ما هي أسباب نزيف الحمل

إليك أسباب نزيف الحمل بالتفصيل، مشاهدة نزول الدم على المرأة أمر مقلق، خاصةً إذا كانت على غير ميعاد الدورة الشهرية، وعندما تكون المرأة حامل يزداد خوفها أكثر وأكثر ويتبادر إلى ذهنها الكثير من الأسئلة، ومن الأوائل الأمور التي تفكر بها هو صحة جنينها، وهل هذا دم إجهاض؟، وما أسباب وجود نزيف الدم وماهو علاجه؟ هناك أسباب متعددة لنزول الدم على الحامل غير فقدان الطفل لا قدر الله، لذلك نجاوب على جميع أسئلتك في مقالنا اليوم على انا مامي، فتابعينا.

أسباب نزيف الحمل

تُلاحظ المرأة الحامل وجود دم أحمر فاتح اللون تقريبا في نفس أيام الدورة الشهرية، فهو يُعد من أولى علامات الحمل، فمنذ لحظة اختراق البويضة التي تم تلقيحها عن طريق الحيوان المنوي إلى الرحم.

ينتج عنها نزول قطرات من الدم مع بعض الآلام الخفيفة ويستمر ذلك لمدة يومان كحد أقصى. وتُعاني نسبة بسيطة من السيدات نزول الدم في الثلاثة أشهر الأولى من الحمل.

ومنهم من يستمر معه نزول الدم في الثلثان الآخران من الحمل، فهذا يعد أكثر خطورة.

الحمل خارج الرخم

يُصادف أن فئة قليلة جداً من السيدات عند اختراق البويضة المُلقحة تنغرس خارج الرحم بدلاً من داخله.

فمن الممكن بعد مرور وقت على الحمل، تقوم قناة فالوب بالانفجار ويُصاحبها آلام شديدة في البطن والشعور بالدوران.

الحمل ذات العناقيد

من الحالات النادرة التي يمكن أن تمر على الطبيب نمو عناقيد غير طبيعية داخل الرحم بدلاً من نمو خلايا الجنين، فيصاحب تلك الحالة الغريبة أعراض تتألم منها المرأة كثيراً، فيتطلب منها الإجهاض على الفور وتناول العلاجات المناسبة لذلك.

فيؤدي إلى إصابتها بمرض فقر الدم، وزيادة سرعة نشاط الغدة الدرقية، حيث تُلاحظ المرأة وجود نزيف الحمل الشديد مع ألم في منطقة البطن والرغبة المفرطة في القيء بالإضافة إلى النمو السريع للرحم.

الجماع

من الممكن ملاحظة وجود نزيف الحمل بعد المعاشرة الزوجية في الأشهر الأولى، ذلك للتغير في هرمونات جسد المرأة، والليونة الزائدة للرحم، ولكنه يتوقف من نفسه بعد مدة قصيرة، بالإضافة إلى انه من الممكن انتقال بعض الأمراض الجنسية خلال عملية الجماع فيسبب لها نزيف الحمل.

الإجهاض

من اكثر المخاوف لدى المرأة هو وجود نزيف الحمل بسبب الإجهاض، خاصة في الثلاثة اشهر الأولى، لأن احتمالية حدوث الإجهاض فيها تكون كبيرة جداً، وتتعرض المرأة خلال الإجهاض لنزيف حاد مع تقلصات مؤلمة في اسفل البطن، فعليكِ الذهاب السريع للطبيب عند شعورك بهذه الأعراض.

أسباب أخرى لنزول نزيف الحمل

إذا كان النزيف بعد مرور الثلاثة أشهر الأولى من الحمل، فهذا يعد أمر خطير فعليكِ توخي الحذر، وسرعة الكشف الطبي.

  • فمن الممكن وجود نزيف الحمل نتيجة ترك المشيمة للرحم، أو نزولها للأسفل من الرحم، فينتج عنها وجود نزيف شديد مع مغص حاد، بالإضافة إلى وجود تجمعات دموية مع البول وتشنجات اسفل الظهر.
  • نزول الماء الكثير، وقلة السوائل في جسم المرأة يمكن أن يؤدى إلى الولادة المبكرة قبل البدء في الشهر التاسع.
  • فتصاب بالنزيف مع نغزات بأسفل الظهر
  • احتمال أن يكون سرطان الرحم، أو التهابات شديدة بعنق الرحم أدت إلى وجود نزيف الحمل.
  • إذا كان هناك جرح قديم من عملية الولادة السابقة، فمن الممكن أن تؤدي إلى تهتك الرحم.
  • تناول المخدرات أو الكحوليات حتى الحمل بعمر كبير يؤدي إلى ترك المشيمة لعنق الرحم.
  • بالإضافة إلى التعرض لحوادث أو ضربات عنيفة في البطن كذلك ارتفاع ضغط الدم في الأوردة الرحم يمكن كل ذلك يؤدي به للانفجار.

نصائح لحمايتك

  • عليكِ بإخبار المعالج المختص بحالتك بكل ما يطرأ من تغييرات أو آلام تشعرين بها.
  • إجراء تحاليل الحمل بانتظام والفحص المستمر.
  • أخذ قسط كافي من الراحة، و الاستلقاء على ظهرك.
  • هجر الجماع لفترة من الوقت إذا كان سبباً للنزيف.
  • ترك الأعمال المنزلية الشاقة، ورفع الأشياء الثقيلة.
  • تناول الكثير من السوائل والأطعمة المفيدة.
قد يعجبك ايضا