مراحل تطورات شكل الجنين في الاسبوع الثامن

الجنين في الاسبوع الثامن يمر بمراحل هامة جداً في رحلة نموه، حيث تحدث العديد من التغيرات للجنين، وهذا ما سنتعرف عليه من خلال المقال الآتي، حيث سنعرض لكم من خلال انا مامي مراحل نمو الجنين في الاسبوع الثامن والتغيرات الجسدية التي تحدث له، وأيضاً الأعراض الجانبية التي تشهر بها المرأة في تلك الفترة، بالإضافة إلى عدة نصائح للوقاية من أي مشاكل خلال فترة الحمل، لذلك إذا اردت التعرف على المزيد من المعلومات عن جنينك تابعي معي قراءة هذا المقال في موقع أنا مامي .

نمو الجنين في الاسبوع الثامن من الحمل

يعد الاسبوع الثامن من الأسابيع الهامة جدًا في رحلة الحمل حيث أن جنينك يمر فيها بمجموعة من التغيرات السريعة في التكوين ومن بينها:

  • ينمو الجنين بشكل سريع في الاسبوع الثامن.
  • يكتمل نمو الدماغ في هذه الفترة.
  • يتم اكتمال نمو القلب.
  • يبدأ الكبد في تكوين خلايا الدم الحمراء.
  • يبدأ الجزء الداخلي من العظام في التكوين.
  • يبدأ تكوين أنسجة أصابع القدمين واليدين.
  • ينمو حجم الساقين والذراعين.
  • ينمو حجم الأنف.
  • يتم تكوين الأذن الوسطى والأجزاء الداخلية في الأذن.

الأعراض التي تشعر بها الأم عندما يكون الجنين في الاسبوع الثامن

الاسبوع الثامن من الحمل يمثل نهاية الشهر الثاني لذلك تكون الأعراض أكثر حدة ووضوح ومن بينها ما يلي:

  • يبدأ حجم البطن في الزيادة وتأخذ البطن الشكل الدائري.
  • يحدث زيادة بسيطة في وزن الجسم.
  • الشعور بالقلق والتوتر.
  • الإصابة بتقلبات في المزاج.
  • الشعور بالغثيان.
  • الإصابة بصداع حاد ومستمر.
  • يحدث تغيرات كبيرة في هرمونات الجسم.
  • زيادة في معدل التبول بسبب ضغط الرحم على المثانة.

فحوصات هامّة في الأسبوع الثامن

إذا كنت قد وصلت عزيزتي إلى اسبوعك الثامن أنصحك بعمل هذه الفحوصات الهامة جدًا إذا لم تكوني قد قمت بها في السابق:

  • القيام بفحص البول والمسالك البولية.
  • فحص لمعرفة قوة الدم.
  • فحص لمعرفة زمرة الدم.
  • عمل اختبارات جينية.
  • فحص الحصبة الألمانية.
  • فحص التهاب الكبد.
  • فحص مرض السكر.
  • فحص مستوى ضغط الدم في الجسم.
  • معرفة الوزن.

نصائح للأم عندما يكون الجنين في الاسبوع الثامن

  • ممارسة أنشطة رياضية بسيطة.
  • عدم التعرض للمواد الكيماوية مثل المنظفات القوية.
  • عدم استخدام صبغة الشعر.
  • عدم تناول أي نوع من أنواع الأدوية بدون استشارة الطبيب.
  • عدم القيام بمجهود بدني شاق.
  • الابتعاد عن تناول المشروبات التي تحتوي على الكحول.
  • عدم الإفراط في تناول المشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • تناول كميات وفيرة من الماء.
  • تناول أطعمة صحية متنوعة، مثل الأسماك واللحوم والبروتينات.
  • تناول أطعمة تحتوي على عناصر غذائية مفيدة للجسم للوقاية من حدوث تشوهات للجنين.
  • تناول أطعمة تحتوي على عنصر الحديد للوقاية من فقر الدم.
  • الوقاية من الإصابة بمرض الإمساك المزمن.
  • الذهاب إلى الطبيب باستمرار للاطمئنان على صحة الجنين.

المراجع

1

2

3