اعراض فقر الدم للحامل واسبابه وعلاجه مجرب ومضمون

نعرض عليك اليوم عزيزتي الحامل اعراض فقر الدم للحامل ، وفقر الدم هو الأنيميا التي تتعرض لها الحامل في حالة نقص كرات الدم الحمراء في الدم، ويتم الكشف عنها من خلال فحوصات معينة لأنيميا الحمل أو فقر الدم خلال الحمل، ويتمثل فقر الدم في نقصان هيموجلوبين الدم وهو البروتين الأساسي المسؤول عن عملية انتقال الأكسحين من الرئة وتوزيعه على باقي أجزاء الجسم ثم إعادة ثاني أكسيد الكربون إلى الرئة لإخراجه من الجسم، والانخفاض في نسبة الهيموجلوبين أثناء الحمل عن نسبة 12 ملجم للمئة سم مكعب يدل على وجود فقر بالدم لدى الحامل، واليوم من خلال موقع أنا مامي سنتعرف على فقر الدم وأسبابه وأعراضه.

أسباب فقر الدم للحامل

تتعدد أنواع فقر الدم وتتعدد معها الأسباب التي تؤدي للإصابة به في التالي نذكر أهم أنواع فقر الدم وسبب الإصابة به:

  • فقر الدم الناتج عن نقص الحديد: يعاني 25% من النساء الحوامل من نقص الحديد بالجسم أثناء الحمل وأحيانا من قبله حتى مما يجعله السبب الأكثر شيعوا للإصابة بفقر الدم، وهي الحالة التي تقل فيها نسبة الهيموجلوبين في الدم، والذي سبق وذكرنا أنه من أهم مكونات كرات الدم الحمراء والمسؤول عن عملية نقل الأكسحين بالجسم، فعند الإصابة به تحدث الكثير من المضاعفات وخاصة المضاعفات المضرة بالجنين حيث تصعب عملية نقل الأكسحين له والغذاء أيضا.
  • فقر الدم الناتج عن نقص حمض الفوليك: حمض الفوليك من أهم الفيتامينات التي يجب أن تحصل عليها الحمل بوفرة في فترة الحمل حيث أن نقص نسبته في الجسم يسبب فقر الدم ومن الممكن أن ينتج عنه بعض التشوهات في الدماغ والحمل الشوكي مما يجعله من أهم الغذاءات التي يجب أن تحصل عليها الحمال ولذلك يسمح الأطباء بتناول كميات كبيرة منه.
  • فقر الدم الناتج عن نقص فيتامين B12: فيتامين B12 من أهم الفيتامينات التي يحتاجها جسم الحامل فهو من المكونات الرئيسية لخلايا الدم الحمراء، وعندما تعاني المرأة الحامل من النقص بذلك الفيتامين يؤدي ذلك للإصابة بفقر الدم ويرافقه انخفاض بنسبة حمض الفوليك أيضا، لا فيجب الاهتمام بالحصول عليه وهذا ما يعمل عليه الأطباء في علاج فقر الدم.

اعراض فقر الدم للحامل

تختلف أعراض فقر الدم لتعدد الأنواع والأسباب ولذلك تختلف الأعراض من مرأة لأخرى، كما أن هناك بعض النساء اللواتي لا يشعرن بالأعراض فلا تكون ملحوظة بالنسبة لهم، ومن الأعراض الواضحة عند البعض:

  • التعب والإرهاق الشديدان.
  • الدوخة والدوران.
  • صعوبة في التنفس.
  • التسارع وعدم الانتظام في ضربات القلب.
  • ألم في الصدر.
  • شحوب واضح في لون البشرة والشفاه والأظافر.
  • انخفض درجة الحرارة في بعض أجزاء الجسم مثل اليد والقدم.
  • فقدان القدرة على التركيز.
  • الخمول وازدياد الحاجة للراحة.
  • الإصابة بالصداع الشديد.
  • فقدان الشهية.

علاج فقر الدم للحامل

يتبع الأطباء عادة فكرة أن الوقاية خير من العلاج فيصب بعض الفيتامينات للحامل من قبل الإصابة بفقر الدم وحتى لا تتعرض للإصابة به من الأساس وذلك للمحافظة على صحتها وصحة الحمل، وفي التالي نقدم لك أفضل الطرق للوقاية من فقر الدم وعلاجه:

  • تناول الفيتامينات والمكملات التي تحتوي على فيتامين B12 وحمض الفوليك لأنهم من أهم العناصر التي تكون كريات الدم الحمراء وبذلك تقي الحامل من لإصابة بفقر الدم وفي حالة الإصابة فهي تعمل على علاج الحالة، ويجب الانتظام عليها من قبل الولادة حتى تساعد أيضا في نمو الطفل بكل صحيح ووصول الغذاء والأكسحين له.
  • إذا كانت الإصابة بفقر الدم ناتجة عن نقص في الحديد لذا من اللازم تناول المكملات التي تحتوي على الحديد لتعويض ذلك النقص، ويجب حصول الجسم على 27ملجم يوميا، ويجب تجنب الأطعمة التي تحتوي على كالسيوم والقهوة والشاي والبيض، لأن تلك الأغذية تؤثر في استفادة الجسم من الحديد.
  • الاهتمام بالتغذية والحصول على الفيتامينات اللازمة للجسم بشكل طبيعي هي أفضل طرق الوقاية والعلاج من فقر الدم ومن أهم الأطعمة التي يجب تناولها: الدواجن، الأسماك، اللحوم الحمراء، المكسرات والبذور، الخضراوات الورقية مثل السبانخ، الفواكه المجففة.

في ختام مقال اليوم ننصحك بالاهتمام بالتغذية خاصة في فترة الحمل حتى لا تحدث أي مضاعفات لطفلك، وإذا لاحظت أي أعراض غير طبيعية يجب عليك استشارة الطبيب على الفور.

قد يعجبك ايضا
اتركي رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.