معلومات عن دواء ريموكس remox 500 واهم التحذيرات

دواء ريموكس remox 500 هو أحد الأدوية التي تنتمي إلى مضادات البنسيلين، ويعمل على التخلص من مجموعة كبيرة من البكتيريا موجبة وسالبة الجرام، وبذلك يوصف من أجل القضاء على الأمراض البكتيرية المختلفة مثل المكورات السبحية والسالمونيلا والنيسوريا، ولكن يجب أن يتم تناول هذا العقار وفقًا للجرعات المحددة حيث أن زيادة تركيز المصل في الجسم قد يسبب مجموعة من المتاعب الصحية المختلفة، لهذا سوف نتعرف على طريقة الاستخدام ودواعي استخدام العلاج وغيرها من المعلومات بالتفصيل عبر هذا المقال على موقع أنا مامي.

دواعي استخدام دواء ريموكس remox 500

يوصف هذا الدواء من أجل علاج الحالات الآتية :

  • يساعد في علاج الحالات التي تعاني من التهابات الأذن الوسطى.
  • يعالج التهاب الجيوب الأنفية.
  • يوصف من أجل علاج الحالات التي تعاني من البكتيريا الحساسة والتهاب الجهاز التنفسي.
  • يساعد في التخلص من التهابات الجهاز البولي.
  • يساعد في الوقاية من التهاب بطانة القلب البكتيري.

الجرعة المسموح بتناولها من دواء ريموكس remox 500

  • تختلف الجرعة المسموح بتناولها حسب الحالة لذلك يجب أن تقوم بالرجوع للطبيب المعالج قبل تناول أي من الأدوية.
  • الجرعة المسموح بتناولها للأشخاص البالغين عبارة عن 500 مللي جرام ثلاث مرات في اليوم، أو 875 مللي جرام مرة كل 12 ساعة.
  • الجرعة المقررة بالنسبة للأطفال من سن 3 شهور وحتى 12 سنة تتراوح ما بين 50 إلى 80 مللي جرام مقسمة على جرعتين أو ثلاث جرعات في اليوم، ولكن لا يجب أن تزيد الجرعة عن 500 مللي في اليوم.
  • الجرعة المسموح بتناولها للأطفال بداية من سن 4 أسابيع وحتى سن 3 أشهر تتراوح ما بين 20 إلى 30 مللي جرام لكل كيلو جرام مقسمة على جرعتين في اليوم.
  • الجرعة المسموح بتناولها من الحقن للأطفال حتى سن 10 سنوات والوزن أقل من 40 كيلو جرام تتراوح ما بين 50 إلى 100 مللي جرام لكل كيلو جرام مقسمة على جرعتين أو ثلاث في اليوم.

الآثار الجانبية التي قد تحدث نتيجة تناول دواء ريموكس

  • قد يؤدي تناول هذا العقار إلى حدوث بعض أعراض التحسس مثل الطفح الجلدي وصعوبة في البلع والتنفس.
  • قد يؤدي إلى الإصابة بالإسهال أو الشعور بالغثيان، القيء، عسر الهضم وقد يؤدي بصورة نادرة إلى التهاب في القولون.
  • الإصابة بالصداع والدوار الشديد وقد يؤدي إلى تشنجات للأشخاص الذين يعانون من الفشل الكلوي.
  • حدوث نقص في كرات الدم البيضاء ونقص في الصفائح الدموية وفقر الدم الانحلالي.
  • الإصابة بداء المبيضات.
  • قد يؤدي إلى حدوث ارتفاع في انزيمات الكبد وذلك مع الاستخدام طويل المدى من قبل كبار السن.
  • قد يؤدي تجاوز الجرعة المسموح بها إلى الإصابة بحصوات في الكلى.

موانع استخدام remox

لا يجب استخدام هذا الدواء في الحالات الآتية:

  • إذا كنت تعاني من فرط الحساسية تجاه أي من المواد الداخلة في هذا العقار أو لمجموعة البيتا لاكتام والتي تحتوي على البنسيسيلينات او الكيفالوسبورينات.
  • لا يجب استخدام العقار إذا كنت تعاني من خلل في وظائف الكبد.

تناول الدواء خلال فترة الحمل والرضاعة

  • تناول هذا العقار قد يؤدي إلى تقليل تأثير برشام منع الحمل حيث أنه يتفاعل معه ويؤثر على فاعليته، لذلك يجب استخدام وسائل منع حمل أخرى.
  • قد تم تصنيف هذا العقار ضمن الفئة بي وقد أثبتت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أنه لا يؤثر على الأجنة، ولكن يفضل تجنب تناوله خلال الثلاث أشهر الأولى من الحمل إلا للضرورة القصوى.
  • الرضاعة يمكن أن يتم تناول الدواء مع الرضاعة الطبيعية حيث أنه يفرز بكمية ضئيلة جدًا في لبن الأم ولا يوجد له أي تأثيرات ضارة على الرضيع، لكن يجب تناوله بحدود.

المراجع

1

2