أيهما أنشط المبيض الأيمن أم الأيسر

أيهما أنشط المبيض الأيمن أم الأيسر

تتساءل السيدات أيهما أنشط المبيض الأيمن أم الأيسر ، حيث تعد المبايض أحد أهم الأعضاء الأنثوية الهامة المسئولة عن نزول الدورة الشهرية والحمل، إذ تولد كل فتاة بمبيضان الأول على الجانب الأيمن والثاني على الجانب الأيسر ، فهل يوجد مبيض أكثر نشاط من الأخر، هذا ما نتعرف عليه معاً عبر  أنا مامي، فتابعونا.

  • في الحقيقة، لا يوجد مبيض أفضل من الأخر ، ولا يوجد مبيض أكثر نشاط من الأخر.
  • المبيض الأيمن والمبيض الأيسر على نفس الدرجة من النشاط والقدرة على إنتاج البويضات.
  • ولكن هناك عوامل تؤثر على وظيفة أحد المبايض مثل الإصابة بأمراض صحية في المبيض مثل سرطان المبيض أو متلازمة تكيس المبايض.
  • عند تكوين ورم على المبيض أو تكوين كيس أو أكثر على المبيض يتأثر المبيض المصاب بهذه الأمراض ، الأمر الذي يقلل من نشاطه وقدرته على أداء وظيفيته.
  • كما يوجد عوامل تؤثر سلبياً على وظيفية المبايض مثل التدخين أو تناول الكحوليات أو تعاطي المواد المخدرة أو الإفراط في ممارسة التمارين الرياضية أو السمنة المفرطة .
  • خلاصة القول، أن الله سبحانه وتعالى خلق لكل فتاة مبيضان على نفس الدرجة من النشاط ، ولكن هناك عوامل وأمراض صحية تؤثر على وظيفة أحد منهما أو الاثنان .

أيهما أنشط المبيض الأيمن أم الأيسر

وظيفة المبيضان الأيمن والأيسر

يجب على كل فتاة وامرأة أن تعرف أهمية ووظيفة المبايض ، وسوف نقدم هذا في بعض النقاط:

  • يعد المبيض الأيمن والمبيض الأيسر أحد الأعضاء الأنثوية الخاصة بالجهاز التناسلي.
  • وعن وظيفة كل منهما، فأنها متعددة حيث أن كل مبيض مسئول عن إنتاج الهرمونات مثل هرمون الاستروجين.
  • تعد المبايض هي أساس عملية التبويض أو عملية الإباضة التي تحدث بعد 14 يوم أو 15 يوم من نزول الدورة الشهرية.
  • في عملية التبويض، يقوم أحد المبايض بإنتاج بويضة واحدة خصبة كل شهر.
  • إن أي خلل في المبايض يؤثر سلبياً على عملية التبوبض وعلى خصوبة المرأة، كما يؤثر على الدورة الشهرية وعلى الحمل.
  • تتمثل أهمية المبيض في مساعدة المرأة على الحمل والإنجاب، حيث أن في اليوم الذي تخرج فيه البويضة من المبيض تكون المرأة عالية ومرتفعة الخصوبة ، الأمر الذي يزيد من فرصة الحمل في حالة حدوث الجماع يوم خروج البويضة أو اليوم السابق لخروجها أو اليوم التالي لخروجها.
  • بمجرد خروج البويضة من المبيض تذهب إلى قناة فالوب من أجل انتظار الحيوان المنوي الذي يقوم بتخصيبها ، إذ نجح الحيوان المنوي في ذلك يحدث الحمل.
  • ومما بالجدير بالذكر أن عمر الحيوان المنوي خمسة أيام، في حين أن عمر البويضة 24 ساعة، لذلك ينصح الأطباء بأداء الجماع يوم التبويض واليوم التالي له والأيام السابقة له من أجل دخول الحيوانات المنوية قناة فالوب لانتظار البويضة عند تخرج من المبايض، الأمر الذي ينجم عنه عملية التخصيب أو التلقيح، ومن ثم الحمل.

عوامل تؤثر على نشاط المبيضان

كما ذكرنا فيما سبق، أن المبيض الأيمن والمبيض الأيسر على نفس الدرجة من النشاط ولكن هناك عوامل تؤثر على وظيفة أحد المبايض ،لذلك نقدم الأمراض الصحية التي تصيب عضو المبيض وتؤثر على نشاطه أو قيامه بوظيفيه:

كيس المبيض

  • يعد كيس المبيض أحد الأمراض النسائية التي تصيب المبيض وتؤثر على أدائه لوظيفته.
  • تعد المرأة التي في سن الحمل والإنجاب أكثر عرضة للإصابة بكيس المبيض.
  • يعرف كيس المبيض بأنه كيس يحتوي على سائل يتكون على المبيض.
  • يمكن أن يتكون كيس واحد على المبيض أو أكثر.
  • لا تشعر غالبية السيدات بأعراض وعلامات تدل على الإصابة بالمرض.
  • حيث يتم اكتشافه بالصدفة عند زيارة المرأة إلى طبيب النساء من أجل معرفة أسباب تأخر الحمل أو عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • أحياناً، تشعر المرأة بأعراض وعلامات تشير إلى الإصابة بكيس المبيض ، ومن أبرز هذه العلامات:
    • تشعر المرأة بألم أثناء الجماع أو الاتصال الجنسي.
    • تعاني المرأة من اضطراب الدورة الشهرية وعدم انتظام مواعيدها.
    • تميل المرأة إلى القيء والغثيان.
    • تشعر المرأة بامتلاء البطن أو الانتفاخ.
  • يستطيع الطبيب تشخيص كيس المبيض بمجرد إجراء اختبارات فحص الحوض أو الاستعانة بجهاز طبي يعمل بالموجات الفوق الصوتية ، الأمر الذي يساعده على معرفة الحالة الصحية للمبيض.
  • من خلال هذه الفحوصات يستطيع الطبيب معرفة حجم كيس المبيض ومكانه ، إلى جانب معرفة هل هو كيس واحد أو أكثر.
  • يعرف الطبيب ذلك من خلال رؤية كتلة حول منطقة الحوض.
  • وعن طرق علاج كيس المبيض ، فأن بعض أكياس المبيض تختفي من تلقاء نفسها لدى السيدات الأقل من عمر 35 عام، وهذا يحتاج إلى متابعة دورية مع الطبيب لمعرفة هل تم اختفائها أم لا.
  • وحالة عدم نزولها من تلقاء نفسها، يصف طبيب النساء أدوية طبية تعمل على إذابة أكياس المبيض مثل أدوية منع الحمل ،ومما بالجدير بالذكر أن أدوية منع الحمل فعالة في علاج المرض ولكنها تعوق الحمل بسبب تأثيرها السلبي على عملية التبويض.
  • وفي حالة التفكير في الحمل يستعين الطبيب بمنظار البطن أحد أشكال الجراحة للمساعدة على استئصال أكياس المبيض.

سرطان المبيض

  • يعد سرطان المبيض أحد الأمراض النسائية التي تصيب المبيض وتؤثر على أدائه لوظيفته.
  • يمكن أن يكون سرطان المبيض حميد أو خبيث.
  • تشعر المرأة بأعراض وعلامات تشير إلى الإصابة بسرطان المبيض ، ومن أبرز هذه العلامات:
    • تشعر المرأة بألم أثناء الجماع أو الاتصال الجنسي.
    • تشعر المرأة بزيادة نسبة التبول.
    • تشعر المرأة بامتلاء البطن أو الانتفاخ.
    • تصاب المرأة بعسر الهضم.
    • تشعر المرأة بفقدان الشهية أو الشعور بالشبع السريع عند تناول وجبة قليلة الكمية.
    • تشعر المرأة بالميل إلى القيء والغثيان.
    • تلاحظ المرأة تغييرات في الوزن مثل نقص الوزن رغم عدم أتباع نظام غذائي لخسارة الوزن.
    • تشعر المرأة بألم في المبيض أو في الحوض أو أسفل منطقة البطن.
  • يستطيع الطبيب تشخيص ورم المبيض من خلال الاستعانة بالتصوير المقطعي أو التصوير بالرنين المغناطيسي.
  • تعد هذه الإجراءات فاعلية لأنها تساعد الطبيب على معرفة هل يوجد ورم بالمبيض أو لا، إلى جانب معرفة مدى انتشاره في المبيض وهل هو حميد أم خبيث.
  • وعن الطرق العلاجية لمرض سرطان المبيض، فأنها تتمثل في إجراء عملية جراحية لاستئصال الورم من المبيض .
  • ويوجد حالات يلجأ فيها الطبيب إلى إزالة أو استئصال كل من المبيضان والرحم وقناة فالوب.
  • كما تشمل الطرق العلاجية لسرطان المبيض العلاج الكيميائي الذي يقتل الخلايا السرطانية، إلى جانب العلاج الإشعاعي.

هل ألم المبيض خطير ومقلق ؟

  • تشعر المرأة بألم في المبيض أثناء عملية التبويض أو الإباضة، إذ يرجع ذلك إلى خروج البويضة من المبيض.
  • يكون هذا الألم طبيعي وغير مقلق، إذ يستمر من دقائق إلى عدة ساعات أو عدة أيام.
  • مما بالجدير بالذكر، تقع المبايض أسفل منطقة البطن، وهذا يعني أن ألم المبايض يكون أسفل منطقة البطن أو أسفل السرة أو في منطقة الحوض.
  • إلى جانب ذلك يكون ألم المبيض أحد الأعراض للإصابة بمشاكل صحية، لذلك يكون من الهام والضروري استشارة طبيب نساء عند الشعور بألم شديد وحاد  في أسفل منطقة البطن أو أسفل السرة أو في منطقة الحوض خاصة إذا استمر الألم فترة زمنية طويلة .
  • كما يكون من الضروري استشارة الطبيب إذا كان هذا الألم في وقت مختلف عن وقت عملية التبويض التي تحدث في منتصف الدورة الشهرية السابقة والدورة الشهرية القادمة .
  • أو عند الشعور بعدم انتظام الدورة الشهرية أو نزول نزيف مهبلي بين الدورات الشهرية أو الشعور بألم أثناء الجماع.

وفي ختام المقال، يجب الإشارة والتنوية إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشادية، لذا يجب استشارة طبيب النساء حول أيهما أنشط المبيض الأيمن أم الأيسر وما الأمراض الصحية التي تؤثر على نشاط المبيض وطرق علاجها والوقاية منها.

المراجع Ovaries Ovarian Pain: Possible Causes, Diagnosis, and Treatments
اتركي سؤالك أو تعليقك للرد من طبيبة الموقع