فوائد أحماض الأوميغا ٣ للأطفال

فوائد أحماض الأوميغا ٣ للأطفال ، تعد أحماض الأوميجا ٣ ذات أهمية كبيرة للصحة العامة لطفلك حيث أنها من أهم الدهون التي يحتاجها جسمه، وبالتالي يجب على كل أم أن تجعلها جزء من نظامه الغذائي، وهي أحماض دهنية متعددة غير مشبعة مثل حمض ألفالينولينيك وحمض الإيكوسابنتاينويك وحمض الدوكوزاهيكسينويك وتوجد في بعض الأطعمة والزيوت مثل اللفت والسبانخ وفول الصويا وزيت الكتان والشيا والكانولا، كما توجد في بعض الأسماك البحرية مثل مثل السلمون والتونة والماكريل، وسوف نستعرض في موقع أنا مامي فوائد أحماض الأوميغا ٣ للأطفال.

فوائد أحماض الأوميغا ٣ للأطفال

يحتاج طفلك إلى الاستفادة من تلك الأحماض من خلال تناول الأطعمة التي تحتوي عليها، ومن أهم تلك الفوائد:

 زيادة مستوى الكوليسترول الجيد

تفيد أحماض الأوميجا ٣ للأطفال في تحقيق ذلك ونقص الدهون الثلاثية في الدم، لذا فإن الأطفال الذين يتناولون الأسماك خلال أيام الأسبوع يكون لديهم كوليسترول جيد.

 تدعيم نمو الطفل المعرفي

تزيد قدرة الطفل على التعلم والقراءة الجيدة ويزيد لديه مستوى التذكر.

 علاج الاكتئاب

يعتبر الأطفال الذين يتناولون مكملات غذائية وأطعمة تحتوي على أحماض أوميجا ٣ أقل عرضة للاكتئاب من أولئك الذين لم يتناولوا تلك المكملات.

 علاج فرط الحركة

تفيد أحماض الأوميجا ٣ في علاج اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه للطفل ومعالجة اضطراب ثنائي القطب وتقلبات مزاجية، حيث تتركز أكثر في منطقة المخ.

 علاج التهاب الجلد

تعالج أحماض الأوميجا ٣ أضرار أشعة الشمس على الجلد والصدفية، واجعل طفلك يتناول الأطعمة التي تحتوي على أحماض الأوميجا ٣.

تعزيز النوم

تؤثر قلة النوم على بعض الأطفال أقل من 18 عامًا وخاصة عند انخفاض نسبة أحماض أوميجا 3 الدهنية في الدم، لذا فإن تناول تلك الأحماض أثناء الحمل يمكن أن يعزز النوم عند الطفل الرضع بعد ذلك.

التقليل من الربو

يعاني بعض الأطفال من الربو يصاحبه بعض الأعراض مثل ألم في الصدر والصفير والسعال وصعوبة في التنفس، وتساعد مكملات الأحماض الدهنية أوميغا 3 على التقليل من تلك الأعراض وانخفاض خطر الإصابة بالربو لدى هؤلاء الأطفال.

 كم يحتاج طفلك من الأوميجا ٣؟

يمكن أن يؤدي نقص الأوميغا ٣ إلى تعرض الطفل إلى الالتهاب ونقص أدائه المعرفي، ويمكن أن تؤدي إلى نقص قدرة الجسم على مقاومة البكتيريا والعدوى بالأمراض ويمكن أن يتناول الطفل حتى عمر سن ٥. جرام في اليوم الواحد، ومن سن سنة إلى ثلاث سنوات يتناول الطفل ٧. جرام في اليوم الواحد، ويتناول الطفل في عمر أربع سنوات إلى ثماني سنوات ٩. جرام في اليوم الواحد، ويتناول الطفل من عمر تسع سنوات إلى ثلاث عشر سنة ١.٢ جرام في اليوم الواحد، ومن عمر أربع عشر سنة إلى ثماني عشر سنة يتناول ١.٦ جرام في اليوم الواحد.

وهناك بعض الأطفال الذين لا يحبون تناول السمك ويكون لديهم حساسية، لذا يمكن تناولهم المكملات الغذائية التي تحتوي على حبوب زيت السمك أو استشر أخصائي التغذية عند القيام بذلك، حيث أن زيادة تناولها يؤدي إلى الغثيان ومشكلات الهضم.

الآثار الجانبية التي تسببها الأوميجا 3

تسبب مكملات أوميجا 3، مثل زيت السمك بعض الآثار الجانبية ومنها:

  • الشعور بطعم غير مستحب.
  • الإصابة بصداع الرأس وحرقة من المعدة.
  • الإصابة باضطراب المعدة والغثيان والإسهال.
  • يجب عليك أن تتأكد من أن طفلك يتناول الجرعة الموصى بها لتفادي حدوث أية آثار جانبية.
  • يمكن أن يصاب بعض الأطفال بالحساسية من الأسماك، لذا توقفي عن إعطائه له وقومي بإعطائه بعض الأطعمة الأخرى الغنية بالأوميجا 3 مثل بذور الكتان.