رعاية حديثي الولادة

كيف اخرج البلغم من الرضيع

نتعرف معاً على إجابة سؤال كيف اخرج البلغم من الرضيع ، حيث يتعرض العديد من الأطفال الرضع إلى تكوين المخاط والبلغم ، الأمر الذي يسبب لهم مشاكل صحية كصعوبة التنفس، ومشاكل نفسية كالشعور عدم الراحة والضيق من وجود هذه المواد المتراكمة داخل منطقة الصدر، حيث أن للبلغم أسباب عديدة تستدعي استشارة الطبيب المختص، وذلك لوقاية الطفل من مضاعفات البلغم.

يجب على كل أم مساعدة طفلها على إزالة البلغم، وعند ملاحظتها لتراكم نسبة كبيرة من البلغم باستمرار يجب عرض الطفل على طبيب متخصص للكشف عليه وفحصه، وسوف نقدم للأمهات أفضل طريقة بسيطة منزلية يمكن الاستعانة بها لخروج البلغم من صدر الطفل الرضيع، ولمعرفة هذا نرجو متابعة هذا المقال الذي يقدم لكم عبر موقع أنا مامي.

كيف اخرج البلغم من الرضيع

يعاني الكثير من الأطفال الرضع من مشكلة تراكم كمية من البلغم ، لذلك نقدم للأمهات بعض النصائح التي يمكن أن تتبعها لإزالة البلغم من طفلها الرضيع، إذ تتمثل هذه النصائح فيما يلي:

  1. ينصح باستحمام الطفل الرضيع بماء دافئ، حيث أن هذا يساعد على طرد البلغم المتراكم حول صدره.
  2. ينصح بتدليك منطقة الصدر للطفل الرضيع برفق، إذ أن تدليك هذه المنطقة يساعد على خروج البلغم، كما يمكن الاستعانة بزيت طبيعي لتدليك منطقة الصدر.
  3. يمكن أن ينام الطفل الرضيع في وضعيات نوم تساعد على خروج البلغم من الصدر، على سبيل المثال النوم مع رفع الرأس، أو النوم على منطقة البطن لمدة دقيقة، إذ يحذر من نوم الطفل على منطقة البطن فترة زمنية طويلة، إذ تسبب له مشاكل صحية بالجهاز الهضمي كالقيء والغثيان، لكن يمكن الاستعانة بنوم البطن بضع دقائق لمساعدته على خروج البلغم فقط.
  4. ينصح بغسل أنف وفم الطفل الرضيع بالماء المفلتر مع إزالة المخاط والبلغم بواسطة منديل ورقي أو بواسطة قطعة قماش مبللة ،هذا يساعد على خروج البلغم منه.
  5. ينصح باستخدام بخاخ المحلول المحلي، إذ أنه متوفر في الصيدلية، كما يعد من أفضل الطرق السحرية لإزالة البلغم من الطفل الرضيع.
  6. ينصح بالاستعانة بسرينجة طرد البلغم المتوافرة في الصيدليات.

مشروبات تطرد البلغم من الطفل الرضيع

نقدم بعض المشروبات الصحية التي يجب الاستعانة بها لطرد البلغم من الطفل الرضيع، كما يمكن الاستعانة بهذه المشروبات لوقاية الطفل من تراكم البلغم، إذ تتمثل هذه المشروبات فيما يلي:

  1. ينصح بإعطاء الطفل الرضيع نسبة كافية من اللبن الطبيعي، حيث أن لبن ثدي الأم يحمي الطفل من البلغم.
  2. ينصح بإعطاء الطفل الرضيع نسبة كبير من المياه.
  3. ينصح بإعطاء الطفل الرضيع مشروبات طبيعية مكونة من الفواكه الصحية، إذ يمكن خلط ثمرات من الفواكه كالموز والتفاح والرمان في الخلاط الكهربائي وإعطائها للطفل ، وذلك بعد بلوغ الطفل الرضيع السن الذي يسمح له بدخول الأطعمة الصلبة ضمن نظامه الغذائي.

وقاية الطفل الرضيع من البلغم

نقدم للأمهات أفضل طرق لوقاية الطفل الرضيع من البلغم، إذ تتمثل هذه الطرق فيما يلي:

  1. تعتبر الرضاعة الطبيعة من أهم الطرق السحرية الوقائية للبلغم، حيث يحتوي لبن الثدي على العديد من العناصر الغذائية التي تمنح الطفل صحة جديده، كما أن لبن الرضاعة الطبيعية يقلل من تكوين البلغم للطفل الرضيع من خلال احتوائه على مواد مضادة تطرد البلغم وتمنع تكوينه، لذلك أهتمي بإعطاء جرعة الرضاعة الطبيعية لطفلك كلما شعر بالجوع.
  2. ينصح بابتعاد الطفل الرضيع عن أي مؤثرات تسبب له تكوين البلغم، على سبيل المثال يجب إبعاد الطفل عن رائحة ودخان السجائر، إذ أن استنشاق الطفل الرضيع لهذه المواد تسبب له تكوين البلغم، كما تسبب له مشاكل في الجهاز التنفسي ، بالإضافة إلى الإصابة بمرض الالتهاب الرئوي.
  3. يجب ابتعاد الطفل عن عوادم السيارات أثناء اصطحابه خارج المنزل، إذ تسبب له البلغم ومشاكل صحية عديدة بالجهاز التنفسي والرئة.

أنواع البلغم عند الطفل الرضيع

تختلف أنواع البلغم عند الطفل الرضيع باختلاف اللون، سوف نوضح هذا من خلال توضيح ألوان بلغم الطفل الرضيع فيما يلي:

  1. اللون الأبيض الممزوج بالرمادي: يتكون هذا اللون من البلغم عند يتعرض الطفل الرضيع إلى الإصابة بمرض السعال أو أمراض الجهاز التنفسي.
  2. اللون الأصفر: يتكون هذا اللون من البلغم عند يتعرض الطفل الرضيع إلى الإصابة بعدوى بكترية أو عدوى فيروسية أو مشاكل في الجهاز التنفسي أو انسداد الجيوب الأنفية.
  3. اللون الدموي: هو خروج قطرات من الدم مع البلغم، إذ يعتبر من أخطر أنواع البلغم ، حيث يجب الرجوع فوراً إلى طبيب متخصص عند ملاحظة نزول هذا البلغم من الطفل الرضيع، فهو بلغم ينتج عن إصابة الطفل بالتهاب رئوي أو مشاكل في الرئة كسرطان الرئة.

أسباب البلغم عند الطفل الرضيع

يعتبر البلغم من الأمور الشائعة التي يعاني منها العديد من الأطفال الرضع، إذ يظهر البلغم في عدة ألوان مختلفة ما بين اللون الأبيض، واللون الأصفر، واللون الرمادي، واللون الشفاف، واللون الدموي، حيث تتعدد أسباب البلغم عند الطفل الطفل، إذ تقدم هذه الأسباب فيما يلي

  1. ينتج البلغم عند الطفل الرضيع عن إصابته بأمراض الجهاز التنفسي.
  2. ينتج البلغم عند الطفل الرضيع عن إصابته بمرض الإنفلونزا والسعال الحاد.
  3. ينتج البلغم عند الطفل الرضيع عن إصابته بعدوى فيروسية أو عدوى بكترية.
  4. ينتج البلغم عند الطفل الرضيع عن إصابته بالالتهاب الرئوي.
  5. ينتج البلغم عند الطفل الرضيع عن إصابته بمرض الربو.
  6. ينتج البلغم عند الطفل الرضيع عن إصابته بحساسية في الجيوب الأنفية.
  7. ينتج البلغم عند الطفل الرضيع عن إصابته بمرض سرطان الرئة.

مضاعفات البلغم عند الطفل الرضيع

يجب على الأم أن تعرف أن البلغم له مضاعفات صحية على الطفل الرضيع خاصة عندما يكون لونه دموي، وسوف نوضح مضاعفات إهمال علاج البلغم عند الطفل الرضيع فيما يلي:

  1. يسبب تراكم البلغم مشاكل في الجهاز التنفسي أبرزها صعوبة التنفس.
  2. يسبب تراكم البلغم أنسداد الأنف عند الطفل الرضيع.
  3. يسبب تراكم البلغم انسداد الجيوب الأنفية عند الطفل الرضيع.
  4. يؤثر البلغم على الحالة النفسية للطفل الرضيع، إذ يشعر بالضيق نتيجة تراكم البلغم حول منطقة الصدر.

علاج البلغم طبياً

ينصح مع استمرار البلغم مدة 48 ساعة متواصلة استشارة الطبيب المختص لمعرفة أسباب البلغم، فبمجرد الدخول إلى الطبيب سوف يقوم بالكشف على الطفل الرضيع وفحصه، وبعد ذلك يطلب بعض التحاليل والفحوصات الطبية التي تساعد على معرفة سبب البلغم هل هو ناتج عن مشكلة بالجهاز التنفسي أم ناتج عن مشكلة بالرئة أم ناتج عن إصابة الطفل بالسعال أم غير ذلك.

وبعد إطلاع الطبيب على نتيجة التحاليل المعملية سوف يكتب بعض الأدوية الطبية التي تعمل على طرد البلغم، كما تعالج السبب الرئيسي لتراكم البلغم، الأمر الذي يقي الطفل من المضاعفات الصحية الناتجة عن تراكم البلغم.

متي يكون البلغم خطراً؟

يوجد حالات صحية يجب فيها استشارة الطبيب المتخصص عند نزول بلغم من الطفل، إذ أن هذه الحالات تشير إلى مشكلة صحية موجودة بالطفل، وسوف نقدم الحالات الصحية التي يجب فيها استشارة الطبيب المختص، إذ تتمثل فيما يلي:

  1. ملاحظة نزول بلغم لونه مختلف عن اللون الأبيض الشفاف.
  2. ملاحظة نزول بلغم كثيف .
  3. ملاحظة استمرار البلغم فترة زمنية طويلة.
  4. ملاحظة وجود مشاكل في الجهاز التنفسي للطفل الرضيع.
  5. ملاحظة أنسداد منطقة الأنف.
  6. ملاحظة سماع صوت منبعث من الطفل عند القيام بعملية التنفس.
  7. ملاحظة ميل الطفل الرضيع إلى القيء والغثيان.
  8. ملاحظة إصابة الطفل الرضيع بالحمى أو أرتفاع في درجة الحرارة.

وخاتماً، يجب الإشارة إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشادية، لذا يجب استشارة الطبيب المختص فيما يتعلق بإجابة سؤال كيف أخرج البلغم من الرضيع.

 

المصدر
5 Ways to Treat Your Baby's Stuffy NoseCoughing Up Phlegm: What The Color Of Your Sputum Says About Your Health

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى