أهم عوامل تؤثر في تربية الطفل

أهم عوامل تؤثر في تربية الطفل

أهم عوامل تؤثر في تربية الطفل ، يتأثر الطفل بالبيئة المحيطة به سواء كانت بيئة داخلية ممثلة في الأسرة والأقارب أو البيئة الخارجية الممثلة في الأصدقاء والمدرسة والمجتمع ، ويجب على كل أم وأب معرفة هذه العوامل لأنها تساعدهم على تربية الطفل بطريقة صحيحة، عبر أنا مامي نتعرف على ما هي العوامل التي تؤثر في تربية الطفل ، فتابعونا

الأسرة أو العائلة

  • تعد الأسرة هي أول وأهم عامل يؤثر في تربية الطفل.
  • يجب أن يجد الطفل داخل الأسرة الحب والحنان والاحتواء ، الأمر الذي يمنحه الشعور بالأمان والاطمئنان.
  • تؤثر الأسرة في تربية الطفل، فهي التي تجعله شخص سوي ومسالم أو شخص عدواني، على سبيل المثال أن تربية الطفل في أسرة تتسم بالحب والعطاء ومحبة الخير للآخرين والترابط العائلي تنشأ طفل مسالم وسوي، وفي المقابل أن تربية الطفل في أسرة مفككة أو أسرة تتبع أسلوب السيطرة أو الأسلوب الديكتاتوري أو أسلوب العنف في التربية تنشأ طفل عدواني عديم الثقة بالنفس.
  • يكون الأب والأم قدوة الطفل والمثل الأعلى له، لذلك يجب علينا كآباء وأمهات تعديل أخلاقنا وسلوكيتنا من أجل التأثير الإيجابي على تربية الطفل.
  • يجب علينا كآباء وأمهات غرس الأخلاق الحميدة في الطفل منذ الصغر مثل الصدق والأمانة والحب والعطاء والوفاء ، إلى جانب التحدث معه حول مخاطر صفات الكراهية والأنانية وحب الأنا.
  • يجب تهيئة جو أسري مناسب للطفل بعيد عن الخلافات الزوجية والأسرية، وعند حدوث هذه الخلافات يجب أن تكون بعيدة عن الطفل حتى لا تؤثر سلبياً على تكوينه النفسي والمعنوي.
  • يجب الاهتمام بالزيارات العائلية والأسرية لأنها تمنح للطفل الشعور بالترابط الأسري والحنان ، وهذا يؤثر إيجابياً على تربيته، كما يساعده على التعرف على أطفال العائلة الذين في مرحلته العمرية وتكوين علاقة صداقة بينهم.

الدين

  • يعد الدين من العوامل الهامة المؤثرة في تربية الطفل.
  • يجب تربية الطفل على حب الله ومخافته ، إلى جانب تعويده على تنفيذ وصاياه الله سبحانه وتعالى وعدم مخالفتها.
  • يجب أن نعلم الطفل أن تنفيذ وصايا الله يكون بهدف الوصول إلى رضائه وحبه ، وليس بهدف الخوف من عقابه.
  • يجب أن نقول للطفل أن الله عادل ورحيم ويقبل التوبة.
  • أن تربية الطفل على تقوى الله سبحانه وتعالي أفضل تربية وقائية تمنع الطفل من الخطأ في المستقبل.
  • يعد الدين وحب الله أساس التربية الصحيحة والسليمة.
  • وفي المقابل، أن تجاهل الأب والأم تعليم الطفل وصايا الله يصنع منه إنسان فاسد في المستقبل.
  • أن التربية الدينية السليمة للطفل تساعده على التفريق بين الاختيارات الصحيحة والاختيارات الخاطئة.

الأصدقاء

  • يحتل الأصدقاء ثالث العوامل المؤثرة في تربية الطفل بعد الأسرة والدين.
  • يميل الأطفال إلى تكوين صداقات في الحضانة أو المدرسة.
  • يؤثر الأصدقاء على تربية الطفل، بل أن في أحيان كثيرة يفسدون التربية السليمة للأسرة.
  • لذلك يجب علينا مساعدة الطفل على التفريق والتمييز بين الصديق الجيد والصديق السيئ ، فالصديق الجيد يدفع إلى النجاح والتقدم إلى الإمام ، بينما الصديق السيئ يدفع إلى الكذب والنفاق والفشل والرسوب.
  • يجب علينا كآباء وأمهات أن نكون على معرفة جيدة بأسرة صديق الطفل، الأمر الذي يجعلنا نعرف طريقة تربيته وهل مناسبة مع تربية الطفل أم لا.

الحضانة أو المدرسة

  • تعد الحضانة أو المدرسة من أبرز وأهم العوامل المؤثرة في تربية الطفل.
  • كما يطلق على المدرسة (البيت الثاني للطفل) لأن الطفل يقضي فيها وقت طويل من أجل العلم، ومن خلالها يتعرف على الأصدقاء الذين يكونوا أصدقاء العمر في المستقبل، فالعديد منا على تواصل مع أصدقاء الطفولة رغم تخرجه من الجامعة.
  • من خلال المدرسين والمدرسات في المدرسة يتعلم الطفل العلوم والمعارف المختلفة ويتعرف على ثقافة مجتمعه وتاريخ الوطن والدول الأخرى، إذ من خلال المدرسة يكون الطفل حصيلة معرفية كبيرة، ومن هنا تأتي أهمية المدرسة وتأثيرها في تربية الطفل.
  • لذلك يجب علينا كآباء وأمهات التواصل مع المدرسين والمدرسات لمعرفة سلوك الطفل داخل الفصل الدراسي ومستواه الدراسي، إلى جانب معرفة علاقاته مع الأصدقاء ونوعية الأصدقاء.
  • يجب أن نمنع المدرس أو المدرسة من أستخدام أسلوب الضرب مع الطفل لأن هذا من شأنه كراهية الطفل في المدرسة ورغبته في التغيب عنها، الأمر الذي يجعله يرسب.

أساليب تربية الطفل

وبعد معرفة العوامل المؤثرة في تربية الطفل، نوضح للأب والأم أبرز وأهم أساليب التربية الجيدة التي تعزز من تربية الطفل تربية صحيحة، وتتمثل هذه الأساليب فيما يلي:

  • أسلوب القيادة: من فوائد أسلوب القيادة أنه يجعل الطفل قادر على أتخاذ القرارات ، إذ يعتمد على تعزيز ثقة الطفل بنفسه ومساعدته على اتخاذ قرارته، على سبيل المثال عند الذهاب إلى محل لشراء ملابس جديدة للطفل يجب أن نتركه يختار ما يريد، هذا من شأنه تعزيز ثقة الطفل وتجنب الشخصية المترددة وتعزيز الشخصية القوية الإيجابية.
  • أسلوب القدوة الحسنة: يجب أن نكون قدوة حسنة وجيدة للطفل، فالأب والأم أول أشخاص يتأثر بهم الطفل ويميل إلى تقليدهم ، لذلك يجب أن نكون خير مثال للطفل، وأن نسعى أن نكون مثال فخر للطفل في المستقبل، وهذا يتطلب منا تعديل سلوكياتنا، إلى جانب ذلك لا يجب أن نطلب من طفل الابتعاد عن صفة ما لأنها قبيحة وفي نفس الوقت نحن كآباء وأمهات نملك هذه الصفة.
  • أسلوب الحوار: يتمثل هذا الأسلوب في التحدث مع الطفل لمعرفة أفكاره واتجاهاته وميوله والأشياء التي يحبها والتي لا يحبها، وهذا يتطلب تخصيص وقت للجلوس مع الطفل والتحدث معه، إلى جانب ضرورة توثيق الذكريات الجميلة بالصور لكي تكون داخل عقل وذهن الطفل، يجب أن لا ندع العمل يؤثر على دورنا كآباء وأمهات، فالأطفال نعمة وأمانة نحاسب على تربيتها أمام الله عز وجل.

نصائح في تربية الأطفال

نقدم بعض النصائح الهامة التي تساعدنا في تربية الطفل فيما يلي:

  • يجب أن تكون العلاقة بين الأب والطفل أو الأم والطفل علاقة صداقة، هذا الذي يجعل الطفل صريح وصادق.
  • تعد تربية الطفل على احترام ذاته من أفضل أساليب التربية، كما يجب تربية الطفل على احترام وتقدير الآخرين.
  • يجب تعزيز ثقة الطفل بنفسه ، الأمر الذي يدفعه إلى التقدم والنجاح، كما أن الثقة بالنفس مفتاح الشخصية القوية والشخصية القيادية ، وهذا يجعله شخص مسئول في المستقبل يتحمل الأعباء والمسئوليات ، ولمعرفة أفضل نصائح لتربية الطفل على الشخصية القوية تابعوا هذا المقال كيفية تربية الطفل على قوة الشخصية نصائح مجربة
  • يجب تربية الطفل على الأخلاق الحميدة والصفات الجيدة ، كما يمكن أن نعلمه هذه الصفات من خلال سرد القصص القصيرة ، ويجب قبل سرد القصص للأطفال التأكد من أنها تحمل مغزى جيد يؤثر إيجابياً في تربية الطفل، علي سبيل المثال عندما نسرد قصة تتحدث عن شخص ظالم وشخص عادل يجب أن نوضح للطفل أن صفة العدل هي الصفة الجيدة التي تنتصر في النهاية مهما طال وقت الظلم ، وأن الله لا يقبل صفة الظلم، وأن عدالة السماء أهم من عدالة الأرض، إلى جانب توضيح مخاطر صفة الظلم ونهاية مصير الشخص الظالم.

ملحوظة هامة:

  • أن تربية الطفل مسئولة كبيرة وصعبة خاصة إذا كان هذا الطفل هو الأول ، لذلك يجب علينا الاستعانة بالفيديوهات المنتشرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي أو الكتب المقروءة أو الكتب الإلكترونية لمعرفة طريقة تربية الطفل على أسس سليمة وصحيحة.
  • يجب أن نستشير طبيب نفسي حول كيفية تهيئة مناخ أسري ونفسي ومعنوي جيد للطفل.

وبعد التعرف على أهم عوامل تؤثر في تربية الطفل ، يجب أن يعرف الأب والأم أن كل من الأسرة والدين والأصدقاء والحضانة أو المدرسة حلقات متصلة تؤثر على تربية الطفل وتعديل سلوكه.

المراجع Nine Steps to More Effective Parenting 4 Types of Parenting Styles and Their Effects on Kids
اتركي سؤالك أو تعليقك للرد من طبيبة الموقع