تأخر الإنجاب

اسباب الحمل الضعيف وأعراضه وعلاجه ( خطوات تثبيت الحمل الضعيف)

اسباب الحمل الضعيف

نتعرف معاً عبر موقع أنا مامي على اسباب الحمل الضعيف ، حيث أن المرأة عندما تسمع خبر الحمل تشعر بسعادة بالغة من أجل تحقيق حلم الأمومة والإنجاب، ولكن للأسف تعاني العديد من السيدات الحوامل من مشكلة الحمل الضعيف الذي يكون فيه احتمالية الإجهاض عالية، وسوف نقدم لكم معلومات تفصيلية عن الحمل الضعيف خلال مقال اليوم، ولكن في البداية نتطرق إلى أسبابه الممثلة في الآتي:

  • ينتج الحمل الضعيف عن ضعف بطانة الرحم، الأمر الذي يؤدي إلى عدم استقرار الجنين داخل جدار الرحم.
  • ينتج الحمل الضعيف عن قلة نسبة هرمون البروجسترون.
  • ينتج الحمل الضعيف عن عدم وصول الدم إلى الجنين.
  • ينتج الحمل الضعيف عن إصابة المرأة الحامل بالورم الليفي الرحمي.
  • ينتج الحمل الضعيف عن إصابة المرأة الحامل بمرض تكيس المبابض.
  • ينتج الحمل الضعيف عن ضعف عنق الرحم أو ضيق أتساعه.
  • ينتج الحمل الضعيف عن إصابة المرأة الحامل ببعض الأمراض الصحية مثل مرض الأنيميا الحادة أو مرض فقر الدم.
  • ينتج الحمل الضعيف عن إصابة المرأة بعدوى بكترية في المهبل.
  • ينتج الحمل الضعيف عن وجود مشكلة في المشيمة المسئولة عن توصيل الغذاء إلى الجنين.
  • ينتج الحمل الضعيف عن انخفاض نسبة هرمون الحمل، حيث يرتفع هرمون الحمل مع تقدم شهور الحمل، ويكون انخفاضه علامة على الحمل الضعيف أو الإجهاض أو عدم ثبات واستقرار الجنين في الرحم.
  • ينتج الحمل الضعيف عن سوء تغذية المرأة الحامل، لذا يجب خلال فترة الحمل الاهتمام بالتغذية الجيدة.
  • ينتج الحمل الضعيف عن وجود مشكلة في البويضة التي تم تلقيحها من الحيوان المنوي.
  • ينتج الحمل الضعيف عن خلل واضطرابات في الكروموسومات.
  • ينتج الحمل الضعيف عن عدم اهتمام المرأة الحامل بصحتها أو قيامها بجهد بدني كبير أو أدائها لبعض الأنشطة الشاقة مثل حمل الأوزان الثقلية، كل هذه الأمور تؤثر سلبياً على اكتمال الحمل.

علامات الحمل الغير مستقر

يعرف الحمل الضعيف بأسماء أخرى منها الحمل الغير مستقر أو الحمل الغير ثابت، حيث تشعر المرأة الحامل ببعض العلامات والأعراض التي تكون مؤشر إلى الحمل الضعيف، لذلك يجب عند ملاحظة هذه الأعراض استشارة طبيب متخصص فوراً، ومما بالجدير بالذكر أن يوجد عدد من الأعراض الخاصة بالحمل الضعيف تكون متشابهة مع علامات الحمل الناجح، وعن علامات الحمل الضعيف هي كالآتي:

  • تلاحظ المرأة الحامل نزول دم مهبلي من حين لآخر.
  • تشعر المرأة الحامل بألم في منطقة البطن.
  • تشعر المرأة الحامل بألم في منطقة الظهر خاصة في الجزء الأسفل.
  • تشعر المرأة الحامل بالتعب والإرهاق والخمول.
  • تشعر المرأة الحامل بالكسل والرغبة في النوم فترات طويلة.
  • تشعر المرأة الحامل بالرغبة في القيء والغثيان.
  • تشعر المرأة الحامل بمشاكل في الجهاز التنفسي مثل ضيق التنفس أو صعوبة التنفس.
  • وأيضاً يوجد علامة يتم ملاحظتها في عيادة طبيب أمراض النساء والولادة وهي ضعف نبض قلب الجنين في جهاز السونار الذي يعمل بالموجات الفوق الصوتية.

كيفية الوقاية من الحمل الضعيف

يمكن لأي امرأة حامل أن تحمي نفسها من الحمل الضعيف من خلال أتباع بعض النصائح الوقائية التي نقدمها لكم فيما يلي:

  • يجب على المرأة الحامل المتابعة الدورية مع طبيب أمراض نساء وولادة خاصة في الشهور الأولى للحمل لأنها أهم شهور الحمل.
  • يحذر من تناول أدوية طبية دون استشارة الطبيب المختص أو أخذ موافقته.
  • يجب على المرأة الحامل الاهتمام بصحتها جيداً واستشارة طبيب متخصص عند ملاحظة عرض غريب.
  • يفضل تناول أدوية فيتامينات الحمل أو فيتامينات ما قبل الولادة لأنها تحافظ على الحمل وتمنع الإجهاض والحمل الضعيف من خلال إمداد الجنين بالفيتامينات والعناصر الغذائية التي يحتاج إليها.
  • تعد التغذية الصحيحة أهم عوامل الوقاية من الحمل الضعيف، لذا يجب على المرأة الحامل تناول أطعمة تحتوي على عناصر غذائية مفيدة لصحتها وصحة الجنين مثل تناول الأطعمة الغذائية التي تحتوي على عناصر الكالسيوم والماغنسيوم والحديد، إلى جانب حمض الفوليك والزنك.
  • يجب الإكثار من شرب الماء خلال فترة الحمل.
  • يجب الإكثار من تناول الخضروات والفواكه خلال فترة الحمل.
  • يجب الابتعاد عن التدخين أو الجلوس مع أشخاص مدخنون للوقاية من الحمل الضعيف.
  • يجب الامتناع عن تناول الكحوليات للوقاية من الحمل الضعيف.
  • يجب الامتناع عن تعاطي المواد المخدرة للوقاية من الحمل الضعيف.

نصائح وقائية للحماية من الحمل الغير ثابت

نقدم للسيدات الحوامل بعض النصائح التي تساعد على الوقاية والحماية من الحمل الغير ثابت أو الحمل الغير مستقر أو الحمل الضعيف، وهذه النصائح هي كالآتي:

  • يجب الابتعاد أو التقليل من تناول المشروبات الساخنة التي تحتوي على مادة الكافيين الموجود بكثرة في مشروب القهوة والنسكافيه.
  • يحذر من تناول الوجبات السريعة والجاهزة لأنها تضر بصحة الجنين، إلى جانب ذلك يحذر من تناول الأطعمة المعلبة أو الأطعمة التي تحتوي على مواد حافظة، بالإضافة إلى الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون أو السكر.
  • يجب على المرأة الحامل الاهتمام بقياس نسبة السكر ونسبة الضغط بانتظام ، حيث أن خلل نسبة سكر الدم أو ضغط الدم يؤثر سلبياً على اكتمال الحمل.
  • يجب الراحة على الفراش أو أخذ إجازة من العمل، إلى جانب التقليل من الخروج من المنزل خاصة خلال أول ثلاث أشهر للحمل.
  • يجب الامتناع عن الأنشطة اليومية التي تحتاج إلى مجهود بدني كبير، إلى جانب الابتعاد عن حمل الأوزان الثقيلة.
  • يجب على المرأة الحامل الحفاظ على الحالة النفسية الجيدة من خلال الابتعاد عن العوامل التي تسبب أضطراب نفسي أو توتر أو قلق لأن العامل النفسي والمزاجي المضطرب يؤثر سلبياً على الحمل.
  • يجب الابتعاد عن التعرض إلى المواد الكيميائية أو الإشعاعات الضارة لأنها تؤثر سلبياً على الحمل.
  • يحذر من استعمال المتعلقات الشخصية لشخص أخر من أجل الوقاية من العدوى المرضية التي يمكن أن تنتقل إلى الحامل في حالة إصابة هذا الشخص بمرض معدي، كما أن انتقال هذا المرض إلى الحامل خاصة في الشهور الأولى للحمل يسبب لها الحمل الضعيف أو يعرضها للإجهاض.

ما المقصود بالحمل الضعيف؟

  • يقصد بالحمل الضعيف الحمل الذي تكون فيه المرأة الحامل أكثر عرضة للإجهاض.
  • كما أنه يطلق عليه اسم الحمل الغير المستقر أو الحمل الغير ثابت.
  • تتشابه علامات وأعراض الحمل الضعيف مع علامات وأعراض الحمل الناجح، ولكن يعاني الجنين في الحمل الضعيف من مشكلة عدم القدرة على الاستقرار أو الثبات في جدار الرحم .
  • أن المرأة الحامل حمل ضعيف تكون في حاجة دائمة إلى الراحة والمتابعة الدورية مع طبيب تجنباً من الإجهاض، خاصة أن تعرضها لحركة أو مجهود بسيط يمكن أن يكون سبب لحدوث الإجهاض.

ما تأثير الحمل الغير ثابت على الجنين؟

بالطبع يؤثر الحمل الضعيف على الجنين لأنه يعرض المرأة الحامل إلى الإجهاض في الشهور الأولى للحمل، لذلك تكون المتابعة مع طبيب أمراض نساء وولادة خلال الثلث الأول للحمل من أفضل الطرق التي تحمي من عدم استقرار الجنين، كما أن الطبيب يفحص الحالة الصحية للجنين في كل زيارة، الأمر الذي يساعد على اكتمال الحمل.

من هم السيدات الأكثر عرضة للإجهاض؟

يوجد حالات إذا توفرت تكون المرأة أكثر عرضة للحمل الضعيف، الأمر الذي يؤدي إلى الإجهاض، وهذه الحالات هي كالآتي:

  1. تكون المرأة الحامل التي تعرضت للإجهاض مرة سابقة أو أكثر من مرة أكثر عرضة للحمل الضعيف.
  2. تكون المرأة الحامل المصابة بمشاكل في الرحم أو عنق الرحم أكثر عرضة للحمل الضعيف.
  3. تكون المرأة الحامل المصابة بمرض تكيس المبايض أكثر عرضة للحمل الضعيف.
  4. تكون المرأة الحامل المصابة بمرض الأنيميا أو مرض فقر الدم أكثر عرضة للحمل الضعيف.
  5. تكون المرأة الحامل المصابة بمشاكل في قناة فالوب أكثر عرضة للحمل الضعيف.
  6. تكون المرأة الحامل المدخنة أو المدمنة للمخدرات أكثر عرضة للحمل الضعيف.
  7. تكون المرأة الحامل التي تعاني من افتقار في الفيتامينات والمعادن أكثر عرضة للحمل الضعيف.

وفي النهاية، يجب الإشارة إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشادية، لذا يجب استشارة الطبيب المختص حول اسباب الحمل الضعيف.

المصدر
Why You’re Feeling Weak During Pregnancy—and What to Do About It Miscarriage

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى