة تؤثر عليه نفسياً في حالة واحدة فقط إذا كان يحلم بالإنجاب.
  • لكن إذا لم يكون هذا الأمر في ذهنه أو يريد تحديد النسل لكونه لديه أطفال أو لأسباب أخرى فلا تؤثر عليه عملية استئصال الرحم.

هل ينمو الرحم بعد استئصاله

  • تظن بعد النساء أن الرحم بعد إزالته أو استئصاله ينمو مرة أخرى مجدداً كوظيفة يقوم بها الجسم من تلقاء نفسه.
  • بالرجوع إلى أطباء النساء ، قالوا أن الرحم بعد الاستئصال لا ينمو من تلقاء نفسه.

في جميع الأحوال يجب على المرأة قبل الخضوع لعملية استئصال الرحم التناقش و المحاورة مع الطبيب المختص إذا كانت تفكر في الحمل أو الأنجاب عن خيارات علاجية أخرى يمكن الخضوع لها أو تأخير العملية حتى الحمل ، وذلك لأنها عملية تعني عدم القدرة على الحمل مرة أخرى خاصة أن الرحم العضو الذي يحمل الطفل أثناء الحمل وبدونه لا يحدث حمل.

يمكنكم التواصل معنا عبر التعليقات لمعرفة رأيكم في مقال أين يذهب ماء الرجل بعد استئصال الرحم ، و في ختام موضوعنا نتمنى أن يكون مفيد و نال أعجابكم ، و انتظرونا غداً و مقالات جديدة تحظى باهتماماتكم مع الوعد بالرد على الأسئلة و الاستفسارات بعد الرجوع إلى الأطباء المتخصصون ، و شكراً للمتابعة.

المصدر
8 Common Reasons for a Hysterectomy9 Common Reasons for HysterectomyWhere Does Sperm Go After a Hysterectomy?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى