نسبة نجاح الحمل بعد الإجهاض مباشرة

تعرفي على نسبة نجاح الحمل بعد الإجهاض مباشرة ، تجربة الإجهاض هي واحدة من التجارب المؤلمة التي تمر بها السيدة لاسيما على المستوى النفسي، لذلك دائمًا  ما تتساءل السيدة عن نسبة نجاح الحمل بعد الإجهاض مباشرة، وذلك خوفًا من تأخر الحمل ومن تكرار تجربة الإجهاض مرة ثانية، وسوف نتعرف بالتفصيل من خلال هذا المقال مع انا مامي على الإجابة عن هذا السؤال وعن غيره من الاسئلة التي تدور بذهنك حول الحمل فتابعي معي.

ما هو الإجهاض

  • الإجهاض هو عبارة عن الفقدان التلقائي للجنين قبل وصوله إلى الاسبوع ال20 من الحمل.
  • الأمر الذي يسبب الحزن والقلق الشديد للسيدة، وتشير التقديرات عادة إلى أن هناك نسبة تتراوح ما بين 8 إلى 20% من السيدات قد يتعرضن إلى تجربة الإجهاض.
  • وقد يحدث الإجهاض في وقت مبكر قبل أن تعرف السيدة بخبر حملها على الإطلاق فقد تظن أن النزيف مجرد دورة شهرية.

نسبة نجاح الحمل بعد الإجهاض مباشرة

  • يمكن أن يحدث الحمل بعد التعرض إلى تجربة الإجهاض بصورة سريعة إذا لم تكن تعاني السيدة من مشكلة صحية، لذلك
  • يمكن أن يتم الحمل بصورة سريعة، حيث أن التبويض قد يحدث في أي وقت بعد توقف النزيف.
  • لكن في بعض الحالات قد يطلب منك الطبيب الانتظار مدة ثلاثة اشهر حتى يستعيد الجسم عافيته ومن أجل التعرف على اسباب الإجهاض والعمل على حلها.
  • لكن نسبة نجاح الحمل بعد التعرض إلى تجربة الإجهاض هي نسبة كبيرة وعادة لا تتكرر تجربة الإجهاض إذا تم العمل على حل المشكلات التي تعاني منها السيدة.

نصائح لزيادة فرص الحمل بعد الإجهاض

ترغب الكثير من السيدات في الحمل السريع بعد التعرض إلى تجربة الإجهاض، لذلك إليك اهم النصائح لتجنب تجربة الإجهاض مرة أخرى:

  • تناول كميات كبيرة من السوائل.
  • الابتعاد عن المجهود الزائد وتجنب حمل أي من الأشياء الثقيلة.
  • الحصول على قسط كافي من الراحة والنوم، وعليك تناول الطعام الصحي والفيتامينات والمعادن التي تعمل على تعويض نقص الفيتامينات.
  • تجنبي ممارسة التمارين الرياضية لمدة اسبوعين من تاريخ الإجهاض.
  • عليك تناول المضادات الحيوية التي يصفها الطبيب لك من أجل الوقاية من مخاطر حدوث عدوى بعد الإجهاض.
  • عليك تجنب الاستلقاء في أحواض الماء او حمام السباحة لمدة أسبوعين.
  • يجب عليك سيدتي تجنب استخدام أي من المستحضرات المهبلية مثل الدش والغسول لمدة تتراوح ما بين 2 إلى 4 أسابيع من الإجهاض.
  • إذا حدثت تجربة الإجهاض بعد مرور تسعة أسابيع من الحمل، فقد تعانين من ارتفاع هرمون الحليب من الثدي، لذلك عليك تناول بعض الأدوية التي تعالج ارتفاع هذا الهرمون.

الحمل السليم بعد الإجهاض المتكرر

أثبتت الدراسات والأبحاث إلى أن نسبة كبيرة من السيدات يحملن بصورة طبيعية خلال 6 أشهر من تاريخ الإجهاض دون حدوث أي مضاعفات للحمل، لكن إذا كنت قد أجهضت اكثر من مرة فعليك إجراء هذه الفحوصات:

  • فحوصات الدم من أجل التأكد من عدم وجود مشكلات في الهرمونات أو سيولة الدم أو جهاز المناعة.
  • فحص الكروموسومات من أجل تحديد وجود عوامل جينية قد تؤدي إلى الإصابة بالإجهاض، وفي بعض الأوقات قد يتم أخذ عينة من نسيج الطفل المجهض.
  • إجراء الموجات فوق الصوتية للكشف عن وجود الأورام الليفية داخل تجاويف الرحم.
  • تصوير الرحم عن طريق الصبغة أو تصوير الرحم المائي.
  • اللجوء إلى تنظير الرحم.
قد يعجبك ايضا