صحة الحامل

هل الحزن يسبب الإجهاض

هل الحزن يسبب الإجهاض

تعاني الزوجة الحامل من تغييرات مزاجية أو نفسية تجعلها تشعر بالانفعال أو العصبية أو التوتر أو الحزن أو الكآبة ، فهل الحالة النفسية تؤثر على الجنين و هل الحزن يسبب الإجهاض ، هذا ما نقدمه لكم اليوم عبر أنا مامي ، فتابعونا.

  1. هل الحزن يسبب الإجهاض ، أن الحزن والحالة النفسية السيئة أحد أسباب زيادة خطر الإجهاض أو الولادة المبكرة أو الإصابة بمضاعفات الحمل.
  2. ينتج عن الحزن أثناء الحمل زيادة بعض المشاعر الأخرى مثل التوتر والعصبية والانفعال ، الأمر الذي يسبب تقلصات الرحم أحد علامات وإنذارات الإجهاض أو الولادة المبكرة.
  3. تعاني الزوجة الحامل من الحزن والكآبة أثناء الحمل بسبب التغييرات الهرمونية.
  4. بالرغم من أن التغييرات النفسية والمزاجية أحد علامات الحمل إلا أن الإفراط في الحزن له نتائج عكسية.
  5. ينصح الحامل بالسيطرة على الحزن والتوتر النفسي لمنع الإجهاض.
  6. ومن الضروري زيارة طبيب النساء والولادة فور ملاحظة تقلصات الرحم أو ألم في الرحم أو الحوض أو البطن أو النزيف المهبلي أو الإفراز المهلبي لأنها علامات تشير إلى الإجهاض.

دراسات حول تأثير الحزن على الحمل

لقد تناولت العديد من الدراسات والأبحاث العلمية تأثير الحزن على الحمل ، وسوف نقدم أبرز الدراسات فيما يلي:

  1. لقد تناولت دراسة علمية تأثير الحالة النفسية على صحة الجنين ، إذ توصلت النتائج إلى أن الحالة المزاجية السيئة للحامل يمكن أن تسبب مشاكل للطفل في مراحل حياته بعد الولادة.
  2. لقد توصلت أكثر من دراسة إلى أن الحزن يزيد من خطر الإجهاض أو الولادة المبكرة أو ولادة جنين قليل الوزن.

أسباب الحزن أثناء الحمل

  1. تعاني العديد من الزوجات الحوامل من الحزن مما يجعلهم يدخلون في نوبات بكاء.
  2. ينتج الحزن عن التغييرات الهرمونية التي تؤثر على الحالة النفسية للحامل.
  3. يختلف الحزن من حامل لأخرى ، حيث تعاني بعض السيدات الحوامل من الحزن والتقلب المزاجي في الثلث الأول ( الشهر الأول والشهر الثاني والشهر الثالث ) ، بينما تعاني زوجات حوامل أخريات من استمرار الحزن والتقلبات المزاجية حتى الولادة.
  4. من العوامل التي تزيد من خطر الحزن والبكاء أثناء الحمل تفكير الزوجة الحامل في المولود الجديد و طريقته تربيته ، والخوف من مسئولية الأمومة.
  5. تكون الزوجة الحامل الأكثر عرضة للحزن والكآبة هي التي فقدت شخص عزيز على قلبها أثناء الحمل مثل وفاة الأب أو وفاة صديق مقرب.

أدوية لعلاج الحزن والبكاء أثناء الحمل

  1. ترغب بعض الزوجات الحوامل في تناول أدوية طبية تعمل على تهدئة واسترخاء الأعصاب مما يحسن الحالة النفسية ويمنع الحزن أو الكآبة.
  2. للأسف، لا يوجد دواء طبي لعلاج الحزن أثناء الحمل .
  3. تنتمي الأدوية التي تعالج الحزن إلى الأدوية النفسية ، وهذه الأدوية ممنوعة أثناء الحمل لأنها تسبب مضاعفات صحية تؤثر على الحمل والجنين مثل زيادة خطر الولادة المبكرة أو الإجهاض أو ولادة جنين بعيوب وتشوهات خلقية.

هل الحزن أثناء الحمل خطر

  1. بالإضافة إلى أن الحزن أثناء الحمل يكون أحد العوامل التي تزيد من خطر الولادة المبكرة أو الإجهاض ، فأنه مؤشر خطير إلى إصابة الحامل بمرض الاكتئاب.
  2. ينصح في حالة عدم السيطرة على الحزن أو البكاء استشارة طبيب نفسي للمساعدة على علاج الاكتئاب أثناء الحمل.

هل الحزن أثناء الحمل يشير إلى الاكتئاب

  1. تعد نوبات الحزن أحد أعراض مرض الاكتئاب أثناء الحمل خاصة أن الزوجة الحامل تكون أكثر عرضة لمرض الاكتئاب بسبب التغييرات الهرمونية التي تؤثر على الحالة النفسية والمزاجية.
  2. ومن أعراض اكتئاب الحمل نوبات البكاء والرغبة الشديدة في العزلة والجلوس منفردة في غرفتها الخاصة.
  3. أخطر أعراض الاكتئاب التفكير في أفكار انتحارية والإيذاء بالنفس.
  4. من الضروري المتابعة مع طبيب نفسي منذ بداية الحمل حتى الولادة للوقاية من الاكتئاب أو تدني الحالة النفسية.

كيف أمنع الحزن أثناء الحمل

  1. ينصح بتحسين الحالة المزاجية من خلال مشاهدة التليفزيون أو الاستماع إلى الأغاني الموسيقية.
  2. يفضل أداء التمارين الرياضية مثل المشي وتمرين التنفس واليوجا ، لقد أشارت أكثر من دراسة علمية إلى دور التمارين الرياضية في تحسين الحالة المزاجية وتقليل مشاعر التوتر والقلق ، يمكن التحدث مع الطبيب عن أفضل تمارين آمنة أثناء الحمل.
  3. من الضروري الاختلاط بالأسرة والتحدث معهم أو الجلوس مع الأصدقاء ، والابتعاد عن العزلة .
  4. يمكن مشاهدة البرامج التليفزيونية التي تتحدث عن طريقة رعاية الأطفال حديثي الولادة وتربيتهم أو شراء كتب ، هذا يساعد على تضييع الوقت في أمور مفيدة ، إلى جانب المساعدة على الاستعداد إلى الأمومة.

كيف أحمي الجنين من الإجهاض

نقدم بعض النصائح التي تساعد المرأة الحامل على الحفاظ على الحمل والوقاية من الإجهاض فيما يلي:

  1. ينبغي المتابعة الدورية والمنتظمة مع طبيب النساء والتوليد والخضوع إلى الفحوصات التي توضح الحالة الصحية الجنين ومراحل تطوره مثل فحص السونار ، هذا يساعد على اكتشاف أي مشكلة في مرحلة مبكرة مما يمنع الإجهاض .
  2. من الضروري عدم تناول أدوية طبية دون الحصول على موافقة من الطبيب المختص.
  3. يفضل تناول فيتامينات ما قبل الولادة لأنها تحمي من الإصابة بالإجهاض ، كما تمد الجنين بالعديد من العناصر والمعادن التي يحتاج إليها من أجل النمو بصحة جيدة .
  4. ينصح بالاهتمام بالنظام الغذائي وتناول الأطعمة الغنية بالعناصر والمعادن التي يحتاج إليها الجنين ، حيث أن سوء التغذية أو عدم وصول الجنين على الطعام الصحي الذي يحتاج إليه أحد أسباب الإجهاض.
  5. يفضل التحدث مع طبيب النساء حول إمكانية تناول أدوية طبية لتثبيت الحمل ومنع الإجهاض أو الولادة المبكرة ، ويحذر من تناولها دون استشارة وموافقة الطبيب المختص لأنها لا تعطى لجميع الحالات بل توصف فقط للحوامل العرضة للإجهاض مثل اللاتي تعرضن للإجهاض أو الولادة المبكرة في حمل سابق.
  6. ينصح بالراحة التامة وعدم الإجهاد البدني خاصة عند الشعور بالتعب والإرهاق ، إلى جانب الابتعاد عن رفع الأوزان الثقيلة أو الانحناء.
  7. ينصح بأخذ إجازة من العمل خاصة في الثلث الأول من الحمل لأنهم أهم شهور الحمل .
  8. يفضل الابتعاد عن ركوب وسائل المواصلات تجنباً من التعرض إلى حادثة طريق أو كدمة تؤثر على الحمل وتؤدي إلى الإجهاض.

ملحوظة هامة :

  • يجب الإشارة والتنويه إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشاديه وليس بديل عن استشارة الطبيب المختص، حيث يكون من الضروري التحدث مع طبيب النساء حول طرق الوقاية من الإجهاض و هل الحزن يسبب الإجهاض.

للمزيد يمكنكم متابعة :

يمكنكم الاستفسار أو التعليق على مقال هل الحزن يسبب الإجهاض ، نوعدكم بسرعة الرد على الأسئلة والتعليقات بعد استشارة الأطباء المتخصصون لتقديم إجابة صحيحة مؤكدة تساعد الزوجة الحامل على الحمل السليم الآمن والوقاية من الإجهاض.

المصدر
Does Pregnancy Have You Crying Like a Baby? Here’s Why and What You Can DoStress and pregnancy

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى