فوائد واضرار المشي بالاسبوع 36

المشي بالاسبوع 36 ، هل صحيح أن ممارسة المشي في الشهر التاسع من الحمل من الأمور المفيدة للسيدة الحامل وهل حقًا يسهل الولادة الطبيعية؟ هل المشي من الممكن أن يغير من وضعية الجنين ويحمي من الولادة القيصرية؟ تعد هذه الاسئلة من الاسئلة الهامة جدًا التي تدور في ذهن كل سيدة حول أهمية المشي في الشهر التاسع وما هي المدة الصحيحة للمشي وكذلك ما هي مخاطر المشي للسيدة الحامل كل هذا وأكثر سوف نجيبك عنه سيدتي بالتفصيل عبر هذا المقال فقط مع أنا مامي.

فوائد المشي بالاسبوع 36 من الحمل

يجيب استشاري النساء والتوليد عن فوائد المشي في الأسبوع السادس والثلاثين من الحمل بالآتي:

  • ممارسة رياضة المشي هي أفضل أنواع الرياضة الآمنة والتي يمكن للسيدة الحامل أن تمارسها فهي تحميها من الإصابة بالضغط والقلب وكذلك تساعد في تسهيل الولادة الطبيعية.
  • يساعد المشي على اتساع عظام الحوض وتقويتها مما يساعد جنينك على إتخاذ وضعية الولادة الطبيعية بالنزول في الحوض.
  • يعد المشي في الشهر التاسع هو أحد الطرق الطبيعية التي تحفز المخاض وبالتالي تزيد من فرص الولادة الطبيعية، حيث أن عند ممارسة المشي يبدأ الجنين بالضغط على عنق الرحم مما يهيء الرحم للولادة.
  • يساهم المشي في تحسين الحالة النفسية للسيدة ويخلصها من التعب والتوتر ويساعد في تنشيط الدورة الدموية ويعمل على تقوية القلب.

محظورات ممارسة رياضة المشي للحامل

  • عادة لا يوجد اي ممنوعات في ممارسة رياضة المشي للسيدة الحامل سوى أنه يجب المشي بهدوء وبطء وعدم المشي بسرعة وعنف، كذلك يجب اختيار ارض مستوية ومسار أمن وألا تزيد فترة المشي عن نصف ساعة.
  • يجب الخلود للراحة وشرب مياه وعصائر طبيعية خاصة إذا شعرت بالدوار والتعب.
  • يجب عليك المشي بخطوات هادئة ولا تقومي بالضغط على نفسك بشدة خاصة إذا شعرت بالتعب الشديد.
  • إذا كنت في بداية الشهر التاسع ولم تصلي بعد إلى الأسبوع السابع والثلاثين لا يفضل أن تقومي ببذل أي مجهود من شأنه يزيد ويحفز المخاض لديك.
  • حافظي على درجة حرارة جسمك خاصة خلال فصل الصيف ولا يجب أن تقومي بالمشي خلال فترة الظهيرة.

متى يجب على الحامل عدم ممارسة أي من أنواع الرياضة ومن بينها رياضة المشي

هناك بعض الحالات التي لا يجب عليها الحركة أو ممارسة أي من أنواع الرياضة حيث أن الحركة قد تمثل خطر عليها ومن بين هذه الحالات ما يلي:

  • يمنع على السيدة الحامل ممارسة أي من الأنشطة الرياضية وقد يأمرها الطبيب بالراحة التامة إذا كان حملها ضعيف أو قد سبق لها الإنذار وكذلك الحالات التي تعاني من الإجهاض المنذر.
  • كذلك إذا كانت السيدة تعاني من انقباضات متكررة بعنق الرحم أو تعاني من المشيمة الساقطة، أو إذا كانت السيدة تعاني من بعض الأمراض مثل القلب أو الضغط المرتفع.
  • إذا كانت السيدة تعاني من مرض السكر فيمكن أن تقوم بممارسة رياضة المشي دون مشاكل صحية لكن إذا تعرضت إلى إنخفاض مستوى سكر الدم فيجب عليها أن تتوقف عن ممارسة المشي إلى ان يعود السكر إلى مستواه الطبيعي.
  • يمكنك عزيزتي السيدى أن تمارسي رياضة المشي بصورة يومية بداية من الشهر الثامن ولمدة 10 دقائق يوميًا أو نصف ساعة ثلاث مرات في الأسبوع.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.